الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته والجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع كنيسة الأنبا تكلا هيمانوت - الإبراهيمية - الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي لكنيسة القديس تكلاهيمانوت | بطريركية الأقباط الأرثوذكس راسلنا - اتصل أن | اكتب لنا رأيك - أضف موقعًا - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت وبطاقات تهنئة مسيحية وقبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة وأجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية: كنيسة أنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات والمواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري

الأعداد في الكتاب المقدس - تفسير سفر الخروج

 

* تأملات في كتاب خروج:
تفسير سفر الخروج: مقدمة عن أسفار موسى الخمسة | مقدمة سفر الخروج | الخروج 1 | الخروج 2 | الخروج 3 | الخروج 4 | الخروج 5 | الخروج 6 | الخروج 7 | الخروج 8 | الخروج 9 | الخروج 10 | الخروج 11 | الخروج 12 | الخروج 13 | الخروج 14 | الخروج 15 | الخروج 16 | الخروج 17 | الخروج 18 | الخروج 19 | الخروج 20 | الخروج 21 | الخروج 22 | الخروج 23 | الخروج 24 | الخروج 25 | [الخط العام لإصحاح 25-40 | خيمة الاجتماع | مواد الخيمة | أطياب دهن المسحة | مواد البخور | الأرقام في الكتاب المقدس | أرقام خيمة الأجتماع] | الخروج 26 | الخروج 27 | الخروج 28 | الخروج 29 | الخروج 30 | الخروج 31 | الخروج 32 | الخروج 33 | الخروج 34 | الخروج 35 | الخروج 36 | الخروج 37 | الخروج 38 | الخروج 39 | الخروج 40 | ملخص عام

نص سفر الخروج: الخروج 1 | الخروج 2 | الخروج 3 | الخروج 4 | الخروج 5 | الخروج 6 | الخروج 7 | الخروج 8 | الخروج 9 | الخروج 10 | الخروج 11 | الخروج 12 | الخروج 13 | الخروج 14 | الخروج 15 | الخروج 16 | الخروج 17 | الخروج 18 | الخروج 19 | الخروج 20 | الخروج 21 | الخروج 22 | الخروج 23 | الخروج 24 | الخروج 25 | الخروج 26 | الخروج 27 | الخروج 28 | الخروج 29 | الخروج 30 | الخروج 31 | الخروج 32 | الخروج 33 | الخروج 34 | الخروج 35 | الخروج 36 | الخروج 37 | الخروج 38 | الخروج 39 | الخروج 40 | الخروج كامل

أعمال الله كاملة في قوتها والتخطيط لها وتنفيذها. والله وضع قوانين للطبيعة وهو وراء تنفيذ هذه القوانين. والأرقام في الكتاب المقدس خاضعة لخطة معينة، ولها هي أيضًا تخطيط وقوانين تحكمها، ولكل رقم معنى ودلالة فالله لا يختار الأرقام عشوائيًا.

 

أمثلة:

1.     رقم (7) الله استراح في اليوم السابع. ويعتبر الله اليوم السابع يومًا مقدسًا. ونجد أن الشهر السابع هو شهر مقدس والسنة السابعة هي الأخرى تسمى السبتية وفيها تستريح الأرض. ثم تأتي سنة اليوبيل بعد 7×7= 49 سنة. أي في السنة الخمسين.

2.     تقسيم الأوقات في العهد القديم. فهو ينقسم لفترات كل منها 490 سنة أي 7 × 70 سنة.

الأولى من إبراهيم حتى الخروج.

الثانية من الخروج حتى بناء الهيكل.

الثالثة من بناء الهيكل حتى عودة نحميا

الرابعة من عودة نحميا حتى مجيء المسيح

3.     المسيح بدأ خدمته بعد 1500سنة من خروج الشعب من أرض مصر وهي تعادل 30 يوبيل = 30×50 والكتاب المقدس يسمى اليوبيل السنة المقبولة (أش2:61).

4.     ألوان الطيف (7). ومن السبعة ألوان ينتج اللون الأبيض.

5.     كلمة المن وردت 14 مرة في العهد القديم = 2×7.

6.     اسم بطرس ورد 245 مرة = 27×5 ويعقوب ورد اسمه 21 مرة = 3 × 7 ويوحنا 49 مرة = 7×7. ويكثر ورود رقم (7) خاصة في سفر الرؤيا.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

حساب رقم الاسم أو الكلمة GEMATRIA

استعمال الأرقام العربية أي 123456 .....

أو الأرقام الهندية أي 1،2،3،4،....

هو طريقة حديثة للتعبير عن الأرقام. لكن قبل أن تستعمل الطريقة الحديثة كان لكل شعب طريقته. فاليونانيين والعبرانيين استخدموا الحروف الأبجدية للتعبير عن الأرقام، وللتمييز بين الرقم والحرف توضع شرطة فوق الحرف فيصبح رقم مثلًا a b g هي حروف

 هي أرقام a/ =1 b/= 2 g= 3 ولكن إذا وضعت شرطة فوق الحرف يصبح رقمًا.

أما الرومان فكان لهم طريقتهم في كتابة الأرقام

I = 1, II = 2, V = 5, X = 10, L= 50, C= 100, D= 500, XL= 40

وكان للشعوب التي تستخدم أبجديتها كأرقام طريقة معروفة بها يحسب كل واحد رقم اسمه، وهذا بجمع الأرقام المناظرة للحروف في الاسم أو الكلمة.

أمثلة:-      a d e l

= 1 + 4 + 5+ 30 = 40

                   رقم اسم عادل باليونانية = 40

                   إيسوس          I H S O U S

 

=      10+8+200+70+400+200=888

والحروف ومع أرقامها المناظرة كالتالي:

I ← 10

H ← 8

S ← 200

O ← 70

U ← 400

S ← 200

                       رقم إيسوس (يسوع) = 888

 

     ب   ن   ى         هـ    أ      ل    هـ   ى    م       أبناء الله

= 40 + 10 + 5 +  30 +   1  +  5     +   10 + 50 + 2 = 153

وبنفس الطريقة يحسب رقم الوحش (رؤ18:13) فيكون 666 ومن هنا فحين يظهر هذا الوحش سيكون اسمه دلالة عليه. وكثيرين من أعداء المسيح حسبت أسماءهم فكانت 666 مثل دقلديانوس.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(1)

هو رقم الوحدة والأولوية (المنصب الرئاسي). ويشير لعدم الانقسام، فهو لا ينقسم. ويشير بهذا لعدم الاعتماد على آخر، فهو المصدر للآخرين. لذلك فهو يشير للألوهية (نؤمن بإله واحد). الكل في احتياج إليه، لا يوجد ثانٍ يتفق معه أو يختلف معه (الرب إلهك إله واحد). ولهذا فلا يوجد آلهة سوى الله، وهذه أيضًا هي الوصية الأولى.

ورقم (1) يشير أيضًا للأقنوم الأول أي الآب.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(2)

رقم (1) يبعد كل اختلاف ويشير للسيادة. ولكن العكس هنا. فرقم (2) يشير لأن هناك اختلاف وأن هناك آخر. هناك اثنين قد يتفقان وقد يختلفان والخلاف قد يكون للصالح أو للشر. لذلك فرقم (2) يعتمد على النص، أي قد يشير للخير أو للشر. وهو أول رقم يمكن تقسيمه. ويشير لسقوط الإنسان فهو يعني الانفصال عن الله ومقاومته. وبالنسبة لله فهذا الرقم يشير للتجسد فهو سلامنا الذي جعل الاثنين واحدًا (أف14:2-16) فهذا ما أراده الله بتجسده (يو20:17-23).

لذلك فرقم (2) يشير للأقنوم الثاني أي المسيح الله المتجسد.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(3)

أول رقم له خواص هندسية، فخطين مستقيمين لا يحيطوا أي مساحة. كذلك أي سطحين لا يكونان جسمًا. ويلزم ثلاثة أبعاد (طول وعرض وارتفاع) لتكوين جسد. إذًا رقم (3) يشير لما هو حقيقي وكامل ومجسم وواقعي ومتين وكلي وجوهري. لذلك فرقم (3) هو رقم من الأرقام الكاملة ويشير للكمال الإلهي. والله مثلث الأقانيم. والملائكة تسبح قائلة "قدوس قدوس قدوس". فالله هو الحقيقي أما الإنسان فلا شيء ورقم (3) يشير للأقنوم الثالث أي الروح القدس.

ورقم (3) هو رقم القيامة، فالمسيح قام في اليوم الثالث، ويونان خرج من جوف الحوت بعد ثلاثة أيام، وفي اليوم الثالث للخليقة ظهرت الحياة والثمر والبذور. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ومن يقوم مع المسيح يكون له ثمار، والروح القدس الأقنوم الثالث هو الذي يروي أجسادنا فتثمر، وهو الروح المحيي والمسيح أقام (3) أشخاص من الموت.

رقم (1) الآب يحيي ويعطي حياة للخليقة ويخلق الإنسان        حياة.

رقم (2) الإنسان ينفصل فيموت فيتجسد الابن ليتحد بالإنسان   موت.

رقم (3) الروح القدس يعطي حياة ويقيم الإنسان من موته      حياة.

 

3 صفات تنسب للنور والله نور

1.     أشعة الحرارة (تحت الحمراء): هذه نشعر بها لكنها لا تُرى. وهذه تشير للآب (يو18:1 + 1يو12:4) فنحن لا نرى الآب لكن نشعر بمحبته فالله محبة (1يو8:4، 16) ومن يشعر بمحبة الآب لا يستطيع إلا أن يسلك في محبة (أف2:5 + 1يو19:3).

2.     أشعة الضوء (المرئية): هذه نراها لكن لا نشعر بها. هذه تشير للمسيح الذي أنار لنا طريق معرفة الآب وأعلنه لنا. والمسيح قال عن نفسه "أنا نور العالم. والله نور (1يو5:1) وعلينا أن نسلك في النور (أف8:5).

3.     الأشعة التي لها قدرة على إحداث تأثيرات كيماوية (فوق البنفسجية): هذه لا ترى ولا نشعر بها ولكن وجودها نشعر به من التفاعلات الكيماوية التي تحدثها. وهذه تعلن عن عمل الروح القدس وأعماله العجيبة في الكنيسة وفي المؤمنين (يو8:3).

 

الأرقام التي تتكرر (3) مرات:

(444) هو رقم كلمة دمشق (بالعبرية) وهي أقدم مدن العالم ورقم 4 هو رقم العالم.

(666) هو رقم إنسان وهو رقم نقص. وهم رقم الحكمة البشرية الناقصة.

(888) هو رقم اسم يسوع فرقم 8 يشير للأبدية.

(999) هو رقم القضاء. وهو رقم الجملة  

tee orgeemou    أي  غضبي. ونجد هذا الرقم يتكرر كثيرًا في قصة سدوم وعمورة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(4)

4 = 3 + 1 (3 هو رقم الكمال الإلهي).

 ما يلي رقم (3) هو استعلان عمل الله (رو20:1).

إذًا رقم (4) يشير للعالم خلقة الله. فالله يعرف بواسطة الأشياء المرئية. لذلك يبدأ الوحي الكتاب المقدس بقوله "في البدء خلق.. " فالخليقة هي الشيء التالي. ويصير رقم العالم هو رقم (4)، أو هو رقم المادة. وفي اليوم الرابع خلق الله الشمس والقمر، وفيه انتهت خلقة المادة، وابتداءً من اليوم الخامس بدأت خلقة الأحياء في الماء والأرض والسماء.

ورقم (4) هو رقم الجهات الأصلية (شمال وجنوب وشرق وغرب).

ورقم (4) هو أقسام اليوم (صبح وظهر ومساء وليل).

ورقم (4) هو أقسام السنة (شتاء وربيع وصيف وخريف).

والجنة كان يسقيها (4) أنهار. والكاروبيم لهم (4) وجوه إذًا عملهم خاص بالخليقة (يشفعون في الخليقة/ ينفذون أوامر الله في الضربات ضد الأشرار في العالم). وبنفس المفهوم نجد تمثال دانيال (4) أجزاء إشارة لكل الممالك التي تقاوم عمل الله، وهذا نهايته الفناء. أما من يتشبه بالكاروبيم فيكون مكانًا لراحة الله ويتحول كمركبة كاروبيمية.

فالله (3) كان موجودًا منذ الأزل، ثم أوجد كيانًا آخر يحيا معه، هو الخليقة لذلك يرمز للخليقة برقم (4)

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(5)

5 = 4 + 1 فرقم (4) يشير لإعلان أن الله ظاهر في خليقته ومعلن وبهذا يكون رقم (5) هو إعلان آخر عن عطايا الله لخليقته، هو نعمة الله وخلاصه للإنسان حين سقط، هي إعلان عن نعمة الله الدائمة والمتجددة للخليقة. (4) يشير للعالم الضعيف الساقط الفاني.

(5) تشير للقوة الإلهية التي أضيفت فأكلمت هذا الضعف

ابرام

إبراهيم

         أ      ب      ر       ه      م

فالله اختار إبرام وفاض عليه بنعمته وغير اسمه لإبراهيم. والفرق بين اسم إبرام واسم إبراهيم هو حرف ه = ويناظر رقم (5) فيكون رقم (5) هو إضافة النعمة وسكبها على إبراهيم فهو المختار ليأتي منه المسيح مصدر كل نعمة. وبنفس المفهوم نجد أن المسيح يطعم (5000) من 5 خبزات. هذا هو عمل النعمة. ولكن لنلاحظ أن الإنسان له (5) حواس، (5) أصابع في كل يد (اليد إشارة للعمل)، (5) أصابع في كل رجل (الرجل إشارة للاتجاهات التي يسير فيها الإنسان)، فلو قدس الإنسان حواسه واتجاهاته وأعماله أي يخصصها لمجد الله، وهذه هي مسئولية الإنسان وقراره الحر، تنسكب عليه النعمة، فلا نعمة لمن لا يستحق، ولا نعمة لمن لا يقدر المسئولية. لذلك وجدنا هناك (5) عذارى حكيمات و(5) جاهلات. (الزيت متاح لكل فرد لكن ملء المصابيح هي مسئوليتي). ومن يمتلئ من النعمة يحيا حياة سماوية، لذلك أشبع السيد المسيح 5000 = 5×1000 (1000 رقم السمائيين). دخول المسيح لحياتي يشبعها ويحولها لحياة سماوية. لكن نكرر على مسئوليتي فالمسيح يفيض من نعمته على من يستحق، من يتحمل مسئوليته ويقدس حواسه لذلك نلاحظ أن المسيح لم يفض بنعمته ويشبع الجموع إلا بعد أن قدموا له شيء.. هو كل ما عندهم (الخمس خبزات وهذا ما نسميه الجهاد، في مقابل الجهاد تنسكب النعمة.

ولذلك نجد رقم (5) يسود خيمة الاجتماع.

الدار الخارجية 100 × 50 ذراع محيطها = 100 + 50 + 50 + 100

الأعمدة الخارجية 20 + 10 + 10 + 20 = 60 = 5 × 12 وهذه تعني أن النعمة متاحة لكل شعب الله.

المذبح النحاس 5 × 5 ذراع

مكونات الزيت 500 + 250 + 250 + 500

= 5 (100 + 50 + 50 + 100) = 5 (نفس أبعاد الخيمة) والخيمة تشير لشعب الله المتمتع بنعمته.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(6)

6= 4 + 2 إذًا هو خليقة الله حينما تكون في تضاد مع الله.

6 = 7-1 وإذا كان رقم 7 هو رقم الكمال. إذًا 6 هو رقم النقص.

6 = 5 + 1 إذا كان رقم 5 هو رقم النعمة وكمال عطايا الله للإنسان، فكل زيادة عليها تعتبر إفساد لعمل الله.

إذًا رقم 6 هو رقم عدم الكمال أو النقص، هو رقم الإنسان المحروم من الله، أو بدون الله، وبدون عمل المسيح. والإنسان خلق في اليوم السادس وبذلك طبع عليه رقم (6). وهو يعمل 6 أيام واليوم السابع له علاقة بسيادة الله، فهو يوم الراحة، ولذلك رقم (6) يشير للعمل إذا انفصل عن الله وأصبح بعيدًا عن الراحة مع الله. رقم (6) يشير لكمال الخليقة كعمل من أعمال الله، فالله أتم عمله في 6 أيام. لكن هذه الخليقة بدون الله تصبح ناقصة، فهو يشير لكمال العالمية. والله أكمل عمل الفداء للإنسان في اليوم السادس والساعة السادسة. وعرس قانا الجليل كان به 6 أجران ماء. وحينما أضيفت لهم نعمة المسيح تحولوا لخمر رمز الفرح.

والوحش رقمه 666 رمز لكمال شره. فتكرار رقم (6) 3 مرات إثبات لكيانه ووجوده في كمال شره.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(7)

هو رقم الكمال الروحي، ويحتل مكانًا بارزًا في أعمال الله، وقد ورد الرقم 7 أكثر من أي رقم آخر. فرقم 7 ومضاعفاته ورد في العهد القديم 287مرة = 7×41. وقوله السابع Seventh ورد 98مرة = 7×14. وكلمة 7 أضعاف وردت 7 مرات وبذلك يصبح الإجمالي 287 + 98 + 7= 392 = 8× 7×7  ورقم 70 أتي 56مرة = 7×8.

أصل الكلمة العبري Shevah واصلها Savah أي يشبع أو يمتلئ. فالله في اليوم السادس أتم الخلقة وأشبع العالم ولم يعد ينقصه شيء وفي هذا اليوم استراح الله لأن كل شيء كان قد تم خلقه حسنًا وكاملًا، ولا يمكن أن يضاف شيء لما خلقه الله (تفسير أن الله استراح في اليوم السابع أن الخلاص تم بالصليب للبشرية الساقطة خلال اليوم السابع الذي مازلنا فيه حتى المجيء الثاني لنبدأ في الأبدية في اليوم الثامن الذي لن ينتهي) المقصود إذًا أنه خلال اليوم السابع كان كل عمل الله كاملًا لا ينقصه شيء. وكلمة Shavath معناها يتوقف/يستريح/يكف عن العمل.

وكلمة Shabbath أو Sabbath هو يوم الراحة ومنها كلمة سبت في العربية. وبهذا أصبح الأسبوع 7 أيام ويكون اليوم الثامن تكرار للأول وسفر الرؤيا يتكرر فيه هذا الرقم كثيرًا 7 كنائس/ منائر/ سبع ختوم.... وإيليا استراح بظهور الغمامة بعد صلاته السابعة، ونعمان السرياني بعد أن إغتسل 7 مرات استراح من مرضه، وأسوار أريحا سقطت بعد الدورة السابعة في اليوم السابع. وأول إنسان صعد للسماء كان أخنوخ السابع من آدم. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). وأعياد اليهود 7 والأعياد السيدية الكبرى في الكنيسة القبطية 7. والأعياد السيدية الصغرى 7 وأسرار الكنيسة 7 وأصوامها 7 وصلوات الأجبية 7.

7= 6 + 1 (الإنسان الناقص لو أضيف له عمل الله يكمل) قوتي في الضعف تكمل.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(8)

في العبرية 8 = شيمونة وأصل الكلمة يُسَمِّنْ to make fat إذًا هو رقم يشير للوفرة.

الأسبوع ينتهى يوم السبت فيكون يوم الأحد هو الأول في أسبوع جديد. والله خلق البشرية في 6 أيام وها نحن نحيا الآن في اليوم السابع، وبنهاية اليوم السابع يبدأ اليوم الثامن للخليقة وهو بلا نهاية، وفيه يكون لنا حياة أبدية. ولذلك يصبح رقم 8 معبرًا عن الحياة الأبدية بعد نهاية هذه المرحلة الزمنية التي نحياها الآن في اليوم السابع. والمسيح قام في اليوم الثامن أي في بداية الأسبوع الجديد، منذ دخل أورشليم يوم أحد الشعانين.

والكتاب المقدس ذكر 8 معجزات إقامة من الموت، هؤلاء قاموا وبدأوا حياة جديدة.

السيد المسيح أقام 3 (ابن أرملة نايين- ابنة يايرس- لعازر)

وبطرس أقام (طابيثا) وبولس أقام (أفتيخوس)

والعهد القديم به 3 معجزات إقامة (إيليا أقام ابن أرملة صرفة صيدا) وإليشع أقام ابن الشونمية. وعظام إليشع أقامت ميت.

وبداية عهد جديد مع الله في العهد القديم كان بالختان في اليوم الثامن.

وبداية العالم الجديد الذي بدأ حياة جديدة بعد الطوفان كان بثمان أنفس.

وقدس أقداس الهيكل= 20×20×20= 8 × 1000 فقدس أقداس الهيكل يشير للسماء. بينما قدس أقداس الخيمة= 10×10×10= 1×1000 فهو إشارة للسمائيات على الأرض. وأسماء المسيح فيها مضاعفات رقم 8 (الحساب بحسب الحروف اليونانية).

يسوع (إيسوس) = 888؛ المسيح (خريستوس) = 8×185؛ الرب (كيريوس) = 800= 8×100؛ مخلص (سوتير) = 8  × 8 × 22؛ المسيا = 656= 8×82.

فإذا كان رقم 8 هو رقم الحياة الأبدية في اليوم الثامن، ورقم 8 يعبر عن اسم يسوع كما رأينا، فنفهم أن يسوع هو الحياة الأبدية.

ما بين الرقم 3 والرقم 8

آدم خلقه الله في اليوم السادس ومات في اليوم السادس للخليقة، ليقوم في اليوم الثامن ليحيا أبديا في المسيح الذي فدانا. وكأن آدم سيقوم في اليوم الثالث لموته. وبنفس الطريقة مات المسيح على الصليب يوم الجمعة وقام في اليوم الثالث لصلبه أي الأحد. وبهذا نجد تطابق بين رقمى 3، 8. فرقم 3 يشير للقيامة، فالمسيح قام في يوم الأحد  وكان يوم الأحد هو اليوم 8 لدخوله لأورشليم ليحيا أبديا ونحيا فيه أبديا. وبهذا نفهم قول المسيح أنا هو القيامة والحياة (يو11: 25). القيامة (3) = نقوم فيه من الموت، والحياة (8) = أي نحيا فيه أبديا.    نقوم لنحيا هذه المرة بدون موت.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(9)

هو آخر الأرقام لذلك يشير للنهاية أو خاتمة أمرٍ ما. وله علاقة برقم 6

6 = 3+3 (رقم الإنسان)

9 = 3×3 (هو يمثل نهاية الإنسان) وفي نهاية الإنسان سيظهر حصيلة أعماله، لذلك هو يشير للدينونة والقضاء ونهاية كل شيء، حين يأتي ابن الإنسان ليدين العالم.

666= 9×74

كلمة دان بمعنى قضاء= 54= 9×6

كلمة غضبي = 999

كلمة آمين= حقًا = 99 وهي تختم وتنهي كلماته.

مجموع حروف العبرية الـ22 = 4995 = 5×999 (مختومة بالنعمة والدينونة) أو بالمسئولية والدينونة. ومجموع حروف اليونانية = 3999.

9= 3×3 وإذا فهمنا أن رقم 3 هو رقم الكمال الإلهي، وبالتالي فإن مربع الرقم 3 هو تشديد على كمال الله، وكمال الله يظهر في قداسته وعدم قبوله للخطية ودينونتها. وهناك مكعب آخر 10×10×10 يظهر فيه المجد الإلهي.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(10)

هو أحد الأرقام الكاملة ويشير لكمال الترتيب الإلهي، يشير لكمال السعادة والبر حين تلتصق الخليقة (يعبر عنها برقم 7) مع الله (يعبر عنه برقم 3) 10= 7+3. فالوصايا عشر فهي تحتوي لكل ما هو ضروري وكامل ويكمل الإنسان. فرقم 7 يمثل الإنسان الكامل 7= 3+4 (3يمثل النفس المخلوقة على صورة الله) + 4 (الجسد المأخوذ من تراب العالم) والإنسان ملتزم بتقديم عشوره لله كاعتراف أن الكل من الله. وخيمة الاجتماع يتكرر فيها رقم 10 كثيرًا، (ومضاعفاته). والعشر عذارى يمثلون البشرية.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(11)

رقم 10 كان يمثل كمال البر والسعادة حين تلتصق الخليقة بالله، ويشير لإرضاء الله في الوصايا العشر. ورقم (12) يشير لكمال سيادة الله.

11= 12-1 إذًا هو يشير لأن سيادة الله غير كاملة (عب8:2)

11= 10+1 هذا يشير للتعدي على وصايا الله، وأن الخاطئ يطلب ما هو خارج حدود البر. رقم 11 هو رقم غير كامل يشير لعدم الترتيب فأصحاب الساعة الحادية عشرة أمضوا عمرهم بعيدًا عن الله.

عمر المسيح على الأرض = 33 سنة = 3×11 فهو الكامل الذي حمل خطايانا وصار خطية لأجلنا.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(12)

هو رقم كامل يشير لكمال السيادة. فنجد عدد الأسباط التي تكون منها شعب الله 12 سبطًا. والسيد المسيح كان له 12 تلميذًا.

12= 3 (رقم الله مثلث الأقانيم) × 4 (رقم العالم)

12= 3×4 أي من يملك عليهم الله من شعوب الأرض، من هم لله.

أبعاد أورشليم السماوية = 12,000 ولها 12 أساس، 12 باب وعدد المختومين = 144000= 12×12×1000

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(13)

هو رقم مكروه عند كثير من الناس دون أن يعرفوا لذلك سبب، إلا أننا نكتشف السبب من الكتاب المقدس. فأول ذكر لرقم (13) في الكتاب المقدس كان في (تك4:14) فلقد استعبدوا لكدر لعومر 12 سنة، وفي السنة الثالثة عشر عصوا عليه. فهو رقم عصيان وتمرد. وفي كل مرة يأتي رقم (13) أو مضاعفاته يصاحبه تمرد أو ارتداد أو فساد أو عيب أو انحلال.

مجموعة أسماء عائلة آدم= 8×396

مجموعة أسماء نوح وسام ويافث= 888؛ وبإضافة حام الملعون= 8×9×13

مجموعة أسماء عائلة قايين= 13×9×19

يتكرر رقم 8 في عائلات شعب الله، ورقم (13) في عائلات الأشرار فرقم 13 يدخل في عائلة لامك من نسل قايين. كلمة لعنة أناثيما = 13×42 وتكررت 6 مرات.

والكتاب يذكر 13 مجاعة. ووادي ابن هنوم (جهنم) يذكر 13 مرة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(14)

14=7×2 إذًا هو مقياس مضاعف للكمال الروحي. ولذلك كانت سلسلة متى للأنساب، 3 مجموعات وكل مجموعة منها 14 جيل.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

تطبيق من سلسلة أنساب المسيح

نلاحظ أن المجموعة الثالثة في سلسلة أنساب متى والتي تبدأ بيكنيا تشمل 14 اسمًا إذا بدأنا بيكنيا الذي تنتهي به المجموعة الثانية. وإذا لم نضع يكنيا في المجموعة الثالثة يصير رقم المسيح 13 في المجموعة الثالثة فهذا الذي لم يصنع خطية صار خطية لأجلنا.

وفي سلسلة لوقا نجد 77 اسمًا. والمسيح يأتي فيها رقم 77

77= 7×11 فالمسيح الإنسان الكامل صار خطية لأجلنا، فرقم 11 هو رقم يشير للخطية.

أما رقم 14 في سلسلة أنساب متى = 2×7 (2 رقم التجسد) 7 رقم الإنسان الكامل.

راجع التفصيلات في كتاب الميلاد والعماد.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(15)

هي مضاعفات رقمي 5،3 أي النعمة والكمال الإلهي. إذًا فرقم 15 يشير إلى الأعمال المعمولة بطاقة النعمة الإلهية. ولذلك نجد حزقيا الملك قد زاد عمره 15 سنة. وزيادة عمره هو إشارة لقيامة المسيح بقوة لاهوته المعبر عنها برقم 15.

رقم 10    هو = ى ورقم 5 هو     = هـ؛ إذًا 15 = ياه؛ وهما معًا ينطقان ياه وهو اسم الله يهوه. لذلك كان اليهود لا يستعملون هذا الاسم لخوفهم من أن يدنسوه فيتعرضوا لعقاب الله. ولذلك غيروا حروف رقم 15 بحرفين آخرين هما ت + ف = 9+6= 15.

15= 7+8 = إذًا يشير الرقم لطاقة الحياة، طاقة النعمة الإلهية التي أقامت المسيح الإنسان الكامل (7).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(30)

30=5×6 كمال النعمة في الإنسان.

وكان الكاهن يبدأ عمله في سن الثلاثين، وهكذا بدأ يوحنا المعمدان والمسيح وداود في سن الثلاثين، وهكذا يوسف في سن 30 حكم مصر. 30= 3×10 يشير لدرجة عليا في كمال النظام الإلهي ويشير لسن النضج الذي يبدأ فيه الإنسان في خدمة الله.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(40)

هو رقم هام يتكرر كثيراً ويشير لفترة إختبار أو تجربة أو عقاب كتأديب، وليس عقاب كدينونة مثل رقم 9. هو يشير لتأديب أبناء العهد، أما 9 فهو يشير لدينونة الأعداء المقاومين لله. ويشير رقم 40 لفترة عمرنا على الأرض حيث يؤدبنا الله بنعمته.

الطوفان استمر 40 يوماً. والشعب في البرية 40 سنة. أصوام موسى وإيليا والمسيح كانت 40 يوماً. وإنذار أهل نينوى كان بأن الخراب سيقع بعد 40 يوماً إن لم يتوبوا. إذاً هو رقم يشير لفترة اختبار يعقبها بركات لمن يقبل التأديب أو عقاب ودينونة لمن يرفض.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(42)

هو رقم متعلق بضد المسيح الذي سيبقى 42 شهراً (رؤ2:11 + 5:13) 42= 7(رقم كمال) × 6(مقاومة الله)= كمال مقاومة الله.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(50)

هو رقم اليوبيل أي سنة العتق والحرية في العهد القديم. إذاً هو يشير للخلاص والراحة= 7×7+1 فيشير لبداية الأسبوع الثامن بعد كمال إتمام الزمان.

ورقم 50 هو يوم حلول الروح القدس على التلاميذ في العهد الجديد.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(100)

مثال الخروف الضال يشير لأن الله له قطيع 100خروف، إذا ضل منهم واحد، يذهب وراءه الراعي الصالح حتى يجده. فرقم 100 يشير لقطيع المسيح، القطيع الصغير، وهؤلاء تركوا كل شيء لأجل المسيح، فلهم 100ضعف. (لو1:15-7 + يو12:17، 39:6 + مت29:19).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(153)

هذا الرقم ورد في معجزة صيد السمك في (يو11:21)، والمسيح كان قد قال لبطرس سأجعلك صياد للناس، لذلك نفهم أن هذه المعجزة تشير إلى المؤمنين الذي سيؤمنون بكرازة الرسل. والشبكة تشير للكنيسة التي تحتوي هذا العدد من المؤمنين، ورقم 153 يشير لصفات المؤمنين 153= 3+50+100

3= هم مؤمنين بالله مثلث الأقانيم، وقاموا من الأموات بالإيمان والتوبة.

50= هم معمدين حلَّ عليهم الروح القدس وحصلوا على العتق من إبليس.

100= هم قطيع الله الذي لن يهلك منه أحد، لكن على القطيع أن يترك محبة العالم.

كلمة أبناء الله بالعبرية= 153 وباليونانية = 153×7×3

كلمة خليقة الله = 8×153          كلمة سمك = 8×153

كلمة شبكة     = 8×153

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(666)

هم رقم اسم الوحش، وحينما سيظهر سيكون رقم اسمه 666. والله أعطانا هذا الرقم لنستدل منه على هذا الشخص حين يظهر.

رقم 6 هو رقم الكمال الإنساني العالمي الدنيوي. وبذلك يكون رقم 66 هو تعبير مشدد عن نفس الحقيقة، 666 هو تعبير أكثر تركيز، بل هو ثالوث الكمال الإنساني. هو كمال اللاكمال، أو كمال النقص، كمال العيب؟ هو أوج الكبرياء الإنساني، وإنفصاله عن الله ومقاومته للمسيح. وهذا ما سيتحقق في شخص ضد المسيح في آخر الأزمنة، والتي بدأت من الآن بظهور عبادة الشيطان في كل أنحاء العالم ورقمهم المقدس هو 666 ووصل الأمر لأن عرافة الرئيس الأمريكي الأسبق ريجان نصحته بأن يختار رقم 666 لبيته الجديد الذي يسكن فيه بعد ترك البيت الأبيض.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(½) نصف

أول مرة نسمع فيها رقم ½ في الكتاب المقدس كانت حينما قدم عبد إبراهيم خزامة ذهب وزنها ½ شاقل لرفقة ليخطبها لإسحق إبن سيده. وعبد إبراهيم أو رئيس بيته يشير إلى الروح القدس الذي أرسله الإبن وحيد الجنس، وهنا هو إسحق الإبن الوحيد الذي على حسب الوعد، والروح القدس جاءنا ليحملنا من أرضنا إلى أرضه،أي يحملنا إلى سمواته لنوجد مع العريس السماوي إلى الأبد وكان المهر الذي دفعه الابن ليس ½ شاقل ذهب بل دمه وما نحصل عليه الآن هو عربون ما سوف نحصل عليه في السماء. ما نحصل عليه الآن هو بالإيمان والرجاء ولكن ما سنحصل عليه في السماء فهو مجد لا يوصف.

St-Takla.org Image: King Solomon and The Queen of Sheba - Mekada, from the Exhibition of the Ethiopian Millennium, our visit to Ethiopia 2008 صورة في موقع الأنبا تكلا: لقاء الملك سليمان النبي وملكأ سبأ الحبشية، ميكادا، من معرض الألفية الحبشية، رحلتنا إلى أثيوبيا 2008

St-Takla.org Image: King Solomon and The Queen of Sheba - Mekada, from the Exhibition of the Ethiopian Millennium, from Saint TekleHaymanout's website visit to Ethiopia 2008

صورة في موقع الأنبا تكلا: لقاء الملك سليمان النبي و ملكأ سبأ الحبشية، ميكادا، من معرض الألفية الحبشية، زيارة موقع الأنبا تكلا إلى أثيوبيا 2008

ثم نسمع عن رقم ½ في (خر13:30) "كل واحد يعطي فدية نفسه للرب لئلا يصير فيهم وبأ عندما تعدهم. هذا ما يعطيه كل من اجتاز إلى المعدودين نصف الشاقل بشاقل القدس" إذاً هو رقم فدية. ويشير لفداء المسيح أو دمه الذي اشتراني به.

وفي (1مل7:10) نسمع قول ملكة سبأ لسليمان حين رأت مجده وحكمته بعد أن كانت قد سمعت عنه فجاءت لزيارته "فقالت للملك صحيحاً كان الخبر الذي سمعته في أرضي عن أمورك وعن حكمتك. ولم أصدق الأخبار حتى جئت وأبصرت عيناي فهوذا النصف لم أخبر به" هذا سيكون لسان حالنا في السماء حين نرى مجد الله فنقول صحيحاً كان الخبر الذي سمعناه وصحيحاً كان العربون الذي نلناه وصحيحاً كان ما آمنا به أن نراه، وقد رأيناه. ولم يكن ما عرفناه إلا النصف أي شيئاً بسيطاً من الحقيقة.

نلخص ما سبق في أن رقم  1/2 يُعبِّر عن خطبة المسيح لنا "خطبتكم لأقدم عذراء.. " وأنه دفع مهراً هو فداؤه بدمه وصاحب هذا خيرات روحية وزمنية كعربون لما سوف نراه ونفرح به في المجد.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

(1000)

هو رقم يعبر عن السماويات فالملائكة ألوف ألوف وربوات ربوات (مز 68:17).

1000 =10×10×10 ورقم 10 = اشارة لحفظ الوصايا . وحينما يتكرر الرقم 3 مرات فهذا اشارة لكمال حفظ الوصايا. ففى السماء لا خطية. " لا يدخلها شيء دنس" (رؤ21: 27).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات الخروج: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6 | 7 | 8 | 9 | 10 | 11 | 12 | 13 | 14 | 15 | 16 | 17 | 18 | 19 | 20 | 21 | 22 | 23 | 24 | 25 | 26 | 27 | 28 | 29 | 30 | 31 | 32 | 33 | 34 | 35 | 36 | 37 | 38 | 39 | 40

قسم تفاسير العهد القديم
القس أنطونيوس فكري

(اقرأ إصحاح 25 من سفر الخروج)

صفحات ذات علاقة بنفس الموضوع

* البحث في الكتاب المقدس
* قسم سنوات مع إي ميلات الناس - أسئلة وأجوبة عن الكتاب المقدس
قاموس الكتاب المقدس الكامل

* صور من الكتاب المقدس
* تحميل النص الكامل للكتاب المقدس
* أطلس الكتاب المقدس (خرائط الإنجيل)
* قسم العظات وبه تفسير لعشرات من أسفار الكتاب المقدس

إرسل هذه الصفحة لصديق

تفسير ا‌‌‌‌‌‌‌‌لأصحاح السابق من سفر الخروج بموقع سانت تكلا همنوتكنيسة الأنبا تكلا هيمانوت - الصفحة الرئيسية

__________________________________________________________________________________
© موقع كنيسة الأنبا تكلا هيمانوت - الإسكندرية -مصر / URL: http://St-Takla.org / اتصل بنا على:

http://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/02-Sefr-El-Khoroug/Tafseer-Sefr-El-Khroug__01-Chapter-25-f-Al-A3dad.html