St-Takla.org  >   Coptic-Faith-Creed-Dogma  >   Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa  >   06-Coptic-Sacraments__Coptic-Clerical-Uni-Cairo
 

طقس أسرار الكنيسة السبعة (لاهوت طقسي)

18- سر مسحة المرضى:
4) طقس السر (الفتيل الأول)

 

عند حضور الكاهن لعمل سر مسحة المرضى للمريض، يجب على الكاهن أن يلبس صدره، لأنه سيتمم سرين معًا هما سر الاعتراف وسر مسحة المرضى. ثم يجلس مع المريض أولا جلسة اعتراف على انفراد، فيعترف المريض بتوبة صادقة وبأمانة كاملة مع عقد العزم على السير مع الله بعد الشفاء وعدم الرجوع للخطية، ثم يقرأ له الكاهن التحليل، بعد أن يزوده بالإرشادات والنصائح والتداريب اللازمة لنمو حياته الروحية، مع نصحه للتقدم للتناول من الأسرار المقدسة.

يوقد الكاهن أول فتيلة من القنديل:

+ يبدأ الصلاة بقوله اليسون ايماس. وأبانا الذي....

+ يصلى الكاهن صلاة الشكر ويرد الشماس والحاضرون المردات الخاصة بها. ثم يضع خمس أيادي بخور في المجمرة بالرشومات الثلاثة ثم يرفع البخور في الجهات الأربع كالعادة.

+ يصلى الجميع المزمور الخمسين: ارحمني يا الله كعظيم رحمتك.

+ يصلى الكاهن أوشية المرضى يطلب فيها قائلًا "أذكر يا رب مرضى شعبك... أشفيهم. أنزع عنهم كل مرض وكل سقم وروح الأمراض أطرده... أمراض نفوسنا أشفيها والتي لأجسادنا عافيها. أيها الطبيب الحقيقي الذي لأنفسنا وأجسادنا. يا مدبر كل جسد تعهدنا بخلاصك. بالنعمة...".

+ أنها صلوات عميقة يطلب فيها من الله شفاء للنفس والجسد والروح لأنه رجاء من ليس له رجاء ومعين من ليس له معين.

يصلى الكاهن الطلبة التالية وهو يرشم بالصليب على الزيت في كل ربع ويرد الشعب الحاضر "يا رب أرحم".

من أجل السلام السمائي من الرب نطلب. يقول الشعب يا رب أرحم.

من أجل تقديس هذا الزيت من الرب نطلب يقول الشعب يا رب أرحم.

من أجل تقديس هذا البيت والسكان فيه من الرب نطلب يقول الشعب يا رب ارحم.

من أجل تقديس آبائنا وأخواتنا المسيحيين من الرب نطلب يقول الشعب يا رب ارحم.

من أجل تبريك هذا الزيت وتقديسه من الرب نطلب يقول الشعب يا رب ارحم.

من أجل عبدك (فلان) من الرب نطلب يقول الشعب يا رب ارحم.

ثم يكمل الصلاة إلى آخرها.

+ يقول الكاهن صلاة سرية عميقة على الزيت:

أيها الرب الرؤوف الشافي أنفسنا وأجسادنا. قدس هذا الزيت ليكون لكل الذين يمسحون به شفاء من أدناس الروح والأم الجسد، لكي بهذا يتمجد اسمك القدوس لأن لك المجد والخلاص. ونرسل لك إلى فوق التمجيد أيها الآب والابن والروح القدس.

+ يصلى الحاضرون آجيوس الثلاثة تمجيدًا أو تسبيحا لله بهذه التسبحة الشاروبيمية الملائكية السمائية.

+ يصلى الكاهن أوشية الإنجيل بالشورية بعد أن يضع فيها يد البخور.

يقول أحد الحاضرين المزمور والإنجيل:

المزمور 16: 1، 2:

يا رب لا تبكتني بغضبك... اشفني يا رب فإن عظامي قد قلقت.

هنا يطلب رحمة الله الواسعة ويطلب الشفاء من الله القادر على كل شيء.

الإنجيل: يو 5: 1-17:

وموضوعه: المفلوج الذي ظل مريضا 38 سنة ملقى على فراشه حتى تركه الجميع، ولكن يسوع لم يتركه بل ذهب إليه بنفسه وشفاه بكلمة: قم احمل سريرك وامشي.

تقصد الكنيسة بهذا الإنجيل أحياء روح الرجاء وبعث الإيمان في قلب المريض مهما طال فهو لم يصل إلى مريض بيت حسدا. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). والله أن تأتى يستجيب. المهم أن نتحلى بروح الصبر والشكر ولا نتذمر على الله بأي حال من الأحوال.

يقول الكاهن الثلاثة أواشي الصغار:

1- سلام الكنيسة وحفظها لأنها جسد المسيح وكلنا أعضاء في هذا الجسد وفي سلام الكنيسة سلام لنا جميعًا.

2- آباء الكنيسة. نطلب لهم القوة والحكمة لقيادة الكنيسة وتفصيل كلمة الحق باستقامة.

3- الاجتماعات الروحية والتعليمية واجتماعات العبادة لكي نعقدها بدون مانع ولا عائق ولا مضايقات، كذلك يطلب بركة البيت الذي يصلى فيه حينما يقول: بيوت صلاة بيوت طهارة بيوت بركة أنعم بها علينا....

يتلو الجميع قانون الإيمان معلنين إيمانهم بالثالوث القدوس الضابط الكل والقادر على كل شيء فالإيمان هو دعامة الشفاء.

يقول الكاهن الطلبة: وفيها تعاليم كثيرة:

1- طلب الشفاء للمريض: امنح عبدك (فلان) الشفاء.

2- طلب غفران خطاياه: اغفر ما عليه وما صنعه في سائر عمره.

3- الله الذي نطلب منه الشفاء قادر على كل شيء فهو الذي طهر الأبرص وشفى ابنه المرأة الكنعانية. وأقام ابنه يايرس وابن الأرملة ولعازر بعد أن ماتوا.

4- الكنيسة تطلب الشفاء لابنها لكن تسلم الأمر كله لله ولا تفرض عليه شيئا. فيقول: "وان أمرت بإقامته (في المرض) إلى زمان آخر فامنحه مساعدة ومعونة حتى يحتمل ولا يتذمر".

ولا تكتفي بهذا بل تقول مسلمة الأمر لله تمامًا: "وان أمرت أن تأخذ روحه فليكن هذا بيد ملائكة نورانيين يخلصونه من شياطين الظلمة".

الكنيسة تعلمنا منتهى التسليم لإرادة الله كما تعلمت من عريسها المسيح الذي قال مخاطبًا الآب في بستان جسثيماني "أيها الآب إن أمكن أن تعبر عنى هذه الكأس. ولكن لتكن لا إرادتي بل إراداتك" (مر 14: 36).

 

نص الصلاة الأولى من سر مسحة المرضى.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Coptic-Faith-Creed-Dogma/Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa/06-Coptic-Sacraments__Coptic-Clerical-Uni-Cairo/Asrar-El-Kenisa-El-Sab3a_018-Rite-of-Unction-of-the-Sick-1.html