St-Takla.org  >   pub_Bible-Interpretations  >   Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament  >   Father-Antonious-Fekry  >   04-Sefr-El-Adad
 

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القمص أنطونيوس فكري

العدد 27 - تفسير سفر العدد

 

محتويات:

(إظهار/إخفاء)

* تأملات في كتاب عدد:
تفسير سفر العدد: مقدمة سفر العدد | مقدمة أسفار موسى الـ5 | العدد 1 | العدد 2 | العدد 3 | العدد 4 | العدد 5 | العدد 6 | العدد 7 | العدد 8 | العدد 9 | العدد 10 | العدد 11 | العدد 12 | العدد 13 | العدد 14 | العدد 15 | العدد 16 | العدد 17 | العدد 18 | العدد 19 | العدد 20 | العدد 21 | العدد 22 | العدد 23 | العدد 24 | العدد 25 | العدد 26 | العدد 27 | العدد 28 | العدد 29 | العدد 30 | العدد 31 | العدد 32 | العدد 33 | العدد 34 | العدد 35 | العدد 36 | ملخص عام

نص سفر العدد: العدد 1 | العدد 2 | العدد 3 | العدد 4 | العدد 5 | العدد 6 | العدد 7 | العدد 8 | العدد 9 | العدد 10 | العدد 11 | العدد 12 | العدد 13 | العدد 14 | العدد 15 | العدد 16 | العدد 17 | العدد 18 | العدد 19 | العدد 20 | العدد 21 | العدد 22 | العدد 23 | العدد 24 | العدد 25 | العدد 26 | العدد 27 | العدد 28 | العدد 29 | العدد 30 | العدد 31 | العدد 32 | العدد 33 | العدد 34 | العدد 35 | العدد 36 | العدد كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

بنات صلفحاد وإقامة يشوع (الإيمان القوى)

بنات صلفحاد هن نموذج رائع للإيمان القوى. ولنقارن بين مواقف عدم إيمان الشعب في العديد من المواقف التي شككوا فيها في دخولهم الأرض وبين ثقة بنات صلفحاد في ذلك وطلبهن أن يكون لهن نصيب. وأيضًا نجد هنا نموذج للإيمان في اهتمام موسى بتعيين خلف لهُ يكمِّل المسيرة حتى أرض الميعاد. كلهم لهم إيمان حيّ في أن وعد الله سيتم.

وبالرجوع إلى (عد33:26) نجد أن صلفحاد لم يكن لهُ بنون بل بنات، فلم يدخل في التعداد. فأتت بناته يعرضن قضيتهن بقوة حجة وبشجاعة لكن في وقار واتضاع وأعلن أن أباهن مات ميتة طبيعية كما مات كل الجيل السابق ولكنه لم يكن من جماعة قورح الذين حاولوا اغتصاب الكهنوت وكان سؤالهن لماذا يحذف اسمه من بين وارثي الأرض الجديدة. فكانت كلماتهن كلها إيمان وتمسك بوعود الله, وهذا يفتح السماء للاستجابة, وكان قانون جديد أنه إن لم يكن للمتوفى ابن فترثه بنته وإن لم يكن له ابنة فإخوته أو أعمامه أو أقرب من لهُ في عشيرته ونلاحظ :-

1-    الله وعدنا بالميراث لكنه يريدنا أن نصارع في الطلب لأجله وفي الصلاة بلجاجة وإيمان.

2-    هؤلاء البنات يمثلن العذارى الحكيمات فهن ملأن آنيتهن بزيت الإيمان.

3-  كون أن الله وافق على طلبهن بأن يبقى لصلفحاد أبيهن اسم رغمًا عن موته ميتة طبيعية أي نتيجة الخطيئة الأصلية فهذا يفتح لنا باب الرجاء أن كل من يموت ميتة طبيعية له نصيب في الميراث السماوي, فخطايانا العادية التي يقدم عنها توبة لا تمنع نصيبنا بل يمنعه تحدى الله ورفض التوبة وراجع (غل 29،28:3) فنحن لنا ميراث

4-    نتيجة إصرار بنات صلفحاد على الحصول على نصيبهن، كان بركة هذا حصولهم على قانون جديد للميراث

5-  معاني الأسماء صلفحاد = صل في حاد = ظل في خوف فهذا هو حالنا فكلنا ولدنا في ظل الخطية خائفين من الموت وكنا قبل المسيح في عبودية (عب 15:2) ونلاحظ في أسماء بنات صلفحاد النمو في النعمة مع المسيح: 1) محلة  = عجز / وهن / ضعف 2) فوعة = تجوال 3) حجلة = ترقص في فرح 4) ملكة = مَلِكَة 5)  ترصة = مقبولة, والمعنى أنه في ظل ولادتنا تحت الخطية كنا في حزن قلبي بسبب خطايانا وكنا نتجول كمن يبحث عن حل وتعزية ومعونة وهذا وجدناه في المسيح فتحول حزننا لفرح وهو جعلنا ملوكًا وكهنة وسنكون مقبولين أمامه وبلا عيب فيه (أف1: 4).

 

St-Takla.org Image: After you see the land, you must die. That is because you rebelled against my instructions to order water to come out of the rock at the springs of Meribah-kadesh. You will see the land I am giving the people of Israel, but you will not enter it.’ (Deuteronomy 32: 50-52; Numbers 27:12-14). - "Moses dies and Joshua becomes leader" images set (Deuteronomy 31-34, Joshua 1:1-9): image (13) - Deuteronomy, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "ومت في الجبل الذي تصعد إليه، وانضم إلى قومك، كما مات هارون أخوك في جبل هور وضم إلى قومه. لأنكما خنتماني في وسط بني إسرائيل عند ماء مريبة قادش في برية صين، إذ لم تقدساني في وسط بني إسرائيل. فإنك تنظر الأرض من قبالتها، ولكنك لا تدخل إلى هناك إلى الأرض التي أنا أعطيها لبني إسرائيل" (التثنية 32: 50-52؛ العدد 27: 12-14) - مجموعة "موت موسى ويشوع يصبح قائدًا" (التثنية 31-34, يشوع 1: 1-9) - صورة (13) - صور سفر التثنية، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: After you see the land, you must die. That is because you rebelled against my instructions to order water to come out of the rock at the springs of Meribah-kadesh. You will see the land I am giving the people of Israel, but you will not enter it.’ (Deuteronomy 32: 50-52; Numbers 27:12-14). - "Moses dies and Joshua becomes leader" images set (Deuteronomy 31-34, Joshua 1:1-9): image (13) - Deuteronomy, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "ومت في الجبل الذي تصعد إليه، وانضم إلى قومك، كما مات هارون أخوك في جبل هور وضم إلى قومه. لأنكما خنتماني في وسط بني إسرائيل عند ماء مريبة قادش في برية صين، إذ لم تقدساني في وسط بني إسرائيل. فإنك تنظر الأرض من قبالتها، ولكنك لا تدخل إلى هناك إلى الأرض التي أنا أعطيها لبني إسرائيل" (التثنية 32: 50-52؛ العدد 27: 12-14) - مجموعة "موت موسى ويشوع يصبح قائدًا" (التثنية 31-34, يشوع 1: 1-9) - صورة (13) - صور سفر التثنية، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

الآيات 12-23:-

أمر الله موسى أن يصعد للجبل لينظر أرض الميعاد من فوق فهو لن يدخلها وموسى لم ينفذ هذا الأمر فورًا بل وضع بعض الترتيبات وترك بعض الوعظات التي استمرت طوال سفر التثنية (عد28 - تث 33). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). وهنا الله يطلب منه أن يصعد الجبل كما حدث مع هرون وهذا هو موت القديسين صعود لأعلى. وفي الصعود نرى ورأى موسى أرض الميعاد، وتستريح نفسه إلى أن ما جاهد لأجله سنين عديدة رآه أخيرًا. هذه مكافأة لموسى. ولكن لاحظ أن موسى كممثل للناموس لا يدخل أرض الميعاد، فلا خلاص بالناموس، وأقصى ما يصل إليه الناموس هو معاينة الأمجاد من بعيد. ومن يدخل بالشعب هو يشوع (الذي له نفس اسم مخلصنا يسوع فحرف السين ينطق في العبرية شين). ونحن ندخل السماء لو كنا ثابتين في المسيح يسوع. ولكن من كل النواحى فموسى هو الأعظم وليس مثله، وهذا ما قاله الله نفسه، ولكنه كممثل للناموس، ومن هو تحت الناموس لا خلاص له لو أخطأ في أصغر هفوة (لا18: 5)، وكانت هفوة موسى موضوع ضرب الصخرة. ولكن لنلاحظ عظمة موسى في ظهوره مع المسيح على جبل التجلى.

 

آية 13:- و متى نظرتها تضم إلى قومك أنت أيضًا كما ضم هرون اخوك.

كما ضُمَ هرون أخيك = إذًا الموت ليس فناء فقومه مازالوا موجودين في مكان ما.

 

آية 16:- ليوكل الرب إله ارواح جميع البشر رجلا على الجماعة.

تظهر هنا عظمة موسى فهو لم يطلب من الله عن نفسه بل عن الشعب حتى لا يستمر بلا راعي فيتشتت. هذه هي الرعاية وهذا هو الحب أن ينس الخادم نفسه من أجل الجماعة. ومن عظمته أيضًا أنه لم يوصى بأن يحتل أبناؤه مراكز القيادة. بل هو يترك الرب يختار من يراه. وهكذا الكنيسة في اختيار أحد الرعاة ينبغي أن تصلى كثيرًا.

 

آية 18:- فقال الرب لموسى خذ يشوع بن نون رجلا فيه روح وضع يدك عليه.

يشوع الذي كان ذراع موسى الأيمن وتلميذة ولم يكن يفارق خيمته (خر11:33) وهذه هي التلمذة. وهو الذي دخل أرض الموعد وجاء يقدم لإخوته عربون الحياة الجديدة. ضع يدك عليه = لهذا ارتبط وضع الأيدي بسيامة خدام الله وتسليم بركة إلهية (يعقوب وأولاد يوسف) وشفاء المرضى وفي الكنيسة يستعمل في السيامة وحلول الروح القدس وصلاة التحليل للمعترفين (أع 6:6، 3:13 + 1 تى22:5 + 2تى16:1 + مز 5:6،23:8 + لو 4:4، 13:13 + مت 18:9، 15،13:19).

 

آية 19:- و اوقفه قدام العازار الكاهن وقدام كل الجماعة واوصه أمام اعينهم.

أوقفه قدام العازار الكاهن وقدام كل الجماعة = هنا نرى الدور الإيجابي للكهنة والشعب في السيامات. فالشعب كما الكهنة لا يقفوا متفرجين بل يلتزمون بالمساهمة في هذا العمل والتعاون معهم.

 

آية 20:- و اجعل من هيبتك عليه لكي يسمع له كل جماعة بني إسرائيل.

أجعل من هيبتك عليه = إن كان موسى يضع الأيدي. لكن الله الذي وهب موسى روحه ومهابته هو الذي يهب يشوع ذات العطايا. وكان على موسى أن يتكلم عن يشوع وصفاته الجليلة أمام الشعب فيهابه الشعب مثل موسى ويشركه معه في الرعاية في فترة حياته فلا يختلف عليه أحد بعد موت موسى.

 

آية 21:- فيقف أمام العازار الكاهن فيسال له بقضاء الاوريم أمام الرب حسب قوله يخرجون وحسب قوله يدخلون هو وكل بني إسرائيل معه كل الجماعة.

على يشوع أن يتعاون مع رئيس الكهنة الذي يسأل بالأوريم والتميم (الأنوار والكمالات، إشارة لعمل الروح القدس الذي يهب الإنسان استنارة وكمال. أما موسى وحده هو كان يكلم الله دون رئيس كهنة بل وجهًا لوجه.

نرى في هذا الإصحاح أن من يهتم بالميراث السماوي يحصل عليه مثلما حدث مع بنات صلفحاد. أما من يعصى الله فيحرم من أرض الميعاد. هذا بالنسبة لنا، ولكن موسى العظيم له وضع مختلف كما قلنا، ولكن هذا درس هذا الإصحاح.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات العدد: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/04-Sefr-El-Adad/Tafseer-Sefr-El-3adad__01-Chapter-27.html