St-Takla.org  >   books  >   nagwa-ghazaly  >   old-testament-2
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب محاضرات في العهد القديم (الجزء الثاني) - أ. نجوى غزالي

 220- مقدمة سفر عزرا

 

St-Takla.org Image: The captives in Babylon: "By the rivers of Babylon, there we sat down, yea, we wept when we remembered Zion. We hung our harps upon the willows in the midst of it" (Psalm 137:1-2) - from "Story of the Bible", authored by Rev. Hurlbut, 1904. صورة في موقع الأنبا تكلا: السبي في بابل: "على أنهار بابل هناك جلسنا، بكينا أيضا عندما تذكرنا صهيون. على الصفصاف في وسطها علقنا أعوادنا" (مزمور 137: 1-2) - من كتاب "قصة الكتاب المقدس"، إصدار الكاهن هيرلبات، 1904.

St-Takla.org Image: The captives in Babylon: "By the rivers of Babylon, there we sat down, yea, we wept when we remembered Zion. We hung our harps upon the willows in the midst of it" (Psalm 137:1-2) - from "Story of the Bible", authored by Rev. Hurlbut, 1904.

صورة في موقع الأنبا تكلا: السبي في بابل: "على أنهار بابل هناك جلسنا، بكينا أيضا عندما تذكرنا صهيون. على الصفصاف في وسطها علقنا أعوادنا" (مزمور 137: 1-2) - من كتاب "قصة الكتاب المقدس"، إصدار الكاهن هيرلبات، 1904.

مقدمة

* وقعوا في السبي وخربت أورشليم وبكى هؤلاء المسبيين (مز 137) "عَلَى أَنْهَارِ بَابِلَ هُنَاكَ جَلَسْنَا. بَكَيْنَا أيضًا عِنْدَمَا تَذَكَّرْنَا صِهْيَوْنَ". لكن الله موجود في كل مكان. كان في أرض السبي بين المسبيين أنبياء وقديسين كان دانيال النبي وحزقيال النبي والثلاثة فتية وعزرا ونحميا وحجي النبي وزكريا وزربابل، وغيرهم..

كورش الملك الفارسي الوثني أصدر مرسومًا ونداءًا وبالكتابة، نقطة مهمة بالكتابة يعني هناك وثيقة (عز1: 2) “هَكَذَا قَالَ كُورَشُ مَلِكُ فَارِسَ: جَمِيعُ مَمَالِكِ الأَرْضِ دَفَعَهَا لِي الرَّبُّ إِلَهُ السَّمَاءِ وَهُوَ أَوْصَانِي أَنْ أَبْنِيَ لَهُ بَيْتًا فِي أُورُشَلِيمَ الَّتِي فِي يَهُوذَا." ماذا تعني أوصاني وكيف أوصاه؟ وقبلها يقول نَبَّه الرب روح كورش. كلمات نقف عندها: الله عندما يعمل له وسائل وطرق كثيرة للعمل. أمر كورش أن مَنْ يريد العودة "لِيَكُنْ إِلهُهُ مَعَهُ، وَيَصْعَدْ إِلَى أُورُشَلِيمَ"، و كل مَن بقي يمد أخوته بفضة وذهب وأمتعة، مع التبرع لبيت الرب. سمَّاه بيت الرب.

* وكما نبه الرب روح كورش نجد أيضًا نبه الرب روح داريوس فيما بعد لأن هؤلاء الملوك الذين كانوا متعبين لشعب إسرائيل، أصدر داريوس مرسومًا كما جاء في (عز 6: 16) وأمر إن الكل يبني البيت وقال كلام صعب جدًا "قال كل من لا يسمع هذا الكلام تسحب خشبة من بيته ويعلق مصلوبا عليها ويجعل بيته مزبلة"، نبه الرب روحه، يستطيع الله أن يغير، لذلك نقول تكلم يا رب في قلبه من جهة كنيستك (في القداس) يعني الرب هو الذي يستطيع أن يتكلم في قلب كل أحد من جهة كنيسته ومرة أخرى داريوس في (دا 6: 25) يقول الكل يرتعدون ويخافون قدام إله دانيال الحي القيوم.

* فيما بعد نبوخذنصر نفسه وقد رأينا ماذا فعل في السبي البابلي يقول الكتاب عنه بعد معجزة الثلاث فتية أصدر أمرًا ملكيًا يقول فيه "فَقَالَ نَبُوخَذْنَصَّرُ: تَبَارَكَ إِلَهُ شَدْرَخَ وَمِيشَخَ وَعَبْدَنَغُو الَّذِي أَرْسَلَ مَلاَكَهُ وَأَنْقَذَ عَبِيدَهُ الَّذِينَ اتَّكَلُوا عَلَيْهِ وَغَيَّرُوا كَلِمَةَ الْمَلِكِ وَأَسْلَمُوا أَجْسَادَهُمْ لِكَيْ لاَ يَعْبُدُوا أَوْ يَسْجُدُوا لِإِلَهٍ غَيْرِ إِلَهِهِمْ. فَمِنِّي قَدْ صَدَرَ أَمْرٌ بِأَنَّ كُلَّ شَعْبٍ وَأُمَّةٍ وَلِسَانٍ يَتَكَلَّمُونَ بِالسُّوءِ عَلَى إِلَهِ شَدْرَخَ وَمِيشَخَ وَعَبْدَنَغُو فَإِنَّهُمْ يُصَيَّرُونَ إِرْبًا إِرْبًا وَتُجْعَلُ بُيُوتُهُمْ مَزْبَلَةً إِذْ لَيْسَ إِلَهٌ آخَرُ يَسْتَطِيعُ أَنْ يُنَجِّيَ هَكَذَا."، والكل يسير وراء إله شدرخ وميشخ وعبدنغو في (دا 3: 95، 96).

* أعجب شيء الرسالة التي أعطاها الملك أرتحشستا لعزرا الذي وصفه الكاهن كاتب شريعة إله السماء الكامل (عز 7: 13) سيأتي الكلام عنها.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagwa-ghazaly/old-testament-2/ezra-introduction.html