St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   chronicles2
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   chronicles2

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

أخبار الأيام الثاني 28 - تفسير سفر أخبار الأيام الثاني

 

* تأملات في كتاب اخبار أيام ثاني:
تفسير سفر أخبار الأيام الثاني: مقدمة سفر أخبار الأيام الثاني | أخبار الأيام الثاني 1 | أخبار الأيام الثاني 2 | أخبار الأيام الثاني 3 | أخبار الأيام الثاني 4 | أخبار الأيام الثاني 5 | أخبار الأيام الثاني 6 | أخبار الأيام الثاني 7 | أخبار الأيام الثاني 8 | أخبار الأيام الثاني 9 | أخبار الأيام الثاني 10 | أخبار الأيام الثاني 11 | أخبار الأيام الثاني 12 | أخبار الأيام الثاني 13 | أخبار الأيام الثاني 14 | أخبار الأيام الثاني 15 | أخبار الأيام الثاني 16 | أخبار الأيام الثاني 17 | أخبار الأيام الثاني 18 | أخبار الأيام الثاني 19 | أخبار الأيام الثاني 20 | أخبار الأيام الثاني 21 | أخبار الأيام الثاني 22 | أخبار الأيام الثاني 23 | أخبار الأيام الثاني 24 | أخبار الأيام الثاني 25 | أخبار الأيام الثاني 26 | أخبار الأيام الثاني 27 | أخبار الأيام الثاني 28 | أخبار الأيام الثاني 29 | أخبار الأيام الثاني 30 | أخبار الأيام الثاني 31 | أخبار الأيام الثاني 32 | أخبار الأيام الثاني 33 | أخبار الأيام الثاني 34 | أخبار الأيام الثاني 35 | أخبار الأيام الثاني 36 | ملخص عام

نص سفر أخبار الأيام الثاني: أخبار الأيام الثاني 1 | أخبار الأيام الثاني 2 | أخبار الأيام الثاني 3 | أخبار الأيام الثاني 4 | أخبار الأيام الثاني 5 | أخبار الأيام الثاني 6 | أخبار الأيام الثاني 7 | أخبار الأيام الثاني 8 | أخبار الأيام الثاني 9 | أخبار الأيام الثاني 10 | أخبار الأيام الثاني 11 | أخبار الأيام الثاني 12 | أخبار الأيام الثاني 13 | أخبار الأيام الثاني 14 | أخبار الأيام الثاني 15 | أخبار الأيام الثاني 16 | أخبار الأيام الثاني 17 | أخبار الأيام الثاني 18 | أخبار الأيام الثاني 19 | أخبار الأيام الثاني 20 | أخبار الأيام الثاني 21 | أخبار الأيام الثاني 22 | أخبار الأيام الثاني 23 | أخبار الأيام الثاني 24 | أخبار الأيام الثاني 25 | أخبار الأيام الثاني 26 | أخبار الأيام الثاني 27 | أخبار الأيام الثاني 28 | أخبار الأيام الثاني 29 | أخبار الأيام الثاني 30 | أخبار الأيام الثاني 31 | أخبار الأيام الثاني 32 | أخبار الأيام الثاني 33 | أخبار الأيام الثاني 34 | أخبار الأيام الثاني 35 | أخبار الأيام الثاني 36 | أخبار الأيام الثاني كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الأَصْحَاحُ الثَّامِنُ وَالعِشْرُونَ

تملك آحاز على يهوذا

 

(1) فساد آحاز وهزيمته أمام أرام وإسرائيل (ع1 - 7)

(2) سبي إسرائيل ليهوذا ثم إعادته (ع8-15)

(3) انكسار آحاز أمام أدوم وفلسطين وآشور (ع16-21)

(4) عبادة آحاز لآلهة أشور ثم موته (ع22-27)

 

(1) فساد آحاز وهزيمته أمام أرام وإسرائيل (ع1 - 7):

1 كَانَ آحَازُ ابْنَ عِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ، وَمَلَكَ سِتَّ عَشَرَةَ سَنَةً فِي أُورُشَلِيمَ، وَلَمْ يَفْعَلِ الْمُسْتَقِيمَ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ كَدَاوُدَ أَبِيهِ، 2 بَلْ سَارَ فِي طُرُقِ مُلُوكِ إِسْرَائِيلَ، وَعَمِلَ أَيْضًا تَمَاثِيلَ مَسْبُوكَةً لِلْبَعْلِيمِ. 3 وَهُوَ أَوْقَدَ فِي وَادِي ابْنِ هِنُّومَ وَأَحْرَقَ بَنِيهِ بِالنَّارِ حَسَبَ رَجَاسَاتِ الأُمَمِ الَّذِينَ طَرَدَهُمُ الرَّبُّ مِنْ أَمَامِ بَنِي إِسْرَائِيلَ. 4 وَذَبَحَ وَأَوْقَدَ عَلَى الْمُرْتَفَعَاتِ وَعَلَى التِّلاَلِ وَتَحْتَ كُلِّ شَجَرَةٍ خَضْرَاءَ. 5 فَدَفَعَهُ الرَّبُّ إِلهُهُ لِيَدِ مَلِكِ أَرَامَ، فَضَرَبُوهُ وَسَبَوْا مِنْهُ سَبْيًا عَظِيمًا وَأَتَوْا بِهِمْ إِلَى دِمَشْقَ. وَدُفِعَ أَيْضًا لِيَدِ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ فَضَرَبَهُ ضَرْبَةً عَظِيمَةً. 6 وَقَتَلَ فَقَحُ بْنُ رَمَلْيَا فِي يَهُوذَا مِئَةً وَعِشْرِينَ أَلْفًا فِي يَوْمٍ وَاحِدٍ، الْجَمِيعُ بَنُو بَأْسٍ، لأَنَّهُمْ تَرَكُوا الرَّبَّ إِلهَ آبَائِهِمْ. 7 وَقَتَلَ زِكْرِي جَبَّارُ أَفْرَايِمَ مَعَسِيَا ابْنَ الْمَلِكِ، وَعَزْرِيقَامَ رَئِيسَ الْبَيْتِ، وَأَلْقَانَةَ ثَانِيَ الْمَلِكِ.

 

ع1-4: ذكرت هذه الآيات وشرحت في (2 مل16: 1-4) وفيها نرى فساد آحاز وتركه عبادة الله وانغماسه في عبادة الأوثان.

 

St-Takla.org Image: In one day of fighting, the armies of Israel and Aram killed 120,000 of Judah’s troops. (2 Chronicles 28: 6) - "Oded rescues captured women and children" images set (2 Chronicles 28:1-14): image (4) - 2 Chronicles, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "وقتل فقح بن رمليا في يهوذا مئة وعشرين ألفا في يوم واحد، الجميع بنو بأس، لأنهم تركوا الرب إله آبائهم" (أخبار الأيام الثاني 28: 6) - مجموعة "عوديد النبي ينقذ النساء والأطفال من السبي" (أخبار الأيام الثاني 28: 1-14) - صورة (4) - صور سفر أخبار الأيام الثاني، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: In one day of fighting, the armies of Israel and Aram killed 120,000 of Judah’s troops. (2 Chronicles 28: 6) - "Oded rescues captured women and children" images set (2 Chronicles 28:1-14): image (4) - 2 Chronicles, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "وقتل فقح بن رمليا في يهوذا مئة وعشرين ألفا في يوم واحد، الجميع بنو بأس، لأنهم تركوا الرب إله آبائهم" (أخبار الأيام الثاني 28: 6) - مجموعة "عوديد النبي ينقذ النساء والأطفال من السبي" (أخبار الأيام الثاني 28: 1-14) - صورة (4) - صور سفر أخبار الأيام الثاني، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

ع5: لما سقط آحاز في عبادة الأوثان بدون أي داعٍ؛ لأن والده كان مستقيمًا وترك له أموالًا كثيرة في خزانة المملكة؛ إذ كان قد انتصر على الأعداء المحيطين، مثل بنى عمون. لذلك تخلى الله عن آحاز وترك ملك آرام يهاجمه ويقتل من شعبه الكثيرين؛ لأنهم هم أيضًا زاغوا وراء الملك في عبادة الأوثان.

وسمح الله أيضًا لملك إسرائيل أن يهجم عليه ويقتل من شعبه الكثيرين ويسبى أسرى كثيرين.

والمذكور في (2 مل16: 5، 6) أن ملك آرام وملك إسرائيل لم يغلبوا آحاز، فالمقصود به أنهم كانوا يريدون خلعه وقتله وتعيين ملكًا بدلًا منه، فلم يقدروا على ذلك، ولكنهم قتلوا الكثيرين من شعبه. والله لم يسمح بخلع آحاز؛ لأنه وعد أن يبقى نسلًا لداود على كرسيه إلى الأبد. وأرسل أشعياء إلى آحاز وطمأنه أن الله سيحفظه (أش7).

 

ع6: قتل فقح بن رمليا ملك إسرائيل عددًا كبيرًا من جنود آحاز الأقوياء وعددهم 120000 وذلك من أجل سلوك مملكة يهوذا في الشر.

 

ع7: واستطاع زكرى، رئيس جيش إسرائيل، أن يصل إلى القصر الملكى ويقتل معسيا ابن آحاز، وقتل كذلك عزريقام المسئول عن القصر الملكى وألقانة ثانى رجل في المملكة بعد آحاز.

هكذا عاقب الله آحاز بقتل ابنه ومساعديه وعدد كبير من جيشه، لعله يتوب ويرجع إلى الله، وإن كان قد قدم آحاز ابنه ذبيحة للأوثان، فها ابن آخر له يموت بالسيف، فمن يسلك في الشر لن يجد أمامه إلا العقاب الإلهي.

لا تتحدى الله بالتمادي في الشر؛ لئلا يغضب عليك ويتخلى عنك، فتذلك الشياطين ويضايقك من حولك. ارجع إليه بالتوبة. فهو حنون وسيسامحك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(2) سبي إسرائيل ليهوذا ثم إعادته (ع8-15):

8 وَسَبَى بَنُو إِسْرَائِيلَ مِنْ إِخْوَتِهِمْ مِئَتَيْ أَلْفٍ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْبَنَاتِ، وَنَهَبُوا أَيْضًا مِنْهُمْ غَنِيمَةً وَافِرَةً وَأَتَوْا بِالْغَنِيمَةِ إِلَى السَّامِرَةِ. 9 وَكَانَ هُنَاكَ نَبِيٌّ لِلرَّبِّ اسْمُهُ عُودِيدُ، فَخَرَجَ لِلِقَاءِ الْجَيْشِ الآتِي إِلَى السَّامِرَةِ وَقَالَ لَهُمْ: «هُوَذَا مِنْ أَجْلِ غَضَبِ الرَّبِّ إِلهِ آبَائِكُمْ عَلَى يَهُوذَا قَدْ دَفَعَهُمْ لِيَدِكُمْ وَقَدْ قَتَلْتُمُوهُمْ بِغَضَبٍ بَلَغَ السَّمَاءَ. 10 وَالآنَ أَنْتُمْ عَازِمُونَ عَلَى إِخْضَاعِ بَنِي يَهُوذَا وَأُورُشَلِيمَ عَبِيدًا وَإِمَاءً لَكُمْ. أَمَا عِنْدَكُمْ أَنْتُمْ آثَامٌ لِلرَّبِّ إِلهِكُمْ؟ 11 وَالآنَ اسْمَعُوا لِي وَرُدُّوا السَّبْيَ الَّذِي سَبَيْتُمُوهُ مِنْ إِخْوَتِكُمْ لأَنَّ حُمُوَّ غَضَبِ الرَّبِّ عَلَيْكُمْ». 12 ثُمَّ قَامَ رِجَالٌ مِنْ رُؤُوسِ بَنِي أَفْرَايِمَ: عَزَرْيَا بْنُ يَهُوحَانَانَ، وَبَرَخْيَا بْنُ مَشُلِّيمُوتَ، وَيَحَزْقِيَا بْنُ شَلُّومَ، وَعَمَاسَا بْنُ حِدْلاَيَ عَلَى الْمُقْبِلِينَ مِنَ الْجَيْشِ، 13 وَقَالُوا لَهُمْ: «لاَ تَدْخُلُونَ بِالسَّبْيِ إِلَى هُنَا لأَنَّ عَلَيْنَا إِثْمًا لِلرَّبِّ، وَأَنْتُمْ عَازِمُونَ أَنْ تَزِيدُوا عَلَى خَطَايَانَا وَعَلَى إِثْمِنَا، لأَنَّ لَنَا إِثْمًا كَثِيرًا، وَعَلَى إِسْرَائِيلَ حُمُوُّ غَضَبٍ». 14 فَتَرَكَ الْمُتَجَرِّدُونَ السَّبْيَ وَالنَّهْبَ أَمَامَ الرُّؤَسَاءِ وَكُلِّ الْجَمَاعَةِ. 15 وَقَامَ الرِّجَالُ الْمُعَيَّنَةُ أَسْمَاؤُهُمْ وَأَخَذُوا الْمَسْبِيِّينَ وَأَلْبَسُوا كُلَّ عُرَاتِهِمْ مِنَ الْغَنِيمَةِ، وَكَسَوْهُمْ وَحَذَوْهُمْ وَأَطْعَمُوهُمْ وَأَسْقَوْهُمْ وَدَهَّنُوهُمْ، وَحَمَلُوا عَلَى حَمِيرٍ جَمِيعَ الْمُعْيِينَ مِنْهُمْ، وَأَتَوْا بِهِمْ إِلَى أَرِيحَا، مَدِينَةِ النَّخْلِ، إِلَى إِخْوَتِهِمْ. ثُمَّ رَجَعُوا إِلَى السَّامِرَةِ.

 

ع8: استطاع جيش إسرائيل أن يسبى من شعب يهوذا 200000 من الرجال والنساء والأطفال ونهبوا منهم غنيمة كثيرة. وهكذا ذُلَّ يهوذا بسبب خطاياه. وإن كان آحاز قد أعجب بالآلهة الوثنية التي عبدها إسرائيل وسار وراءهم في عبادة الأوثان، فالآن يهيج الله عليه ملك إسرائيل؛ ليقتل ويسبى من شعبه الكثيرين؛ حتى يعلمه ألا يسير وراء الخطاة، أو يقلدهم في خطاياهم.

 

ع9-11: يظهر حنان الله على سكان مملكة يهوذا، الذين تمردوا عليه بعبادة الأوثان، فبعدما أخذتهم مملكة إسرائيل سبايا، أرسل نبيًا اسمه عوديد إلى عاصمة إسرائيل، وهي السامرة، ليستقبل جيش إسرائيل الراجع بأسرى يهوذا وغنائمه، وأعلن لهم الآتي:

الله أدب سكان يهوذا لأجل خطاياهم فانهزموا في الحرب أمام إسرائيل.

عوديد النبي ذكر إسرائيل بأن له خطايا كثيرة والله يطيل أناته عليهم ولكنه سيتخلى عنهم ويؤدبهم إن لم يتوبوا، فكيف يأخذون سبايا وغنائم من إخوتهم سكان يهوذا؟

إن كان إسرائيل له خطايا كثيرة، فليتحنن على اخوته يهوذا الخطاة مثله ويعيد سباياهم إلى أرضهم.

 

ع12، 13: تأثر سكان السامرة بكلام عوديد وشعروا بخطاياهم ورجعوا إلى الله، فقام أربعة من رؤساء إسرائيل، يتبعهم الشعب وكلموا رؤساء الجيش، الراجعين إلى السامرة بالسبايا، وذكروهم أن إسرائيل له خطايا كثيرة، تستحق الغضب الإلهي، فلا يصح أن نزيد عليها خطية جديدة، هي القسوة على اخوتنا شعب يهوذا، بسبيهم إلى إسرائيل.

وهذا التوجه والخضوع لله أمر يفرح الله، حتى أنه اهتم أن يذكر أسماء الأربعة رؤساء في الكتاب المقدس، فلم يُذكر إلا في هذا المكان. وهو يشبه الصلاح الذي قام به السامرى الصالح في المثل الذي قاله المسيح (لو10: 29-37) فالله لا ينسى صلاح وخدمة أي إنسان ويهتم بكل من يطيعه ويشهد له، خاصة وسط الأشرار.

 

ع14: أطاع رؤساء الجيش رؤساء إسرائيل، فتركوا أمامهم السبايا من يهوذا وكل غنائمهم.

 

ع15: عين رؤساء إسرائيل عددًا من شعب إسرائيل للعناية بالسبايا، فظهرت هذه العناية فيما يلي:

  1. أخذوا ملابس من الغنائم وألبسوا السبايا العراة.

  2. أخذوا من الغنائم أحذية مناسبة وألبسوا كل السبايا.

  3. أطعموهم وسقوهم؛ لأنهم كانوا جوعانين وعطشى منذ مدة.

  4. اهتموا بالجراحات التي أصابتهم أثناء القبض عليهم، أو ضربهم وأثناء سحبهم ونقلهم إلى السامرة فدهنوا بالزيت جراحاتهم؛ لتشفى.

  5. اهتموا بالمتعبين منهم العاجزين عن السير، فأركبوهم على حمير؛ حتى لا يسقطوا في طريق عودتهم إلى بلادهم.

  6. اقتادوهم بلطف ومحبة واعتنوا بهم أثناء سفرهم؛ حتى أوصلوهم إلى مدينة أريحا، التي تسمى مدينة النخل وهي مدينة تقع في شمال مملكة يهوذا.

بهذه الخطوات نرى اهتمامًا رائعًا من السامريين، يشبه كما قلنا ما عمله السامرى الصالح.

كن رحيمًا واشفق على المتعبين حولك؛ لأن حنانك عليهم غالٍ جدًا في نظر الله، فيفيض مراحمه عليك.

وستجد تفاسير أخرى هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمؤلفين آخرين.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(3) انكسار آحاز أمام أدوم وفلسطين وآشور (ع16-21):

16 فِي ذلِكَ الْوَقْتِ أَرْسَلَ الْمَلِكُ آحَازُ إِلَى مُلُوكِ أَشُّورَ لِيُسَاعِدُوهُ. 17 فَإِنَّ الأَدُومِيِّينَ أَتَوْا أَيْضًا وَضَرَبُوا يَهُوذَا وَسَبَوْا سَبْيًا. 18 وَاقْتَحَمَ الْفِلِسْطِينِيُّونَ مُدُنَ السَّوَاحِلِ وَجَنُوبِيَّ يَهُوذَا، وَأَخَذُوا بَيْتَ شَمْسٍ وَأَيَّلُونَ وَجَدِيرُوتَ وَسُوكُو وَقُرَاهَا، وَتِمْنَةَ وَقُرَاهَا، وَحِمْزُو وَقُرَاهَا، وَسَكَنُوا هُنَاكَ. 19 لأَنَّ الرَّبَّ ذَلَّلَ يَهُوذَا بِسَبَبِ آحَازَ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ، لأَنَّهُ أَجْمَحَ يَهُوذَا وَخَانَ الرَّبَّ خِيَانَةً. 20 فَجَاءَ عَلَيْهِ تِلْغَثُ فِلْنَاسِرُ مَلِكُ أَشُّورَ وَضَايَقَهُ وَلَمْ يُشَدِّدْهُ. 21 لأَنَّ آحَازَ أَخَذَ قِسْمًا مِنْ بَيْتِ الرَّبِّ وَمِنْ بَيْتِ الْمَلِكِ وَمِنَ الرُّؤَسَاءِ وَأَعْطَاهُ لِمَلِكِ أَشُّورَ وَلكِنَّهُ لَمْ يُسَاعِدْهُ.

 

ع16: بعد هزيمة آحاز الساحقة أمام آرام وإسرائيل، لم يفكر في الرجوع إلى الله ولكنه حاول الاستعانة بدولة كبرى هي آشور، التي تسكن شمال العراق الحالى؛ لتعاونه ضد آرام وكل الأعداء المحيطين به. وهذا يبين مدى قساوة قلب آحاز وابتعاده عن الله.

 

ع17: واصل الله تأديبه لآحاز القاسى القلب، فسمح لآدوم، الذي يسكن جنوب يهوذا، أن يهاجم آحاز، فانتصر عليه وأخذ منه سبايا.

 

ع18: بيت شمس: مدينة في شمال مملكة يهوذا وعلى حدودها.

أيلون: مدينة على حدود مملكة يهوذا في شمالها وتقع غرب أورشليم على بعد 22 كم.

جديروت: مدينة في سهل يهوذا.

سوكو: مدينة في سهل يهوذا، تقع جنوب غرب بيت لحم، على بعد 14 ميلًا.

تمنة: مدينة تقع على الحدود الشمالية ليهوذا، على بعد 5 كم جنوب غرب بيت شمس.

جمزو: قرية تقع جنوب شرق اللد على بعد 5 كم.

سمح الله أيضًا للفلسطينيين أن يهجموا على مملكة يهوذا من جنوبها وشمالها واستولوا على عدد من مدنها.

 

ع19: أجمح يهوذا: جعل يهوذا يتمرد على الله.

قاد آحاز شعبه في تمرد ضد الله وأتاههم في عبادة الأوثان، فسمح الله بتأديبه هو وشعبه وأذله أمام الأمم المحيطة به. فبعد أن ضعف أمام آرام وإسرائيل، انتهزت الفرصة الأمم الأخرى المحيطة بآحاز، مثل أدوم وفلسطين، فهاجموه واستولوا على مدنه وأخذوا سبايا منه. في كل هذا لم يتب آحاز ويلتجئ إلى الله، بل طلب الأمم وآلهتهم مثل آشور.

 

ع20، 21: ثم استمرارًا لإذلال الله لآحاز، سمح لتغلث فلناسر ملك آشور، الذي حاول آحاز الاستعانة به ولكنه لم يسنده، بل هاجمه وأذله، مع أنه كان قد أخذ من آحاز هدايا كثيرة، من بيت الرب، ومن قصر الملك، ومن رؤساء يهوذا. ولأن آحاز جرد بيت الرب من محتوياته وأعطاها هدايا لملك آشور لم يساعده ملك آشور، بل زاده إذلالًا وضعفًا.

لا تلتجئ إلى العالم؛ لئلا يذلك ولكن اطلب الله أبيك الحنون، لأنك مهما أخطأت، فهو مستعد أن يسامحك ما دمت ترجع إليه. اترك وسائل العالم من شهوات وأساليب خاطئة؛ لتنجى نفسك من الهلاك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(4) عبادة آحاز لآلهة أشور ثم موته (ع22-27):

22 وَفِي ضِيقِهِ زَادَ خِيَانَةً بالرَّبِّ الْمَلِكُ آحَازُ هذَا، 23 وَذَبَحَ لآلِهَةِ دِمَشْقَ الَّذِينَ ضَارَبُوهُ وَقَالَ: «لأَنَّ آلِهَةَ مُلُوكِ أَرَامَ تُسَاعِدُهُمْ أَنَا أَذْبَحُ لَهُمْ فَيُسَاعِدُونَنِي». وَأَمَّا هُمْ فَكَانُوا سَبَبَ سُقُوطٍ لَهُ وَلِكُلِّ إِسْرَائِيلَ. 24 وَجَمَعَ آحَازُ آنِيَةَ بَيْتِ اللهِ وَقَطَّعَ آنِيَةَ بَيْتِ اللهِ وَأَغْلَقَ أَبْوَابَ بَيْتِ الرَّبِّ، وَعَمِلَ لِنَفْسِهِ مَذَابحَ فِي كُلِّ زَاوِيَةٍ فِي أُورُشَلِيمَ. 25 وَفِي كُلِّ مَدِينَةٍ فَمَدِينَةٍ مِنْ يَهُوذَا عَمِلَ مُرْتَفَعَاتٍ لِلإِيقَادِ لآلِهَةٍ أُخْرَى، وَأَسْخَطَ الرَّبَّ إِلهَ آبَائِهِ. 26 وَبَقِيَّةُ أُمُورِهِ وَكُلُّ طُرُقِهِ الأُولَى وَالأَخِيرَةُ، هَا هِيَ مَكْتُوبَةٌ فِي سِفْرِ مُلُوكِ يَهُوذَا وَإِسْرَائِيلَ. 27 ثُمَّ اضْطَجَعَ آحَازُ مَعَ آبَائِهِ فَدَفَنُوهُ فِي الْمَدِينَةِ فِي أُورُشَلِيمَ، لأَنَّهُمْ لَمْ يَأْتُوا بِهِ إِلَى قُبُورِ مُلُوكِ إِسْرَائِيلَ. وَمَلَكَ حَزَقِيَّا ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ.

 

ع22: إن كانت الضيقة تدعو الإنسان للرجوع لله ولكن عندما سمح الله لآحاز بالضيقة، ابتعد عن الله والتصق بالأمم وأوثانها.

 

ع23: تماديًا لآحاز في شره، التجأ إلى آلهة آرام، الذين ضربوه وأذلوه ولم يلتجئ إلى الله، فقد خاف من آلهة آرام وطلب مساعدتها، مع أن الله هو أكبر قوة في العالم، ولكن لجهل آحاز رفض الله.

 

ع24: كسر آحاز الأوانى الكبيرة الموجودة في بيت الرب؛ ليرسلها كهدايا معدنية لآشور، وأغلق بيت الرب ومنع الخدمة فيه وهو غالبًا أغلق القدس وقدس الأقداس، أي منع دخول الكهنة وتقديم الخدمة لله؛ لأنه كان قد أقام مذبحًا للأوثان، شبه ما رآه في دمشق عند الآراميين، أي منع عبادة الله وشجع عبادة الأوثان، بل أيضًا أقام مذابح للأوثان في كل جوانب مدينة أورشليم.

إن التمادي في الخطية يعمى عينى الإنسان، فيبتعد عن الحق؛ لذا احرص على الصلاة وقراءة الكتاب المقدس والتناول؛ حتى تظل علاقتك حية بالله.

 

ع25: كذلك أقام آحاز عبادة للأوثان في مدن يهوذا، وليس في أورشليم فقط وبهذا أغاظ الله وأغضه جدًا؛ لأنه أغوى شعبه وقاده بعيدًا عن الله.

وهكذا نرى شر آحاز في أنه نشر عبادة الأوثان، وأقام المرتفعات وأغلق بيت الله، فهو لم يتهاون مع شعبه في عبادة الأوثان، بل شجعه على هذه العبادة الشريرة وأبعده عن الله.

 

ع26، 27: ذكرت هاتين الآيتين وشرحت في (2 مل16: 19، 20) ونرى فيها نهاية آحاز الشرير، الذي دفن بعد موته في أورشليم، وليس في قبور الملوك الصالحين أسلافه.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات أخبار ثاني: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/chronicles2/chapter-28.html