St-Takla.org  >   books  >   nagwa-ghazaly  >   old-testament-1
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب محاضرات في العهد القديم (الجزء الأول) - أ. نجوى غزالي

37- استحالة التحريف والنسخ في الكتاب المقدس

 

X من كل ما ذكرنا عن الكتاب المقدس سواء عندما تكلمنا عن الأدلة الداخلية أو الأدلة الخارجية، نضيف الكتاب كان أمانة بين فريقين، اليهود، والمسيحيين فلو تجرأ فريق علي المساس بالأمانة الموكلة إليه لارتفعت حجة الآخر عليه.

§ أيضًا الكتاب انتشر مقروءًا ومترجمًا بلغات كثيرة جدًا جدًا فالكتاب مترجم إلي 3000 لغة إذًا كيف يمكن أن يوجد أي تحريف؟! هل نجمع كل هذه المخطوطات وهذه الترجمات لكي نوجد بها تحريف؟! هذا عمل مستحيل.

 وإذا قيل أنه قد تحرف الكتاب فمتى تحرف هذا الكتاب وأين هو الكتاب غير المحرف؟

 

St-Takla.org Image: A woman praying after reading the Holy Bible, by doungtepro. صورة في موقع الأنبا تكلا: امرأة تصلي بعد قراءة الكتاب المقدس، لدونجتيبرو.

St-Takla.org Image: A woman praying after reading the Holy Bible, by doungtepro.

صورة في موقع الأنبا تكلا: امرأة تصلي بعد قراءة الكتاب المقدس، لدونجتيبرو.

§ لا يمكن تحريف اليهود للكتاب

فلو كانوا يريدون أن يحرفوا الكتاب كانوا حذفوا منه أخطاء الآباء إبراهيم لما كذب، ويعقوب لما كذب وإسحق أيضًا لما كذب وداود النبي وخطيته البشعة وسليمان الملك عندما أخطأ وبخر للأوثان كان الأجدر أن يحذفوا هذه الأمور كلها التي تمسهم شخصيًا.

§ وكيف يمكن أن يحرفوا هذا كله وكما قلت سابقًا كان الكتبة طائفة خاصة ينسخون الكتاب، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. وكانت عليهم قوانين صارمة في النساخة وأيضًا في عد الحروف والكلمات... إلخ.، فهذا من الصعب بشكل كبير.

§ لا يمكن أن تحرف هذه الشريعة المكتوبة، المقروءة، المحفوظة في الأذان وفي القلوب مهما حدث وخصوصًا أن الله نفسه هو الذي تعهد بحماية كلامه "السماء والأرض تزولان ولكن كلامي لا يزول".

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

* لا يمكن أن نقول أيضًا أن العهد الجديد نسخ العهد القديم.

لأن السيد المسيح نفسه قال ما جئت لأنقض بل لأكمل، وبولس الرسول يقول في (غلا 3: 17) " وإنما أقول هذا أن الناموس الذي صار بعد أربع مئة وثلاثين سنة لا ينسخ عهدا قد سبق فتمكن من الله نحو المسيح حتى يبطل الموعد ".

§ وقال القديس أغسطينوس: أن العهد القديم هو نبوءة عن العهد الجديد وكأن العالم يستعد لمجيء المسيح قبل أن أتى بزمان طويل فالأنبياء في العهد القديم رأوا بالروح مجيء المسيح قبل أن يأتي بزمان طويل، ورأوا وتهللوا مثل إبراهيم لما رأى وتهلل.

§ والذي يقول إن العهد الجديد نسخ العهد القديم، وإن العهد القديم عهد طقوس ورموز وشريعة طقسية وأن العهد الجديد عهد النعمة والمحبة

§ ونرد: أن المحبة والرحمة والنعمة غرست بذورها في العهد القديم ونمت في العهد الجديد، كيف نقول أن العهد القديم لم يكن فيه محبة ولم يكن فيه رحمة يكفي قول الكتاب في أشعياء وفي (أش 49: 14) " هل تنسى المرأة رضيعها فلا ترحم ابن بطنها حتى هؤلاء ينسين وأنا لا أنساك " وفي (أش 54: 7) " لحيظة تركتك وبمراحم عظيمة سأجمعك".

§ (أر 31: 18) " سمعا سمعت افرايم ينتحب حنت أحشائي إليه.

v وإذا كنا نقول أن العهد الجديد هو عهد المحبة وعهد الرحمة فأيضًا هناك غضب في العهد الجديد.

§ "أجرة الخطية موت"، " من لا يؤمن بالابن يمكث عليه غضب الآب" والعقوبات المذكورة في سفر الرؤيا عندي عليك... تب وإلا أنا أزحزح منارتك، وهو يكلم الرعاة في الكنائس إذًا توجد عقوبة في العهدين.

§ نحن نسمي العهد القديم لأنه عهد طقوس، رموز، نبوات، إشارات.

ونسمي العهد الجديد لأنه تحقيق لما فات وإيضاح لما هو آتً.

§ والبعض يقول أن في العهد القديم الله أحب إسرائيل وحدها دون بقية الشعوب وأنه أختار هذا الشعب وحده دون بقية الشعوب لكن في العهد الجديد أحب الله العالم كله وهذا كلام مردود عليه فيكفي أن نقول أن ليس عند الله محاباة فهناك سفرين في الكتاب المقدس، سفر راعوث وهي موآبية آمنت وأصبحت جدة للسيد المسيح، وسفر يونان النبي وكيف كانت نينوى مهمة عنده أن يذهب إليها يونان وينذرها حتى ترجع إلى الرب إذًا كيف نقول أنه أحب إسرائيل وحدهم، الله يحب كل العالم.

لم يرد في أي كتاب من كتب التاريخ المدني أو أي كتاب من كتب التاريخ عن وجود تحريف في الكتاب المقدس.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagwa-ghazaly/old-testament-1/bible-impossible-distortion.html