St-Takla.org  >   Coptic-Faith-Creed-Dogma  >   Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa  >   01-Introduction-to-Coptic-Ritual-Theology__Bishop-Beniamin
 

محاضرات في علم اللاهوت الطقسي القبطي: المقدمات - الأنبا بنيامين

74- طقوس الأمم الوثنية واليهودية
أولًا: طقس الأمم الوثنية

 

مقدمة:

إن علاقة الإنسان بالله ضرورية حتمية حتى الشعوب التي لم تعرف الإله الحقيقي عبدوا آلهة أخري. فالطقس ينظم علاقة الإنسان بإلهه حتى الذين لم يعرفوا الإله الحقيقي كان لهم نظام في العبادة "ما قبل العهد الجديد".

 

St-Takla.org Image: Offering to Molech: This is an idol named Molech. A great many people used to pray to this idol. It had the head of a calf, and was made of brass, and it was hollow inside. There was a place in the side to make a fire in it. When it got very hot the wicked people used to put their little children in its arms. The little children were burned to death there. This man in the picture is just going to put a little child in the idol's arms. Other men are blowing on trumpets and beating on drums, and making a great noise, so that no one can hear the poor little child cry - from "Bible Pictures" book, by W. A. Foster, 1897. صورة في موقع الأنبا تكلا: تقديم الذبائح للإله ملكوم (الإله مولك)، الذي كان يصلي له الكثيرون. وكان ذو رأس عجل، ومصنوع من النحاس، وأجوف من الداخل. وله مكان من الجانب لإشعال النار. وعندما تسخن بشدة كان يأخذ الأشرار أولادهم ويضعونهم بين يديه، ويتم قتل وإحراق الأطفال هناك، وهذا ما يظهر من الصورة ماذا على وشك أن يفعله هذا الرجل. والآخرين ينفخون في الأبواق ويدقون الطبول في صخب كبير، حتى لا يسمع أحد صوت الطفل الصارخ. - من كتاب "صور الكتاب المقدس"، و. أ. فوستر، 1897

St-Takla.org Image: Offering to Molech: This is an idol named Molech. A great many people used to pray to this idol. It had the head of a calf, and was made of brass, and it was hollow inside. There was a place in the side to make a fire in it. When it got very hot the wicked people used to put their little children in its arms. The little children were burned to death there. This man in the picture is just going to put a little child in the idol's arms. Other men are blowing on trumpets and beating on drums, and making a great noise, so that no one can hear the poor little child cry - from "Bible Pictures" book, by W. A. Foster, 1897.

صورة في موقع الأنبا تكلا: تقديم الذبائح للإله ملكوم (الإله مولك)، الذي كان يصلي له الكثيرون. وكان ذو رأس عجل، ومصنوع من النحاس، وأجوف من الداخل. وله مكان من الجانب لإشعال النار. وعندما تسخن بشدة كان يأخذ الأشرار أولادهم ويضعونهم بين يديه، ويتم قتل وإحراق الأطفال هناك، وهذا ما يظهر من الصورة ماذا على وشك أن يفعله هذا الرجل. والآخرين ينفخون في الأبواق ويدقون الطبول في صخب كبير، حتى لا يسمع أحد صوت الطفل الصارخ. - من كتاب "صور الكتاب المقدس"، و. أ. فوستر، 1897

العبادة الوثنية والآلهة الأخرى في العهد القديم وكما جاء في الكتاب المقدس:

1-   أول وصية خاطب الله فيها بني إسرائيل قال لهم: "أنا الرب إلهك لا يكن لك آلهة أخري أمامي، ولا تذكروا اسم ألهه أخري" وقال لهم أيضًا: "لا تسيروا وراء آلهة أخري من آلهة الأمم التي حولكم وان نسيت الرب إلهك وذهبت أمام آلهة أخري وسجدت لها وعبدتها أشهد عليكم  أنكم تبيدون لا محالة فاحترزوا من أن تهوى قلوبكم وتميل وتعبدوا آلهة أخري وتسجدوا لها".

2-   في أيام إبراهيم كانت القبائل من حوله تعبد آلهة أخري لذلك قال الرب لإبراهيم " أخرج من أرضك ومن عشيرتك حتى تستطيع أن تتعبد لله".

3-   وقال أيضًا الرب لشعبه " انزعوا الآلهة التي عبدها آباؤكم أن آلهة الاموريين أنتم ساكنون في أرضها أما يشوع فقال لهم: "أما أنا وبيتي فنعبد الرب" فأجابه الشعب قائلين: "حاشا لنا أن نترك الرب لنعبد آلهة أخري".

4-   في سفر القضاة " وفعل بنو إسرائيل الشر في عيني الرب وعبدوا البعليم وتركوا وتركوا الرب له آبائهم الذي أخرجهم من أرض مصر وساروا وراء آلهة أخري من آلهة الشعوب الذين حولهم وسجدوا لها وأغاظوا الرب (قض 2: 11، 12).

5-   وعاد بنو إسرائيل يعملون الشر في عيني الرب وعبدوا البعليم والعشتاروث وآلهة آرام وآلهة صيدون وآلهة موآب وآلهة بني عمون وآلهة الفلسطينيون وتركوا الرب ولم يعبدوه (قض 10: 6).

6-   يتكلم الكتاب المقدس عن آخاب ملك إسرائيل أنه عبد البعل وسجد له وأقام مذبحًا للبعل. (سفر ملوك الأول 16: 31، 32). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى).

7-   ذكر الكتاب المقدس أسماء آلهة عديدة من الأمم فذكر أن داجون إله الفلسطينيين (صم 4 (2-5) عشتاروت إله الصيدونيين، كموش إله الموآبيين (1 مل 11: 33) ملكوم إله بني عمون ونسروخ إله الاشوريين (21مل 19: 37) رمون إله الاراميين (سفر الملوك الثاني 5: 18).

والتاريخ يذكر كذلك أن أرطاميس إلهة الأثينيين التي كان يعبدها جميع آسيا والمسكونة ورع إله المصريين حتى أن معبودات المصريين بلغت 53 معبودًا (إله)، هكذا اليونانيين والرومان.. وغيرهم.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Coptic-Faith-Creed-Dogma/Coptic-Rite-n-Ritual-Taks-Al-Kanisa/01-Introduction-to-Coptic-Ritual-Theology__Bishop-Beniamin/Coptic-Orthodox-Rites-Intro-074-Idiolatry-Rites.html