St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   65-Hayat-Al-Tawado3-Wal-Wada3a
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب حياة التواضع والوداعة لقداسة البابا شنودة الثالث

75- يطلب الصلاة لأجله

 

St-Takla.org Image: Saint Paul the Apostle in front of King Agrippa and Festus صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس بولس الرسول أمام الملك أغريباس و فستوس

St-Takla.org Image: Saint Paul the Apostle in front of King Agrippa and Festus

صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس بولس الرسول أمام الملك أغريباس و فستوس

والمتواضع أيضًا -إذ يشعر بضعف صلواته، وقلة دالته عند الله- فهو لا يكف عن طلب صلوات الناس من أجله، وشفاعة القديسين..

إن القديس بولس العظيم، كان يقول "صلوا لأجلنا" (1تس5: 25) (عب13: 18). بل حتى في خدمته ومن جهة عظاته، نراه يقول في رسالته إلى أهل أفسس "مصلين بكل صلاة وطلبة، كل وقت في الروح.. لأجل جميع القديسين ولأجلي، لكي يُعطي لي كلام عند افتتاح فمي، لأعلم جهرًا بسر الإنجيل" (أف 6: 18، 19)، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. فإن كان القديس بولس الذي اختطف إلى السماء الثالثة (2كو 12: 4).. يطلب في تواضعه الصلاة من أجله، فماذا نفعل نحن الضعفاء؟! ألسنا نسند ضعفنا بطلب الصلاة لأجلنا، من أخوتنا الأحياء معنا على الأرض، ومن الذين انتقلوا.. بغير غرور أن صلواتنا فيها الكفاية!

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

نقطة أخيرة أقولها في خجل: إن المتكبر قد يدعي أنه ليس لديه وقت للصلاة!

كما لو كان غير محتاج إلى الصلاة! أو أنه في صلاته يعطي وقتًا لله!! أما المتواضع فيصلي لأنه محتاج إلى الله في كل شيء، وفي كل وقت. ويرى الصلاة عونًا له، وأيضًا بركة له، إذ يتكلم مع الله، ويقف في حضرته..


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/65-Hayat-Al-Tawado3-Wal-Wada3a/Life-of-Humility-and-Meekness-075-For-Him.html