St-Takla.org  >   books  >   anba-bishoy  >   anti-christian-questions
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الرد على بعض الأسئلة التشكيكيَّة الموجهة ضد العقيدة المسيحية - الأنبا بيشوي

35- لماذا يقول المسيحيون أن المسيح قد جاء لمهمة تشمل العالم كله بينما قال للمرأة الكنعانية التي طلبت منه شفاء بنتها من الشيطان: "أنا أرسلت فقط إلى خراف بيت إسرائيل" وقال أيضًا "ليس حسنًا أن يؤخذ خبز البنين ويطرح للكلاب" (مت 15: 21-28)

 

سؤال 34: لماذا يقول المسيحيون أن المسيح قد جاء لمهمة تشمل العالم كله بينما قال للمرأة الكنعانية التي طلبت منه شفاء بنتها من الشيطان: "أنا أرسلت فقط إلى خراف بيت إسرائيل" وقال أيضًا "ليس حسنًا أن يؤخذ خبز البنين ويطرح للكلاب" (مت 15: 21-28).

 

الإجابة:

هذا السؤال يشكك الناس في خطأ وهمي في الكتاب المقدس. إن السيد المسيح لم يقل "أنا أرسلت فقط إلى خراف بيت إسرائيل" بل قال "لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ" (مت 15: 24). فالنص الذي ورد في السؤال ليس صحيحًا، وإن كان يعطى نفس المعنى.

St-Takla.org Image: The faith of the Canaanite woman during her plead to Jesus Christ: “O woman, great is your faith! Let it be to you as you desire.” (Matthew 15:28) صورة في موقع الأنبا تكلا: إيمان المرأة الكنعانية من خلال حديثها مع السيد المسيح يسوع: "يا امرأة عظيم إيمانك . ليكن لك كما تريدين" (متى 28:15)

St-Takla.org Image: The faith of the Canaanite woman during her plead to Jesus Christ: “O woman, great is your faith! Let it be to you as you desire.” (Matthew 15:28)

صورة في موقع الأنبا تكلا: إيمان المرأة الكنعانية من خلال حديثها مع السيد المسيح يسوع: "يا امرأة عظيم إيمانك . ليكن لك كما تريدين" (متى 28:15)

إن السؤال نفسه هو نوع من تزييف الحقائق، لأن السيد المسيح لما قال لها ذلك ردت المرأة الكنعانية باتضاع قائلة "نَعَمْ يَا سَيِّدُ. وَالْكِلاَبُ أَيْضًا تَأْكُلُ مِنَ الْفُتَاتِ الَّذِي يَسْقُطُ مِنْ مَائِدَةِ أَرْبَابِهَا" (مت 15: 27) "حِينَئِذٍ قَالَ يَسُوعُ لَهَا: يَا امْرَأَةُ عَظِيمٌ إِيمَانُكِ! لِيَكُنْ لَكِ كَمَا تُرِيدِينَ" (مت 15: 28).

هو كان يكلمها بالمفهوم السائد عند اليهود. كأنه يقول لها هذا ما يقوله اليهود عنكم، وقد أراد بذلك أن يحرج اليهود والتلاميذ أيضًا وليس فقط اليهود. وكأن لسان حاله يقول لليهود أليس هؤلاء هم الذين تلقبونهم بهذه الألقاب؟ انظروا إيمانها.. وقال لها "يَا امْرَأَةُ عَظِيمٌ إِيمَانُكِ". لم يقل لها جيد أنك قد أمنت بل "عَظِيمٌ إِيمَانُكِ".

لكن لماذا يتجاهل واضع السؤال قول السيد المسيح "وَلِي خِرَافٌ أُخَرُ لَيْسَتْ مِنْ هَذِهِ الْحَظِيرَةِ يَنْبَغِي أَنْ آتِيَ بِتِلْكَ أَيْضًا فَتَسْمَعُ صَوْتِي وَتَكُونُ رَعِيَّةٌ وَاحِدَةٌ وَرَاعٍ وَاحِدٌ" (يو 10: 16).

ولما قال للمرأة الكنعانية "لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ" كان يريد أن يقول سوف أبدأ أولًا ببني إسرائيل. ثم يقول الإنجيل بعد ذلك "إِلَى خَاصَّتِهِ جَاءَ وَخَاصَّتُهُ لَمْ تَقْبَلْهُ. وَأَمَّا كُلُّ الَّذِينَ قَبِلُوهُ فَأَعْطَاهُمْ سُلْطَانًا أَنْ يَصِيرُوا أَوْلاَدَ اللَّهِ أَيِ الْمُؤْمِنُونَ بِاسْمِهِ" (يو 1: 11). وفي سفر الأعمال ذكر عن بولس الرسول أنه في رومية جمع اليهود أولًا وأخذ يكلمهم ويعظهم كثيرًا وهم ظلوا يقاومونه، فقال لهم أخيرًا "لأَنَّ قَلْبَ هَذَا الشَّعْبِ قَدْ غَلُظَ وَبِآذَانِهِمْ سَمِعُوا ثَقِيلًا وَأَعْيُنُهُمْ أَغْمَضُوهَا. لِئَلاَّ يُبْصِرُوا بِأَعْيُنِهِمْ وَيَسْمَعُوا بِآذَانِهِمْ وَيَفْهَمُوا بِقُلُوبِهِمْ وَيَرْجِعُوا فَأَشْفِيَهُمْ. فَلْيَكُنْ مَعْلُومًا عِنْدَكُمْ أَنَّ خَلاَصَ اللهِ قَدْ أُرْسِلَ إِلَى الأُمَمَ وَهُمْ سَيَسْمَعُونَ" (أع 28: 27-28). أي أنه يقول لهم لقد بدأت بكم حتى لا تحتجّوا قائلين كيف يحدث ذلك ونحن الذين لنا العهود والمواعيد والاشتراع (انظر رو 9: 4).

أما كلمات السيد المسيح في العبارة الأولى أو الثانية فقد كانت نوع من اجتذاب أذهان اليهود إلى ما يعتقدون به لكي يعطيهم الصدمة shock التي تجعلهم يفيقون.

مثل طبيب يقول لمريض تعالى إلى عيادتي لأن عندي عسل نحل بالقشدة تفيدك، ويقدم له فعلًا هذا الطبق، لكن يستأذنه فقط في أن يلبس قبعة أثناء الأكل، ويكون في هذه القبعة إشعاع ذرى لقتل السرطان الموجود بالمخ عنده. فالسيد المسيح قال لليهود بعض العبارات التي يعيشون بها وبعد أن فتح أذهانهم أعطاهم صدمة وأظهر لهم عظم إيمان هذه المرأة.

في أحد المرات قال السيد المسيح عن قائد المئة "اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ لَمْ أَجِدْ وَلاَ فِي إِسْرَائِيلَ إِيمَانًا بِمِقْدَارِ هَذَا" (مت 8: 10). كما أنه قال "وَتَكُونُونَ لِي شُهُودًا فِي أُورُشَلِيمَ وَفِي كُلِّ الْيَهُودِيَّةِ وَالسَّامِرَةِ وَإِلَى أَقْصَى الأَرْضِ" (أع1: 8). وقال أيضًا "فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ" (مت 28: 19).

أريد أن أوضح لكم الجزء الخاص بكرازة بولس الرسول كيف يبدأ وكيف يكمل. "فَعَيَّنُوا لَهُ يَوْمًا فَجَاءَ إِلَيْهِ كَثِيرُونَ إِلَى الْمَنْزِلِ فَطَفِقَ يَشْرَحُ لَهُمْ شَاهِدًا بِمَلَكُوتِ اللهِ وَمُقْنِعًا إِيَّاهُمْ مِنْ نَامُوسِ مُوسَى وَالأَنْبِيَاءِ بِأَمْرِ يَسُوعَ مِنَ الصَّبَاحِ إِلَى الْمَسَاءِ" (اع 28: 23) "مِنَ الصَّبَاحِ إِلَى الْمَسَاءِ" يشرح لهم من ناموس موسى والأنبياء لأن هذا ما عندهم. (طبعًا لم يكن يشرح للأمم من الناموس والأنبياء لأنهم لم يكونوا بعد قد عرفوها) "اقْتَنَعَ بَعْضُهُمْ بِمَا قِيلَ وَبَعْضُهُمْ لَمْ يُؤْمِنُوا. فَانْصَرَفُوا وَهُمْ غَيْرُ مُتَّفِقِينَ بَعْضُهُمْ مَعَ بَعْضٍ لَمَّا قَالَ بُولُسُ كَلِمَةً وَاحِدَةً (قالها للذين لم يؤمنوا) إِنَّهُ حَسَنًا كَلَّمَ الرُّوحُ الْقُدُسُ آبَاءَنَا بِإِشَعْيَاءَ النبي. قَائِلًا: اذْهَبْ إِلَى هَذَا الشَّعْبِ وَقُلْ: سَتَسْمَعُونَ سَمْعًا وَلاَ تَفْهَمُونَ وَسَتَنْظُرُونَ نَظَرًا وَلاَ تُبْصِرُونَ. لأَنَّ قَلْبَ هَذَا الشَّعْبِ قَدْ غَلُظَ وَبِآذَانِهِمْ سَمِعُوا ثَقِيلًا وَأَعْيُنُهُمْ أَغْمَضُوهَا. لِئَلاَّ يُبْصِرُوا بِأَعْيُنِهِمْ وَيَسْمَعُوا بِآذَانِهِمْ وَيَفْهَمُوا بِقُلُوبِهِمْ وَيَرْجِعُوا فَأَشْفِيَهُمْ. فَلْيَكُنْ مَعْلُومًا عِنْدَكُمْ أَنَّ خَلاَصَ اللهِ قَدْ أُرْسِلَ إِلَى الأُمَمَ وَهُمْ سَيَسْمَعُونَ" (أع 28: 24-28).

الآية الأخيرة هنا هي نقطة التحول، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. كان الأسلوب المتبع هو أن يبدءوا باليهود فيأخذون من يؤمنوا منهم، ثم كأنهم يقولون لليهود لا تغضبوا الآن إذا اتجهنا إلى الأمم. ثم يكمل "وَلَمَّا قَالَ هَذَا مَضَى الْيَهُودُ وَلَهُمْ مُبَاحَثَةٌ كَثِيرَةٌ فِيمَا بَيْنَهُمْ. وَأَقَامَ بُولُسُ سَنَتَينِ كَامِلَتَينِ فِي بَيْتٍ اسْتَأْجَرَهُ لِنَفْسِهِ. وَكَانَ يَقْبَلُ جَمِيعَ الَّذِينَ يَدْخُلُونَ إِلَيْهِ. كَارِزًا بِمَلَكُوتِ اللهِ وَمُعَلِّمًا بِأَمْرِ الرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ بِكُلِّ مُجَاهَرَةٍ بِلاَ مَانِعٍ" (اع 28: 29-31). هذا حدث في روما، وهو ختام سفر أعمال الرسل.

لماذا الخداع؟! لماذا يأخذ السائل نصًا ويقوم ببتره من كل الكتاب المقدس ومن بقية أقوال السيد المسيح نفسها، مثل "اذْهَبُوا إِلَى الْعَالَمِ أَجْمَعَ وَاكْرِزُوا بِالإِنْجِيلِ لِلْخَلِيقَةِ كُلِّهَا" (مر 16: 15) و"ينبغي أن يكرز بالإنجيل "فِي أُورُشَلِيمَ وَفِي كُلِّ الْيَهُودِيَّةِ وَالسَّامِرَةِ وَإِلَى أَقْصَى الأَرْضِ" (أع1: 8) إلخ.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/anba-bishoy/anti-christian-questions/christ-people.html