St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   exodus
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   exodus

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

الخروج 26 - تفسير سفر الخروج

 

* تأملات في كتاب خروج:
تفسير سفر الخروج: مقدمة سفر الخروج | الخروج 1 | الخروج 2 | الخروج 3 | الخروج 4 | الخروج 5 | الخروج 6 | الخروج 7 | الخروج 8 | الخروج 9 | الخروج 10 | الخروج 11 | الخروج 12 | الخروج 13 | الخروج 14 | الخروج 15 | الخروج 16 | الخروج 17 | الخروج 18 | الخروج 19 | الخروج 20 | الخروج 21 | الخروج 22 | الخروج 23 | الخروج 24 | الخروج 25 | الخروج 26 | الخروج 27 | الخروج 28 | الخروج 29 | الخروج 30 | الخروج 31 | الخروج 32 | الخروج 33 | الخروج 34 | الخروج 35 | الخروج 36 | الخروج 37 | الخروج 38 | الخروج 39 | الخروج 40 | ملخص عام

نص سفر الخروج: الخروج 1 | الخروج 2 | الخروج 3 | الخروج 4 | الخروج 5 | الخروج 6 | الخروج 7 | الخروج 8 | الخروج 9 | الخروج 10 | الخروج 11 | الخروج 12 | الخروج 13 | الخروج 14 | الخروج 15 | الخروج 16 | الخروج 17 | الخروج 18 | الخروج 19 | الخروج 20 | الخروج 21 | الخروج 22 | الخروج 23 | الخروج 24 | الخروج 25 | الخروج 26 | الخروج 27 | الخروج 28 | الخروج 29 | الخروج 30 | الخروج 31 | الخروج 32 | الخروج 33 | الخروج 34 | الخروج 35 | الخروج 36 | الخروج 37 | الخروج 38 | الخروج 39 | الخروج 40 | الخروج كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25 - 26 - 27 - 28 - 29 - 30 - 31 - 32 - 33 - 34 - 35 - 36 - 37

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

الأَصْحَاحُ السَّادِسُ وَالعِشْرُونَ

أغطية الخيمة وأعمدتها

 

(1) الغطاء الكتاني (ع 1-6)

(2) باقي الأغطية (ع7-14)

(3) ألواح المسكن (ع15-25)

(4) عوارض المسكن (ع26-30)

(5) الحجاب (ع31-35)

(6) السجف (ع36-37)

 

St-Takla.org Image: Arabic graph of the curtains linen covers and the goats’ hair cover. صورة في موقع الأنبا تكلا: شقق الغطاء الكتاني وغطاء شعر الماعز

St-Takla.org Image: Arabic graph of the curtains linen covers and the goats’ hair cover.

صورة في موقع الأنبا تكلا: شقق الغطاء الكتاني وغطاء شعر الماعز

(1) الغطاء الكتاني (ع 1-6):

1«وَأَمَّا الْمَسْكَنُ فَتَصْنَعُهُ مِنْ عَشَرِ شُقَقِ بُوصٍ مَبْرُومٍ وَأَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ. بِكَرُوبِيمَ صَنْعَةَ حَائِكٍ حَاذِقٍ تَصْنَعُهَا. 2 طُولُ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ ثَمَانٍ وَعِشْرُونَ ذِرَاعًا وَعَرْضُ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ أَرْبَعُ أَذْرُعٍ. قِيَاسًا وَاحِدًا لِجَمِيعِ الشُّقَقِ. 3 تَكُونُ خَمْسٌ مِنَ الشُّقَقِ بَعْضُهَا مَوْصُولٌ بِبَعْضٍ وَخَمْسُ شُقَقٍ بَعْضُهَا مَوْصُولٌ بِبَعْضٍ. 4 وَتَصْنَعُ عُرًى مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ عَلَى حَاشِيَةِ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ فِي الطَّرَفِ مِنَ الْمُوَصَّلِ الْوَاحِدِ. وَكَذَلِكَ تَصْنَعُ فِي حَاشِيَةِ الشُّقَّةِ الطَّرَفِيَّةِ مِنَ الْمُوَصَّلِ الثَّانِي. 5 خَمْسِينَ عُرْوَةً تَصْنَعُ فِي الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ وَخَمْسِينَ عُرْوَةً تَصْنَعُ فِي طَرَفِ الشُّقَّةِ الَّذِي فِي الْمُوَصَّلِ الثَّانِي. تَكُونُ الْعُرَى بَعْضُهَا مُقَابِلٌ لِبَعْضٍ. 6 وَتَصْنَعُ خَمْسِينَ شِظَاظًا مِنْ ذَهَبٍ. وَتَصِلُ الشُّقَّتَيْنِ بَعْضَهُمَا بِبَعْضٍ بِالأَشِظَّةِ. فَيَصِيرُ الْمَسْكَنُ وَاحِدًا.

 

ع1: شقة: قطعة مستطيلة من القماش.

بوص مبروم: كتان عبارة عن خيوط مبرومة معًا لتكون خيط متعدد الخيوط تنسج منه هذه القطعة من القماش.

حائك: خياط.

حاذق: ماهر.

1- الغطاء الأول الذي يراه الإنسان إذا دخل إلى القدس أو قدس الأقداس مصنوع من الكتان ومطرز بأقمشة لونها أسمانجونى وأرجوانى وقرمزى. والكتان يرمز للنقاوة والأسمانجونى للسماء والأرجوان للمُلك والقرمز للفداء والدم (شكل 5، 6).

2- عدد 10 يرمز للوصايا فكلمة الله هي أساس العلاقة بين الإنسان وبينه ليجتمع به.

3- يطرز على الشقة منظر ملائكة من رتبة الكروبيم لتعلن:

أ- حضرة الله والسماء.

ب- عدل الله الذي يرضى عندما يرى دم الذبائح الذي يرمز إلى دم المسيح.

ج - تشجعنا على مشاركة الملائكة في تسبيح الله.

 

ع2: الشقة: قطعة مستطيلة من القماش مصنوعة من الكتان وطولها 28 ذراعًا وهو حاصل ضرب (7 × 4) أي عمل الروح القدس الذي يرمز إليه رقم (7) في العالم كله الذي يرمز إليه عدد (4). وعرض الشقة (4) أذرع الذي يرمز إلى العالم بأركانه الأربعة، فتعلن الشقة عمل الله في العالم. وجميع الشقق متساوية في طولها وعرضها.

 

St-Takla.org Image: The utensils of the Tabernacle - from "Treasures of the Bible" book, by Henry Davenport Northrop, D.D., 1894 صورة في موقع الأنبا تكلا: أواني خيمة الاجتماع - من كتاب "كنوز الإنجيل"، لـ هنري دافينبورت نورثروب، د. د.، 1894

St-Takla.org Image: The utensils of the Tabernacle - from "Treasures of the Bible" book, by Henry Davenport Northrop, D.D., 1894

صورة في موقع الأنبا تكلا: أواني خيمة الاجتماع - من كتاب "كنوز الإنجيل"، لـ هنري دافينبورت نورثروب، د. د.، 1894

ع3: موصول: مخيط خياطة عادية.

تخاط كل خمس شقق معًا فيكون في النهاية أمامنا قطعتان كبيرتان من القماش أبعاد كل واحدة 28 × 20 ذراع.

 

ع4: عرى: جمع عروة وهي فتحة صغيرة في القماش تعمل بخيوط أسمانجونى أى لونها أزرق.

حاشية: طرف الشقة بطول 28 ذراع.

الموصل: قطعة القماش الموصل فيها خمس شقق.

تعمل عرى على طرف الموصل على طول 28 ذراع.

 

ع5: يعمل عدد 50 عروة في طرف كل موصل وتكون مقابل بعضها، والمسافة بين كل عروة والأخرى حوالي 28 سم. وعدد 50 يرمز إلى الروح القدس الذي حلَّ يوم الخمسين. والشقتان الكبيرتان ترمزان إلى الأمم واليهود والذي يربطهم هو الروح القدس الذي يقودهم للإيمان بالمسيح.

 

ع6: شظاظًا: جمع شظية أو شظا وهو خليط معدنى يمكن ثنيه مثل السلك.

يعمل 50 خيطًا من الذهب ليربط كل منهما عروتين معًا، ويصنع من الذهب الذي يرمز للسماء واللاهوت ليشعر الداخل إلى القدس وقدس الأقداس بحضرة الله.

وهكذا ترتبط قطعتا القماش الكبيرتان التي أبعاد كل واحدة 28 ذراع × 20 ذراع معًا عن طريق العرى والشظاظ فتصير قطعة قماش واحدة مقاسها 28 ذراع × 40 ذراع. ومن الناحية العملية عمل الغطاء من قطعتين مرتبطين بالشظاظ لسهولة حمل كل قطعة منفردة عند الإرتحال.

وعدد 40 يرمز للوصايا العشر التي تنفذ في العالم كله بأركانه الأربعة (10 × 4).

توضع قطعة القماش الكبيرة التي مقاسها 28 × 40 بحيث يكون الجانب الذي طوله 28 متجهًا من الشمال إلى الجنوب أي يغطى السقف وهو 10 أذرع ويتدلى من الجانبان 9 أذرع من كل جانب، أما الجانب الذي طوله 40 ذراعًا فيتجه من الشرق إلى الغرب، 30 ذراعًا منهم تغطى السقف و10 أذرع تتدلى على مؤخر المسكن أي تمثل الحائط الغربي لقدس الأقداس فيكون الجانب الغربي مغطى حتى الأرض أما الشمالى والجنوبى فمرتفع ذراع من الأرض من كل جانب.

تعلن خيمة الاجتماع من الداخل أنها السماء وتظهر عدل الله في الكروبيم حتى تعطى مخافة الله للداخلين. وأنت أيضًا في الكنيسة ليتك تشعر بحضرة الله ومخافته بالإضافة إلى محبته التي ترسل لك الملائكة ليساعدوك في جهادك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Arabic graph of the covers of the tabernacle. صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل أغطية خيمة الاجتماع.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the covers of the tabernacle.

صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل أغطية خيمة الاجتماع.

(2) باقي الأغطية (ع7-14):

7«وَتَصْنَعُ شُقَقًا مِنْ شَعْرِ مِعْزَى خَيْمَةً عَلَى الْمَسْكَنِ. إِحْدَى عَشَرَةَ شُقَّةً تَصْنَعُهَا. 8 طُولُ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ ثَلاَثُونَ ذِرَاعًا وَعَرْضُ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ أَرْبَعُ أَذْرُعٍ. قِيَاسًا وَاحِدًا لِلْإِحْدَى عَشَرَةَ شُقَّةً. 9 وَتَصِلُ خَمْسًا مِنَ الشُّقَقِ وَحْدَهَا وَسِتًّا مِنَ الشُّقَقِ وَحْدَهَا. وَتَثْنِي الشُّقَّةَ السَّادِسَةَ فِي وَجْهِ الْخَيْمَةِ. 10 وَتَصْنَعُ خَمْسِينَ عُرْوَةً عَلَى حَاشِيَةِ الشُّقَّةِ الْوَاحِدَةِ الطَّرَفِيَّةِ مِنَ الْمُوَصَّلِ الْوَاحِدِ وَخَمْسِينَ عُرْوَةً عَلَى حَاشِيَةِ الشُّقَّةِ مِنَ الْمُوَصَّلِ الثَّانِي. 11 وَتَصْنَعُ خَمْسِينَ شِظَاظًا مِنْ نُحَاسٍ. وَتُدْخِلُ الأَشِظَّةَ فِي الْعُرَى وَتَصِلُ الْخَيْمَةَ فَتَصِيرُ وَاحِدَةً. 12 وَأَمَّا الْمُدَلَّى الْفَاضِلُ مِنْ شُقَقِ الْخَيْمَةِ نِصْفُ الشُّقَّةِ الْمُوَصَّلَةِ الْفَاضِلُ فَيُدَلَّى عَلَى مُؤَخَّرِ الْمَسْكَنِ. 13 وَالذِّرَاعُ مِنْ هُنَا وَالذِّرَاعُ مِنْ هُنَاكَ مِنَ الْفَاضِلِ فِي طُولِ شُقَقِ الْخَيْمَةِ تَكُونَانِ مُدَلاَّتَيْنِ عَلَى جَانِبَيِ الْمَسْكَنِ مِنْ هُنَا وَمِنْ هُنَاكَ لِتَغْطِيَتِهِ. 14 وَتَصْنَعُ غِطَاءً لِلْخَيْمَةِ مِنْ جُلُودِ كِبَاشٍ مُحَمَّرَةٍ. وَغِطَاءً مِنْ جُلُودِ تُخَسٍ مِنْ فَوْقُ.

 

ع7: الغطاء الثاني يصنع من شعر الماعز ويعمل مثل الغطاء الأول من مجموعة شقق ولكن عددها هنا (11) شقة بدلًا من (10) شقق (شكل5، 6).

 

ع8: يلاحظ هنا أن مقاس الشقق المصنوعة من شعر الماعز أطول من شقق الكتان السابق ذكرها، فمقاس كل شقة (30 × 4) ذراع. وذلك لكي تغطى الخيمة من جانبيها الشمالى والجنوبى فتصل إلى الأرض والذي يدخل إلى الخيمة يرى الغطاء الكتانى وذراع واحد سفلى بجوار الأرض من غطاء شعر الماعز.

 

ع9: تُخَيَّط خمس شقق معًا من شعر الماعز فتكون مقاسها (20 × 30) ذراع، فهي تساوى (5 × 4 × 30) ذراع، أما الست شقق الأخرى فتخيط معًا لتصبح قطعة واحدة تسمى الموصل ومقاسها (6 × 4 × 30) ذراع أي (24 × 30) ذراع.

هذان الموصلان يرتبطان معًا بعراوى وأشظة كما في الغطاء الكتانى السابق ذكره ويكونان الغطاء الثاني للخيمة الذي يوضع فوق الغطاء الكتانى فيكون طوله الإجمالى 44 × 30 ذراع، يغطى الثلاثون ذراع السقف والجانبين من ناحية بحرى وقبلى أما الطول 44 فيغطى السقف ومؤخر الخيمة أي ناحية الغرب، وباب القدس تتدلى عليه من فوق شقة واحدة بطول 4 أذرع ويظل ستة أذرع من الأرض إلى الشقة بلا تغطية من شعر الماعز.

 

St-Takla.org Image: "Supposed Form and Arrangement of the Tabernacle, Camp, Etc.", The Tabernacle that the Israelites Built. Caption: "This is the tabernacle, or church, that the Israelites built. God told them how to build it. It is something like a tent. There are posts or pillars along its sides. Curtains are spread over these for its roof. The curtains are of different colors, and some of them have beautiful embroidered work on them. The fence around the tabernacle is made in the same way, of curtains fastened to pillars. When the Israelites want to go on their journey they take the tabernacle down and carry all the different parts of it to the place where they are going to make their camp. Then they set it up in the middle of the camp where all the people will be. The tabernacle is a very holy place, because the ark is kept in it, and because the cloud of the Lord always rests above it. No one can go into the tabernacle except the priests, The people say their prayers outside of it. The flags in the picture show where the people put up their tents all around the tabernacle." - from "Bible Pictures" book, by W. A. Foster, 1897 صورة في موقع الأنبا تكلا: الترتيب المطلوب في خيمة الاجتماع (الخيمة التي بناها بني إسرائيل): خيمة الاجتماع هي كنيسة اليهود، التي أخبرهم الله كيف يبنوها. فبها ألواح من الجوانب، وغطاء من جلود الكباش ومن ألوان مختلفة. وتم صناعة سور الخيمة بنفس الطريقة، بأغطية على العِمدان. وفي وقت تِرحال اليهود كانوا ينزلونها هي وأجزائها وينقلونها للمكان الجديد في الوسط. والخيمة مقدسة جدًا لكون حِفظ تابوت العهد فيها، وكانت تحل سحابة الله فوقها. ولا يستطيع أحد أن يدخل الخيمة سوى الكهنة، في حين يصلي الشعب خارجه. وتمثل الأعلام في الصورة خيام الشعب التي يقيمون فيها حول الخيمة.- من كتاب "صور الكتاب المقدس"، و. أ. فوستر، 1897

St-Takla.org Image: "Supposed Form and Arrangement of the Tabernacle, Camp, Etc.", The Tabernacle that the Israelites Built. Caption: "This is the tabernacle, or church, that the Israelites built. God told them how to build it. It is something like a tent. There are posts or pillars along its sides. Curtains are spread over these for its roof. The curtains are of different colors, and some of them have beautiful embroidered work on them. The fence around the tabernacle is made in the same way, of curtains fastened to pillars. When the Israelites want to go on their journey they take the tabernacle down and carry all the different parts of it to the place where they are going to make their camp. Then they set it up in the middle of the camp where all the people will be. The tabernacle is a very holy place, because the ark is kept in it, and because the cloud of the Lord always rests above it. No one can go into the tabernacle except the priests, The people say their prayers outside of it. The flags in the picture show where the people put up their tents all around the tabernacle." - from "Bible Pictures" book, by W. A. Foster, 1897

صورة في موقع الأنبا تكلا: الترتيب المطلوب في خيمة الاجتماع (الخيمة التي بناها بني إسرائيل): خيمة الاجتماع هي كنيسة اليهود، التي أخبرهم الله كيف يبنوها. فبها ألواح من الجوانب، وغطاء من جلود الكباش ومن ألوان مختلفة. وتم صناعة سور الخيمة بنفس الطريقة، بأغطية على العِمدان. وفي وقت تِرحال اليهود كانوا ينزلونها هي وأجزائها وينقلونها للمكان الجديد في الوسط. والخيمة مقدسة جدًا لكون حِفظ تابوت العهد فيها، وكانت تحل سحابة الله فوقها. ولا يستطيع أحد أن يدخل الخيمة سوى الكهنة، في حين يصلي الشعب خارجه. وتمثل الأعلام في الصورة خيام الشعب التي يقيمون فيها حول الخيمة.- من كتاب "صور الكتاب المقدس"، و. أ. فوستر، 1897

ع10: تعمل 50 عروة في طرف كل موصل مقابل الآخر في الغطاء الثاني المصنوع من شعر الماعز.

 

ع11: الشظاظ هنا مصنوعة من النحاس، الذي يرمز للجدية والجهاد الروحي أو الثبات في الجهاد. وهي تربط العرى الخمسين وتكون المسافة بين كل عروة والثانية حوالي 30 سم وبهذا ترتبط قطعتا القماش لتكونا غطاء طوله 44 × 30 ذراع. ويلاحظ أن اتصال الموصلين سيكون فوق وحول الحجاب الذي يفصل بين القدس وقدس الأقداس.

 

ع12: المُدَّلى هو نصف الشقة أي نصف الموصل الذي جزء منه على السقف أما الجزء الآخر فيدلى في الناحية الغربية.

الموصل الذي يسمى أيضًا الشقة ويشمل 5 شقق سيغطى قدس الأقداس، وهو عشر أذرع ثم يتدلى على مؤخر البيت أي الناحية الغربية بارتفاع عشر أذرع.

 

ع13: يلاحظ أن الغطاء الثاني من شعر الماعز وهو بعرض (30) ذراع أي أطول من الغطاء الكتانى بذراعين، فيغطى بطول ذراع من كل جانب أكثر من الغطاء الكتانى ويصل إلى الأرض في الجانب الشمالى والجنوبى.

 

ع14: الغطاء الثالث للخيمة الذي يوضع فوق الغطاءين السابقين يصنع من جلود الكباش ويدبغ أو يطلخ باللون الأحمر إشارة إلى دم المسيح، وهو غطاء أقوى وأردأ أي ليس ثمينًا مثل الأغطية السابقة. وهو يحمى الأغطية السابقة والخيمة من الأمطار والأتربة، ثم يوضع عليه غطاء رابع سميك أقوى من الغطاء الثالث مصنوع من جلود التخس وهو أردأ من الأغطية الثلاثة السابقة وأكثر قوة لحمايتها من الأمطار والرياح. ولم يذكر مقاسات للغطاءين الثالث والرابع ولكن يفهم ضمنيًا أنها أطول من الأغطية السابقة لتغطيتها تمامًا وخاصة الغطاء الرابع، لأن الغطاء السميك قد يكون مقببًا إلى حد ما فوق السقف مما يساعد على انحدار مياه الأمطار على جانبى المسكن (شكل1، 6).

يلاحظ أن الخيمة ثمينة جدًا في أغطيتها من الداخل ولكن أردأ في أغطيتها الخارجية التي يراها الناس، مثل المسيح الذي هو الله وفيه كل كنوز المعرفة والحكمة والحب، أما من الخارج فإنسان متألم ومصلوب وعلى مثاله الإنسان المسيحى الذي فيه الروح القدس يعزيه ويفرحه وأما الخارج فمتألم ومضطهد من العالم.

إبحث عن فضائل الآخرين المختبأة داخلهم ولا تحكم حسب الظاهر لتكتشف الله الساكن فيهم.

وستجد تفاسير أخرى هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت لمؤلفين آخرين.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Arabic graph of the boards of the tabernacle (image 1). صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل ألواح المسكن (صورة 1).

St-Takla.org Image: Arabic graph of the boards of the tabernacle (image 1).

صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل ألواح المسكن (صورة 1).

(3) ألواح المسكن (ع15-25):

15«وَتَصْنَعُ الأَلْوَاحَ لِلْمَسْكَنِ مِنْ خَشَبِ السَّنْطِ قَائِمَةً. 16 طُولُ اللَّوْحِ عَشَرُ أَذْرُعٍ وَعَرْضُ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ ذِرَاعٌ وَنِصْفٌ. 17 وَلِلَّوْحِ الْوَاحِدِ رِجْلاَنِ مَقْرُونَةٌ إِحْدَاهُمَا بِالأُخْرَى. هَكَذَا تَصْنَعُ لِجَمِيعِ أَلْوَاحِ الْمَسْكَنِ. 18 وَتَصْنَعُ الأَلْوَاحَ لِلْمَسْكَنِ عِشْرِينَ لَوْحًا إِلَى جِهَةِ الْجَنُوبِ نَحْوَ التَّيْمَنِ. 19 وَتَصْنَعُ أَرْبَعِينَ قَاعِدَةً مِنْ فِضَّةٍ تَحْتَ الْعِشْرِينَ لَوْحًا. تَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ لِرِجْلَيْهِ وَتَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ لِرِجْلَيْهِ. 20 وَلِجَانِبِ الْمَسْكَنِ الثَّانِي إِلَى جِهَةِ الشِّمَالِ عِشْرِينَ لَوْحًا. 21 وَأَرْبَعِينَ قَاعِدَةً لَهَا مِنْ فِضَّةٍ. تَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ وَتَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ. 22 وَلِمُؤَخَّرِ الْمَسْكَنِ نَحْوَ الْغَرْبِ تَصْنَعُ سِتَّةَ أَلْوَاحٍ. 23 وَتَصْنَعُ لَوْحَيْنِ لِزَاوِيَتَيِ الْمَسْكَنِ فِي الْمُؤَخَّرِ 24 وَيَكُونَانِ مُزْدَوِجَيْنِ مِنْ أَسْفَلُ. وَعَلَى سَوَاءٍ يَكُونَانِ مُزْدَوِجَيْنِ إِلَى رَأْسِهِ إِلَى الْحَلَْقَةِ الْوَاحِدَةِ. هَكَذَا يَكُونُ لِكِلَيْهِمَا. يَكُونَانِ لِلزَّاوِيَتَيْنِ. 25 فَتَكُونُ ثَمَانِيَةَ أَلْوَاحٍ وَقَوَاعِدُهَا مِنْ فِضَّةٍ سِتَّ عَشْرَةَ قَاعِدَةً. تَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ وَتَحْتَ اللَّوْحِ الْوَاحِدِ قَاعِدَتَانِ.

 

ع15: المسكن: يسمى كذلك لأن فيه يسكن الله وسط شعبه، ويسمى أيضًا خيمة الاجتماع لأنه يجتمع فيه بشعبه، ويسمى أيضًا خيمة الشهادة لأن فيه لوحى الشهادة أى الوصايا العشر وهي كلمات الله التي تشهد له، ويسمى أيضًا بيت الرب لأنه يحل فيه.

يصنع للمسكن أي قدس الأقداس والقدس ألواح خشبية تمثل الحوائط الشمالية والغربية والجنوبية للقدس وقدس الأقداس. وتصنع من خشب السنط وهو خشب متين لا يصيبه السوس، أي يعيش مدة طويلة بلا فساد إشارة لناسوت المسيح النقى الطاهر (شكل7، 8).

 

 

ع16: كل لوح طوله 10 أذرع، أي أن ارتفاع القدس أو قدس الأقداس من الأرض إلى السقف هو 10 أذرع، أما عرض اللوح فهو ذراع ونصف ولكن لم يذكر سمكه.

 

ع17: يصنع لكل لوح رجلان مثبتتان فيه أو قطعة واحدة معه. وهذا اللوح يمكن أن يكون عدة ألواح مثبتة تثبيتًا كاملًا ليكملا لوحًا واحدًا.

 

ع18: عدد الألواح نحو الجنوب، أي اليمين، عشرون لوحًا وكل لوح عرضه ذراع ونصف، فيكون إجمالى عرض الألواح إن كانت ترص متلاصقة هو 30 ذراعًا، وهو طول القدس وقدس الأقداس. فيفهم من هذا أن الحائط الجنوبى حائط خشبى كامل بارتفاع 10 أذرع وطول 30 ذراعًا.

 

ع19: توضع كل رجل من أرجل اللوح في قاعدة فضية، وهي تمثل الأساس لرجلى اللوح أو للمسكن كله. ولأنه عندنا 20 لوحًا فنحتاج إلى 40 قاعدة يحفر لها في الأرض ويدخل فيها أرجل الألواح ويصير الجدار الخشبى مثبتًا في الأرض بواسطة القواعد الفضية.

والفضة ترمز لكلمة الله، فأساس العلاقة بالله هو الإرتباط بكلمته، والمسيح كلمة الله هو أساس الخلاص، ورجلا كل لوح ترمزان لليهود والأمم أو العهدين القديم والجديد.

 

St-Takla.org Image: Arabic graph of the boards of the tabernacle (image 2). صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل ألواح المسكن (صورة 2).

St-Takla.org Image: Arabic graph of the boards of the tabernacle (image 2).

صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل ألواح المسكن (صورة 2).

ع20، 21: الجدار الشمالى للمسكن مثل الجنوبى تمامًا يتكون من عشرين لوحًا بارتفاع عشرة أذرع ولهم 40 رجلًا مثبتة في 40 قاعدة. والألواح متلاصقة فتكون جدار طوله 30 ذراع.

 

ع22، 23: على سواء يكونان مزدوجين إلى رأسه: أي أن سمكه ضعف سمك اللوح العادي من أسفله إلى قمته.

يعمل لوحان في زاويتى المسكن أي في مؤخر قدس الأقداس ويكون لهم سمك مضاعف لتثبيت جدران المسكن أي الجدار الشمالى والغربي والجنوبى.

ويصنع ستة ألواح لمؤخر المسكن أي الحائط الغربي له وهو حائط قدس الأقداس عرض كل منها ذراع ونصف، فعند وضعها متلاصقة يكون عرضها 9 أذرع وارتفاعها 10 أذرع. وفى الزاويتين يوضع اللوحان السميكان المذكوران في (ع23) وغالبًا يثبت طرف اللوح العادي داخل هذا اللوح السميك الذي في الزاوية عن طريق عاشق ومعشوق. وهكذا أيضًا طرف الألواح في الحائط الشمالى والحائط الجنوبى يثبتان عاشق ومعشوق في لوحى الزاوية. ولم يذكر عرض لوحي الزاوية فقد يكون أقل أي حوالي 3/4 ذراع بطول 10 أذرع.

 

ع24: الحلقة الواحدة: يقصد الحلقة العليا في اللوح، إذ يوجد في كل لوح ثلاث حلقات من الذهب لتدخل فيها العوارض المذكورة في (ع26).

لوحا الزاوية يكون كل منهما مزدوج أى سميك بضعف سمك اللوح العادي من أسفله إلى قمته، أما الحلقة المذكورة فهي حلقات من الذهب تثبت فيها بوضع ألواح عرضية بها كما سيأتى ذكره في (ع26).

 

ع25: بهذا يكون الحائط الغربي للمسكن مكون من ثمانية ألواح، ستة منها عرض كل واحد فيها ذراع ونصف وارتفاعه عشرة أذرع أما لوحا الزاويتين فسمكهما مضاعف وطولها عشرة أذرع ولكن عرضها قد يكون نصف اللوح العادي أي 3/4 ذراع، فيكون جزء منها بارزًا على جانبى المسكن بحيث يكون عرض الحائط الغربي من الداخل عشرة أذرع.

والألواح ترمز للرسل أو المؤمنين في العهد الجديد الذين يعتمدون على كلمة الله في إيمانهم، وترمز القواعد أيضًا إلى أنبياء العهد القديم.

كن ثابتًا في كلمة الله وآمن بها مهما قاومك العالم، فتثبت في كنيسة الله وتتمتع بحضرته وتجد خلاصك وسلامك.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Arabic graph of the bars of the tabernacle. صورة في موقع الأنبا تكلا: أشكال عوارض المسكن.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the bars of the tabernacle.

صورة في موقع الأنبا تكلا: أشكال عوارض المسكن.

(4) عوارض المسكن (ع26-30):

26«وَتَصْنَعُ عَوَارِضَ مِنْ خَشَبِ السَّنْطِ خَمْسًا لأَلْوَاحِ جَانِبِ الْمَسْكَنِ الْوَاحِدِ 27 وَخَمْسَ عَوَارِضَ لأَلْوَاحِ جَانِبِ الْمَسْكَنِ الثَّانِي وَخَمْسَ عَوَارِضَ لأَلْوَاحِ جَانِبِ الْمَسْكَنِ فِي الْمُؤَخَّرِ نَحْوَ الْغَرْبِ. 28 وَالْعَارِضَةُ الْوُسْطَى فِي وَسَطِ الأَلْوَاحِ تَنْفُذُ مِنَ الطَّرَفِ إِلَى الطَّرَفِ. 29 وَتُغَشِّي الأَلْوَاحَ بِذَهَبٍ. وَتَصْنَعُ حَلَقَاتِهَا مِنْ ذَهَبٍ بُيُوتًا لِلْعَوَارِضِ. وَتُغَشِّي الْعَوَارِضَ بِذَهَبٍ. 30 وَتُقِيمُ الْمَسْكَنَ كَرَسْمِهِ الَّذِي أُظْهِرَ لَكَ فِي الْجَبَلِ.

 

ع26: لتثبيت ألواح المسكن، تثبت ليس فقط رأسيًا في الأرض بل أيضًا عرضيًا مع بعضها البعض وذلك عن طريق ألواح عرضية تثبت فيها، وهي خمسة عوارض مصنوعة من خشب السنط توضع في ثلاثة مستويات (شكل 9):

1- عارضتان توضعان في المستوى العلوى على مستوى أفقى واحد تثبت كل منهما في عشرة ألواح عن طريق حلقات ذهبية مثبتة في كل لوح وتغشى العوارض بالذهب، فهي ترمز للمسيح الإله المتأنس لأن الذهب يشير لللاهوت وخشب السنط للناسوت.

2- المستوى السفلى للعوارض مثل العلوى يتكون من عارضتين تثبت كل منهما في عشرة ألواح وتكون الاثنتان على مستوى أفقى واحد أيضًا.

3- العارضة الثالثة تثبت في وسط الألواح أي على ارتفاع 5 أذرع، وهي عارضة طويلة تثبت في العشرين لوح عن طريق حلقات مثبتة في كل لوح ومصنوعة من الذهب. وهذه العارضة أيضًا مغشاة بالذهب وتكون موازية للعوارض العلوية والسفلية وتوضع بينهما.

 

ع27: تصنع عوارض لحائط المسكن البحرى كما الجنوبى بنفس الشكل، والحائط الغربي كذلك يصنع له عوارض في ثلاثة مستويات وبنفس الشكل لكن طولها يكون أقصر من عوارض الحائطين الشمالى أو الجنوبى، لأن هذا الحائط طوله عشرة أذرع أما الحائطان البحرى والقبلى فطول كل منهما 30 ذراع.

 

ع28: يقصد من الطرف إلى الطرف أي من اللوح الأول إلى اللوح رقم 20، أي بطول الحائط الجنوبى أو بطول الحائط الشمالى ولكن المستوى العلوى والسفلى يوجد بكل منهما عارضتان على مستوى أفقى واحد بدلًا من عارضة واحدة.

 

ع29: تغشى العوارض بالذهب وتصنع الحلقات بيوتًا لها من الذهب، الذي يرمز للسماء وحضرة الله أو اللاهوت، ويراه الداخل إلى الخيمة فيرى حوائط خشبية عليها عوارض ذهبية مثبتة بحلقات ذهبية.

 

ع30: كل هذه التفاصيل رآها موسى بعينيه لمدة طويلة خلال الأربعين يومًا التي قضاها مع الله، وقد يكون أعطاه رسومًا محددة لكل أجزاء الخيمة.

إهتم في حياتك أن تثبت في الله بوسائط النعمة التي تمثل القواعد الفضية والعوارض الخشبية المذهبة والتي تثبت حواسك وكل إمكانياتك في الحياة الروحية وتنمى إيمانك الذي ترمز إليه الألواح الخشبية.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Arabic graph of the veil with its pillars. صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل الحجاب بأعمدته.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the veil with its pillars.

صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل الحجاب بأعمدته.

(5) الحجاب (ع31-35):

31 وَتَصْنَعُ حِجَابًا مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ وَبُوصٍ مَبْرُومٍ. صَنْعَةَ حَائِكٍ حَاذِقٍ يَصْنَعُهُ بِكَرُوبِيمَ. 32 وَتَجْعَلُهُ عَلَى أَرْبَعَةِ أَعْمِدَةٍ مِنْ سَنْطٍ مُغَشَّاةٍ بِذَهَبٍ. رُزَزُهَا مِنْ ذَهَبٍ. عَلَى أَرْبَعِ قَوَاعِدَ مِنْ فِضَّةٍ. 33 وَتَجْعَلُ الْحِجَابَ تَحْتَ الأَشِظَّةِ. وَتُدْخِلُ إِلَى هُنَاكَ دَاخِلَ الْحِجَابِ تَابُوتَ الشَّهَادَةِ فَيَفْصِلُ لَكُمُ الْحِجَابُ بَيْنَ الْقُدْسِ وَقُدْسِ الأَقْدَاسِ. 34 وَتَجْعَلُ الْغِطَاءَ عَلَى تَابُوتِ الشَّهَادَةِ فِي قُدْسِ الأَقْدَاسِ. 35 وَتَضَعُ الْمَائِدَةَ خَارِجَ الْحِجَابِ وَالْمَنَارَةَ مُقَابِلَ الْمَائِدَةِ عَلَى جَانِبِ الْمَسْكَنِ نَحْوَ التَّيْمَنِ. وَتَجْعَلُ الْمَائِدَةَ عَلَى جَانِبِ الشِّمَالِ.

 

ع31: الحجاب هو ستارة تفصل بين القدس وقدس الأقداس وتصنع من الكتان (البوص المبروم)، وتطرز وتزين بأقمشة لونها أسمانجونى وأرجوان وقرمز، ويرسم عليها ملاكان من رتبة الكاروبيم. والحجاب يعلن وجود حاجز بين الله والإنسان، هو الخطية، والتي سترفع بموت المسيح حين انشق حجاب الهيكل. أما الستارة أمام هيكل العهد الجديد فهي مجرد إعلان لقدسية الهيكل ولكنها تفتح طوال القداس ليرى المؤمنون كل شيء بل يتناولوا من جسد المسيح ودمه (شكل 6، 10، 11).

 

ع32: طلب الله من موسى إقامة أربعة أعمدة من خشب السنط لم يحدد عرضها أو سمكها ولكن يحتمل أن تكون مثل باقى الألواح ويغشيها بذهب وترتكز على قاعدة من الفضة مغروسة في الأرض ولها رزز في أعلاها أي حلقات من الذهب ليعلق عليها الحجاب.

 

ع33: الأشظة هي الخيوط الذهبية التي تربط الموصلين ومكان الإلتقاء للقطعتين يكون فوق الحجاب مباشرة، وهكذا يحجب الحجاب قدس الأقداس الذي يوضع فيه تابوت العهد فلا يراه أحد إلا رئيس الكهنة مرة واحدة في السنة ومعه دم حيوانات إشارة إلى دم المسيح الذي يجتاز بنا الحجاب ويتغلب على الخطية بعد أن وفى دينها بالموت.

 

ع34: يغطى تابوت الشهادة بالغطاء الذي فوقه الكاروبان.

 

St-Takla.org Image: Arabic graph of the screen for the door of the tabernacle and its pillars. صورة في موقع الأنبا تكلا: السجف (سجف خيمة الاجتماع) وأعمدته.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the screen for the door of the tabernacle and its pillars.

صورة في موقع الأنبا تكلا: السجف (سجف خيمة الاجتماع) وأعمدته.

ع35: يضع مائدة خبز الوجوه في القدس عن يمين الداخل إلى القدس والمنارة جهة يساره، فتكون المنارة ناحية الجنوب والمائدة ناحية بحرى أي الشمال (شكل 11).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(6) السجف (ع36-37):

36«وَتَصْنَعُ سَجْفًا لِمَدْخَلِ الْخَيْمَةِ مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ وَبُوصٍ مَبْرُومٍ صَنْعَةَ الطَّرَّازِ. 37 وَتَصْنَعُ لِلسَّجْفِ خَمْسَةَ أَعْمِدَةٍ مِنْ سَنْطٍ وَتُغَشِّيهَا بِذَهَبٍ. رُزَزُهَا مِنْ ذَهَبٍ. وَتَسْبِكُ لَهَا خَمْسَ قَوَاعِدَ مِنْ نُحَاسٍ.

 

ع36: أمام القدس يصنع سجف أي ستارة من الكتان (بوص مبروم) ويطرزها بأقمشة أسمانجونى وأرجوان وقرمز بواسطة خياط ماهر (طراز) و هو بصلئيل (خر 31: 1) ومعاونوه (شكل12).

 

ع37: يثبت السجف على خمسة أعمدة من خشب السنط مغشاة بذهب ولها قواعد نحاسية، أما رززها أي حلقاتها التي تثبت في أعلى الألواح فتصنع من الذهب ليعلق عليها السجف حتى لا يرى مدخل القدس إلا الكهنة فهو يعلن كرامة القدس.

ويلاحظ أن السجف، أي مدخل القدس، يعلق على خمسة ألواح لزيادة تثبيته إذ يدخل منه الكهنة كل يوم، أما الحجاب الذي يفصل بين القدس وقدس الأقداس فيعلق على أربعة ألواح فقط لأن رئيس الكهنة يدخل منه مرة واحدة كل سنة في عيد الكفارة. ومما سبق نرى أن مدخل القدس مغطى من فوق إلى أسفل بمقدار أربعة أذرع (الشقة السادسة) (ع9)، لذا يعمل السجف كستارة تعلق على الأعمدة لتغطى مدخل القدس تمامًا.

ويكون السجف عند مدخل القدس من الشرق وكذلك مدخل الخيمة أما قدس الأقداس فيكون في الغرب وذلك لما يلي:

  1. حتى لا يشاركوا الأمم الوثنية التي تعبد الشمس فتتجه ناحية الشرق.

  2. من المفيد أن تدخل أشعة الشمس في الصباح من الشرق لتنير مدخل الخيمة والدار الخارجية.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the court of the tabernacle, along with the holy place and the Most Holy. صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل وأقسام الدار الخارجية مع القدس وقدس الأقداس.

St-Takla.org Image: Arabic graph of the court of the tabernacle, along with the holy place and the Most Holy.

صورة في موقع الأنبا تكلا: شكل وأقسام الدار الخارجية مع القدس وقدس الأقداس.

أما الكنيسة في العهد الجديد فيكون الهيكل فيها ناحية الشرق ومدخل الكنيسة من الغرب لما يلي:

  1. كان الفردوس الأول الذي خلق فيه آدم ناحية الشرق (تك2: 8) وبعد انتقالنا من هذه الحياة نعود إلى الفردوس.

  2. ولد المسيح في الشرق أي بيت لحم.

  3. ظهر النجم للمجوس في المشرق (مت2: 2).

  4. المسيح هو شمس البر، فالشمس التي تشرق تدل عليه.

  5. يأتى المسيح في مجيئه الثاني مثل البرق الذي يخرج من المشارق (مت24: 27).

ليتك تتمتع بجسد الرب ودمه وبإعلان الله لنفسه في العهد الجديد المتاح لك في الكنيسة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات الخروج: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/exodus/chapter-26.html