St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online  >   10-Hayat-El-Iman
 

كتب قبطية

كتاب حياة الإيمان
البابا شنودة الثالث

58- ما يقوي الإيمان: 4) قصص الإيمان، و معاشرة رجال الإيمان

 

St-Takla.org Image: Coptic nuns and consecrated women صورة في موقع الأنبا تكلا: راهبات أقباط، قبطيات، و مكرسات

St-Takla.org Image: Coptic nuns and consecrated women

صورة في موقع الأنبا تكلا: راهبات أقباط، قبطيات، و مكرسات

وهكذا عندما أراد الله أن يعطى دروس في الإيمان، قال "تأملوا زنابق الحقل.. ولا سليمان في مجده كان يلبس كواحدة منها" (متى 6: 28، 29). فإن كان عشب الحقل.. "يلبسه الله هكذا "" أفليس بالحري يلبسكم أنتم يا قليلي الإيمان". وقال أيضًا "أنظروا إلى طيور السماء". وفي إحدى المرات، فعلت كما أمر الرب، ونظرت إلى عصفورة في حقل الدير.. أمامها الكثير من الحبوب. ولكنها التقطت اثنتين أو ثلاثًا، وتركت الباقي كله وطارت "لم تجمع إلى مخازن "كما قال الرب، كانت واثقة أنه في كل مكان تحل فيه، سيرزقها الله قوتها، فلماذا تخزن إذن؟ أو لماذا تترك الجو العالي الفسيح، وتقبع إلى جوار الحبوب لتخزن كما تفعل زميلتها النملة (القليلة الإيمان!) التي لا ترتفع إلى فوق..

وقد أعطانا الرب مثالًا شبيه في قصة (المن) وجمعه.

كانوا يجمعونه، على قدر حاجتهم، يومًا بيوم، دون أن يحزنوا.. والذين خالفوا هذه القاعدة وخزنوا منًا "تولد فيه الدود وأنتن" (خر 16: 20). كلما يقرأ الإنسان قصصًا عن الإيمان، والثقة بالله، والأعاجيب التي تحدث مع قديسيه، يمتلئ قلبه إيمانًا، ويحب هذه الحياة المملوءة إيمانًا.. كذلك كلما يعاشر رجال الإيمان، يتعلم منهم، وتثيره حياتهم وعمل الله معهم، لكي يتمثل بإيمانهم" (عب 11: 7). لذلك قال أحد الآباء "شهية هي أخبار القديسين"..

من أجل هذا سجل لنا الكتاب سيرًا من الإيمان، لنتأثر بها ونتعلم.

ولكي تقوى إيماننا، إذ نرى أمامنا أمثلة عملية لحياة الإيمان التي نشتهيها. ونرى أمامنا الطريق الذي سلكه رجال الإيمان. وكيف عاملهم الله، وكيف تعاملوا هم معه.. وماذا أيضًا؟

إن كانت القراءة، فإن المعاشرة تأثيرها أعمق بلا شك (اقرأ مقالًا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في قسم الأسئلة والمقالات).

لذلك عاشروا الذين يتصفون بالإيمان، وامتصوا الإيمان منهم. فإن الإيمان يناله الإنسان بالتسليم، أكثر مما يناله بالتعليم. أنظروا كيف يعيشون، وكيف يظهر الإيمان في حياتهم، وكيف يتعاملون مع الله، وكيف يتصرفون إزاء الأحداث.. وإن أردتم أن تقووا إيمانكم، لابد من صفة تتصفون بها وهي: اتضاع القلب والفكر.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/His-Holiness-Pope-Shenouda-III-Books-Online/10-Hayat-El-Iman/Life-of-Faith_58-Power-04-Stories.html