St-Takla.org  >   books  >   fr-morcos-dawoud  >   against-celsus
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب العلامة أوريجانوس والرد على كلسس - القمص مرقس داود

40- الفصل السابع والثلاثون: ما بين ولادة الأنبياء وميلاد المسيح

 

St-Takla.org Image: Soon after returning home, Hannah became pregnant and later gave birth to a baby boy. She and Elkanah named him Samuel, for she said, ‘I asked the Lord for him.’ - 1 Samuel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: وبعدما عادت حنة للمنزل لزوجها ألقانة حُبِلَ بالطفل وأسمته صموئيل، قائلة: «لأني من الرب سألته» (1 صموئيل 1: 17-20) - صور سفر صموئيل الأول، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Soon after returning home, Hannah became pregnant and later gave birth to a baby boy. She and Elkanah named him Samuel, for she said, ‘I asked the Lord for him.’ - 1 Samuel, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: وبعدما عادت حنة للمنزل لزوجها ألقانة حُبِلَ بالطفل وأسمته صموئيل، قائلة: «لأني من الرب سألته» (1 صموئيل 1: 17-20) - صور سفر صموئيل الأول، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

وأعتقد أنه قد ثبت جدًا بالحجة، ليس فقط أن مخلصنا كان يجب أن يولد من عذراء، بل أنه كان هنالك بين اليهود أنبياء لم يعطوا مجرد إعلانات عامة عن المستقبل، مثل تلك التي أعطيت عن المسيح وعن ممالك العالم، وعن مصير إسرائيل في المستقبل، وعن إيمان الأمم بالمخلص، وأشياء أخري كثيرة عنه. وهم أيضًا تنبأوا نبوات محددة، مثل الطريقة التي وجدت بها أتن قيس الضالة، ومرض ابن ملك إسرائيل، أو أية رواية أخرى من هذا القبيل.

وعلى أي حال فإنني أقول لليونانيين، الذين لا يؤمنون بولادة المسيح من عذراء، إن الخالق أظهر في ولادة حيوانات مختلفة أن ما فعله في حالة أحد الحيوانات، يمكنه أن يفعله -إن أراد- أيضًا مع الحيوانات الأخرى، بل حتى مع الناس أنفسهم. فبين الحيوانات توجد إناث معينة لا تجتمع مع الذكور، كما يقول عن النسر الكاسر(15) Vulture أولئك الذين كتبوا عن الحيوانات. هذا المخلوق يحافظ علي بقاء الجنس دون أي اتصال جنسي.

فلماذا لا يصدق إذن أنه إن أراد الله أن يرسل معلمًا إلهيًا للبشرية -كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى- فإنه يجعل مَن سيولد يأتي إلي الوجود بكيفية مختلفة بدلًا من استخدام طريقة التناسل الناتجة من اجتماع الرجل بالمرأة؟ وعلاوة علي هذا فكل الناس لم يولدوا من رجل وامرأة، وذلك حسبما يقول اليونانيين - لكان أوائل الناس قد أتوا إلي الوجود بدون اتصال جنسي، بل من الأرض، إذ توجد في الأرض مبادئ التناسل.

لكنني أعتقد بأنه لا يصدق مطلقًا أن يسوع ولد مثل بعض الناس. وإذ نحن نخاطب اليونانيين فلا يضير أن نقتبس من الروايات اليونانية لئلا يظن بأننا نحن الشعب الوحيد الذي روي هذه الرواية غير القابلة للتصديق. لأن البعض يرون أنه من المناسب (لا بصدد أية قصص قديمة وأنباء بطولية، بل عن أناس ولدوا حديثًا جدًا) أن يدونوا -إن أمكن- بأنه عندما ولد أفلاطون من أمفيكتيون Amphictione حُرم أريستون Ariston من الاتصال بها جنسيا إلا بعد أن تلد أبنها الذي حملته من أبولو Apollo.

ولكن هذه القصص خرافات في الواقع، دفعت الناس إلي اختراع رواية عن رجل ما، لأنهم اعتبروه ذا حكمة وقوة تسمو عن الجماهير، وأن جسده تكوّن من زرع أسمي وأكثر روحانية، ظانين أن هذا يليق بالبشر ذوي القدرات الأسمى من الطبيعة البشرية. لكن عندما ذكر كلسس أن ذلك اليهودي تحدث مع يسوع وهزأ بالادعاء حسب زعمه - أنه ولد من عذراء، واقتبس الأساطير اليونانية عن داني Danne وميلانيب Melanippe وأوجي Auge وأنتيوب Antiope، فإنني أري نفسي مضطرًا للرد بأن هذه الكلمات تلائم شخصًا بهلونيًا متبذلًا، لا شخصًا متزنًا.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(15) طائر من سباع الطير حاد البصر، طويل العمر، كبير الحجم يقع علي الجيف.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-morcos-dawoud/against-celsus/christ-birth.html