St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   31-Lahout-Mokaran-1
 

كتب قبطية

كتاب اللاهوت المقارن (1) لقداسة البابا شنودة الثالث

85- الاتجاه إلى الشرق

 

إننا نبني كنائسنا متجهة إلى الشرق. ونصلي ونحن متجهون إلى الشرق، لأن الشرق يوجه قلوبنا إلى تأملات نعتز بها، حتى أصبح بالنسبة إلينا رمزا. وأيضا من أجل أهمية الشرق في فكر الله كذلك، فإن كان الله قد اهتم به، فلنهتم به نحن أيضًا..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

1) قبل أن يخلق الإنسان، أعد الله الشرق كمصدر للنور. ورأي الله النور أنه حسن وفي لغتنا نقول عن ظهور الشمس أنه شروقها. وأصبحت عبارة تشرق الشمس أي تظهر من الشرق، أي تنير. والشمس خلقت في اليوم الرابع قبل خلق الإنسان في اليوم السادس (تك1).

St-Takla.org Image: Father Kirellos Kolta praying صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة قدس أبونا القمص كيرلس قلته يصلي القداس الإلهي

St-Takla.org Image: Father Kirellos Kolta praying

صورة في موقع الأنبا تكلا: صورة قدس أبونا القمص كيرلس قلته يصلي القداس الإلهي

وشروق الشمس رمز للسيد المسيح ونوره. وقد سمي الرب (شمس البر) وقيل (تشرق شمس البر، والشفاء في أجنحتها) (ملاخي2:4).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2) وقبل خلق الإنسان أيضا، غرس له الله جنة عدن شرقا (تك8:2). ووضعه فيها، وهناك أيضًا كانت شجرة الحياة، وكانت الحياة الأولى للإنسان قبل الخطية، وجنة عدن ترمز إلى الفردوس الذي نتطلع إليه.

وصار اتجاه الإنسان إلى الشرق، يرمز لتطلعه إلى الفردوس الذي حرمته منه الخطية، ويرمز لتطلعه إلى شجرة الحياة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

3) ونلاحظ أيضًا أن السيد المسيح ولد في بلاد الشرق، والمجوس رأوا نجمه في المشرق (مت2:2).

وكان هذا النجم يرمز إلى الإرشاد الإلهي. ولما تبعه المجوس قادهم إلى الرب. ما أجمل هذا التأمل!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

4) والمسيح الذي ولد في الشرق، ونجمه في المشرق، شبهت أمه العذراء بباب في المشرق (حزقيال 44: 1، 2).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

5) وهكذا نري أن الخلاص قد أتي إلى العالم من المشرق. فالمسيح صلب أيضا في بلاد المشرق، وهناك بذل دمه عن غفران خطايا العالم كله.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

6) وفي المشرق بدأت الديانة والكنيسة. في الشرق أورشليم، مدينة الملك العظيم، وفيه تأسست أول كنيسة في العالم. ومن الشرق امتدت رسالة الإنجيل، إلى العالم كله. وفيه سالت دماء أول شهيد في المسيحية.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

7) كذلك الكتاب المقدس تحدث كثيرًا عن أن مجد الله في المشرق.

ففي (أش15:24) (في المشارق مجدوا الرب) وفي سفر حزقيال نبوءة عن مجيء المسيح في مجده من المشرق. يقول (وإذا مجد إله إسرائيل جاء عن طريق المشرق، وصوته كصوت مياه كثير، والأرض أضاءت من مجده) (حز43: 1، 2).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

8) لذلك فإن غالبية اللاهوتيين يقولون:

(إن المجيء الثاني سيكون من المشرق وكما صعد هكذا يأتي) (أع11:1). ففي نبوءة زكريا (14: 3، 4). أن (الرب تقف قدماه في ذلك اليوم على جبل الزيتون الذي قدام أورشليم من المشرق).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

9) الكلام عن المشرق جميل وذكرياته حلوة:

في حزقيال (47: 1-9) يتكلم عن (أنهار حياة في المشرق) وفي (2مل13: 17) يتكلم في الشرق عن (سهم خلاص الرب) وفي (أش15:24) (في المشارق مجدوا الله).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

10) إن الذكريات لها في القلب تأثير:

ولها مفعولها الروحي في النفس. ويعجبني أن دانيال النبي حينما تحدي العبادات الوثنية، وصعد إلى عليته ليصلي، فتح الطاقة التي تطل على أورشليم، وركع وصلي (اقرأ مقالًا آخر عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات).. حقًا إن الله موجود في كل مكان، ولكن الاتجاه إلى أورشليم في الشرق كان له معنى وتأثير عميق في القلب، والذكريات تعطي القلب أهمية لأمكنة معينة، تثير ذكراها عواطف مقدسة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

11) إننا لسنا عقلًا صِرفًا في عبادتنا: فالحواس تعمل، وتتأثر، وتؤثر في مشاعر الروح. ومثال ذلك. أننا نصلي ونرفع نظرنا إلى فوق، بينما الله موجود في كل مكان.. ولكن النظر إلى فوق، يحرك في قلوبنا مشاعر روحية لصلاتنا عمقًا خاصا. كذلك الاتجاه إلى الشرق..

والمسيح نفسه، في أكثر من مناسبة، نظر إلى فوق، مع أن الآب فيه وهو في الآب. ولكن النظر إلى فوق له دلاله خاصة..

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

12) ونحن حينما ننظر إلى الشرق، إنما نتجه إلى المذبح الموجود في الشرق، لأن الذبيحة لها في قلوبنا الروحية، والمسيح فصحنا، كان ذبيحة في الشرق.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

13) وفي المعمودية، بطريقة رمزية أيضا، يتجه المعمد وإشبينه نحو الغرب لجحد الشيطان، ثم يتجهان إلى الشرق لتلاوة قانون الإيمان، وبهذا يشعر أنه في المعمودية ينتقل من الغرب إلى الشرق، أي من الظلمة إلى النور.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

14) ونحن نسأل: لماذا يحارب البروتستانت الشرق بكل ما يحمل من رموز  ومن معان روحية وتأملات وذكريات مقدسة، تسندها نصوص من الكتاب المقدس. ولا يوجد في ذلك أي خطأ عقيدي يثير الغيرة المقدسة؟!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/31-Lahout-Mokaran-1/Comparative-Theology-85-CH11-01-East.html