St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty  >   007-Short-Stories
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب قصص قصيرة (مع مجموعة من القصص الطويلة) - القمص تادرس يعقوب ملطي

 555- قصة: البذار الرحالة

 

لاحظ سمير أن ابنه الصغير صفوت يميل إلى الخمول، فلا يبالي بدراسته، بل يقضي أغلب وقته أمام التليفزيون يتابع مسلسلات مستمرة.

جلس سمير بجوار ابنه الصغير، وكان المذيع بين الحين والآخر يقطع المسلسلة لكي يقدم آخر تطورات الحرائق التي تجتاح غابات كاليفورنيا.

قال سمير لابنه: "أتظن يا صفوت كيف ملأت الغابات والحقول أكثر من ثلث الكرة الأرضية؟"

- لعل البشر قاموا بزراعتها.

- لا، لم يكن ممكنًا للبشر أن يزرعوا كل هذه المساحات. بل على العكس كثيرًا ما يدمر الإنسان الغابات بإهماله، حيث يسبب حوالي 90% من الحرائق التي تلتهم آلاف الأفدنة، كما يقوم بقطع الأشجار للانتفاع بها في صنع الأثاثات وهياكل المنازل وغير ذلك.

- إذن كيف احتلت كل هذه الرقعة من الأرض؟

- لأن النباتات لا تعرف الخمول؛ بل كثير من البذار رحالة! بدون قيامها برحلات لانقرضت كثير من النباتات.

- ماذا تُعني؟ هل تتحرك البذار وتقوم برحلات؟

- لقد وهبها اللَّه إمكانية القيام برحلات، حتى نتعلم منها الحركة المستمرة وعدم الخمول.

- لأول مرة أسمع عن بذار نباتات رحّالة.

St-Takla.org Image: Seeds in the shape of a flower (Dandelion flying seeds) - Fasil Bath, Gonder - From St-Takla.org's Ethiopia visit - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008. صورة في موقع الأنبا تكلا: بذور على شكل وردة - بذار نبات الهندباء البرية - من ألبوم صور آثار حمام فاسيل الملك، جوندر، الحبشة - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، من رحلة موقع الأنبا تكلا إلى إثيوبيا، إبريل - يونيو 2008..

St-Takla.org Image: Seeds in the shape of a flower (Dandelion flying seeds) - Fasil Bath, Gonder - From St-Takla.org's Ethiopia visit - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008.

صورة في موقع الأنبا تكلا: بذور على شكل وردة - بذار نبات الهندباء البرية - من ألبوم صور آثار حمام فاسيل الملك، جوندر، الحبشة - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، من رحلة موقع الأنبا تكلا إلى إثيوبيا، إبريل - يونيو 2008..

- انظر إلى الأرض التي خلف منزل جارنا، فقد توغلت الحشائش فيها، حتى يبدو كأنه لا يوجد مكان لحشائش جديدة تنبت بينها. لذلك فإن بذارها تظهر كما لو أقامت لنفسها باراشوت parachute بخيوط حريرية ناعمة جدًا وهشّة، تطير كلما هبت الرياح مهما كانت هادئة إلى مسافات طويلةK كمن تنطلق في رحلة لتستقر في أماكن جديدة، وهناك تنبت. هذا النبات يدعى نائب الأسد dandelion وهو عشب زهره أصفر كالقطن الناعم جدًا، وأيضًا cattail زهره ناعم كالفرو البني اللون، والـmilkweed وهو عشب له عصير كاللبن. والـThistle وهو عشب طويل به أشبه بشوك رفيع للغاية، كل هذه بذارها تظهر كما لو أقامت لنفسها باراشوت.

- هل توجد بذار أخرى رحّالة؟

- توجد أنواع كثيرة منها بذار تطير كما بجناحين مثل silver maple، فهي تشبه الحشرة الغريبة والمثيرة، لون الجناح بني على شكل ورقة شجر propelle. الجناح يساعد البذرة الصغيرة أن تنحني وتطير مع الرياح.

أيضًا بذرة الـfringepod لها جناح، لكنه ليس جناحًا كبيرًا على جانب البذرة ليطير بها كما في الـsilver maple إنما هو جناح صغير دائري حول البذرة. إنها تطير إلى مسافة صغيرة أشبه بالطائرة الورق.

النباتات التي بجوار مجاري المياه والأنهار والمحيطات غالبًا ما تستطيع أن تعوم، لها أشبه بطوق النجاة يحميها من الغرق. فبذرة جوز الهند مثلًا تسبح إلى مسافات طويلة، إذ تلتحف بمعطفٍ من ألياف خشنة، ولها قشرة صلبة تحميها من المياه المحيطة، في داخلها أشبه بطوقٍ مملوءة هواء يساعدها على عدم الغرق. هذه البذرة يمكنها من أن تسبح آلاف الأميال، فتترك موطنها في أمريكا الوسطى وتعبر إلى جزائر في المحيط الباسفيكي.

هكذا ترحل البذار تارة كما بالباراشوت أو بأجنحة أو تسبح في المياه، كما قد تتحرك خلال الطيور والحيوانات.

تقوم بعض الحيوانات مثل السنجاب squirrels والـchipmunks بجمع بعض البذار وتخزينها لكي تأكلها، وأحيانًا تلهو بها معًا، فيخفي البعض البذار وكأنهم يقومون بلعبة hide and seek. تنتهي اللعبة بأن تنسى الحيوانات هذه البذار التي نقلتها إلى أماكن مخفية فتنبت وتصير أشجارًا، بل وأحيانًا مع الزمن تصير غابات ضخمة من أشجار البندق hickory, acorns, hazelnuts.

وبعض البذار خفيفة وناعمة جدًا وقوية تلتقطها بعض الطيور وتنقلها بعيدًا لتقيم عشًّا لها، وإذ ينهدم العش تسقط البذار وتنبت أشجارًا.

وتقوم بعض البذار برحلات خلال الحيوانات إذ تحمل البذار نوعًا من الشوك الخفيف أشبه بالإبر الصغيرة. تلتصق بجلد الكلاب أو الغنم أو الحمير وأحيانًا بأحذية البشر خاصة التي بها فتحات صغيرة كأحذية التنس، ثم تتساقط في مواقع مختلفة لتنبت أشجارًا وأعشابًا.

بعض البذار الصغيرة مثل بذار الخردل تلتصق بريش الطيور وأقدامها، فتتحرك إلى عدة أميال لتجد لها موطنًا جديدًا.

أحيانًا تأكل الحيوانات بعض الفواكه ببذورها مثل الكريز cherry، وثمر العليق raspberry mistletoe، وتخرج بعض البذار في بواقي الحيوانات وتنبت في أماكن مختلفة.

بعض البذار تمارس رحلاتها خلال الحشرات الصغيرة مثل النمل. وذلك مثل بذار الـtrillium إذ يوجد على جانبها أشبه بحلوى دسمة، فتحملها النملة إلى أماكن جديدة، وهناك تأكل الحلوى وتترك البذرة لتثبت من جديد.

أخيرًا فإن بعض البذار تمارس رحلاتها خلال الانفجار حيث توجد البذار في غلاف يجف، وفجأة ينفتح كما بانفجار فتندفع البذار منها إلى أبعاد معينة.

فجأة قام صفوت من كرسيه وانطلق نحو حجرته، فسأله والده: "إلى أين أنت ذاهب؟"

أجابه: "يا أبي إني أشعر بالخجل من نفسي، إن كانت بذار النباتات تعرف كيف تتحرك لأجل بقاء صنفها، تارة تطير كما بباراشوت، وأخرى كما بجناحي حمامة، وثالثة تسبح كما بطوق نجاة، ورابعة تلتصق بحيوان أو طير لتنطلق إلى أماكن بعيدة، وأخرى تستخدم حتى النملة الصغيرة لكي تحملها إلى مواضع جديدة... فكيف أعيش أنا في كسلٍ وخمولٍ. لأقوم وأعمل وأتحرك على الدوام من أجل بنيان نفسي وبني جنسي!

← ترجمة القصة بالإنجليزية هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت: The Travelling Seeds.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

* إلهي أنت دائم العمل من أجلي!

 وهبت حتى للنباتات أن تتحرك وتعمل.

 فأي عذر أقدمه على إهمالي وتراخي؟!

* هوذا البذار تتحرك لتنبت وتنمو،

 هب لي أن تتحول حياتي إلى رحلة بلا توقف،

 فأنطلق نحو السماء وأوجد دومًا في أحضانك!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-020-Father-Tadros-Yaacoub-Malaty/007-Short-Stories/Short-Stories-0555-Seeds.html