St-Takla.org  >   faq  >   bible
 
St-Takla.org  >   faq  >   bible

سنوات مع إيميلات الناس!
أسئلة عن الكتاب المقدس

قائمة أسفار الكتاب المقدس للبابا أثناسيوس

سؤال: البابا اثناسيوس في رسالته الفصحية 39 لم يذكر سفر استير ضمن الأسفار القانونية، فيوجد من يُشَكِّك في القديس على أنه ممكن يقول كلام مش صح. ايه هو سبب عدم ذِكره لسفر استير، وأيضا ذكر من الأسفار القانونية الثانية باروخ فقط دون البقية.

 

الإجابة:

في تقسيم قداسة البابا أثناسيوس الرسولي للأسفار (في الرسالة الفصحية 39)(1)، يبدو أنه كما عرض العهد الجديد من وجهة النظر المسيحية، عرض العهد القديم من وجهة النظر اليهودية (حيث أن اليهود يقبلون الأسفار التي جمعها عزرا الكاهن، وليس أسفار أخرى).  والسائِل يقصد ذِكر باروخ من ضمن المجموعة الأولى المذكورة في الرسالة، في حين أن باقي الأسفار القانونية الثانية ذُكِرَت أيضًا في الرسالة (ومعها سفر أستير)، وبتبجيل كبير كما سنوضح.

وقد تعرَّضنا لموضوع قانونية الأسفار القانونية الثانية في الموقع هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في القسم الخاص بذلك، مع مقدمات في تفاسير كل سفر من الأسفار القانونية الثانية.

 

St-Takla.org Image: Grayscaled image of St. Athanasius of Alexandria. صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم أبيض وأسود للقديس أثناسيوس السكندري.

St-Takla.org Image: Grayscaled image of St. Athanasius of Alexandria.

صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم أبيض وأسود للقديس أثناسيوس السكندري.

تقسيم الأسفار وتسمياتها:

وحين عرض البابا الأسفار الغير مُقنَّنة ولكن ينبغي قراءاتها، مثل طوبيا ويهوديت وخلافه، وضع من ضمنها سفر أستير، ولم يضع على سبيل المثال سفري المكابيين بالاسم.

فمن ناحية التسميات، فقد مرَّت تسميات وتقسيمات الأسفار بِعِدَّة مراحل، فستجده مثلًا لا يذكر سفر نحميا من الأساس، بل يذكره باسم "عزرا الثاني"(10)، ويذكر أربعة كتب للملوك (ويقصد الملوك الأول والثاني، وصموئيل الأول والثاني)..  وسفرا المكابيين كانا أحيانًا يُضمَّا إلى الأسفار التاريخية كسفر واحد، أو كجزء من جملة الأسفار التاريخية وهكذا.

ومع ذِكره لسفر باروخ ذكر أيضًا "الرسالة"، وهي الأصحاح السادس في السفر، مما يوضح اختلاف التسميات والترقيمات كما قلنا.

 

الأسفار القانونية الثانية في نفس مرتبة باقي الأسفار:

 

استشهاد البابا أثناسيوس بهذه الأسفار:

وربما نقوم لاحقًا بإعداد قائمة بالاستشهادات بالأسفار القانونية الثانية من الآباء القُدامى المُعتبرين، ووضعها بالشواهد والمراجع في مقال منفصل لتفيد الباحثين.

 

والخلاصة أن كل الأسفار موحَى بها من الله، وكلها في مرتبة واحدة، وتسمية أو وضع سفر في ترتيب معين لا يقلل من شأن السفر ولا من شأن الكاتِب الذي يعرض كلامه بغرض معين، وبصيغة عصره حسبما يرى مناسبًا.  ويتضح إيمانه بهذا وذاك من استشهاداته الكثيرة بهذه الأسفار وغيرها.  وأيضًا، فمع التقدير الكامل للقديس أثناسيوس حامي الإيمان -الذي لولاه لانحرف إيمان العالم كله- فإن أقوال الآباء هي في مرتبة أخرى بخلاف الوحي الإلهي، أي أنه لا ينبغي أن تضعها في مستوى معصوم من الخطأ أو السهو في الكتابة أو غيره.  فإن كان الكتاب المقدس نفسه لا ينبغي أن تستقطع فيه جزء من آية وتقع في خطأ إن اعتمدت على آية واحدة فقط لإثبات عقيدة أو مفهوم ما، ويجب عليك أن تجمع كل الآيات التي تتحدث عن موضوع معين لتخرج منها بعقيدة سليمة.  فما هو الحال في استقطاع فِكر معين من أقوال قديس، عن باقي أفكاره حول نفس الموضوع.  وقد أوضحنا أن قداسة البابا كان مؤمنًا بجميع الأسفار إيمانًا واحدًا كوحي إلهي ونص كتابي مقدس، واستشهد بكثير منها بنفس المستوى والتقديس.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) Letter XXXIX of Athanasius of Alexandria, Nicene and Ante-Nicene Fathers, Ser. II, Vol. IV.

(2) Athanasis: Defence Against the Arians. (Apologia Contra Arianos), Nicene and Ante-Nicene Fathers, Ser. II, Vol. IV.

(3) Letters of Athanasius with Two Ancient Chronicles of His Life.: Letter X, Nicene and Ante-Nicene Fathers, Ser. II, Vol. IV.

(4) Letters of Athanasius with Two Ancient Chronicles of His Life.: For 332. Easter-day vii Pharmuthi, iv Non. Apr.; Æra Dioclet. 48; Coss. Fabius Pacatianus, Mæcilius Hilarianus; Præfect, Hyginus; Indict. v. - Nicene and Ante-Nicene Fathers, Ser. II, Vol. IV.

(5) مقال: القديس أثناسيوس الرسولي: الرسالة الفصحية 39 لعام 367 م. مجلة مدرسة الإسكندرية، السنة الخامسة، العدد الثالث، 2013 م. - ترجمها عن اللغتين السريانية والقبطية وقدَّم لها: القس زكا فايز، ود. صموئيل قزمان معوض.

(6) رسالة إلى الوثنيين للقديس أثناسيوس الرسولي - تعريب القمص مرقس داود - الفصل 11.

(7) Against the Heathen. (Contra Gentes.): The deeds of heathen deities, and particularly of Zeus. - Nicene and Ante-Nicene Fathers, Ser. II, Vol. IV.

(8) Athanasius Alexandrinus - Magnus - Expositiones in Psalmos, line 05667.

(9) Auwers, Jean-Marie; de Jonge, H. J., eds. (2003). The Biblical Canons. Peeters Publishers. p. 267. ISBN 978-90-4291154-3.

(10) وهو يختلف عن كتب أسدراس المرفوضة Esdras.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/faq/bible/athanasius-canon.html