St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary  >   25_N
 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

شرح كلمة

منارة

 

St-Takla.org Image: He also made the lampstand of pure gold; of hammered work he made the lampstand. Its shaft, its branches, its bowls, its ornamental knobs, and its flowers were of the same piece (Exodus 37:17-24) صورة في موقع الأنبا تكلا: وصنعت المنارة من ذهب (خروج 37: 17-24)

St-Takla.org Image: He also made the lampstand of pure gold; of hammered work he made the lampstand. Its shaft, its branches, its bowls, its ornamental knobs, and its flowers were of the same piece (Exodus 37:17-24)

صورة في موقع الأنبا تكلا: وصنعت المنارة من ذهب (خروج 37: 17-24)

اللغة الإنجليزية: Menorah - اللغة العبرية: מְנוֹרָה‬ - اللغة اليونانية: Επτάφωτος λυχνία.

 

أداة كانت تستعمل لوضع السراج أو المصابيح عليها. وتوضع في مكان عال ليرى النور أكبر عدد ممكن من الناس. لذلك فقد استعملها يسوع في تعاليمه إشارة إلى المكان الذي ينبعث منه النور (مت 5: 15 ومر 4: 21 ولو 8: 16 و11: 33).

وكانت منارة خيمة الاجتماع عند اليهود مصنوعة من الذهب الخالص النقي. وقد وضع الرب تصميمها وأمر بها موسى. وكانت ضخمة الحجم، يبلغ ارتفاعها ستة أقدام. وتكونت من قاعدة وساق وست شُعَب، وتزينها كاسات وعجز وأزهار وملاقط ومنافض، كلها من الذهب وكانت المنارة تحمل سبعة أسرجة، سراجًا فوق كل شعبة، وسراجًا فوق كل نهاية ساق. أما الزيت المستعمل للإضاءة فكان نقيًا جدًا. وكانت الأسرجة تضاء في المساء وتطفأ عند الصباح (خر 25: 31 و37: 17 ولا 24: 4 وعد 8: 2).

وصنع سليمان عشر منائر من ذهب وضعها في هيكل الرب الذي شَيَّدهُ في القدس، وقد حُملت فيما بعد إلى بابل مع باقي المحتويات المسببة (1 مل 7: 49 و2 أخبار 4: 7 وار 52: 19). (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في صفحات قاموس وتفاسير الكتاب المقدس الأخرى). ووضع زربابل في هيكله منارة واحدة فقط، ثم وضعها هيرودس في هيكله إلى أن سلبها تيطس الروماني وأمر أن تحمل أمامه في مواكبه التي كان يقيمها في روما، ثم وضعها في هيكل السلم في تلك المدينة. وفي سنة 455 نقلت المنارة إلى قرطجنة، حتى سنة 533 حينما استرجعها بليساريوس وحملها إلى القسطنطينية ومنها إلى القدس حيث وضعت في كنيستها المسيحية، وضاعت المنارة بعد ذلك الحين.

وشبهت الكنائس السبعة في آسيا بسبع منائر: (رؤ 1: 2) والمنارة في رؤيا زكريا (زك 4: 3) تشير إلى أعين الله السبع (ع 11) وتشير إلى الرب نفسه (ع 14). أما المنارتان في رؤيا يوحنا (11: 4) فتشيران إلى الشاهدين - وهما موسى وايليا.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-002-Holy-Arabic-Bible-Dictionary/25_N/N_161.html