St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism  >   new-testament
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد الجديد من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 212ب- كيف مات هيرودس ويسوع بعد صبي قبل عودته من أرض مصر (مت 2: 20 - 22)، بينما يخبرنا لوقا الإنجيلي أن يسوع عند صلبه حُوكِم أمامه؟

 

س بدون: كيف مات هيرودس ويسوع بعد صبي قبل عودته من أرض مصر (مت 2: 20 - 22)، بينما يخبرنا لوقا الإنجيلي أن يسوع عند صلبه حُوكِم أمامه؟

(راجع السيد سلامة غنمي - التوراة والأناجيل بين التناقض والأساطير ص368).

St-Takla.org                     Divider     فاصل موقع الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - أنبا تكلا هايمانوت

ج: حمل عدة أشخاص اسم "هيرودس"، أولهم "هيرودس الكبير" ثم ابنه "هيرودس أنتيباس" ثم ابن أخته "هيرودس أغريباس"، وهيرودس الكبير هو ابن أنتيباتر الأدومي وزير يوحنا هيركانوس الثاني آخر ملوك الحشمونيين، وقد وُلِد نحو سنة 73 ق.م، وصار حاكمًا محليًا على الجليل وعمره خمسة وعشرين عامًا، وكان داهية في السياسة مثل أبيه، جمع بين البراعة والجنون، وقد تهوَّد ليُثبّت مُلكه، ففي سنة 37 ق.م مَثَلَ أمام مجلس الشيوخ في روما، وأقنعهم أنه الوحيد الذي يستطيع أن يُخضِع أورشليم لسلطة روما، فعينوه ملكًا فظل وفيًا لروما طوال فترة مُلكه (37 - 4 ق.م) ودُعي بهيرودس الكبير وقد عرضنا لحياة هيرودس هذا بشيء من التفصيل فيُرجى الرجوع إلى مدارس النقد - عهد جديد - مقدمة (1) س12.

 

وبموته انقسمت مملكته على أولاده الثلاث:

1ــ اليهودية والسامرة: ومَلَكَ عليها "أرخيلاوس" (مت 2: 22) خلال الفترة (4 ق.م - 6م)، وفي عهده ثار اليهود في الهيكل ضد روما فذبح منهم ثلاثة آلاف فشكاه شعبه للإمبراطور مستعينين بيهود روما فخلعه وتحوَّلت منطقة اليهودية والسامرة إلى ولاية رومانية، وفي عهده عادت العائلة المقدَّسة من مصر، فقال الإنجيلي عن يوسف البار: " وَلكِنْ لَمَّا سَمِعَ أَنَّ أَرْخِيلاَوُسَ يَمْلِكُ عَلَى الْيَهُودِيَّةِ عِوَضًا عَنْ هِيرُودُسَ أَبِيهِ خَافَ أَنْ يَذْهَبَ إِلَى هُنَاكَ. وَإِذْ أُوحِيَ إِلَيْهِ فِي حُلْمٍ انْصَرَفَ إِلَى نَوَاحِي الْجَلِيل" (مت 2: 22).

2ــ الجليل وبيريه: ومَلَكَ عليها "هيرودس أنتيباس" فصار رئيس ربع مملكة هيرودس أبيه، خلال الفترة (4 ق.م - 39م)، وهيرودس هذا هو الذي ذبح يوحنا المعمدان (مر 6: 17 - 28)، وهو الذي قال عنه السيد المسيح: " امْضُوا وَقُولُوا لِهذَا الثَّعْلَب" (لو 13: 32)، وهو الذي حُوكِم أمامه يسوع المسيح (لو 23: 7 - 11) وجاء ذكره في سفر الأعمال (أع 4: 27).

3- منطقة شرق الأردن وباتانيا وتراخونيتس وأورانيتس: ومَلَكَ عليها "فيلبس الثاني" رئيس الربع (4 ق.م - 34م)، وعُرِف بالأخلاق الحميدة والإعتدال والإستقامة والعدل والهدوء، وبعد موته مَلَكَ عوضًا عنه "هيرودس أغريباس الأول" الذي توسعت مملكته حتى عمت أرض فلسطين مثل مملكة خاله هيرودس الكبير، وقد جاء ذكره في سفر الأعمال، فهو الذي قتل يعقوب بن زبدي بالسيف وقبض على بطرس ليذبحه ولكن ملاك الرب نجاه من يده (أع 12: 10، 11) وإنتهت حياته نهاية مأساوية بسبب شروره وكبريائيه، حتى أنه: " ضَرَبَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ لأَنَّهُ لَمْ يُعْطِ الْمَجْـدَ للهِ فَصَارَ يَأْكُلُهُ الدُّودُ وَمَاتَ" (أع 12: 22، 23)، وقد سبق شرح ذلك بالتفصيل، فيُرجى الرجوع إلى مدارس النقد - عهد جديد - مقدمة (1) س13.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/new-testament/212b.html