St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 718- هل ترجع طقوس سفر اللاويين إلى ما بعد عصر موسى النبي؟

 

ويقول عاطف عبد الغني " ومع سفر اللاويين تبدأ النصوص تكريس مكانة الكهنة وإفراز الطقوس الشكلية.. التي يوردها السفر (اللاويين) بتفصيلات كثيرة وبالذات التقدمات والذبائح. ويبدو أن الأمر كله مدسوس على سيرة موسى وهارون، وأن هذه الطقوس الشكلية التي هي في حقيقتها حقوق مادية للكهنة دخلت الديانة اليهودية بعد موسى وهرون اعتقادا من رجال الدين اليهودي بأنهم ينظمون ديانة اليهود"(1).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج: 1- يقول الناقد عن طقوس سفر اللاويين " يبدو أن الأمر كله مدسوس على سيرة موسى وهارون " فالأمر بالنسبة له هو مجرد رؤية شخصية، ولذلك يقول " يبدو " دون أن يذكر أية أسانيد أو حجج أعتمد عليها في قوله هذا.

 

2- ما أكثر الأدلة على أن موسى النبي هو الذي كتب سفر اللاويين في حياة هرون رئيس الكهنة، وقد كتبه لبني إسرائيل الخارجين من أرض مصر، وفي السنة الثانية من الخروج، وبعد إقامة خيمة الاجتماع(2).

 

3- بينما أرجع الأستاذ عاطف عبد الغني طقوس سفر اللاويين إلى وقت متأخر عن موسى، فأنه في مواضع أخرى من ذات الكتاب يؤكد أن نظام الكهنوت الوارد في سفر اللاويين مُستمَد من الكهنوت المصري القديم، ومن المعروف أن الكهنوت المصري القديم أسبق من موسى وهرون، فيقول " ألتزم التنظيم الكهنوتي المصري شكلًا، فكان ينقسم إلى أربعة أقسام. الأول منصب كبير الكهنة (الكاهن الأول) وكان لهذا الكاهن في بعض الأحيان دورًا سياسيًا هامًا، حتى أنه أنتحل لنفسه أحيانًا مركز الملك. ويلي الكاهن الأول كبير الكهنة.. (ثم) الكهنة الصغار، ومنهم تخرج طائفة الأخصائيين التي تشمل كتبة بيت الحياة والحكماء والمرتلين والكهنة والفلكيين، ثم الطائفة الرابعة التي تشمل موظفي المعابد الموسيقيين وعازفي القيثار والناي ونافخي البوق.

ومقارنة سريعة بين التنظيم الكهنوتي المصري ومثيله اليهودي سوف تعطينا بلا شك دليلًا على أن هذا النظام السابق نُقل -تقريبًا- بكامله إلى النظام الكهنوتي في إسرائيل، مع الوضع في الحسبان أن الحضارة المصرية وتنظيماتها الدينية سابقة ومستقرة بزمن كبير"(3).

كما يقول الأستاذ عاطف عبد الغني أيضًا عن طقوس الاغتسال والتطهير أنها " قريبة من تلك التي عرفتها معابد المصريين القدماء"(4) وأيضًا يُرجح الأستاذ عاطف عبد الغني بأن ملابس الكهنوت اللاوي مقتبسة من ملابس كهنة مصر فيقول " أن اللاويين كانوا يتميزون بهيئة معينة فيلتزمون بلباس معين أثناء خدمتهم الدينية، كان هذا اللباس لا بُد أن يُصنع من الكتان، وهذا لا بُد أن يذكرنا مرة أخرى بالتنظيم الكهنوتي المصري في المعابد"(5) ونحن لا نوافق الأستاذ عاطف عبد الغني في هذا ولا ذاك، أي لا نوافق على أن سفر اللاويين كُتب بعد موسى وهرن، ولا نوافق أن سفر اللاويين أقتبس من الحضارة الفرعونية نظام الكهنوت، ولا طقوس الاغتسال والتطهير، ولا ملابس الكهنوت.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) أساطير التوراة ص 78.

(2) يرجى الرجوع إلى إجابة السؤال رقم 713.

(3) أساطير التوراة ص 79.

(4) المرجع السابق ص 82.

(5) المرجع السابق ص 85، 86.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/718.html