St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes  >   001-Nashid-El-Anshad
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب تأملات في سفر نشيد الأنشاد - الأنبا يوأنس

100- تعالَ يا حبيبي لنخرج إلى الحقل، ولنبت في القرى. لنبكرن إلى الكروم. لننظر هل أزهر الكرم، هل تفتَّح القُعال. هل نوَّر الرمان؟ هنالك أعطيك حبّي

 

"تعالَ يا حبيبي لنخرج إلى الحقل، ولنَبتْ في القرى. لنبكرّن إلى الكروم. لننظر هل أزهر الكرم هل تفتح القُعال. هل نوّر الرمان. هنالك أعطيك حبّي" (11، 12)

في (نش6: 11) نقرأ عن الحبيب كيف نزل إلى جنته لينظر "هل أقعل الكرم، هل نوّر الرمان" الأمر الذي يدل على اهتمامه الكلى بوجود ثمر في النفوس.. وفى هذين العددين نجد العروس لها نفس الفكر والاهتمام اللذين له فتتحدث إليه عن أمور تعلم أنها تسرّه..

وهنا نلاحظ أمرًا هامًا أن الخدمة السليمة تأتي كثمر للحب.

St-Takla.org         Image: Grape Vine صورة: الكرمة، كرمة، شجرة عنب

St-Takla.org Image: Grape Vine

صورة في موقع الأنبا تكلا: الكرمة، شجرة عنب

رأينا كيف تمكنت المحبة بين العروس وحبيبها حتى أن اشتياقه صار إليه.. وهنا كثمرة من ثمار الحب نجدها تفكر في الخدمة وتريد أن تنطلق مع حبيبها وتقول له "تعال يا حبيبي لنخرج إلى الحقل".. لنا تأمل في هذه العبارة.

لنخرج..

(أ) إن الله كما نفهمه ليس مُخيفًا بل محبًا دعانا أخوته وأصدقاءه وأحبائه.. وهى تدعوه هنا لتصحبه "لنخرج".. إلى أين؟

(ب) إلى الحقل.. وماذا يكون هذا الحقل.. إنه حقل الخدمة "ارفعوا أعينكم وانظروا الحقول إنها قد ابيضت للحصاد" (يو4: 35).

(ج) إن كان الله يدعونا للعمل "نحن عاملان مع الله وأنتم فلاحة الله، بناء الله" (1كو3: 9)، لكننا لا نخرج بدونه لئلا يكون مصيرنا الفشل.. إن الله يعمل معنا في الخدمة بروحه ولذا حذر الرسل وتلاميذه "لا تبرحوا أورشليم حتى تلبسوا قوة من الأعالي". وإذا كان هذا الكلام عن الخدمة لكنه من ناحية أخرى يشمل التعاون الزوجي خاصة في هذه الأيام والتي تعمل الزوجة مثل زوجها في عمل وظيفي، يجب أن يتعاون الاثنان "لنخرج إلى الحقل"!!

"لنبت في القرى"

الكلمة وردت بصيغة الجمع "القرى".. إنها لا تقصد مكانًا معينًا بل القرى كافة.. إن هذا يشير إلى حياة الغربة في العالم "ليس له أين يسند رأسه".. إنها في سياحة غربة مع حبيبها تسير معه من قرية إلى قرية بحثًا عن الخراف الضالة!!

+ حياة الارتباط مع الحبيب تظهر من الكلمات التي قالتها العروس "لنخرج.. لنَبتْ.. لنبكرّن.. لننظر..".. كل حياتها أصبحت مرتبطة به.. والتبكير يشير إلى الاجتهاد في العمل.. إنها تبحث وتفتش عن الثمار"هل أزهر الكرم، هل تفتح العقال، هل نوّر الرمان".. بعد كل هذا تقول:

"هنالك أعطيك حبي"!!

هنالك.. أي في الحقول والقرى والكروم.. إنها نظرة شاملة لعمل الرب في كل العالم.. وفى هذه كلها تستطيع أن تعطيه حبها أي تظهر له حبها.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-010-Late-Bishop-Youannes/001-Nashid-El-Anshad/SongofSongs-100-CH7-Come.html