St-Takla.org  >   Coptic-Faith-Creed-Dogma  >   Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa  >   13-HolySacraments__Fr-Antonios-Fekry
 

الأسرار السبعة (الأسرار الكنسيَّة السبعة) - القمص أنطونيوس فكري

50- التقديس للكأس

 

- يدور الكاهن بإصبعه على الكأس ويقول وهكذا الكأس. وهذا لأن دم الذبائح في العهد القديم كان يرش حول المذبح ويمسح بالدم قرون المذبح (القرن رمز للقوة قديمًا وهذا إشارة لقوة الذبيحة في الغفران). ودم المسيح وفَّي ذبائح العهد القديم. وإذا فهمنا أن الدم يرمز للحياة فدوران الكاهن بإصبعه حول الكأس يحمل معنى الحياة الأبدية، فالدائرة لها مفهوم اللانهاية.

-        ثم يرشم نفس الثلاثة رشومات كما فعل مع الخبز (وشكر وباركها وقدسها).

-        ثم عند قوله وذاق ينفخ نفخة الروح القدس في الكأس. فالروح هو الذي يحول المزيج الذي في الكأس إلى دم المسيح.

-  وعند قوله خذوا اشربوا يحرك الكأس على مثال الصليب إشارة لأن دم المسيح أهرق على الصليب لخلاص جميع الناس في أربعة جهات المسكونة.

- وتحريك الكأس من الغرب للشرق، والغرب جهة الرفض يشير لأننا بدم المسيح صرنا مقبولين بعد أن كنا مرفوضين، ونفس المعنى في تحريك الكأس من الشمال لليمين. ولاحظ أن الشرق جهة الفردوس المفقود، واليمين مكان الخراف بينما الشمال مكان الجداء.

St-Takla.org         Image: Eucharist, bread and wine صورة: خبز و خمر الإفخارستيا

St-Takla.org Image: Eucharist, bread and wine

صورة في موقع الأنبا تكلا: خبز و خمر الإفخارستيا

اصنعوه لذكري= أقرب كلمة في الإنجليزية تشير للمعنى المقصود لكلمة ذكرى هي RECALLING أي إحضار الشيء بحيث يصير موجودًا وله كل أثاره. كما وضعوا المن الحقيقي داخل طاس المن في تابوت العهد للذكرى. وكان اليهود يقدمون خروفًا حقيقيًا ليذكروا خروف الفصح الذي قدموه في مصر، بل كانوا يكررون تمامًا كل ما عملوه ليلة خروجهم من مصر. وهذا معنى الكلمة اليونانية المستخدمة (أنامنيسيس avna,mnhsij) وهي لا تفيد معنى TO REMEMBER.

لأن كل مرة.. تبشرون بموتي.. وتعترفون بقيامتي.. (1كو26:11).

عند قول الكاهن تأكلون من هذا الخبز يشير للصينية.

وعند قوله تشربون من هذه الكأس يشير للكأس.

-        حتى هذه اللحظة لم يتم التحول بدليل قولنا خبز وكأس وليس جسد ودم.

-   تبشرون بموتي= البشارة بموت المسيح هى بشارة بتجسده ليتمم الخلاص، فموته إستلزم تجسده، وبموته تم الصلح مع الله (رو5 : 10) وهذا ما قاله القديس بولس الرسول "فإنكم كلما أكلتم هذا الخبز وشربتم هذه الكأس، تخبرون بموت الرب إلى أن يجئ" (1كو11 : 26). ونحن بقبولنا الصليب بفرح وتقديم أجسادنا ذبيحة حية ويرانا الناس كأننا غرباء عن العالم ، وفى هذا نبشر بأننا متنا مع المسيح عن العالم. لكن لماذا نقبل كل هذا الألم والموت عن خطايا وملذات العالم ؟! هذا لأننا نؤمن بأن لنا حياة أبدية،  موتنا عن العالم راجع لثقتنا فى أن لنا قيامة مع المسيح .

-  تعترفون بقيامتي= هذا ما نعلنه بالحياة المقامة التي للمسيح التي فينا وذلك بحياتنا المقدسة. واعترافنا بأن هناك قيامة هذا يجعلنا نحتمل الصليب، واحتمالنا الصليب هو بشارة وكرازة في حد ذاته.

ويصلي الكاهن سراً ليحل الروح القدس ويحول القرابين، ويقدس ويحول الشعب إلى قديسين. كما يقول الكتاب "لان الرب قد اعد ذبيحة قدس مدعويه" (صف1 : 7). لذلك يصلى الكاهن ويقول "القدسات للقديسين". ويا ليتنا نصلى وقتها "يا رب حولنى لقديس وإرفعنى للسماويات، يا رب لست مستحقا لهذا السر لكننى محتاج له". فوقت القداس كله يجب أن نقضيه فى الصلاة وتقديم توبة.

-  نقرب لك قرابينك من الذي لك على كل حال.. كلمة حال تترجم أيضًا شيء وهذه أوقع. هنا الكاهن يقف متشفعًا عن كل شيء في العالم بالذبيحة التي يقدمها. والشعب يرد نسبحك نمجدك فالعالم يرى الذبيحة ضعفًا ونحن نراها مجدًا.

-  ثم يرشم الكاهن بسرعة الخبز قائلًا "وهذا الخبز يجعله جسدًا مقدسًا له. وهكذا مع الكأس.. وهنا يتم التحول. وكل ما قبل ذلك من أول "ووضع لنا هذا السر العظيم كان لتقديس وبركة الخبز والخمر. ونلاحظ أن كل كلمات التقديس لازمة للتحول فهي كلمات السيد نفسه.

-        ويردد سرًا ثم جهرًا: أنه يعطي لمغفرة الخطايا وحياة أبدية لمن يتناول منه.

-  وبعد التحول لا يعود الكاهن يرشم الجسد ولا الدم، ولا يعود ينظر للشعب ليباركه. وفي وجود أسقف يحمل شماس حية نحاسية رمزًا لرعوية الأسقف. وبعد التحول يحملون هذه الحية بعيدًا فالمسيح موجود بجسده ودمه، وهو الراعي الحقيقي للكنيسة (الحية رمز الحكمة وعصا الأسقف رمز للرعاية. والمعنى أن الأسقف يرعى بيعته بحكمة من الروح القدس).

-  بعد قول الكاهن وهذا الخبز يجعله جسدًا مقدسًا له يقول سرًا "ربنا وإلهنا ومخلصنا يسوع المسيح يعطي لغفران الخطايا وحياة أبدية لكل من يتناول منه" وهذه جملة تفسيرية تشرح لماذا أعطى الله هذا الخبز أن يصير جسدًا له. ونفس الكلام مع الكأس. ويقال جهرا "يعطى لمغفرة الخطايا وحياة أبدية لمن يتناول منه".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Coptic-Faith-Creed-Dogma/Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa/13-HolySacraments__Fr-Antonios-Fekry/Holy-Sacraments__46-Eucharist-Wine.html