St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   tobit
 
St-Takla.org  >   bible  >   commentary  >   ar  >   ot  >   church-encyclopedia  >   tobit

تفسير الكتاب المقدس - الموسوعة الكنسية لتفسير العهد القديم: كنيسة مارمرقس بمصر الجديدة

تفسير سفر طوبيا - مقدمات

 

* تأملات في كتاب طوبيا:
تفسير سفر طوبيا: مقدمة سفر طوبيا | طوبيت 1 | طوبيت 2 | طوبيت 3 | طوبيت 4 | طوبيت 5 | طوبيت 6 | طوبيت 7 | طوبيت 8 | طوبيت 9 | طوبيت 10 | طوبيت 11 | طوبيت 12 | طوبيت 13 | طوبيت 14 | ملخص عام

نص سفر طوبيا: طوبيا 1 | طوبيا 2 | طوبيا 3 | طوبيا 4 | طوبيا 5 | طوبيا 6 | طوبيا 7 | طوبيا 8 | طوبيا 9 | طوبيا 10 | طوبيا 11 | طوبيا 12 | طوبيا 13 | طوبيا 14 | طوبيت كامل

موجز لأهم شخصيات السفر

4- طوبيا الأب

 

  1. طوبيا هو شاب من سبط نفتالى، يسكن الجليل الأعلى وقد تم سبيه إلى مدينة نينوى (طو1: 1، 3).

  2. كان متزوجًا من امرأة من سبطه اسمها حنة وله منها ولد واحد أسماه باسمه (طو1: 9).

  3. كان رجلًا بارًا، فقد كان وهو شاب مواظبًا على الذهاب لهيكل الرب في أورشليم؛ للسجود وتقديم البكور والعشور ولم يكن يذهب لعجول الذهب التي صنعها يربعام (طو1: 5-7).

  4. بعد سبيه إلى نينوى لم يكن يأكل من طعام الوثنيين كما فعل باقي اليهود (طو1: 12).

  5. أعطاه الله نعمة في عينى الملك شلمناصر، فوجد حظوة لديه، حيث كان يعمل متعهدًا للتوريدات في قصر الملك (طو1: 13). وكان يستغل طبيعة عمله من تجوال في مختلف أنحاء البلاد، فكان يتفقد اخوته في السبي ويذكرهم بوصايا الله (طو1: 14)، كما كان يساعد المحتاج منهم، مثلما أقرض غابيلوس، الذي في مدينة راجيس، عشرة قناطير من الفضة وأخذ عليه صك بذلك (يهو 1: 16، 17).

  6. كان يهتم بدفن الموتى من اليهود، الذين كان يقتلهم الملك، الذي كان يضطهد اليهود بغيرة شديدة (طو1: 20)، (طو2: 3، 4)، غير مبالٍ بلوم أقربائه (طو2: 8).

  7. عندما علم سنحاريب الملك أمر ما يفعله طوبيا من دفن الموتى، أراد قتله، فهرب طوبيا هو وزوجته وابنه تاركًا كل ماله. ولكن الله نجاه، إذ بعد خمسة وأربعين يومًا قتل الملك ابناه وعاد طوبيا إلى منزله واسترد ماله (طو1: 23-25).

  8. في إحدى المرات، بعد دفنه أحد الموتى؛ عاد إلى بيته مرهقًا ثم نام بجوار بيته، فسقط في عينيه فضلات طائر أفقدته النظر (طو2: 11) وكان ابن ستة وخمسين عامًا (طو14: 3)، ولم يتذمر رغم تعييرات زوجته وذوييه (طو2: 15-17).

  9. إضطرت زوجته أن تعمل بالحياكة؛ لتعول الأسرة وذلك بعد أن ضاق بهم العيش. ولكنه مع هذا عند سماعه لصوت جدى في المنزل، خاف أن يكون مسروقًا، فأنذر زوجته، التي ظلت تعيره على حرصه على شريعة الله وصدقاته ورجائه بالله (طو2: 19-22).

  10. عندما اشتدت الحاجة بطوبيا، استدعى ابنه وأعلمه بأمر القرض، الذي لدى غابيلوس وطلب منه أن يسترده (طو4: 22). وأخبره أن لديه صك بالمال وطلب منه أن يصطحب مرشدًا يدله على الطريق ويعطيه أجرته (طو5: 3، 4)، فوجد الابن شابًا يسمى عزريا، أدخله إلى أبيه، فباركه وانطلق مع ابنه للسفر واسترداد القرض (طو25).

  11. كان رجل صلاة، يلجأ إلى الله في كل أمر (طو3: 1-6، 13).

  12. كان أب أسرة ناجحًا وقد علم ابنه وصايا الله، عندما ظن أنه اقترب من الموت (يهو 4).

  13. لم ينقطع رجاؤه في الله وكان موقنًا بحمايته لابنه طوبيا، حتى عندما تأخر عن موعد عودته، فكان يواسى زوجته، مؤكدًا لها أنه سيعود (طو10: 6).

  14. عاد ابنه بعد زواجه واسترداد القرض وطلى عينى أبيه بمرارة الحوت، فعاد إليه نظره وكان عمره وقتذاك ستين عامًا (طو11: 13-15).

  15. حاول طوبيا أن يكافئ عزريا (الملاك رافائيل)، بإعطائه نصف ما جاء به ابنه (طو12: 5)، حينئذ أعلمه عزريا بحقيقة أمره وأنه ملاك الرب، فسجد هو وابنه على الأرض وباركا الله (طو12: 11-22).

  16. عاش بعد أن أصبح بصيرًا اثنتين وأربعين سنة ورأى بنى حفدته ومات وهو يبلغ من العمر مائة واثنين سنة ودفن بكرامة في نينوى (طو14: 1، 2)، بعد أن أوصى ابنه بدفن أمه، ثم ترك نينوى؛ لأنها ستخرب (طو14: 12). ثم تنبأ نبوات عن الرجوع من السبي ودمار نينوى وعن أورشليم السمائية (طو13).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات طوبيا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/bible/commentary/ar/ot/church-encyclopedia/tobit/life-father.html