St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   jeremiah
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   jeremiah

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

أرميا 47 - تفسير سفر إرميا

 

* تأملات في كتاب إرمياء:
تفسير سفر إرميا: مقدمة سفر إرميا | أرميا 1 | أرميا 2 | أرميا 3 | أرميا 4 | أرميا 5 | أرميا 6 | أرميا 7 | أرميا 8 | أرميا 9 | أرميا 10 | أرميا 11 | أرميا 12 | أرميا 13 | أرميا 14 | أرميا 15 | أرميا 16 | أرميا 17 | أرميا 18 | أرميا 19 | أرميا 20 | أرميا 21 | أرميا 22 | أرميا 23 | أرميا 24 | أرميا 25 | أرميا 26 | أرميا 27 | أرميا 28 | إرميا 29 | إرميا 30 | إرميا 31 | إرميا 32 | إرميا 33 | إرميا 34 | إرميا 35 | إرميا 36 | إرميا 37 | إرميا 38 | إرميا 39 | إرميا 40 | إرميا 41 | إرميا 42 | إرميا 43 | إرميا 44 | إرميا 45 | إرميا 46 | إرميا 47 | إرميا 48 | إرميا 49 | إرميا 50 | إرميا 51 | إرميا 52 | ملخص عام

نص سفر إرميا: إرميا 1 | إرميا 2 | إرميا 3 | إرميا 4 | إرميا 5 | إرميا 6 | إرميا 7 | إرميا 8 | إرميا 9 | إرميا 10 | إرميا 11 | إرميا 12 | إرميا 13 | إرميا 14 | إرميا 15 | إرميا 16 | إرميا 17 | إرميا 18 | إرميا 19 | إرميا 20 | إرميا 21 | إرميا 22 | إرميا 23 | إرميا 24 | إرميا 25 | إرميا 26 | إرميا 27 | إرميا 28 | إرميا 29 | إرميا 30 | إرميا 31 | إرميا 32 | إرميا 33 | إرميا 34 | إرميا 35 | إرميا 36 | إرميا 37 | إرميا 38 | إرميا 39 | إرميا 40 | إرميا 41 | إرميا 42 | إرميا 43 | إرميا 44 | إرميا 45 | إرميا 46 | إرميا 47 | إرميا 48 | إرميا 49 | إرميا 50 | إرميا 51 | إرميا 52 | أرميا كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

اَلأَصْحَاحُ السابع والأربعون

تخريب فلسطين وحلفائها

 

(1) ضرب مصر وبابل لفلسطين (ع1-3)

[2] تخريب الحلفاء (ع 4 )

[3] الآلهة الوثنية لا تنفع فلسطين (ع 5 - 7)

 

(1) ضرب مصر وبابل لفلسطين (ع1-3):

1 كَلِمَةُ الرَّبِّ الَّتِي صَارَتْ إِلَى إِرْمِيَا النَّبِيِّ عَنِ الْفِلِسْطِينِيِّينَ قَبْلَ ضَرْبِ فِرْعَوْنَ غَزَّةَ: 2 «هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: هَا مِيَاهٌ تَصْعَدُ مِنَ الشِّمَالِ وَتَكُونُ سَيْلًا جَارِفًا، فَتُغَشِّي الأَرْضَ وَمِلأَهَا، الْمَدِينَةَ وَالسَّاكِنِينَ فِيهَا، فَيَصْرُخُ النَّاسُ، وَيُوَلْوِلُ كُلُّ سُكَّانِ الأَرْضِ. 3 مِنْ صَوْتِ قَرْعِ حَوَافِرِ أَقْوِيَائِهِ، مِنْ صَرِيرِ مَرْكَبَاتِهِ وَصَرِيفِ بَكَرَاتِهِ لاَ تَلْتَفِتُ الآبَاءُ إِلَى الْبَنِينَ، بِسَبَبِ ارْتِخَاءِ الأَيَادِي.

 

ع1: يحدد السفر زمن هذه النبوة وهو قبل ضرب فرعون نحو لغزة ولا يُعرف بالتحديد هذا الزمن ولكنه في أواخر القرن السابع وبداية القرن السادس ق.م فقد يكون ملك مصر هذا قد ضربها في طريقه إلى كركميش التي على نهر الفرات أو في عودته منها بعد هزيمته على يد نبوخذ نصر أو في عودته من محاولة نجدة أورشليم عندما ضربها ملك بابل عام 587 ق.م وفلشطين هذه دخلت في حروب مع شعب الله أيام شمشون وأيام صموئيل وأيام داود النبي فهي تحمل عداوة لبني إسرائيل فالله الذي صبر عليها سنينًا طويلة يسمح بتأديبها الآن وتخريبها ليتضع أهلها ويبتعدوا عن عنفهم ويؤمنوا بالله وقد حدث هذا فعلًا فآمن الكثيرون منهم بالمسيح.

وضرب غزة هو ضرب مدينة فلسطينية مشهورة والمقصود به ضرب غزة نفسها، أو بداية ضرب مدن فلسطين كلها.

 

ع2: النبوة عن مهاجمة بابل لفلسطين ويشبه بابل بسيل مياه جارف آت من الشمال لأن عندهم نهر الفرات الكبير فيأتي على بلاد فلسطين ويدمرها بكل ما فيها ويقتل الساكنين فيها، ويصرخ الفلسطينيون ببكاء شديد من هول الدمار.

 

ع3 : صرير وصريف: صوت احتكاك حديد المركبات ببعضه، وصوت احتكاك لعجلات المركبات بالأرض

ارتخاء الأيادي: الضعيف الشديد والخوف

تهجم بابل بفرسانها ومركباتها الحربية وتقتل وتدمر مدن فلسطين فيهرب الفلسطينيون في ذعر شديد حتى أنهم من ضعفهم يتركون أبناءهم وراءهم.

لا تكن قاسيًا في معاملتك لمن حولك مستندًا على قوتك فهي معرضة للزوال وأعلم أن الله عادل وقادر أن يؤدبك بشدة ولكنه يطيل أناته عليك لعلك تتوب وترحم من حولك وتسامحهم على أخطائهم.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

[2] تخريب الحلفاء4):

4 بِسَبَبِ الْيَوْمِ الآتِي لِهَلاَكِ كُلِّ الْفِلِسْطِينِيِّينَ، لِيَنْقَرِضَ مِنْ صُورَ وَصَيْدُونَ كُلُّ بَقِيَّةٍ تُعِينُ، لأَنَّ الرَّبَّ يُهْلِكُ الْفِلِسْطِينِيِّينَ، بَقِيَّةَ جَزِيرَةِ كَفْتُورَ.

 

اليوم الآتي: يوم هجوم بابل على فلسطين وحلفائها

صور: مدينة في لبنان تقع على البحر الأبيض المتوسط وهي ميناء تجاري هام

معنى كلمة صور "صخر" لأنها مبنية على صخور.

صيدون: مدينة في لبنان تقع على البحر الأبيض المتوسط جنوب صور ومعنى الكلمة "مكان صيد السمك" لأنه تشتهر بالصيد.

كفتور: جزيرة كريت.

في هجوم بابل على الفلسطينيين لتخريب بلادهم هجموا أيضًا على حلفائهم صور وصيدون وكذلك جزيرة كريت التي أتى منها الفلسطينيون إلى البلاد المسماه باسمهم وبتدمير الحلفاء لا يجد الفلسطينيون معونة أمام الهجوم البابلي.

ليكن اعتمادك على الله وليس على قوى العالم فهي زائلة وضعيفة مهما بدت قوتها فالتجئ إلى الله بالصلاة في كل إحتياجاتك.

وستجد تفاسير أخرى هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمؤلفين آخرين.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

[3] الآلهة الوثنية لا تنفع فلسطين (ع 5 - 7):

5 أَتَى الصُّلْعُ عَلَى غَزَّةَ. أُهْلِكَتْ أَشْقَلُونُ مَعَ بَقِيَّةِ وَطَائِهِمْ. حَتَّى مَتَى تَخْمِشِينَ نَفْسَكِ. 6 آهِ، يَا سَيْفَ الرَّبِّ، حَتَّى مَتَى لاَ تَسْتَرِيحُ؟ انْضَمَّ إِلَى غِمْدِكَ! اهْدَأْ وَاسْكُنْ. 7 كَيْفَ يَسْتَرِيحُ وَالرَّبُّ قَدْ أَوْصَاهُ عَلَى أَشْقَلُونَ، وَعَلَى سَاحِلِ الْبَحْرِ هُنَاكَ وَاعَدَهُ؟»

 

ع5: تخمشين: تجرحين جسدك.

وطائهم: الوديان المحيطة بالمدن.

يشبه غزة بفتاة أتى الصلع على رأسها ففقدت شعرها والمقصود أنها فقدت مكانتها وصارت ضعيفة كالفتاة في ضعفها الجسدي وتدمرت بلاد فلسطين القوية مثل أشقلون وحاولت فلسطين أن تستعين بآلهتها الوثنية وتخمش جسدها إرضاءً لها ولكن بلا جدوى فلم تعينها آلهتها أمام الهجوم البابلي.

 

ع6: غمدك: الجراب الذي يوضع فيه السيف.

يلقب بابل بسيف الرب الذي يؤدب الفلسطينيين، ويرى النبي قسوة التدمير أو القتل الذي تقوم به بابل على فلسطين فتأثر النبي ونادى الرب أن يوقف هذا التدمير أو القتل.

 

ع7: يرد الله في النبوة بأن السيف سيظل يقتل لأن الله أمره بهذا تأديبًا للفلسطينيين على عنفهم.

حيث أن العالم متقلب ويمكن أن تفقد قوتك في أي وقت فكن متجردًا من الماديات واستخدمها بمقدار لأن الزهد لجميل من عنف التقلبات وأشبع بمحبة الله فتحيا سعيدًا وتعد نفسك للأبدية.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات إرمياء: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40 | 41 | 42 | 43 | 44 | 45 | 46 | 47 | 48 | 49 | 50 | 51 | 52

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/jeremiah/chapter-47.html