St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 1068- هل كان سفرا صموئيل سفرًا واحدًا وتم تقسيمه إلى سفرين؟ ومتى تم ذلك؟ وما هي أقسام كل سفر؟

 

ج: 1- كان سفرا صموئيل في الأصل العبري سفـرًا واحدًا، وأكد هذا الأمر العلامة "أوريجانوس" والقديس " كيرلس الأورشليمي " والقديس " أيرونيموس " وغيرهم، وكان علماء اليهود يحددون الآية (1صم 28: 24) بالآية الوسطى للسفر على أساس أن السفرين كانا سفرًا واحدًا ضم 1506 آية، وفي الترجمة السبعينية قُسّم سفر صموئيل إلى سفرين، ومثلت الأسفار الأربعة لصموئيل والملوك تاريخ متكامل لمملكة إسرائيل منذ نشأتها وعبورًا بانشقاقها وحتى سبي كل مملكة على حدى، ودُعيت هذه الأسفار بأسفار الملوك أو المملكة أو الملكوت الأول، والثاني، والثالث، والرابع، وعندما قام " القديس جيروم " بترجمة العهد القديم من العبرية لللاتينية (الفولجاتا) دعى السفرين الأولين باسم صموئيل الأول وصموئيل الثاني، وعندما قام "دانيال بورج" بطبع الكتاب المقدَّس سنة 1516 / 1517م باللغة العبرية أطلق على هذه الأسفار الأربعة سفري صموئيل الأول والثاني، وسفري الملوك الأول والثاني، وأتبعت نفس التسمية جمعية التوراة البريطانية الأمريكية، ومنها أخذت ترجمات عديدة ولكن مازال البعض للآن يدعو سفري صموئيل بملوك الأول والثاني، ويدعون سفري الملوك بملوك الثالث والرابع.

 

2- أقسام سفر صموئيل الأول: يشمل السفر 31 إصحاحًا، يمكن تقسيمها إلى ثلاثة أقسام رئيسية:

القسم الأول (ص 1 - 7): ويشمل ولادة صموئيل ودعوته وعقاب عالي الكاهن وإبنيه، وإستيلاء الفلسطينيين على تابوت العهد، وضرباته للفلسطينيين ثم عودته إلى بني إسرائيل.

القسم الثاني (ص 8 - 15): ويشمل طلب الشعب ملكًا، وإقامة شاول ملكًا، وحروبه ضد بني عمون والفلسطينيين والعمالقة ومخالفاته لوصايا الرب.

القسم الثالث (ص 16 - 31): ويشمل مسح داود ملكًا، وقتل جليات، ومطاردات شاول له، وموت شاول وأولاده.

 

3- أقسام سفر صموئيل الثاني: يشمل السفر 24 إصحاحًا، يمكن تقسيمها إلى ثلاثة أقسام رئيسية:

القسم الأول (ص 1 - 10): يشمل رثاء داود لشاول ويوناثان، ومسح داود ملكًا في حبرون، ثم تنصيبه ملكًا على كل إسرائيل، واستيلاءه على أورشليم لتكون عاصمة له، ونقل تابوت العهد من بيت أبيناداب بعد مرور عشرين سنة إلى بيت عوبيد الجتي حيث مكث به ثلاثة أشهر، ثم نقله إلى أورشليم.

القسم الثاني (ص 11 - 19): يشمل سقوط داود في خطية الزنا والقتل، وتوالي الأزمات على العصر الملكي من زنا أمنون بأخته ثامار، وقتل أبشالوم لأمنون، وهروب أبشالوم ثم عودته وتآمره على أبيه، وهروب داود من أورشليم ثم قتل أبشالوم.

القسم الثالث (ص 20 - 24): ويشمل ست ملاحق تقطع سياق قصة داود التي يتم استكمالها في سفر الملوك، وهذه الملاحق هي ثورة شبع بن بكري، والمجاعة والانتقام للجبعونيين، وتسبحة داود، وبطولات رجال داود، وإحصاء الشعب، وعقوبة الوباء.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1068.html