St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-008-Anba-Metropolitan-Bishoy  >   002-Tabseet-El-Iman
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب سلسلة محاضرات تبسيط الإيمان - الأنبا بيشوي مطران دمياط

141- معمودية التوبة والاعتراف

 

St-Takla.org Image: Coptic Confession, a priest and a man confessing his sins, artwork by Sis. Sawsan صورة في موقع الأنبا تكلا: سر التوبة والاعتراف، كاهن قبطي و رجل يعترف بخطاياه، رسم تاسوني سوسن

St-Takla.org Image: Coptic Confession, a priest and a man confessing his sins, artwork by Sis. Sawsan

صورة في موقع الأنبا تكلا: سر التوبة والاعتراف، كاهن قبطي و رجل يعترف بخطاياه، رسم تاسوني سوسن

سر التوبة والاعتراف

سر التوبة والاعتراف هو أحد أسرار الكنيسة السبعة، له جذوره في العهد القديم ولكنه أصبح في العهد الجديد من أعمال الآباء الرسل، وخلفائهم. فهو لا يخص كهنة العهد القديم فقط، بل ويمارسه كهنة العهد الجديد أيضًا بعد أن انتقل إليهم عمل الكهنوت.

 

معمودية التوبة والاعتراف

إن اقتران معمودية التوبة بالاعتراف أمر واضح جدًا في الأناجيل، سواء في خدمة القديس يوحنا المعمدان، أو في خدمة السيد المسيح، أو في خدمة الآباء الرسل وخلفائهم بعد صعود السيد المسيح إلى السماء.

فكما أسس السيد المسيح سر الإفخارستيا الذي هو سر التناول المقدس، فهو أيضًا الذي أسس سر الاعتراف، وهو أيضًا الذي أسس سر المعمودية، وأسس أسرار الكنيسة كلها.

يقول في بداية إنجيل معلمنا مرقس الرسول عن يوحنا المعمدان: "كان يوحنا يعمِّد في البرية ويكرز بمعمودية التوبة لمغفرة الخطايا. وخرج إليه جميع كورة اليهودية وأهل أورشليم واعتمدوا جميعهم منه في نهر الأردن معترفين بخطاياهم" (مر1: 4، 5)..

والذي قد أرسل يوحنا المعمدان أمام السيد المسيح هو الله الآب "كما هو مكتوب في الأنبياء؛ ها أنا أُرسل أمام وجهك ملاكي الذي يهيئ طريقك قدامك. صوت صارخ في البرية، أعدوا طريق الرب، اصنعوا سبله مستقيمة" (مر1: 2، 3).

"ها أنا أُرسل أمام وجهك ملاكي" صيغة يقولها الآب للابن؛ سأرسل قدامك من يهيئ طريقك أمامك.

ونعود إلى جوهر الموضوع وهو أن معمودية التوبة لمغفرة الخطايا ليست منفصلة عن الاعتراف.. بل مقترنة به من البداية كما جاء في (مر1: 4، 5).

إنهم اعتمدوا معترفين بخطاياهم أي أنهم مارسوا التوبة والاعتراف مع المعمودية على يد يوحنا ابن زكريا، الكاهن ابن الكاهن.

نفس الكلام ذكره معلمنا متى في إنجيله مثلما ذكره معلمنا مرقس "و في تلك الأيام جاء يوحنا المعمدان يكرز في برية اليهودية، قائلًا توبوا لأنه قد اقترب ملكوت السماوات.. واعتمدوا منه في الأردن معترفين بخطاياهم" (مت 3: 1-6).


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-008-Anba-Metropolitan-Bishoy/002-Tabseet-El-Iman/Simplifying-the-Faith__141-Confession_01-Baptism.html