St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   genesis
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   genesis

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

التكوين 46 - تفسير سفر التكوين

 

* تأملات في كتاب تكوين:
تفسير سفر التكوين: مقدمة سفر التكوين | التكوين 1 | التكوين 2 | التكوين 3 | التكوين 4 | التكوين 5 | التكوين 6 | التكوين 7 | التكوين 8 | التكوين 9 | التكوين 10 | التكوين 11 | التكوين 12 | التكوين 13 | التكوين 14 | التكوين 15 | التكوين 16 | التكوين 17 | التكوين 18 | التكوين 19 | التكوين 20 | التكوين 21 | التكوين 22 | التكوين 23 | التكوين 24 | التكوين 25 | التكوين 26 | التكوين 27 | التكوين 28 | التكوين 29 | التكوين 30 | التكوين 31 | التكوين 32 | التكوين 33 | التكوين 34 | التكوين 35 | التكوين 36 | التكوين 37 | التكوين 38 | التكوين 39 | التكوين 40 | التكوين 41 | التكوين 42 | التكوين 43 | التكوين 44 | التكوين 45 | التكوين 46 | التكوين 47 | التكوين 48 | التكوين 49 | التكوين 50 | ملخص عام

نص سفر التكوين: التكوين 1 | التكوين 2 | التكوين 3 | التكوين 4 | التكوين 5 | التكوين 6 | التكوين 7 | التكوين 8 | التكوين 9 | التكوين 10 | التكوين 11 | التكوين 12 | التكوين 13 | التكوين 14 | التكوين 15 | التكوين 16 | التكوين 17 | التكوين 18 | التكوين 19 | التكوين 20 | التكوين 21 | التكوين 22 | التكوين 23 | التكوين 24 | التكوين 25 | التكوين 26 | التكوين 27 | التكوين 28 | التكوين 29 | التكوين 30 | التكوين 31 | التكوين 32 | التكوين 33 | التكوين 34 | التكوين 35 | التكوين 36 | التكوين 37 | التكوين 38 | التكوين 39 | التكوين 40 | التكوين 41 | التكوين 42 | التكوين 43 | التكوين 44 | التكوين 45 | التكوين 46 | التكوين 47 | التكوين 48 | التكوين 49 | التكوين 50 | التكوين كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32 - 33 - 34

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

اَلأَصْحَاحُ السَّادِسُ وَالأَرْبَعُونَ

نزول يعقوب إلى مصر

 

(1) أمر الله ليعقوب بالنزول (ع1-7)

(2) بنو يعقوب النازلون إلى مصر (ع8-27)

(3) لقاء إسرائيل بيوسف (ع28-34)

 

(1) أمر الله ليعقوب بالنزول (ع1-7):

1 فَارْتَحَلَ إِسْرَائِيلُ وَكُلُّ مَا كَانَ لَهُ وَأَتَى إِلَى بِئْرِ سَبْعَ وَذَبَحَ ذَبَائِحَ لإِلَهِ أَبِيهِ إِسْحَاقَ. 2 فَكَلَّمَ اللهُ إِسْرَائِيلَ فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَقَالَ: «يَعْقُوبُ يَعْقُوبُ». فَقَالَ: «هَئَنَذَا». 3 فَقَالَ: «أَنَا اللهُ إِلَهُ أَبِيكَ. لاَ تَخَفْ مِنَ النُّزُولِ إِلَى مِصْرَ لأَنِّي أَجْعَلُكَ أُمَّةً عَظِيمَةً هُنَاكَ. 4 أَنَا أَنْزِلُ مَعَكَ إِلَى مِصْرَ وَأَنَا أُصْعِدُكَ أَيْضًا. وَيَضَعُ يُوسُفُ يَدَهُ عَلَى عَيْنَيْكَ». 5 فَقَامَ يَعْقُوبُ مِنْ بِئْرِ سَبْعٍ. وَحَمَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ يَعْقُوبَ أَبَاهُمْ وَأَوْلاَدَهُمْ وَنِسَاءَهُمْ فِي الْعَجَلاَتِ الَّتِي أَرْسَلَ فِرْعَوْنُ لِحَمْلِهِ. 6 وَأَخَذُوا مَوَاشِيَهُمْ وَمُقْتَنَاهُمُ الَّذِي اقْتَنُوا فِي أَرْضِ كَنْعَانَ وَجَاءُوا إِلَى مِصْرَ. يَعْقُوبُ وَكُلُّ نَسْلِهِ مَعَهُ. 7 بَنُوهُ وَبَنُو بَنِيهِ مَعَهُ وَبَنَاتُهُ وَبَنَاتُ بَنِيهِ وَكُلُّ نَسْلِهِ جَاءَ بِهِمْ مَعَهُ إِلَى مِصْرَ.

 

ع1: رغم فرحة يعقوب واشتياقه لرؤية ابنه يوسف، لكنه لا يمكنه التحرك والإنتقال من أرض كنعان إلا بأمر الله الذي طلب منه هو وآبائه أن يسكنوا فيها ويرثوها. لذا انتقل من مكان يدعى مجدل عدر (تك 35: 21) بجوار بيت لحم إلى بئر سبع جنوبًا حيث ظهر له الله قبلًا وقدَّم ذبائح لله طالبًا إرشاده وشاكرًا له على المحافظة على ابنه يوسف.

ليتك تترك الله يقود حياتك وتحرص أن تسمع صوته وإرشاده في كل خطواتك، فلا تحركك شهواتك الشريرة ولا رغباتك المادية أو آراء المحيطين بك، بل الله الذي يحبك ويدبر أمور خلاصك ... أطلبه مرات كثيرة حتى تسمع صوته وثق أنه يفرح بصلواتك وسيرشدك دائمًا.

 

St-Takla.org Image: Jacob reaches Beersheba (Genesis 46:1-4) صورة في موقع الأنبا تكلا: يعقوب يصل إلى بئر سبع (تكوين 46: 1-4)

St-Takla.org Image: Jacob reaches Beersheba (Genesis 46:1-4)

صورة في موقع الأنبا تكلا: يعقوب يصل إلى بئر سبع (تكوين 46: 1-4)

ع2-4: ظهر الله ليعقوب لآخر مرة في حياته ولم يظهر بعد هذا إلا لموسى في العليقة (خر3). وطمأن الله يعقوب وأمره بالنزول إلى مصر ووعده بما يلي:

  1. أن يصحبه في النزول إلى مصر ثم يعود به ثانية إلى أرض كنعان ويقصد عودة نسله.

  2. يباركه ويجعله أمة وشعبًا عظيمًا في الكثرة.

  3. يهتم به ويرعاه طوال حياته حتى موته وهذا هو المقصود بأن يضع يوسف يديه على عينى يعقوب، أي عند الوفاة كما هو معتاد أن يغمض المقربون أجفان الميت بعد موته.

 

ع5-7: قام حينئذ يعقوب بفرح مستندًا على يد الله وركب هو وبنوه وأحفاده المركبات التي أرسلها يوسف له، وأخذوا معهم ممتلكاتهم من الماشية وانطلقوا في طريقهم إلى مصر.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(2) بنو يعقوب النازلون إلى مصر (ع8-27):

8 وَهَذِهِ أَسْمَاءُ بَنِي إِسْرَائِيلَ الَّذِينَ جَاءُوا إِلَى مِصْرَ: يَعْقُوبُ وَبَنُوهُ. بِكْرُ يَعْقُوبَ رَأُوبَيْنُ. 9 وَبَنُو رَأُوبَيْنَ: حَنُوكُ وَفَلُّو وَحَصْرُونُ وَكَرْمِي. 10 وَبَنُو شَمْعُونَ: يَمُوئِيلُ وَيَامِينُ وَأُوهَدُ وَيَاكِينُ وَصُوحَرُ وَشَأُولُ ابْنُ الْكَنْعَانِيَّةِ. 11 وَبَنُو لاَوِي: جَرْشُونُ وَقَهَاتُ وَمَرَارِي. 12 وَبَنُو يَهُوذَا عِيرٌ وَأُونَانُ وَشِيلَةُ وَفَارَصُ وَزَارَحُ. وَأَمَّا عِيرٌ وَأُونَانُ فَمَاتَا فِي أَرْضِ كَنْعَانَ. وَكَانَ ابْنَا فَارَصَ حَصْرُونَ وَحَامُولَ. 13 وَبَنُو يَسَّاكَرَ: تُولاَعُ وَفَوَّةُ وَيُوبُ وَشِمْرُونُ. 14 وَبَنُو زَبُولُونَ: سَارَدُ وَإِيلُونُ وَيَاحَلْئِيلُ. 15 هَؤُلاَءِ بَنُو لَيْئَةَ الَّذِينَ وَلَدَتْهُمْ لِيَعْقُوبَ فِي فَدَّانَ أَرَامَ مَعَ دِينَةَ ابْنَتِهِ. جَمِيعُ نُفُوسِ بَنِيهِ وَبَنَاتِهِ ثَلاَثٌ وَثَلاَثُونَ. 16 وَبَنُو جَادَ: صِفْيُونُ وَحَجِّي وَشُونِي وَأَصْبُونُ وَعِيرِي وَأَرُودِي وَأَرْئِيلِي. 17 وَبَنُو أَشِيرَ: يِمْنَةُ وَيِشْوَةُ وَيِشْوِي وَبَرِيعَةُ وَسَارَحُ هِيَ أُخْتُهُمْ. وَابْنَا بَرِيعَةَ حَابِرُ وَمَلْكِيئِيلُ. 18 هَؤُلاَءِ بَنُو زِلْفَةَ الَّتِي أَعْطَاهَا لاَبَانُ لِلَيْئَةَ ابْنَتِهِ فَوَلَدَتْ هَؤُلاَءِ لِيَعْقُوبَ سِتَّ عَشَرَةَ نَفْسًا. 19 اِبْنَا رَاحِيلَ امْرَأَةِ يَعْقُوبَ: يُوسُفُ وَبَنْيَامِينُ. 20 وَوُلِدَ لِيُوسُفَ فِي أَرْضِ مِصْرَ: مَنَسَّى وَأَفْرَايِمُ اللَّذَانِ وَلَدَتْهُمَا لَهُ أَسْنَاتُ بِنْتُ فُوطِي فَارَعَ كَاهِنِ أُونٍ. 21 وَبَنُو بِنْيَامِينَ: بَالَعُ وَبَاكَرُ وَأَشْبِيلُ وَجِيرَا وَنَعْمَانُ وَإِيحِي وَرُوشُ وَمُفِّيمُ وَحُفِّيمُ وَأَرْدُ. 22 هَؤُلاَءِ بَنُو رَاحِيلَ الَّذِينَ وُلِدُوا لِيَعْقُوبَ. جَمِيعُ النُّفُوسِ أَرْبَعَ عَشَرَةَ. 23 وَابْنُ دَانَ حُوشِيمُ. 24 وَبَنُو نَفْتَالِي: يَاحَصْئِيلُ وَجُونِي وَيِصْرُ وَشِلِّيمُ. 25 هَؤُلاَءِ بَنُو بِلْهَةَ الَّتِي أَعْطَاهَا لاَبَانُ لِرَاحِيلَ ابْنَتِهِ. فَوَلَدَتْ هَؤُلاَءِ لِيَعْقُوبَ. جَمِيعُ الأَنْفُسِ سَبْعٌ. 26 جَمِيعُ النُّفُوسِ لِيَعْقُوبَ الَّتِي أَتَتْ إِلَى مِصْرَ الْخَارِجَةِ مِنْ صُلْبِهِ مَا عَدَا نِسَاءَ بَنِي يَعْقُوبَ جَمِيعُ النُّفُوسِ سِتٌّ وَسِتُّونَ نَفْسًا. 27 وَابْنَا يُوسُفَ اللَّذَانِ وُلِدَا لَهُ فِي مِصْرَ نَفْسَانِ. جَمِيعُ نُفُوسِ بَيْتِ يَعْقُوبَ الَّتِي جَاءَتْ إِلَى مِصْرَ سَبْعُونَ.

 

ذكر هنا قائمة بأسماء أولاد يعقوب وأحفاده الذين نزلوا إلى مصر ويلاحظ فيها الآتي:

  1. عددهم 66 نفسًا ويعلن ذلك حتى نشعر ببركة الله التي ستظهر لهم في مصر فيزدادون تناسلًا حتى يصلوا إلى حوالي 2 مليون من الرجال والنساء عند رجوعهم من مصر.

  2. عددهم 70 نفسًا بإضافة يعقوب ويوسف وابنيه منسى وأفرايم.

  3. تذكر قوائم مشابهة لبنى يعقوب في (عد26، 1 أى4-8) وإن وجدت بعض الإختلافات فهي لأن بعض الأشخاص يكون لهم أكثر من اسم.

  4. يذكر استفانوس في كلمته في (أع7: 14) أن بنى يعقوب 75 وذلك لأنه أضاف خمسة أحفاد ليعقوب أتوا من يوسف في مصر.

لا تتشكك بسبب ضعفك أو قلة إمكانياتك لأن الله قادر أن يباركك فوق كل تخيل ويعطيك نعمة وقوة مهما كانت ظروفك صعبة ويتمم وعوده لك لأنه أبوك السماوى.

وستجد تفاسير أخرى هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمؤلفين آخرين.

St-Takla.org Image: Map: from Canaan to the land of Goshen (Genesis 46:5-27) صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: من كنعان إلى ارض جاسان (تكوين 46: 5-27)

St-Takla.org Image: Map: from Canaan to the land of Goshen (Genesis 46:5-27)

صورة في موقع الأنبا تكلا: خريطة: من كنعان إلى ارض جاسان (تكوين 46: 5-27)

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(3) لقاء إسرائيل بيوسف (ع28-34):

28 فَأَرْسَلَ يَهُوذَا أَمَامَهُ إِلَى يُوسُفَ لِيُرِيَ الطَّرِيقَ أَمَامَهُ إِلَى جَاسَانَ ثُمَّ جَاءُوا إِلَى أَرْضِ جَاسَانَ. 29 فَشَدَّ يُوسُفُ مَرْكَبَتَهُ وَصَعِدَ لِاسْتِقْبَالِ إِسْرَائِيلَ أَبِيهِ إِلَى جَاسَانَ. وَلَمَّا ظَهَرَ لَهُ وَقَعَ عَلَى عُنُقِهِ وَبَكَى عَلَى عُنُقِهِ زَمَانًا. 30 فَقَالَ إِسْرَائِيلُ لِيُوسُفَ: «أَمُوتُ الْآنَ بَعْدَ مَا رَأَيْتُ وَجْهَكَ أَنَّكَ حَيٌّ بَعْدُ». 31 ثُمَّ قَالَ يُوسُفُ لإِخْوَتِهِ وَلِبَيْتِ أَبِيهِ: «أَصْعَدُ وَأُخْبِرُ فِرْعَوْنَ وَأَقُولُ لَهُ: إِخْوَتِي وَبَيْتُ أَبِي الَّذِينَ فِي أَرْضِ كَنْعَانَ جَاءُوا إِلَيَّ 32 وَالرِّجَالُ رُعَاةُ غَنَمٍ فَإِنَّهُمْ كَانُوا أَهْلَ مَوَاشٍ وَقَدْ جَاءُوا بِغَنَمِهِمْ وَبَقَرِهِمْ وَكُلِّ مَا لَهُمْ. 33 فَيَكُونُ إِذَا دَعَاكُمْ فِرْعَوْنُ وَقَالَ: مَا صِنَاعَتُكُمْ؟ 34 أَنْ تَقُولُوا: عَبِيدُكَ أَهْلُ مَوَاشٍ مُنْذُ صِبَانَا إِلَى الْآنَ نَحْنُ وَآبَاؤُنَا جَمِيعًا. لِكَيْ تَسْكُنُوا فِي أَرْضِ جَاسَانَ. لأَنَّ كُلَّ رَاعِي غَنَمٍ رِجْسٌ لِلْمِصْرِيِّينَ».

 

ع28: أرسل إسرائيل ابنه يهوذا ليسبقه إلى أرض جاسان ويعلم يوسف بوصولهم ليعد المكان لسكناهم، ثم وصل إسرائيل وكل من معه إلى جاسان.

 

ع29، 30: عندما علم يوسف بوصول أبيه أسرع بمركبته لاستقباله في جاسان، فعانقه واحتضنه وأخذ الاثنان يبكيان مدة طويلة وذلك لمحبتهما الشديدة لبعضهما البعض، وبعدها عبَّر يعقوب عن فرحه بقوله يكفينى الآن يا ابنى أنى رأيتك، فإن سمح الله أن أموت الآن فأنا في فرح عظيم.

 

ع31، 32: بعدما رحَّب يوسف بأبيه وإخوته وأضافهم قال لهم أذهب الآن إلى فرعون وأخبره بوصولكم أنتم وأغنامكم وأخبره أن صناعتكم هي رعى الغنم.

 

ع33، 34: رجس للمصريين : أي نجس لا يريدون الإختلاط به وذلك لأن بعض المصريين كان يعبد الماشية وكان الكهنة يحرِّمون أكل الضأن بينما الرعاة يذبحون الأغنام ويأكلونها، بالإضافة لكراهيتهم لأعدائهم الرعاة الذين هجموا عليهم، وهم الهكسوس، بل تملكوا أرضًا واحتلوا بعض المناطق في مصر لمدة من الزمن.

أوصى يوسف إخوته أن يعلنوا عند مقابلتهم لفرعون أنهم رعاة طوال حياتهم وذلك ليسكنهم في أرض جاسان. ويقصد يوسف بهذا:

  1. أن يكونوا على الحدود الشرقية لمصر ليسهل عودتهم إلى كنعان كما أمر الله.

  2. لإبعادهم عن الإختلاط بأوثان المصريين وعباداتهم الغريبة عن الله.

  3. حتى لا يتعرضوا لاحتقار المصريين أو معاملتهم السيئة إذا اختلطوا بهم وعلموا أنهم رعاة لأنهم يحتقرون الرعاة.

كن حريصًا في الإعتزال عن الشر لأجل هدفك الوحيد وهو ملكوت السموات. فإن كنت تعيش في العالم، لا تختلط بالشر ولا تزيد علاقاتك مع الأشرار بل اكتفِ فقط بمعاملات العمل والجيرة وتعاملات الحياة المختلفة حتى لا تتعطل أو ينجذب قلبك إلى شرورهم.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات التكوين: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40 | 41 | 42 | 43 | 44 | 45 | 46 | 47 | 48 | 49 | 50

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/genesis/chapter-46.html