St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   christ
 
St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   christ

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب المسيح مشتهى الأجيال: منظور أرثوذكسي (مع حياة وخدمة يسوع) - الأنبا بيشوي

27- عيد الظهور الإلهي

 

صوت الآب من السماوات المفتوحة، والابن المتجسد صاعد من مياه الأردن، والروح القدس آتيًا ومستقرًا عليه مثل حمامة. لهذا تسمي الكنيسة هذا اليوم "يوم الظهور الإلهي" (عيد الإبيفانيا).

وقد ظهر الروح القدس مرة أخرى في يوم الخمسين على هيئة ألسنة منقسمة كأنها من نار، مقترنًا بصوت كما من هبوب ريح عاصف وملأ كل البيت حيث كان التلاميذ مجتمعين (انظر أع2: 1-3).

كان منظر الألسنة التي تشبه منظر النار إشارة إلى عمل الروح القدس في التطهير وفي محبة الله. وصار منظر كل واحد من التلاميذ كأنه مصباح أو شمعة متقدة بالنار لتنير للعالم من فوق المنارة.

كما إنه لم تكن مصادفة أن تبدأ خدمة السيد المسيح الخلاصية في سن الثلاثين لأن هذا هو سن الكاهن حسب شريعة موسى في بداية خدمته الكهنوتية (انظر عد4: 23، 35) و(1 أي 23: 3). ولم تكن مصادفة أن يمسح السيد المسيح بالروح القدس من قِبل الآب السماوي عند عماده من يوحنا المعمدان. ولم تكن مصادفة أيضًا أن يستعلن الثالوث القدوس بهذه الصورة الواضحة في بداية خدمة ومسح قدوس القدوسين.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

لقد تجسد الله الكلمة لكي يعرفنا الثالوث

فباعتباره هو الابن الوحيد الجنس من الآب فقد أظهر لنا ذاته حينما تجسد. ولهذا قال معلمنا بولس الرسول: "وبالإجماع عظيم هو سر التقوى الله ظهر في الجسد، تبرر في الروح، تراءى لملائكة، كُرز به بين الأمم، أومن به في العالم، رفع في المجد" (1تى3: 16).

أما عن الآب فقد خبّرنا عنه بكل الوسائل ولهذا قال في مناجاته مع الآب قبل الصلب: "أنا مجدتك على الأرض.. أنا أظهرت اسمك للناس الذين أعطيتني.. وعرفتهم اسمك وسأعرفهم ليكون فيهم الحب الذي أحببتني به وأكون أنا فيهم" (يو17: 4، 6، 26).

St-Takla.org Image: The Baptism of Jesus Mosaic fresco at the wall of the Baptistery of St. Takla Haymanout Church, Alexandria, Egypt - Inauguration of the new Baptistery of Saint TaklaHaimanout Coptic Orthodox Church, Alexandria, Egypt, by H. H. Pope Shenouda III, August 05th, 2007 - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة فريسكو موزايكو على حائط معمودية كنيسة القديس تكلاهيمانوت بالإسكندرية تصور عماد المسيح - صور تدشين المعمودية الجديدة بكنيسة الأنبا تكلاهيمانوت، الإبراهيمية، الإسكندرية بيد قداسة البابا شنوده الثالث، 5 أغسطس 2007 - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت

St-Takla.org Image: The Baptism of Jesus Mosaic fresco at the wall of the Baptistery of St. Takla Haymanout Church, Alexandria, Egypt - Inauguration of the new Baptistery of Saint TaklaHaimanout Coptic Orthodox Church, Alexandria, Egypt, by H. H. Pope Shenouda III, August 05th, 2007 - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة فريسكو موزايكو على حائط معمودية كنيسة القديس تكلاهيمانوت بالإسكندرية تصور عماد المسيح - صور تدشين المعمودية الجديدة بكنيسة الأنبا تكلاهيمانوت، الإبراهيمية، الإسكندرية بيد قداسة البابا شنوده الثالث، 5 أغسطس 2007 - تصوير مايكل غالي لـ: موقع الأنبا تكلا هيمانوت

وبالنسبة للروح القدس فقد أفرد حديثًا طويلًا مع تلاميذه في ليلة آلامه عن الروح القدس سجّله القديس يوحنا في إنجيله ومن أمثلة ذلك قول السيد المسيح: "إن كنتم تحبونني فاحفظوا وصاياي. وأنا أطلب من الآب فيعطيكم معزيًا آخر ليمكث معكم إلى الأبد. روح الحق الذي لا يستطيع العالم أن يقبله لأنه لا يراه ولا يعرفه وأما أنتم فتعرفونه لأنه ماكث معكم ويكون فيكم" (يو14: 15-17) وقال أيضًا: "وأما المعزي الروح القدس الذي سيرسله الآب باسمي فهو يعلمكم كل شيء ويذكركم بكل ما قلته لكم" (يو14: 26)، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في أقسام أخرى. وكذلك قال: "ومتى جاء المعزي الذي سأرسله أنا إليكم من الآب روح الحق الذي من عند الآب ينبثق فهو يشهد لي. وتشهدون أنتم أيضًا لأنكم معي من الابتداء" (يو15: 26، 27).

وهكذا عبّر القديس غريغوريوس النازينزي في قداسه العظيم قائلًا عن السيد المسيح: (الذي أظهر لنا نور الآب، الذي أنعم علينا بمعرفة الروح القدس الحقيقية).

إن معرفة الآب والابن والروح القدس هي الوسيلة الحقيقية للوصول إلى الحياة الأبدية.

فعن معرفة الآب والابن قال السيد المسيح: "وهذه هي الحياة الأبدية أن يعرفوك أنت الإله الحقيقي وحدك ويسوع المسيح الذي أرسلته" (يو17: 3).

وعن معرفة الروح القدس قال: "روح الحق الذي لا يستطيع العالم أن يقبله لأنه لا يراه ولا يعرفه. أما أنتم فتعرفونه لأنه ماكث معكم ويكون فيكم" (يو14: 17).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

المعمودية والثالوث

ارتباط المعمودية بالثالوث واضح من أمرين:

الأمر الأول: هو إعلان الثالوث أثناء عماد السيد المسيح.

والأمر الثاني: هو قول السيد المسيح لتلاميذه قبيل صعوده إلى السماء: "فاذهبوا وتلمذوا جميع الأمم وعمدوهم باسم الآب والابن والروح القدس" (مت28: 19). أي أن المعمودية تتم على اسم الثالوث القدوس لأنها مرتبطة بالإيمان بالثالوث القدوس الواحد في الجوهر.

إن خدمة السيد المسيح قد بدأت بمسحه بالروح القدس وإعلان الثالوث. ثم وصلت إلى غايتها حينما صالح الآب مع البشرية بدم صليبه وأخذ موعد الآب بإرسال الروح القدس في يوم الخمسين وبذلك دخلت الكنيسة إلى شركة الحياة مع الثالوث القدوس.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/christ/epiphany.html