St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   06_H
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

تَحْنِيط

 

St-Takla.org           Image: Annubis, God of the Dead, Leaning over Sennutem's Mummy. Dynasty 18 - Tomb of Sennutem in the cemetery of Deir el-Medina, Luxor-Thebes, Egypt صورة: الإله أنوبيس إله الموتى، ينحني على مومياء سينوتم - الأسرة الثامنة عشر، لوحة فريسكو في قبر سنوتم في دير المدينة، الأقصر، طيبة، مصر

St-Takla.org Image: Annubis, God of the Dead, Leaning over Sennutem's Mummy. Dynasty 18 - Tomb of Sennutem in the cemetery of Deir el-Medina, Luxor-Thebes, Egypt

صورة: الإله أنوبيس إله الموتى، ينحني على مومياء سينوتم - الأسرة الثامنة عشر، لوحة فريسكو في قبر سنوتم في دير المدينة، الأقصر، طيبة، مصر

قلما حنط العبرانيين موتاهم (تكوين2: 50و 26 وقارن2 أخبار14: 16 ويوحنا 39: 19), أما المصريون فكانوا يمارسونه منذ أقدم العصور. وكان المحنطون طائفة كبيرة العدد, وكانوا يسكنون في المدافن, وكان المحنطون والأطباء يحسبون من ضمن الكهنة. وكانوا ينقسمون إلى ثلاث فرق: الفرقة الأولى كانت تقوم بفتح الجثة, والثانية كانت تهتم بالأطياب والعطور والعقاقير, والثالثة كانت تقود الطقوس الدينية عند وضع الجثة في المدفن. وفي عصر الأسرة الثامنة عشرة وصلوا بفنهم إلى حد الكمال الأقصى. فكان المخ يسحب من الأنف بخطاف حديدي, ويملأ مكانه بالتوابل. وكانت الأحشاء تنزع, وتجويف البطن يغسل بواسطة حقنة بخمر البلح, ثم يملأ بمسحوق من المر والقثاء الهندي, و القرفة, والتوابل الأخرى. ثم تنقع الجثة كلها في النطرون (محلول ملح البارود) وتترك فيه نحو 70 يومًا. ثم تلف في لفافات أو عصائب عرضها 3 أو 4 بوصات فقط, لبوصات فقط, لكنها كانت تصل في الطول إلى 700, أو ربما إلى 1000 ياردة. وكان يستخدم الصمغ العربي لحفظ اللفافات في مكانها, وأخيرًا بعد أن تحنط الجثة, كانت توضع في تابوت من خشب الجميز أو الحجر أو الفخار, مصنوع على شكل إنسان, ومنقوش وملون ليمثل الشخص الراحل. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى). و كثيرًا ما كانت توضع في صندوق آخر خارجي من الخشب أو تابوت حجري. والطريقة الأقل نفقة لم تكن تتطلب فتح الجثة, بل كانت تذاب الأعشاب بواسطة حقنها بزيت الأرز. وفي حالة الفقراء, كان التجويف البطني يغسل فقط وينقع في النطرون. وبحسب المؤرخ ديودوروس سيكولوس, كان دفن إنسان غني يكلف نحو خمسمائة جنيهًا, وكان هناك نوع من التحنيط أرخص جدًا لعامة الشعب. وتوقف التحنيط نحو 500م. ويوجد كثير من الموميات في المتاحف. وعندما تنزع اللفافات عن إحداها وتتعرض للهواء تتفتت.

وحنط بنو إسرائيل جثتي يعقوب ويوسف ليحافظوا عليهما لينقلوهما إلى أرض كنعان (تك2: 50 و26). ووضع آسا في سرير ملآن بالأطياب والعطور (2 أخبار14: 16). وأعدَّت النساء حنوطًا, كما أعد نيقوديموس مرًا وعودًا لتكفين جسد المسيح.

 

* هل تقصد: الحنطة، الحنوط.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/06_H/H_203.html