St-Takla.org  >   pub_Bible-Interpretations  >   Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament  >   Father-Antonious-Fekry  >   08-Sefr-Raouth
 

شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القمص أنطونيوس فكري

راعوث 1 - تفسير سفر راعوث

 

محتويات:

(إظهار/إخفاء)

* تأملات في كتاب راعوث:
تفسير سفر راعوث: مقدمة سفر راعوث | راعوث 1 | راعوث 2 | راعوث 3 | راعوث 4 | ملخص عام

نص سفر راعوث: راعوث 1 | راعوث 2 | راعوث 3 | راعوث 4 | راعوث كامل

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح

← اذهب مباشرةً لتفسير الآية: 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

آية (1): "حدث في أيام حكم القضاة أنه صار جوع في الأرض فذهب رجل من بيت لحم يهوذا ليتغرب في بلاد مواب هو وامرأته وابناه."

حدث = تربط هذه القصة بسفر القضاة.

صار جوع = لقد سمح الله بالمجاعة للتأديب ويبدو أن أليمالك لم يفتقر تمامًا، فنعمى ذهبت وهي ممتلئة (آية 21). ولكنه لم يستطع أن يتحمل هذا الصليب البسيط وهرب من بيت لحم إلى موآب ولكنه مات ومات إبنيه. والمعنى الرمزي أننا لن نستطيع أن نهرب من أي ضيقة بهروبنا من الله، بل علينا أن نهرب إلى الله. فأليمالك هرب من بيت لحم وأورشليم وذهب إلى موآب الوثنية. وهو هنا يمثل من يظن أن الكنيسة بيت لحم هي حرمان وأن المسيح خسارة فيهرب للعالم ليشبع ملذاته فيفقد كل شيء. عمومًا فأي ضيقة هي تأديب من الله علينا أن نقبله لا أن نهرب منه فيؤتى ثماره. وهذه المجاعة كانت لتأديب إسرائيل على الفساد الذي تفشى وسطهم ورأيناه في سفر القضاة.

 

آية (2): "واسم الرجل اليمالك واسم امرأته نعمي واسما ابنيه محلون وكليون افراتيون من بيت لحم يهوذا فأتوا إلى بلاد مواب وكانوا هناك."

St-Takla.org Image: Naomi, Ruth and Orpah, three widows for Elimelech, Mahlon and Chilion (Ruth 1:3-5) صورة في موقع الأنبا تكلا: نعمي وراعوث وعرفة ثلاث أرامل لـ: أليمالك، محلون و كليون (راعوث 1: 3-5)

St-Takla.org Image: Naomi, Ruth and Orpah, three widows for Elimelech, Mahlon and Chilion (Ruth 1:3-5)

صورة في موقع الأنبا تكلا: نعمي وراعوث وعرفة ثلاث أرامل لـ: أليمالك، محلون و كليون (راعوث 1: 3-5)

أليمالك = الهى ملك. بيت لحم = بيت الخبز وأفراته اسم ثاني لها بمعنى ثمار. نعمي = الحلوة أو متنعمة القلب. محلون = المستضعف أو جدب أو مرض. كليون = الهزيل أو خراب. وأسماء الأولاد متمشية مع المجاعة، هي صدى لها. ولاحظ أن المسيح خبز الحياة وولد في بيت لحم (أي بيت الخبز). والمعنى الرمزي أن أليمالك لهُ اسم حلو فهو يمثل من لهُ الحياة الروحية المظهرية لكن بلا عمق، وهذا يترك بيت لحم أي لا يكون لهُ حياة المسيح فتكون حياته غير مثمرة (أفراته) وعقيمة ومجدبة (محلون وكليون). ومثل هذا لا يكون لهُ ثمار لأنه يطلب لذة الجسد (نعمي).

 

الآيات (3-5): "ومات اليمالك رجل نعمي وبقيت هي وابناها. فأخذا لهما امرأتين موابيتين اسم إحداهما عرفة واسم الأخرى راعوث وأقاما هناك نحو عشر سنين. ثم ماتا كلاهما محلون وكليون فتركت المرأة من ابنيها ومن رجلها."

منع الله شعبه أن يختلط بموآب لوثنيتها (تث 23: 3، 4 + 7: 3، 4). ولكننا نجد أولاد أليمالك يتزوجوا بموآبيات ضد الشريعة. وهذا خطأ الأب الذي ترك أرضه.

 

الآيات (6، 7): "فقامت هي وكنتاها ورجعت من بلاد مواب لأنها سمعت في بلاد مواب أن الرب قد افتقد شعبه ليعطيهم خبزا. وخرجت من المكان الذي كانت فيه وكنتاها معها وسرن في الطريق للرجوع إلى ارض يهوذا."

عادت نعمي لأرضها مثل عودة الابن الضال. فالله يسمح بتأديبات كثيرة حتى نرجع إليه ونشعر بخطايانا ونشتاق للعودة. ونعمى بعد فقد رجلها وإبنيها صارت بلاد موآب لها مُرَّة فالله يُمرِّرْ لأولاده أرض الخطية ليشتهوا العودة إليه كما فعل مع الابن الضال. وقد يُمرِّرْ لنا الأرض لنشتهى السماء (المقصود بتمرير الأرض، الضيقات والآلام التي يسمح بها الله فـ: 1- تنقينا؛ 2- تجعلنا نشتهى السماء).

 

St-Takla.org Image: Ruth clings to Naomi, and Orpah is seen ready to leave - by Philip H. Calderon (Ruth 1:16) صورة في موقع الأنبا تكلا: راعوث الموآبية تستمسك بحماتها نعمي، وتُرى عرفة في الصورة على استعداد للرحيل - لوحة للفنان فيليب إ. كالديرون

St-Takla.org Image: Ruth clings to Naomi, and Orpah is seen ready to leave - by Philip H. Calderon (Ruth 1:16)

صورة في موقع الأنبا تكلا: راعوث الموآبية تستمسك بحماتها نعمي، وتُرى عرفة في الصورة على استعداد للرحيل - لوحة للفنان فيليب إ. كالديرون

الآيات (8، 9):" فقالت نعمي لكنتيها اذهبا ارجعا كل واحدة إلى بيت أمها وليصنع الرب معكما إحسانا كما صنعتما بالموتى وبي.و ليعطكما الرب أن تجدا راحة كل واحدة في بيت رجلها فقبلتهما ورفعن أصواتهن وبكين."

نلاحظ رقة التعامل من نعمي لكنتيها. وهن شعرن بمحبتها أثناء عشرتهن لها فتمسكن بألاَّ يفارقنها، لقد ردوا الحب بالحب (آية 10).

 

الآيات (10-13): " فقالتا لها أننا نرجع معك إلى شعبك. فقالت نعمي ارجعا يا بنتي لماذا تذهبان معي هل في أحشائي بنون بعد حتى يكونوا لكما رجالا. ارجعا يا بنتي واذهبا لأني قد شخت عن أن أكون لرجل وأن قلت لي رجاء أيضًا باني أصير هذه الليلة لرجل وألد بنين أيضا. هل تصبران لهم حتى يكبروا هل تنحجزان من أجلهم عن أن تكونا لرجل لا يا بنتي فأنى مغمومة جدًا من أجلكما لأن يد الرب قد خرجت علي."

الشريعة تنص أنه لو مات الرجل دون أن ينجب يتزوج شقيقه من أرملته ليقيم لهُ نسلًا، أو أقرب ولى. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والتفاسير الأخرى). ونعمى تشرح استحالة تحقيق هذا. وهي لم تذكر شيئًا عن أن هناك وليين في يهوذا فهي لا تعرف موقفهما بعد طول غيابها في موآب. وهي لا ترضى لكنتيها أن يبقوا أرامل كل أيام حياتهن فهي خافت إن رجعت بهن إلى يهوذا أن لا يقبل أحد من رجال يهوذا أن يتزوج منهن لأنهن وثنيات ولا حتى الوليين لذلك فضلت رجوعهن إلى موآب.

 

آية (14): "ثم رفعن أصواتهن وبكين أيضًا فقبلت عرفة حماتها وأما راعوث فلصقت بها."

عرفة حملت وفاءً صادقًا لحماتها لكنها عادت لأهلها. ورمزيًا فهي تمثل من يحب المسيح لكنه ليس على استعداد لترك ملذات العالم من أجله، فهم يحبون المسيح لكنهم يحبون العالم أكثر. وأمّا راعوث فقد فاقت الحدود البشرية في محبتها وأصبحت تمثل من يترك بإيمانه أرض الخطية لينطلق إلى المسيح كما ترك إبراهيم أور وحاران.

 

الآيات (15-18): "فقالت هوذا قد رجعت سلفتك إلى شعبها والهتها ارجعي أنت وراء سلفتك. فقالت راعوث لا تلحي علي أن أتركك وارجع عنك لأنه حيثما ذهبت اذهب وحيثما بت أبيت شعبك شعبي وإلهك الهي. حيثما مت أموت وهناك اندفن هكذا يفعل الرب بي وهكذا يزيد إنما الموت يفصل بيني وبينك. فلما رات أنها مشددة على الذهاب معها كفت عن الكلام إليها."

St-Takla.org Image: Naomi then told her two daughter-in-laws, ‘Go back to your own mothers’ homes. May the Lord show you the same kindness you have show to your dead husbands and to me. May God help you find new husbands.’ (Ruth 1: 8-9) - Ruth, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "فقالت نعمي لكنتيها: «اذهبا ارجعا كل واحدة إلى بيت أمها. وليصنع الرب معكما إحسانا كما صنعتما بالموتى وبي. وليعطكما الرب أن تجدا راحة كل واحدة في بيت رجلها»" (راعوث 1: 8-9) - صور سفر راعوث، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Naomi then told her two daughter-in-laws, ‘Go back to your own mothers’ homes. May the Lord show you the same kindness you have show to your dead husbands and to me. May God help you find new husbands.’ (Ruth 1: 8-9) - Ruth, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "فقالت نعمي لكنتيها: «اذهبا ارجعا كل واحدة إلى بيت أمها. وليصنع الرب معكما إحسانا كما صنعتما بالموتى وبي. وليعطكما الرب أن تجدا راحة كل واحدة في بيت رجلها»" (راعوث 1: 8-9) - صور سفر راعوث، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

التصاق راعوث بحماتها يرمز لالتصاق الشخص بالكنيسة، وعن طريق ذلك الالتصاق يحدث الزواج مع العريس المسيح كما تزوجت راعوث ببوعز. هكذا يفعل الرب بي = راعوث تقسم باسم الرب وهذا يظهر تمسكها بإله إسرائيل كإله لها. ولاحظ إلى أي درجة كانت محبة راعوث....حتى الموت. لقد أعطت نعمي حبًا لكنتيها وها هي تجنى ثمار حبها.. ولقد أحبنا المسيح حتى الموت فهل نحبه نحن؟

 

آية (19): "فذهبتا كلتاهما حتى دخلتا بيت لحم وكان عند دخولهما بيت لحم أن المدينة كلها تحركت بسببهما وقالوا أهذه نعمي"

تحركت المدينة بسببهما = لأن الكل توقع أن تدخل نعمي بأولادها وأحفادها ومعها خيرات كثيرة ولكنها رجعت فارغة تمامًا إلاّ من كنتها التي هي الآن ثقلًا ومسئولية.

 

الآيات (20، 21): "فقالت لهم لا تدعوني نعمي بل ادعوني مرة لأن القدير قد امرني جدًا. أني ذهبت ممتلئة وأرجعني الرب فارغة لماذا تدعونني نعمي والرب قد أذلني والقدير قد كسرني."

لقد حسبت نعمي ما حدث لها علامة غضب من الله بسبب خطاياها.

 

آية (22): "فرجعت نعمي وراعوث الموابية كنتها معها التي رجعت من بلاد مواب ودخلتا بيت لحم في ابتداء حصاد الشعير."

ودخلتا بيت لحم في ابتداء حصاد الشعير = ها هي عادت لبيت لحم لتجد الحقول ممتلئة ومن يعود للكنيسة سيجد خيرات كثيرة. والله يشبع كل نفس عائدة إلى بيت لحم (الكنيسة). مولود بيت لحم قادر أن ينزع مرارة النفس التي عادت وهي مُرَّة.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

← تفاسير أصحاحات راعوث: مقدمة | 1 | 2 | 3 | 4

الكتاب المقدس المسموع: استمع لهذا الأصحاح


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/pub_Bible-Interpretations/Holy-Bible-Tafsir-01-Old-Testament/Father-Antonious-Fekry/08-Sefr-Raouth/Tafseer-Sefr-Ra3outh__01-Chapter-01.html