St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes  >   001-Nashid-El-Anshad
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب تأملات في سفر نشيد الأنشاد - الأنبا يوأنس

56- هوذا تخت سليمان حوله ستون جبارًا من جبابرة إسرائيل. كلهم قابضون سيوفًا ومتعلمون الحرب. كل رجل سيفه على فخذه من هول الليل. الملك سليمان عمل لنفسه تختًا من خشب لبنان. عمل أعمدته فضة، وروافده ذهبًا، ومقعده أرجوانًا، ووسطه مرصوفًا محبة من بنات أورشليم

 

(هوذا تخت سليمان Solomon's couch حوله ستون جبارا من جبابرة إسرائيل. كلهم قابضون سيوفا ومتعلمون الحرب, كل رجل سيفه علي فخذه من هول الليل. الملك سليمان عمل لنفسه تختًا من خشب لبنان. عمل أعمدته فضة, وروافده ذهبا, ومقعده أرجوانا, ووسطه مرصوفا محبة من بنات أورشليم) (نش 3: 7-10).

تخت سليمان

تخت أي محفة تُحمل وفراش (سرير)

St-Takla.org Image: Solomon building the temple صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة سليمان يبني الهيكل

St-Takla.org Image: Solomon building the temple

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة سليمان يبني الهيكل

تخت سليمان هو الكنيسة التي يحل الرب داخلها ويملك عليها إلى الأبد..

+ التخت مصنوع من خشب لبنان أي أرز لبنان.. إن الخشب في الكتاب المقدس يشير إلى طبيعة الرب البشرية. إنه مثل الأرز فارع عظيم جليل, يسمو في بره فوق كل البشر.

+ أعمدته من فضه والفضة ترمز للفداء- لذا فهذه الأعمدة الفضية تشير بوضوح إلى فدائه. أنها تشير إلى المسيح الذي تجسد ليصنع الفداء بدم نفسه. ومن الناحية العلمية تكشف عن عمل الصليب في حياة المؤمن.

+ روافد التخت أي قاعدته وأرضيته من ذهب. والذهب يرمز للطبيعة الإلهية. ومعني هذا أن الأمر مؤسس علي صفات إلهية وطبيعة إلهية. لقد صرنا شركاء الطبيعة الإلهية بالمعمودية التي بها ولدنا ولادة ثانية من الماء والروح.

+ ومقعده أرجوانًا - والأرجوان رمز للملوكية. إن هذا يكشف عن الحقيقة أن الرب ملك- ولكنه ملَك علي خشبة (الصليب).

+ ووسطه مرصوفا محبة من بنات أورشليم- وهذا يشير إلى محبة كل القديسين له.

+كان التخت بأعمدته وأرضيته ومقعده ووسطه المرصوف بالمحبة هو مركبة سليمان الخاصة لكنه أيضا وسيلة انتقال عروسه. ولم تكن المركبة ملكا لها فقط, لكنها كانت التي يركب فيها الملك نفسه.. هذه المركبة تكشف عن المجد الذي صارت فيه بنعمته.

+ هذا الموكب يظهر العريس وحوله ستون جبارًا كلهم رجال حرب, حاملين سيوفهم علي فخذهم, يجاهدون وسط أهوال ليل هذه الحياة.. إنه الموكب الذي تعيشه الكنيسة المجاهدة حول المسيح عريسه.. وكأن المسيح نائم وسط سفينة حياتنا (مت 8:24؛ مر4:38) (انظر نص السفر هنا في موقع الأنبا تكلا). فلا خوف علينا مهما بلغت الاضطرابات شدة في بحر هذا العالم.

والستون جبار حول التخت يشير إلى أنه حول الصليب تجتمع كل الكنيسة المجاهدة كرجال حرب حتى كما غلب ذاك يغلبون هم أيضًا به ومعه.. كل مؤمن يحمل علي فخذه سيفه الذي هو كلمة الله (وهم غلبوه بدم الخروف (أي الصليب) وبكلمة شهادتهم (كلمة الله) ولم يحبوا حياتهم حتى الموت) (رؤ 12:11).

ان الستين جبارا من جبابرة إسرائيل يرمزون إلى أبناء الملكوت إسرائيل الجديد الروحي, المختارون الذين قبلوا الصليب ودخلوا مع الله في عهد جديد.. هؤلاء جاءوا إلى الوليمة في حب متسلحين بسيف الروح لابسين خوذة الخلاص ودرع البر مجاهدين حتى الدم ضد الخطية لذا ينصحنا الرسول (أخيرا يا أخوتي تقووا في الرب وفي شدة قوته. البسوا سلاح الله الكامل لكي تقدروا أن تثبتوا ضد مكايد إبليس. فان مصارعتنا ليست مع دم ولحم بل مع الرؤساء مع السلاطين مع ولاة العالم علي ظلمة هذا الدهر، مع أجناد الشر الروحية في السماويات. من أجل ذلك احملوا سلاح الله الكامل.. ممنطقين أحقاءكم بالحق، ولابسين درع البر, وحاذين أرجلكم باستعداد إنجيل السلام. حاملين فوق الكل ترس الإيمان الذي به تقدرون أن تطفئوا جميع سهام الشرير الملتهبة. وخذوا خوذة الخلاص وسيف الروح الذي هو كلمة الله) (أف 6:10-17).

+ لكن لماذا عدد هؤلاء الجبابرة 60

العدد 12 يشير إلى ملكوت الله علي الأرض لان الثالوث القدوس (3) يملك علي أركان المسكونة الأربعة (4) – وبذا فان ملكوت الله علي الأرض يعني (3×4) لذا فان أسباط إسرائيل 12, وعدد التلاميذ 12- وعدد أبواب أورشليم السمائية 12- وطول المدينة مضاعفات العدد 12.

وكل واحد من هؤلاء الجبابرة حمل خمسة سيوف -والعدد خمسة يشير إلي أنهم بشر (الحواس الخمسة)- أي سيف لكل حاسة فيكون العدد (12×5=60).

{سيف العين هو أن تتطلع علي الدوام نحو الرب لترى باستقامة ولا تتدنس بشيء – وسيف السمع هو الإصغاء للروحيات وعدم الإنصات للأباطيل وهكذا (غريغوريوس النيسي)}.,

+ الستون جبارًا الذين حول التخت هو إشارة إلي كل المؤمنين الذين عليهم حماية الإيمان والكنيسة باستعداد روحي.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes/001-Nashid-El-Anshad/SongofSongs-056-CH3-Solomon.html