St-Takla.org  >   pub_Bible-Interpretations  >   Holy-Bible-Tafsir-02-New-Testament  >   Father-Antonious-Fekry  >   03-Enjil-Loka
 

شرح الكتاب المقدس - العهد الجديد - القس أنطونيوس فكري

لوقا 8 - تفسير إنجيل لوقا

 

محتويات:

(إظهار/إخفاء)

* تأملات في كتاب لوقا:
تفسير إنجيل لوقا: مقدمة إنجيل لوقا | تسلسل الأحداث في إنجيل لوقا | لوقا 1 | لوقا 2 | لوقا 3 | لوقا 4 | لوقا 5 | لوقا 6 | لوقا 7 | لوقا 8 | لوقا 9 | لوقا 10 | لوقا 11 | لوقا 12 | لوقا 13 | لوقا 14 | لوقا 15 | لوقا 16 | لوقا 17 | لوقا 18 | لوقا 19 | لوقا 20 | لوقا 21 | لوقا 22 | لوقا 23 | لوقا 24 | ملخص عام

نص إنجيل لوقا: لوقا 1 | لوقا 2 | لوقا 3 | لوقا 4 | لوقا 5 | لوقا 6 | لوقا 7 | لوقا 8 | لوقا 9 | لوقا 10 | لوقا 11 | لوقا 12 | لوقا 13 | لوقا 14 | لوقا 15 | لوقا 16 | لوقا 17 | لوقا 18 | لوقا 19 | لوقا 20 | لوقا 21 | لوقا 22 | لوقا 23 | لوقا 24 | لوقا كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

الآيات (1-3): "وعلى أثر ذلك كان يسير في مدينة وقرية يكرز ويبشر بملكوت الله ومعه الإثنا عشر. وبعض النساء كن قد شفين من أرواح شريرة وأمراض مريم التي تدعى المجدلية التي خرج منها سبعة شياطين. ويونا امرأة خوزي وكيل هيرودس وسوسنة وآخر كثيرات كن يخدمنه من أموالهن."

وعلى أثر ذلك= ذلك هو قبول السيد للمرأة الخاطئة (نهاية إصحاح 7). وهنا نرى السيد يوسع نشاطه ويقبل الخطاة في كل مكان، بل يكون للنساء دور في العمل خصوصًا مع رفض اليهود له.

هنا نرى المسيح يوسع خدمته لكل مكان ممكن أن يصل إليه، وقد اتخذ مدينة كفرناحوم مركزًا له يبدأ منها رحلاته للكرازة. يكرز ويبشر بملكوت الله= السيد بوجوده وسط الناس، كان هذا هو ملكوت الله، وبوجوده في قلوبنا، يكون ملكوت الله في داخلنا (لو21:17) أما يوحنا المعمدان فكان يكرز أنه قد اقترب ملكوت السموات (مت1:3) ولاحظ أن المسيح كان يتبعه بعض النساء، وبهذا فالمسيح بدأ مفهومًا جديدًا على اليهود، إذ كان اليهود يصلون يوميًا "أشكرك يا رب لأنك لم تخلقني عبدًا ولا امرأة.."، فكانوا يحتقرون النساء والأطفال. وهكذا كان الأمم يحتقرون النساء. ولكننا هنا نجد المسيح يُكِرم النساء، بل صرن مسئولات عن الصرف، أي المصروفات المادية التي تحتاجها الكرازة. وكون المسيح يعلي من شأن النساء فهذا تعليم للكنيسة بأن الرجل والمرأة متساويان. ولاحظ أن المسيح وتلاميذه كانوا فقراء، بل لم يكن معه ما يدفعه للجزية (مت24:17)، ولكننا نرى أن الله يدبر الأموال التي تحتاجها الخدمة. وعمومًا فخادم الكلمة يجب أن من يسمعونه يشتركون في سد احتياجاته. المسيح قدَّم لهن الشفاء، أي هو قدم لهن الروحيات فليس بكثير أن يقدمن الماديات وماذا تساوي أموالهن بجانب شفائهن من الأرواح الشريرة (1كو11:9) العطاء المادي للخدمة يظهر المحبة، هو فرصة لإظهار الحب لله. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). يكرز= تشير للتعليم. يبشر= تشير لإذاعة الأخبار السارة بأن هناك أفراح سماوية بعد أحزان هذا العالم.. بينما الكرازة قد تشمل اللوم والتوبيخ على الخطية. هنا نرى اتضاع المسيح فمن أشبع الجمع بخمس خبزات، تنفق عليه بعض من النساء. والبشارة بالملكوت معناها البشارة بأن هناك مملكة يسودها الفرح والسلام والحرية. هي مملكة حررها الله من سلطان الشياطين كما فعل مع مريم المجدلية والنساء اللاتي كن يتبعنه. وهذا هو الإنجيل، فمريم المجدلية هذه صارت كارزة بالقيامة ولمن؟ للتلاميذ! هذا هو الملكوت وهذا هو الإنجيل أي البشارة.

 

الآيات (4-8+11-15): في كتاب إنجيل متى (مت1:13-9+18-23)

الآيات (9-10): في كتاب إنجيل متى (مت10:13-17)

الآيات (16-18): في كتابنا هذا إنجيل مرقس (مر21:4-25)

الآيات (19-21): في كتاب إنجيل متى (مت46:12-50)

الآيات (22-25): في كتاب إنجيل متى (مت23:8-27)

الآيات (26-39): في كتاب إنجيل متى (مت28:8-34)

الآيات (40-56): في كتاب إنجيل متى (مت18:9-26)

St-Takla.org                     Divider

← تفاسير أصحاحات إنجيل لوقا: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-02-New-Testament/Father-Antonious-Fekry/03-Enjil-Loka/Tafseer-Angil-Luca__01-Chapter-08.html