St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   kings2
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   kings2

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

ملوك الثاني 9 - تفسير سفر الملوك الثاني

 

* تأملات في كتاب ملوك ثاني:
تفسير سفر الملوك الثاني: مقدمة سفر الملوك الثاني | ملوك الثاني 1 | ملوك الثاني 2 | ملوك الثاني 3 | ملوك الثاني 4 | ملوك الثاني 5 | ملوك الثاني 6 | ملوك الثاني 7 | ملوك الثاني 8 | ملوك الثاني 9 | ملوك الثاني 10 | ملوك الثاني 11 | ملوك الثاني 12 | ملوك الثاني 13 | ملوك الثاني 14 | ملوك الثاني 15 | ملوك الثاني 16 | ملوك الثاني 17 | ملوك الثاني 18 | ملوك الثاني 19 | ملوك الثاني 20 | ملوك الثاني 21 | ملوك الثاني 22 | ملوك الثاني 23 | ملوك الثاني 24 | ملوك الثاني 25 | ملخص عام

نص سفر الملوك الثاني: الملوك الثاني 1 | الملوك الثاني 2 | الملوك الثاني 3 | الملوك الثاني 4 | الملوك الثاني 5 | الملوك الثاني 6 | الملوك الثاني 7 | الملوك الثاني 8 | الملوك الثاني 9 | الملوك الثاني 10 | الملوك الثاني 11 | الملوك الثاني 12 | الملوك الثاني 13 | الملوك الثاني 14 | الملوك الثاني 15 | الملوك الثاني 16 | الملوك الثاني 17 | الملوك الثاني 18 | الملوك الثاني 19 | الملوك الثاني 20 | الملوك الثاني 21 | الملوك الثاني 22 | الملوك الثاني 23 | الملوك الثاني 24 | الملوك الثاني 25 | ملوك الثاني كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32 - 33 - 34 - 35 - 36 - 37

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الأَصْحَاحُ التَّاسِعُ

تملك ياهو وقتل بيت آخاب

 

(1) مسح ياهو ملكًا (ع1-10)

(2) إعلان ملك ياهو (ع11-14)

(3) ياهو يقتل يهورام (ع15-26)

(4) ياهو يقتل أخزيا (ع27-29)

(5) ياهو يقتل إيزابل (ع30-37)

 

(1) مسح ياهو ملكًا (ع1-10):

1 وَدَعَا أَلِيشَعُ النَّبِيُّ وَاحِدًا مِنْ بَنِي الأَنْبِيَاءِ وَقَالَ لَهُ: «شُدَّ حَقْوَيْكَ وَخُذْ قِنِّينَةَ الدُّهْنِ هذِهِ بِيَدِكَ، وَاذْهَبْ إِلَى رَامُوتَ جِلْعَادَ. 2 وَإِذَا وَصَلْتَ إِلَى هُنَاكَ فَانْظُرْ هُنَاكَ يَاهُوَ بْنَ يَهُوشَافَاطَ بْنَ نِمْشِي، وَادْخُلْ وَأَقِمْهُ مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِهِ، وَادْخُلْ بِهِ إِلَى مُخْدَعٍ دَاخِلَ مُخْدَعٍ. 3 ثُمَّ خُذْ قِنِّينَةَ الدُّهْنِ وَصُبَّ عَلَى رَأْسِهِ وَقُلْ: هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: قَدْ مَسَحْتُكَ مَلِكًا عَلَى إِسْرَائِيلَ. ثُمَّ افْتَحِ الْبَابَ وَاهْرُبْ وَلاَ تَنْتَظِرْ». 4 فَانْطَلَقَ الْغُلاَمُ، أَيِ الْغُلاَمُ النَّبِيُّ إِلَى رَامُوتَ جِلْعَادَ 5 وَدَخَلَ وَإِذَا قُوَّادُ الْجَيْشِ جُلُوسٌ. فَقَالَ: «لِي كَلاَمٌ مَعَكَ يَا قَائِدُ». فَقَالَ يَاهُو: «مَعَ مَنْ مِنَّا كُلِّنَا؟». فَقَالَ: «مَعَكَ أَيُّهَا الْقَائِدُ». 6 فَقَامَ وَدَخَلَ الْبَيْتَ، فَصَبَّ الدُّهْنَ عَلَى رَأْسِهِ وَقَالَ لَهُ: «هكَذَا قَالَ الرَّبُّ إِلهُ إِسْرَائِيلَ: قَدْ مَسَحْتُكَ مَلِكًا عَلَى شَعْبِ الرَّبِّ إِسْرَائِيلَ، 7 فَتَضْرِبُ بَيْتَ أَخْآبَ سَيِّدِكَ. وَأَنْتَقِمُ لِدِمَاءِ عَبِيدِيَ الأَنْبِيَاءِ، وَدِمَاءِ جَمِيعِ عَبِيدِ الرَّبِّ مِنْ يَدِ إِيزَابَلَ. 8 فَيَبِيدُ كُلُّ بَيْتِ أَخْآبَ، وَأَسْتَأْصِلُ لأَخْآبَ كُلَّ بَائِلٍ بِحَائِطٍ وَمَحْجُوزٍ وَمُطْلَق فِي إِسْرَائِيلَ. 9 وَأَجْعَلُ بَيْتَ أَخْآبَ كَبَيْتِ يَرُبْعَامَ بْنِ نَبَاطَ، وَكَبَيْتِ بَعْشَا بْنِ أَخِيَّا. 10 وَتَأْكُلُ الْكِلاَبُ إِيزَابَلَ فِي حَقْلِ يَزْرَعِيلَ وَلَيْسَ مَنْ يَدْفِنُهَا». ثُمَّ فَتَحَ الْبَابَ وَهَرَبَ.

 

ع1: شد حقويك: شد الحقوين، هو لبس ملابس على الوسط وما أسفله، أي لبس الإنسان ملابسه استعدادًا للسفر.

قنينة: وعاء صغير يحفظ فيه دهن أو زيت المسحة وقد يوضع الدهن أيضًا في قرن الحيوان.

راموت جلعاد: مدينة تقع شرق نهر الأردن بالقرب من نهر يبوق في نصيب سبط جاد وقد أعطيت للاويين. وهي إحدى مدن الملجأ وكانت هناك حروب كثيرة للاستيلاء عليها بين الأراميين وبني إسرائيل.

كان الله قد أمر إيليا بمسح حزائيل ملكًا على أرام (1 مل19: 15-17) وهذا تم على يد أليشع، ولم يمسحه بالدهن؛ لأنه أممى، لا يفهم معنى المسح قام أليشع ولكن بإعلامه بذلك (2 مل 8: 13). وأمر الله إيليا أيضًا بمسح ياهو ملكًا على إسرائيل وهذا يتم الآن، عن طريق أليشع، الذي يرسل أحد بنى الأنبياء ومعه قنينة الزيت على ياهو، الذي كان مقيمًا في راموت جلعاد. وكذلك أمر الله إيليا بمسح أليشع نبيًا خلفًا له وهذا تم عند صلاة إيليا وحلول روح الله بضعفين على أليشع، قبل صعود إيليا مباشرة إلى السماء (2 مل 2: 9-11).

ويلاحظ أن إيليا لم ينفذ كلام الله في وقته؛ لأنه لم يحن بعد الوقت المناسب في تدبير الله. ولأن تنفيذ الأمر الإلهي يأتى، ليس فقط بإيليا نفسه، بل يمكن أن يكون عن طريق أولاده الروحيين، مثل أليشع، أو أحد تلاميذ أليشع، فآخاب ندم عندما وبخه إيليا، فأجل الله عقابه له؛ ليكون في أيام نسله وذلك عن طريق حزائيل وياهو، اللذان سيمسحان بعد صعود إيليا. ومن هذا يفهم أن إيليا وأليشع وأبناءهم من بنى الأنبياء، هم شيء واحد في نظر الله؛ لأن روح الله الواحد هو العامل فيهم.

 

ع2: أوصى أليشع أحد بنى الأنبياء - الذي أرسله إلى راموت جلعاد - أن يبحث عن ياهو بن يهوشافاط بن نمشى وسيجده مجتمعًا بين اخوته قادة الجيش، فيدخل به إلى حجرة داخلية في البيت حتى لا يراه أحد ولا يسمعه ويمسحه هناك ملكًا. ويهوشافاط أبو ياهو بالطبع هو غير يهوشافاط ملك يهوذا. ولأن مسح ياهو أمرًا خطيرًا - كما سنعلم - لأنه سيبيد ويقتل الآخرين، فطلب أليشع من هذا النبي أن يفعل هذا في سرية كاملة، فيدخل من غرفة إلى غرفة. ولم يذهب إليشع بنفسه؛ لأن أليشع شخصية معروفة، فذهابه سيثير تساؤل المدينة كلها ولا يستطيع أن يمسح ياهو في سرية. ولم يقل أليشع لهذا النبي ماذا يقول لياهو واكتفى فقط بأمره أن يمسحه؛ لأن الله لم يأمره إلا بهذا والله سيعطى الكلام لهذا النبي، فيخبر ياهو بما هو مطلوب منه. وهنا تظهر طاعة النبي أليشع لله، فلا يتدخل في تدابيره، أو تقسيمه للعمل، أي أن الله يريد أن يخبر النبي بنفسه ما يقوله لياهو. ولم يأمر أليشع أن يقول شيئًا لهذا النبي. ويقول التقليد اليهودي أن هذا النبي هو يونان النبي. بهذا يُتم أليشع أمر الله لإيليا بمسح ياهو ملكًا (1 مل19: 15-17).

 

ع3: وأمر أليشع أحد بنى الأنبياء - عندما يختلى بياهو - بصب الدهن على رأسه وإعلامه بأنه قد صار ملكًا على إسرائيل، ثم يهرب في الحال وذلك خوفًا على حياته؛ لأنه إن وجد بين قادة الجيش من هو موالى للملك يهورام فبالطبع سيقتل النبي، أو أن ياهو نفسه، إن كان مواليًا ليهورام - باعتباره أحد قادة جيشه فقط - يندفع ويقتل هذا النبي، أي لا يعطى فرصة لياهو حتى يفكر ويتكلم مع أحد القادة. ومع أن الله قادر على حماية أولاده، لكن يطلب منهم أن يفعلوا مافى وسعهم، ثم يتكلوا عليه وهو لن يتركهم.

كن مطيعًا لأوامر الله وتمم مسئولياتك وخدمتك مهما بدت صعبة، واثقًا من حماية الله لك، فهو المسئول عنك والعامل بك، فلا تضطرب.

 

ع4، 5: مضى النبي الشاب إلى راموت جلعاد ودخل إلى حيث كان قواد الجيش مجتمعون. وجّه الكلام إلى ياهو قائلًا "لدى ما أقوله لك يا قائد". سأله ياهو من يقصد بكلامه، فأخبره أنه هو - أي ياهو - هو المقصود. ولعل ياهو سأل النبي هل يريد أن يتكلم مع كل القادة، أم معه فقط؟ لأنه شعر أن الأنبياء يأتون بأنباء البشرى، حتى لا يكون في نظر القادة مستحوذًا على البشارة، فلما أكد له النبي أنه يريده هو أطاع.

 

ع6: قام ياهو ودخل إلى حيث ينفرد بالنبى، أما هذا فصب بسرعة الزيت على رأس ياهو قائلًا هكذا قال الرب "قد اخترتك ملكًا على إسرائيل". وقد قال الله لياهو أنه يقيمه على شعبه، فالله مازال يشعر أن إسرائيل شعبه، رغم أنهم يخلطون عبادته مع عبادة الأوثان، لكن بأبوته يرسل لهم أنبياء ويمسح لهم ملكًا؛ ليبيد المؤيدين لعبادة الأوثان، أي آخاب ونسله.

 

ع7: يعلن النبي الشاب لياهو القضاء القاسى الذي عليه أن يتممه على بيت آخاب. ويدعو آخاب سيده؛ لأن ياهو كان في خدمة آخاب (ع25) ثم نسله من بعد، أخزيا ويهورام. والسبب لهذا القضاء هو الطريقة التي كان يتعامل بها الملك بمشورة من زوجته إيزابل مع عبيد الرب وأنبيائه، إذ كان يضطهد نبى الله أليشع وكل بنى الأنبياء وكان في نفس الوقت يشجع عبادة الأوثان وأنبياء البعل.

وإن كان هذا النبي الذي مسح ياهو هو يونان، فيكون قد سمع إيليا عندما أعلن لآخاب أن الله سيبيد نسله لأجل شره وشرورهم فهو يعلن الآن أمر الله لياهو، الذي سبق فسمعه على فم إيليا معلمه (1 مل21: 21، 22).

والغريب أننا نقرأ في سفر هوشع (هو1: 4) ونفهم غضب الله على ياهو، لإبادته نسل أخاب وذلك لأنه أبادهم بوحشية ولأجل نفسه، أي ليثبت ملكه وليس مجرد تنفيذ لأوامر الله. فالله يريدنا أن نطيع وصاياه ولا نضيف عليها شيئًا من أفكارنا وشرورنا.

 

ع8، 9: أبلغه النبي أن عليه أن يفنى كل ذكر في بيت أخاب (كل بائل بحائط) دون أن يستثنى أحدًا (كل محجوز ومطلق)، أي الصغار الذين في البيوت، أو الكبار المنطلقين في كل مكان. وعليه أن يجعل مصير بيت آخاب كمصير بيت يربعام بن ناباط (1 مل14: 10) وكمصير بيت بعشا بن أخيا (1 مل16: 3، 4)، أى يبيدهم تمامًا؛ لأن هؤلاء الثلاثة كانوا أشرارًا جدًا هم ونسلهم، فأبادهم الله.

 

ع10: كذلك كان الحكم أن تلتهم الكلاب إيزابل في حقل يزرعيل ولن تجد من يدفنها. وبمجرد أن انتهى النبي من كلامه، فتح الباب وأسرع هاربًا. وعقاب الله لإيزابل المتكبرة الشريرة ألا تدفن مثل الملكات بإكرام في قبر خاص. ولكن تلقى جثتها لتلحس الكلاب دمها؛ ليكون ذلك عبرة للأشرار؛ حتى لا يتمادوا في شرهم ويتوبوا.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(2) إعلان ملك ياهو (ع11-14):

11 وَأَمَّا يَاهُو فَخَرَجَ إِلَى عَبِيدِ سَيِّدِهِ، فَقِيلَ لَهُ: «أَسَلاَمٌ؟ لِمَاذَا جَاءَ هذَا الْمَجْنُونُ إِلَيْكَ؟» فَقَالَ لَهُمْ: «أَنْتُمْ تَعْرِفُونَ الرَّجُلَ وَكَلاَمَهُ». 12 فَقَالُوا: «كَذِبٌ. فَأَخْبِرْنَا». فَقَالَ: «بِكَذَا وَكَذَا كَلَّمَنِي قَائِلًا: هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: قَدْ مَسَحْتُكَ مَلِكًا عَلَى إِسْرَائِيلَ». 13 فَبَادَرَ كُلُّ وَاحِدٍ وَأَخَذَ ثَوْبَهُ وَوَضَعَهُ تَحْتَهُ عَلَى الدَّرَجِ نَفْسِهِ، وَضَرَبُوا بِالْبُوقِ وَقَالُوا: «قَدْ مَلَكَ يَاهُو». 14 وَعَصَى يَاهُو بْنُ يَهُوشَافَاطَ بْنِ نِمْشِي عَلَى يُورَامَ. وَكَانَ يُورَامُ يُحَافِظُ عَلَى رَامُوتَ جِلْعَادَ هُوَ وَكُلُّ إِسْرَائِيلَ مِنْ حَزَائِيلَ مَلِكِ أَرَامَ.

 

ع11: بعد أن هرب النبي خرج ياهو من الغرفة الداخلية وجلس بين قادة الجيش عبيد الملك، فسألوه عما يريده هذا النبي ودعوه بالمجنون؛ لأن الملك وحاشيته - لأجل شرورهم وابتعادهم عن الله - كانوا يحتقرون الأنبياء ويعتبرونهم مجانين. ولعل النبي أيضًا عند دخوله كان مضطربًا إلى حد ما بسبب صعوبة المهمة، فوصفوه بالجنون.

وقالوا له هل جاء للسلام؟ أما ياهو فحاول التهرب من الإجابة وإخفاء الأمر، لعله خاف في البداية من إعلان نفسه ملكًا؛ لئلا يقاومه قادة الجيش؛ لموالاتهم للملك يهورام.

وسؤالهم عن سبب زيارة هذا النبي وقولهم هل جاء للسلام أم لا؟ ورغم احتقارهم له ولكن في داخلهم يشعرون بقوة الله في أنبيائه، فكان داخلهم مع حب الاستطلاع تخوف مما يحمله هذا النبي من أخبار.

قد يظهر كلام الله في نظر العالم كأنه جنون ويحتقرونه. فأثبت أنت في كلام الله بإيمان حقيقي ولا تتشكك من أجل مقاومتهم لك، فهم مضطربون في داخلهم وإن رأوا ثباتك يتراجعون، بل ويؤمنون أيضًا.

 

ع12: إذ رأى قادة الجيش الدهن يسيل على رأس ياهو، تأكدوا من أن ياهو يخفى عنهم الحقيقة، فقالوا له إنك تكذب علينا، قُل لنا الحقيقة. ولأنهم يعرفون أن الدهن لا يصب إلا على رؤوس الملوك والأنبياء والكهنة وبالتالي شكوا أن يكون ياهو قد مُسح ملكًا. أمام هذه المواجهة الصريحة لم يستطع ياهو أن يخفى ما حدث وأعلمهم أن النبي قد مسحه ملكًا وأخبرهم بكل ما قاله النبي له.

 

ع13: بادر: أسرع.

بادر كل واحد منهم بفرش ثوبه فوق درجات السلم في المكان الذي كان يقف فيه، ونفخوا في الأبواق معلنين: "قد ملك ياهو". وهكذا جعل الله في قلوب هؤلاء القادة خوفًا من ياهو ولعلهم كانوا متضايقين من آخاب ونسله وشرورهم، فأعلنوا خضوعهم بالطريقة المعروفة وقتذاك وهي خلع الإنسان ثوبه ووضعه تحت أقدام من يخضع له، كما فعل التلاميذ والتابعين للمسيح عند دخوله أورشليم (مت21: 8). والضرب بالبوق معروف عند اليهود، عند إعلان تملك الملك الجديد (1 مل1: 34).

وبهذا نرى أن الله يحول كل شيء لإتمام مقاصده، فالقادة الذين يمكن أن يقاوموا ياهو يخضعون له بهذه السرعة، بالإضافة إلى أن الملك يهورام ملك إسرائيل كان يستشفى في يزرعيل وحده دون جنوده، أما الجنود فكانوا في راموت جلعاد، مما سهل إعلان ياهو ملكًا وسط الجيش.

 

ع14: بهذا صار ياهو ملكًا على إسرائيل وأعلن عصيانه على يورام، خاصة وأن يورام كان قد وضع فرقة كبيرة من الجيش في راموت جلعاد للمحافظة عليها، حتى لا يهاجمها حزائيل ملك أرام، مما ساعد ياهو على إعلان ملكه وخضوع الجيش له، فاستطاع بسهولة أن يسيطر على المملكة بقوة الجيش.

وستجد تفاسير أخرى هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمؤلفين آخرين.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(3) ياهو يقتل يهورام (ع15-26):

15 وَرَجَعَ يَهُورَامُ الْمَلِكُ لِكَيْ يَبْرَأَ فِي يَزْرَعِيلَ مِنَ الْجُرُوحِ الَّتِي ضَرَبَهُ بِهَا الأَرَامِيُّونَ حِينَ قَاتَلَ حَزَائِيلَ مَلِكَ أَرَامَ. فَقَالَ يَاهُو: «إِنْ كَانَ فِي أَنْفُسِكُمْ، لاَ يَخْرُجْ مُنْهَزِمٌ مِنَ الْمَدِينَةِ لِكَيْ يَنْطَلِقَ فَيُخْبِرَ فِي يَزْرَعِيلَ». 16 وَرَكِبَ يَاهُو وَذَهَبَ إِلَى يَزْرَعِيلَ، لأَنَّ يُورَامَ كَانَ مُضْطَجِعًا هُنَاكَ. وَنَزَلَ أَخَزْيَا مَلِكُ يَهُوذَا لِيَرَى يُورَامَ. 17 وَكَانَ الرَّقِيبُ وَاقِفًا عَلَى الْبُرْجِ فِي يَزْرَعِيلَ، فَرَأَى جَمَاعَةَ يَاهُو عِنْدَ إِقْبَالِهِ، فَقَالَ: «إِنِّي أَرَى جَمَاعَةً». فَقَالَ يَهُورَامُ: «خُذْ فَارِسًا وَأَرْسِلْهُ لِلِقَائِهِمْ، فَيَقُولَ: أَسَلاَمٌ؟» 18 فَذَهَبَ رَاكِبُ الْفَرَسِ لِلِقَائِهِ وَقَالَ: «هكَذَا يَقُولُ الْمَلِكُ: أَسَلاَمٌ؟» فَقَالَ يَاهُو: «مَا لَكَ وَلِلسَّلاَمِ؟ دُرْ إِلَى وَرَائِي». فَأَخْبَرَ الرَّقِيبُ قَائِلًا: «قَدْ وَصَلَ الرَّسُولُ إِلَيْهِمْ وَلَمْ يَرْجعْ». 19 فَأَرْسَلَ رَاكِبَ فَرَسٍ ثَانِيًا، فَلَمَّا وَصَلَ إِلَيْهِمْ قَالَ: «هكَذَا يَقُولُ الْمَلِكُ: أَسَلاَمٌ؟» فَقَالَ يَاهُو: «مَا لَكَ وَلِلسَّلاَمِ؟ دُرْ إِلَى وَرَائِي». 20 فَأَخْبَرَ الرَّقِيبُ قَائِلًا: «قَدْ وَصَلَ إِلَيْهِمْ وَلَمْ يَرْجِعْ. وَالسَّوْقُ كَسَوْقِ يَاهُوَ بْنِ نِمْشِي، لأَنَّهُ يَسُوقُ بِجُنُونٍ». 21 فَقَالَ يَهُورَامُ: «اشْدُدْ». فَشُدَّتْ مَرْكَبَتُهُ، وَخَرَجَ يَهُورَامُ مَلِكُ إِسْرَائِيلَ وَأَخَزْيَا مَلِكُ يَهُوذَا، كُلُّ وَاحِدٍ فِي مَرْكَبَتِهِ، خَرَجَا لِلِقَاءِ يَاهُو. فَصَادَفَاهُ عِنْدَ حَقْلَةِ نَابُوتَ الْيَزْرَعِيلِيِّ. 22 فَلَمَّا رَأَى يَهُورَامُ يَاهُوَ قَالَ: «أَسَلاَمٌ يَا يَاهُو؟» فَقَالَ: «أَيُّ سَلاَمٍ مَا دَامَ زِنَى إِيزَابَلَ أُمِّكَ وَسِحْرُهَا الْكَثِيرُ؟» 23 فَرَدَّ يَهُورَامُ يَدَيْهِ وَهَرَبَ، وَقَالَ لأَخَزْيَا: «خِيَانَةً يَا أَخَزْيَا!» 24 فَقَبَضَ يَاهُو بِيَدِهِ عَلَى الْقَوْسِ وَضَرَبَ يَهُورَامَ بَيْنَ ذِرَاعَيْهِ، فَخَرَجَ السَّهْمُ مِنْ قَلْبِهِ فَسَقَطَ فِي مَرْكَبَتِهِ. 25 وَقَالَ لِبِدْقَرَ ثَالِثِهِ: «ارْفَعْهُ وَأَلْقِهِ فِي حِصَّةِ حَقْلِ نَابُوتَ الْيَزْرَعِيلِيِّ. وَاذْكُرْ كَيْفَ إِذْ رَكِبْتُ أَنَا وَإِيَّاكَ مَعًا وَرَاءَ أَخْآبَ أَبِيهِ، جَعَلَ الرَّبُّ عَلَيْهِ هذَا الْحِمْلَ. 26 أَلَمْ أَرَ أَمْسًا دَمَ نَابُوتَ وَدِمَاءَ بَنِيهِ يَقُولُ الرَّبُّ، فَأُجَازِيكَ فِي هذِهِ الْحَقْلَةِ يَقُولُ الرَّبُّ. فَالآنَ ارْفَعْهُ وَأَلْقِهِ فِي الْحَقْلَةِ حَسَبَ قَوْلِ الرَّبِّ».

 

ع15: كان يهورام ملك إسرائيل يقضى فترة راحة واستشفاء في يزرعيل، بعد إصابته بجروح في معركته مع حزائيل ملك آرام. وفى هذه الأثناء أعلن ياهو نفسه ملكًا في راموت جلعاد، وبحكمة بشرية وذكاء قال للضباط والجنود الكثيرين الذين معه في راموت، أنه إن كنتم موافقين على تملكى عليكم، فلا تدعوا أحدًا يهرب من المدينة؛ ليخبر يهورام الملك في يزرعيل. وهو بهذا يشركهم في المسئولية معه، فإن فشلت خطة تملكه، يكونوا جميعًا مدانين أمام الملك يهورام. وأراد أن يخيفهم أيضًا حتى يمنعوا أي إنسان من إبلاغ الملك يهورام وذلك ليسهل عليه أن يقتل يهورام ملك إسرائيل فجأة. ولكن هذا للأسف يظهر عدم إيمان بقوة الله المساندة له، فالله هو الذي مسحه وقادر أن يسانده ولكنه اعتمد على قوته وذكائه، فكان في داخله خوف من فشل محاولته.

 

ع16: ركب ياهو مركبته متوجهًا إلى يزرعيل، حيث كان يورام مضطجعًا يداوى إصابته. وكان أخزيا ملك يهوذا يزوره ليطمئن عليه، فحتى آخر وقت كان ملوك يهوذا في شخص أخزيا مرتبطين بملوك إسرائيل الأشرار وهذا الارتباط الشرير أصاب ملوك يهوذا بالخسارة؛ لأنه أبعدهم عن الله، فغضب عليهم وأفاد ملوك إسرائيل في حروبهم، فكل علاقة مع الأشرار تفيد الأشرار في ازدياد قوتهم المادية وتفسد الأبرار، إذ تبعدهم عن الله نفسه.

 

ع17: كما كان متبعًا في ذلك الوقت، أن يظل هناك مراقبًا واقفًا على برج عال؛ ليستطلع أية تحركات عسكرية، أو غيرها تهدد المعسكر الذي يحميه، ذلك حتى يأخذ الجنود حذرهم، قبل قدوم العدو ليفاجئهم. كان رقيبًا واقفًا على برج في يزرعيل، فرأى ياهو وجماعته قادمين، فأبلغ يهورام بما رأى، فأمر يهورام بإرسال فارس للقائهم وسؤالهم، إن كان قدومهم للخير ! وذلك لأن يهورام كان يريد الاطمئنان على بقاء راموت في أيدي جنوده ولم يستطع حزائيل استردادها منهم.

 

ع18: إنطلق فارس من عند يهورام؛ ليعرف من هم المقبلين ويسألهم عن الأخبار والسلام، فعندما وصل إلى ياهو وسأله، أجابه ياهو بعنف وقال له، ليس لك شأن بالسلام من عدمه وأمره أن ينضم للجنود التابعين له فخضع الفارس في خوف ودار وراء ياهو. وانضم لجنوده. وبهذا منع ياهو أن تصل أي أخبار للملك يهورام؛ ليفاجئه ويقتله وقد أعلم الرقيب الملك يهورام، أن الرسول لم يرجع ليخبر بما رآه.

 

ع19: إنزعج الملك يهورام وأرسل سريعًا فارسًا آخرًا، فعندما وصل إلى ياهو أمره هو أيضًا أن ينضم إلى جنوده الذين خلفه.

 

ع20: أبلغ الملك ثانية بعدم رجوع الفارس الثاني أيضًا. كان الركب قد اقترب أكثر فأكثر من معسكر يهورام، فاستطاع المراقب أن يتبين شخصياتهم وتعرف على ياهو من طريقة قيادته لمركبته؛ لأنه كان يقودها بجنون ويبدو أن هذا كان معروفًا عن ياهو، أي الحدة والعنف والتسرع، فعرفه الرقيب وأخبر الملك.

 

ع21: إزداد انزعاج يهورام على راموت جلعاد واشتاق لمعرفة أخبارها، خاصة بعد عدم رجوع الفارسين الذين أرسلهما لاستطلاع الأخبار، فخرج بنفسه في مركبته ومجاملة له خرج أخزيا أيضًا بمركبته؛ ليشاركه الاطمئنان على راموت جلعاد.

وهذا يبين مدى الجهل والغباء الذي يسقط فيه الإنسان بسبب شره، فبكبرياء ظن أن راموت لابد أن تبقى معه، فلم يحترس، أو يفهم الخطر المقبل عليه.

على قدر اتضاعك وصلواتك يكشف لك الله كل شيء ويحميك من المخاطر وحيل إبليس، فاهتم بالصلاة والتعلم ممن حولك واستشارة الآباء، فتحتفظ باتضاعك وسلامك.

 

ع22: بادر يهورام بسؤال ياهو إن كان للخير مجيئه؟ أجاب ياهو: أي خير تنتظر ما دام فجور أمك إيزابل وسحرها سائدين. والمقصود بزنى إيزابل هو زناها الروحي، أي عبادتها للأوثان وتركها عبادة الله، أما سحرها، فيعنى به العبادات الوثنية التي تقدم للآلهة الغريبة، بكل ما تحمل من شعوذة وتعاويذ وعادات غريبة.

 

ع23: أدار يهورام مركبته للاتجاه الآخر، مزمعًا الهرب، قائلًا لأخزيا "خيانة يا أخزيا"، أي اتجه يهورام إلى الخلف عائدًا إلى يزرعيل، ليهرب من وجه ياهو والجيش التابع له وحذر أخزيا ليهرب هو أيضًا؛ لأنه تأكد من تمرد الجيش عليه بقيادة ياهو.

وإن كان يهورام يصرخ قائلًا خيانة، فهي في نفس الوقت إتمام لقضاء الله عليه، بسبب شروره وإنه وإن نجا من يد حزائيل، يأتي عليه سيف ياهو، كما قال الله لإيليا (1 مل19: 17).

 

ع24: لم تُسعف يهورام سرعة رد فعله على الهرب، إذ لحقه ياهو بسهم اخترق ظهره ونفذ إلى قلبه، فسقط في مركبته.

 

ع25: ثالثه: أحد الثلاثة حراس المرافقين لياهو، أي من أقرب المقربين، الذين يثق فيهم ياهو، يركب معهم في مركبته.

قال ياهو "لبدقر" أحد كبار قواده: "إرفعه واطرحه في حقل نابوت اليزرعيلى، وتذكر حين كنت أنا وأنت مصاحبين لأبيه آخاب وقد قضى الرب عليه بهذا العقاب.

وهكذا يتم قضاء الله وعقابه لآخاب الذي قتل نابوت اليزرعيلى، فيهلك هو وابنه يهورام في نفس المكان الذي اغتصبه ظلمًا وقتل صاحبه.

إعلم أن الله يرى كل أعمالك فلا تظلم أحدًا مهما كان لك سلطان فالله يدافع عن أولاده الضعفاء، بل إعط كل إنسان حقه لئلا ينتقم الله منك.

 

ع26: كرر ياهو كلام الله ولكن باختصار، معطيًا المعنى دون النص، حين أعلن عقابه لآخاب بسبب اغتصابه لحقل نابوت وقتله، فدافع الله عن الضعفاء وقال لآخاب أنه يرى دم نابوت المظلوم ودماء بنيه. ويفهم من هذا أن إيزابل كانت قد قتلت أبناء نابوت أيضًا؛ حتى لا ينتقموا لأبيهم ولا يوجد وريث لنابوت وأمر الله أنه في نفس المكان يموت آخاب ونسله الذي هو يهورام. وقوله حقلة معناه تصغير حقل ويظهر هذا مدى ظلم آخاب، أن يقتل أبرياء؛ ليغتصب حقلًا صغيرًا. إنه منتهى الظلم أن يستهين الإنسان بنفوس الآخرين لأجل إشباع رغباته.

ونرى هنا ياهو يستتر وراء كلام الرب بتكرار كلمة أمر الرب، لكنه في الحقيقة ينفذ أطماعه وغيظه من يهورام ورغبته في التسلط والتملك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(4) ياهو يقتل أخزيا (ع27-29):

27 وَلَمَّا رَأَى ذلِكَ أَخَزْيَا مَلِكُ يَهُوذَا هَرَبَ فِي طَرِيقِ بَيْتِ الْبُسْتَانِ، فَطَارَدَهُ يَاهُو وَقَالَ: «اضْرِبُوهُ». فَضَرَبُوهُ أَيْضًا فِي الْمَرْكَبَةِ فِي عَقَبَةِ جُورَ الَّتِي عِنْدَ يِبْلَعَامَ. فَهَرَبَ إِلَى مَجِدُّو وَمَاتَ هُنَاكَ. 28 فَأَرْكَبَهُ عَبِيدُهُ إِلَى أُورُشَلِيمَ وَدَفَنُوهُ فِي قَبْرِهِ مَعَ آبَائِهِ فِي مَدِينَةِ دَاوُدَ. 29 فِي السَّنَةِ الْحَادِيَةَ عَشَرَةَ لِيُورَامَ بْنِ أَخْآبَ، مَلَكَ أَخَزْيَا عَلَى يَهُوذَا.

 

ع27: بيت البستان: هي جنين الحالية، تبعد أربعة عشر كيلو مترًا جنوب شرق مجدو، على الطرف الجنوبى لوادى يزرعيل. ويبدو أن البستان كان من أملاك آخاب، الذي بجواره كان حقل نابوت.

يبلعام: اسم مكان غرب نهر الأردن، مكانه اليوم قرية بلعة على مسافة سبعة كيلو مترات جنوب جنين وعشرين كيلو مترًا شمال شرق السامرة.

مجدو: هي تل المنسلم حاليًا يقع على مسافة إثنتين وثلاثين كيلو مترًا جنوب شرق حيفا.

أما أخزيا ملك يهوذا، وقد شاهد ما حدث، هرب هو الآخر في طريق بيت البستان، فطارده ياهو ورجاله وأمرهم ياهو بضربه، فضربوه وهو في مركبته، في عقبة جور، التي عند يبلعام. كانت جراحه مميتة فمات في مجدو.

ويخبرنا سفر أخبار الأيام (2 أى22: 9) أن أخزيا هرب إلى السامرة، فقبض عليه رجال ياهو هناك وأتوا به إلى مجدو، حيث يقيم ياهو وقتلوه هناك. فالإضافة التي يضيفها سفر أخبار الأيام، هو أنه هرب للسامرة أولًا، قبل أن يموت في مجدو، كما يخبرنا سفر ملوك الثاني.

 

ع28: بعد قتل أخزيا حمل رجاله جثته وذهبوا به إلى أورشليم ودفنوه هناك في قبور الملوك، في مدينة داود، في قبر كان قد أعده لنفسه. وهكذا مات أخزيا لأجل اتصاله بالأشرار، أي بيت آخاب ولكنه كان أقل شرًا منهم، فسمح الله أن يدفن في مدينة داود ولا تلقى جثته لوحوش الأرض وطيور السماء، مثل يهورام ابن آخاب.

الله يقدر كل عمل تعمله، سواء كان خيرًا فيجازيك عليه ببركات كثيرة، أو شرًا فيعاقبك عليه ولكن إن تبت عنه واعترفت وتناولت من الأسرار المقدسة، يرفعه عنك. فاهتم بالتوبة؛ لأنها طريق خلاصك، فيكن لك مكان في السماء.

 

ع29: كان أخزيا قد ملك على يهوذا في السنة الحادية عشر من حكم يورام بن آخاب على إسرائيل.

وكما ذكرنا أنه لم تُحسب كسور السنة، أما في (2 مل 8: 25) فحسبت كسور السنة، فقال في السنة الثانية عشر ليورام.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(5) ياهو يقتل إيزابل (ع30-37):

30 فَجَاءَ يَاهُو إِلَى يَزْرَعِيلَ. وَلَمَّا سَمِعَتْ إِيزَابَلُ كَحَّلَتْ بِالأُثْمُدِ عَيْنَيْهَا، وَزَيَّنَتْ رَأْسَهَا وَتَطَلَّعَتْ مِنْ كَوَّةٍ. 31 وَعِنْدَ دُخُولِ يَاهُو الْبَابَ قَالَتْ: «أَسَلاَمٌ لِزِمْرِي قَاتِلِ سَيِّدِهِ؟» 32 فَرَفَعَ وَجْهَهُ نَحْوَ الْكَوَّةِ وَقَالَ: «مَنْ مَعِي؟ مَنْ؟» فَأَشْرَفَ عَلَيْهِ اثْنَانِ أَوْ ثَلاَثَةٌ مِنَ الْخِصْيَانِ. 33 فَقَالَ: «اطْرَحُوهَا». فَطَرَحُوهَا، فَسَالَ مِنْ دَمِهَا عَلَى الْحَائِطِ وَعَلَى الْخَيْلِ فَدَاسَهَا. 34 وَدَخَلَ وَأَكَلَ وَشَرِبَ ثُمَّ قَالَ: «افْتَقِدُوا هذِهِ الْمَلْعُونَةَ وَادْفِنُوهَا، لأَنَّهَا بِنْتُ مَلِكٍ». 35 وَلَمَّا مَضَوْا لِيَدْفِنُوهَا، لَمْ يَجِدُوا مِنْهَا إِلاَّ الْجُمْجُمَةَ وَالرِّجْلَيْنِ وَكَفَّيِ الْيَدَيْنِ. 36 فَرَجَعُوا وَأَخْبَرُوهُ، فَقَالَ: «إِنَّهُ كَلاَمُ الرَّبِّ الَّذِي تَكَلَّمَ بِهِ عَنْ يَدِ عَبْدِهِ إِيلِيَّا التِّشْبِيِّ قَائِلًا: فِي حَقْلِ يَزْرَعِيلَ تَأْكُلُ الْكِلاَبُ لَحْمَ إِيزَابَلَ. 37 وَتَكُونُ جُثَّةُ إِيزَابَلَ كَدِمْنَةٍ عَلَى وَجْهِ الْحَقْلِ فِي قِسْمِ يَزْرَعِيلَ حَتَّى لاَ يَقُولُوا: هذِهِ إِيزَابَلُ».

 

ع30: دخل ياهو إلى يزرعيل وسمعت إيزابل، فكحلت عينيها وزينت شعرها وأرادت أن تظهر لياهو أنها غير خائفة منه، فهي لا زالت صاحبة سلطان، ونظرت من النافذة. وهنا تظهر قساوة قلبها وأنايتها، فلم تتأثر بموت ابنها يهورام وحفيدها أخزيا واهتمت بتزيين نفسها.

 

ع31: عند وصول ياهو بادرته بكلمات ساخرة قائلة له "أسلام لزمرى قاتل سيده؟" وكانت ترمى بذلك إلى تذكيره بزمرى ملك إسرائيل قاتل بعشا الملك السابق له، فلم يبق زمرى في الحكم سوى سبعة أيام (1 مل16: 9، 10)، ثم قتل هو الآخر بمؤامرة، وكأنها تقول له أن مصيره سيكون مشابهًا لمصير زمرى. حملت هذه الكلمات كل الازدراء الذي تكنه نحوه والكبرياء الشديد الذي في قلبها ولعلها أرادت أن تخيفه.

 

ع32، 33: تطلع ياهو إلى النافذة التي كانت تخاطبه منها وصرخ "من معى؟" وقصد بهذا أن يجمع الحراس والخصيان، ليتبعوه، باعتباره الملك الجديد ويعصوا على إيزابل وإلا فسيتعرضوا للقتل بيده، فأطل عليه إثنان، أو ثلاثة من الخصيان، فأمرهم بطرحها من النافذة، فطرحوها، فسال دمها على الحائط وعلى الخيل وداسها بخيله. وهذا معناه أنها ارتطمت بحائط القصر، فسال دمها على الحائط، ثم تقدم ياهو بخيله وداسها. وهذا يظهر مدى شراسة ووحشية وجرأة ياهو، فهو ليس فقط ينفذ كلام الله، بل يظهر مدى السخط الذي في قلبه، الذي حمله ضد بيت آخاب.

 

ع34: بعد أن داس ياهو إيزابل وقتلها، دخل إلى قصر الملك، حيث كانت تقيم وأكل من الطعام، الذي كان معدًا لها ولابنها يهورام الملك، فهو قاسى القلب، شهوانى، شرس. وبعدما أكل قال لرجاله، خذوا جثة إيزابل. وقد وصفها بأنها ملعونة وذلك بسبب تمسكها بعبادة البعل وإغوائها لزوجها آخاب وبنيها وأحفادها لعبادة الأوثان وقد صار بنيها وأحفادها ملوكًا على مملكتى إسرائيل ويهوذا، أي أنها أفسدت شعب الله في المملكتين واضطهدت أنبياء الله وخاصة إيليا، فصارت رمزًا للشر على مدى التاريخ، كما يؤكد ذلك سفر الرؤيا (رؤ2: 20). وطلب ياهو من رجاله دفنها في قبر؛ لأنها بنت ملك هو ملك الصيدونيين، أي حاول إكرامها بعدما تخلص منها. وهو بهذا يظهر أنه لا ينفذ كلام الله، بل أغراضه الشخصية، لأن الله أمر على فم إيليا أن إيزابل ستلقى في الحقل وتلحس الكلاب دمها. وأكد ذلك ثانية على فم أحد بنى الأنبياء، الذي أعلم ياهو بذلك.

 

ع35: عندما خرجوا ليدفنوها، لم يجدوا من أشلائها سوى الجمجمة والرجلين والكعبين، إذ أن الكلاب كانت قد أكلت لحمها.

 

ع36، 37: دمنة: روث، أي فضلات الحيوانات.

عندما رجع رجال ياهو أخبروه بما وجدوا، علق على ذلك بقوله: هذا تحقيق لما قضى به الرب على لسان إيليا التشبى قائلًا "إن الكلاب ستلتهم لحم ايزابل في حقل يزرعيل وتكون جثتها كالفضلات الملقاة على حقل يزرعيل، بحيث لا يستطع أحد التعرف عليها، فيقول هذه إيزابل.

إن النهاية المؤسفة لإيزابل تذكرنا بالعذاب الأبدي الذي هو نهاية الأشرار، فعندما تتذكر الدينونة كل يوم تخاف الله وتبتعد عن الخطية مهما بدت جذابة؛ لأن نهايتها هي الهلاك، فتنقذ نفسك وتحيا في التوبة وتجد حياتك.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات الملوك ثاني: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/kings2/chapter-09.html