St-Takla.org  >   books  >   fr-antonios-fekry  >   readings  >   katamares-fifties
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قطمارس الخمسين يوم المقدسة - حكمة القديسين في اختيار القراءات الكنسية اليومية - القمص أنطونيوس فكري

36- أناجيل الأسبوع الخامس

 

لقد اقتربنا من عيد الصعود، والرب قال حيث أكون أنا تكونون أنتم أيضًا، وكان تساؤل التلاميذ وما هو الطريق، وكانت إجابة الرب أنا هو الطريق والحق والحياة وهذا موضوع الأحد القادم.

أنا هو الطريق:- تصور إنسان تائه في مدينة لا يعرفها والدنيا ممطرة ومظلمة والرعد يدوي ووسط هذه المخاوف (العالم الذي نعيش فيه) وقفت أمامه سيارة ودعاه السائق ليدخل قائلًا أنا أعرف الطريق، وقاده للمكان الذي يريده. هذا ما فعله السيد المسيح معنا إذ تجسد ومات وقام ليصعد بجسد بشريتنا للسماء = أنا أمضى لأعد لكم مكانًا أي يدخل جسد بشريتنا للسماء. ولكي ندخل نحن يجب أن نظل ثابتين فيه، لذلك يقول الرب "اثبتوا فيّ وأنا فيكم".

 

يوم الاثنين:- الطريق للسماء سيكون بإتحادنا بالمسيح وهنا نسمع أنه العريس ونحن العروس. وحيثما يذهب العريس تذهب عروسه المتحدة معه.

 

يوم الثلاثاء:- عريسنا سماوي طاهر، ويجب أن تكون عروسه هكذا طاهرة مثله، فلا شركة للنور مع الظلمة ولا اتفاق للمسيح مع بليعال، ولا نصيب للمؤمن مع غير المؤمن (2كو14:6،15) والإيمان هو طريق التبرير والتطهير، فبدون تطهير لا ثبات في المسيح. والإنجيل هنا يحدثنا عن الإيمان حتى لا نمكث في الظلمة.

 

يوم الأربعاء:- الإيمان بالمسيح يجب أن يكون إيمانًا صحيحًا. وهنا نرى عريسنا هو الإله يهوه (أنا هو) وهذا يعنى أن تكون الثقة فيه والاتكال عليه والتسليم له كاملًا.

 

يوم الخميس:- الآب أرسل ابنه ليتحد بالبشر ونكون واحدًا معه. لكن أيضًا لنفهم أننا يجب أن نكون واحدًا مع بعضنا البعض فكيف نثبت فيه كلنا ونحن منشقين ومتخاصمين مع بعضنا البعض. فالوحدة والمحبة بيننا هي طريقنا للسماء.

 

يوم الجمعة:- هنا نرى طريق الوحدة بيننا وبين بعضنا البعض. هذا كان بأن المسيح الرب أعطانا مجده وهذا يعنى سكب علينا نعمة خاصة لنحب بعضنا البعض ونكون في وحدة. بل أن وحدتنا ستكون على مثال وحدة الآب مع الابن.

 

يوم السبت:- المسيح الرب هو طريقنا للسماء "أنا هو الطريق والحق والحياة" وهنا نرى عمل المسيح معنا، كيف صار لنا حق في هذا المكان أي السماء.

 

يوم الأحد:- هو نفس إنجيل يوم السبت (الأمس). المسيح الرب هو طريقنا للسماء "أنا هو الطريق والحق والحياة" ولكن هنا بقية القراءات تختلف فهي تتكلم عن دورنا نحن، كيف نثبت في المسيح. يوم السبت نرى عمل المسيح ويوم الأحد نرى دورنا والعمل الذي يجب أن نقوم به حتى نظل ثابتين في المسيح ويكون لنا نصيب في الحياة الأبدية والمجد المعد.

لقد صار لنا المسيح طريقًا لا ليحملنا فيه إلى السماء فقط، بل إذا أضطرب إنسان من ألم أو مرض أو موت، يقول له المسيح لا تخف أنا الطريق وأنا أعرف كيف أجعلك تجتاز في كل هذا دون خوف "اثبت فيّ" يكون لك سلام وسط هذا الضيق.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-antonios-fekry/readings/katamares-fifties/week-5.html