St-Takla.org  >   books  >   fr-morcos-dawoud  >   against-celsus
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب العلامة أوريجانوس والرد على كلسس - القمص مرقس داود

15- الفصل الثاني عشر: إدعاء كلسس أنه عليم بكل التعاليم المسيحية

 

St-Takla.org Image: A drawing depicting some symbols of the Jewish religion and the Old Testament of the Holy Bible, along with Moses the Prophet (with the two Tablets of Stone of the Ten Commandments) and Aaron His brother, alters and view from Jerusalem (Western Wall, Wailing Wall, Kotel, Buraq Wall) - The Irish Jewish Museum, Dublin, Ireland - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, June 6, 2017 صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم يصور بعض الرموز في الديانة اليهودية والعهد القديم من الكتاب المقدس، منها موسى النبي ولوحيّ الوصايا العشر، وهارون الكاهن أخيه والمذابح ومشاهد من أورشليم حائط المبكى/حائط البراق/الحائط الغربي) - من صور المتحف اليهودي الأيرلندي، دبلن، أيرلندا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 6 يونيو 2017

St-Takla.org Image: A drawing depicting some symbols of the Jewish religion and the Old Testament of the Holy Bible, along with Moses the Prophet (with the two Tablets of Stone of the Ten Commandments) and Aaron His brother, alters and view from Jerusalem (Western Wall, Wailing Wall, Kotel, Buraq Wall) - The Irish Jewish Museum, Dublin, Ireland - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, June 6, 2017

صورة في موقع الأنبا تكلا: رسم يصور بعض الرموز في الديانة اليهودية والعهد القديم من الكتاب المقدس، منها موسى النبي ولوحيّ الوصايا العشر، وهارون الكاهن أخيه والمذابح ومشاهد من أورشليم حائط المبكى/حائط البراق/الحائط الغربي) - من صور المتحف اليهودي الأيرلندي، دبلن، أيرلندا - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 6 يونيو 2017

ومن الناحية الأخرى، عندما يقول كلسس بصريح العبارة: "إنهم يحسنون صنعًا إن أرادوا أن يقدموا إليّ الإجابة، ليس لأنني أطلب منهم معلومات، فإنني عليم بكل آرائهم، بل لأن هذه الأمور تهمني كما تهمهم. و إن لم يريدوا، بل استمروا يرددون – كما اعتادوا أن يفعلوا، قائلين: لا تبحث.. إلخ.، وجب أن يفسروا لي على الأقل ما هي طبيعة تلك الأمور التي يتحدثون عنها، ومن أي مصدر استقيت.. إلخ.".

أما بصدد تصريحه بأنه "عليم بكل تعاليمنا" فإننا يجب أن نقول بأن هذا قول جريء مليء بالتبجح، لأنه لو كان قد قرأ الأنبياء بصفة خاصة، المليئة بالصعوبات المعترف بها، و بأقوال غامضة أمام الجماهير، ولو كان قد طالع بإمعان وترو أمثال الأناجيل، والكتابات الأخرى التي في الناموس وتاريخ اليهود، و أقوال الرسل، وقرأ بإخلاص، مع الرغبة في الدخول إلى معناها، لما كان قد تكلم بمثل هذه الجرأة، ولما قال إنه " عليم بكل تعاليمنا ".

وحتى نحن أنفسنا، الذين درسنا كثيرًا هذه الكتابات، لا يمكن أن نقول إننا "عليمون بكل شيء" لأننا نحترم الحق. لا يمكن لأي واحد منا أن يؤكد قائلًا "أنا أعرف كل تعاليم أبيقور" أو لا يجرؤ على القول بأنه يعرف كل تعاليم أفلاطون، مع علمه بأن هنالك اختلافات كثيرة في الرأي بين مفسري هذه الطوائف. لأنه من ذا الذي يجرؤ على القول بأنه يعرف كل آراء الرواقيين وتعاليم أرسطو؟ إلا إن كان قد سمع هذا الافتخار " أنا أعرفها كلها " من بعض جهلاء فاقدي الشعور، لا يدركون جهلهم، وتوهم بأنه عليم بها كلها لأنه كان له معلمون كهؤلاء.

شخص كهذا يبدو لي أنه يتصرف كما يتصرف كما يتصرف شخص زار مصر (التي يتفرغ فيها الحكماء المصريون، المتبحرون في آداب بلادهم، إلى التفلسف في الأمور التي يعتبرونها إلهية. أما عامة الشعب فإذ يسمعون بعض الأساطير التي لا يعرفون أساسها، فإنهم ينتفخون جدًا بسبب معرفتهم الوهمية)، فيتوهم بأنه عليم بكل نواحي علوم المصريين إذ تتلمذ للجهلاء فقط، دون أن يعاشر أي واحد من الكهنة، أو يتعلم أسرار المصريين من أي مصدر آخر.

وما قلته عن العلماء والجهلاء بين المصريين يمكن أن أقوله أيضًا عن الإيرانيين، الذين توجد لديهم أسرار تمارس بمبادئ معقول بمعرفة المتعلمين بينهم، أما عامة الشعب السطحيون فإنهم يفهمونها بكيفية رمزية ونفس الملاحظة تنطبق على السوريين، والهنود، وكل الذين انتشرت بينهم علوم الآداب وعلوم الأساطير (ميثيولوغيا mythology).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-morcos-dawoud/against-celsus/ignorance.html