St-Takla.org  >   books  >   nagwa-ghazaly  >   old-testament-2
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب محاضرات في العهد القديم (الجزء الثاني) - أ. نجوى غزالي

4- يشوع ابن نون

 

يشوع: اسم عبري: يهوه هو الخلاص - الرب مخلص.

§ اسمه أولا كان هوشع (عدد13: 8) “مِنْ سِبْطِ أَفْرَايِمَ هُوشَعُ بْنُ نُونَ".

جاء باسم يهوشوع (1أي7: 27) “وَنُونُ ابْنُهُ، وَيَهُوشُوعُ ابْنُهُ".

وفي بعض الترجمات يذكر باسم يهوشع وفي بعض الكتب العربية باسم يوشع.

§ لم يتمتع أحد من الأجيال الأولي أن يحمل هذا الاسم سواه.

§ هو من سبط افرايم فعندما أختير واحد من كل سبط أختير هو من سبط افرايم (عد13: 8).

§ ولد في مصر وخرج مع موسي إلى البرية وتتلمذ على يديه.

St-Takla.org Image: An angel with a drawn sword calls Joshua in front of the assembled people (Joshua 5: 13-15) - from: Chronicle of the World: Weltchronik (manuscript), by Rudolf von Ems, between 1350 and 1375. صورة في موقع الأنبا تكلا: ملاك يحمل سيفًا ينادي يشوع أمام المجتمعون (يشوع 5: 13-15) - من مخطوط كتاب تاريخ العالم (ويلتكرونيك)، رودلف فون إمس، في الفترة ما بين 1350-1375 م.

St-Takla.org Image: An angel with a drawn sword calls Joshua in front of the assembled people (Joshua 5: 13-15) - from: Chronicle of the World: Weltchronik (manuscript), by Rudolf von Ems, between 1350 and 1375.

صورة في موقع الأنبا تكلا: ملاك يحمل سيفًا ينادي يشوع أمام المجتمعون (يشوع 5: 13-15) - من مخطوط كتاب تاريخ العالم (ويلتكرونيك)، رودلف فون إمس، في الفترة ما بين 1350-1375 م.

§ ورد اسمه في معركة رفيديم ضد عماليق (خر17: 9) وكان عمرة 44 سنة.

§ رافق موسي في صعوده إلى جبل سيناء لاستلام الوصايا ونزل معه بعد صنع الشعب العجل الذهبي (خر32).

§ في (عدد13: 21-33) قدم تقريرًا مع كالب بن يفنة بعد تجسس الأرض، وكان فيه الإيمان عكس الآخرين الذين أشاعوا المذمة وسط الشعب وجعلهم يتذمرون. فقد كانوا اثني عشر، عشرة كان لهم رؤية، ويشوع رئيس أفرايم كان له رؤية مختلفة. هم رأوا بعيونهم أما هو فرأى بعين الله. واذا كان الله معهم فهم الأغلبية. قال "لا تخافوا من شعب الأرض لانهم خبزنا. الأرض جيدة ان سُر بنا الرب يعطينا اياها. لا تتمردوا" (عد 14: 6-9). رؤية مختلفة لكن حسب فكر الله.

§ في (عدد 11: 26-28) غار على موسي عندما وجد أليداد وميداد يتنبأن في المحلة وذهب لموسي حتى يردعهما فقال له موسي (هل تغار أنت لي؟!) ليت كل شعب الرب كانوا أنبياء.

§ لما طلب موسى النبي من يخلفه في قيادة الشعب أمره أن يأخذ يشوع ويضع يده عليه وقال عنه رجل فيه روح (عد 27: 18).

§ رغم أنه غاب عنا لم نسمع عنه شيئًا بعد تجسس الأرض حتى اختياره من الرب لكن بالتأكيد كان ملازمًا لموسى النبي وعاين مثلًا تمرد قورح وداثان وابيرام وموت مريم وموت هرون ومشكلة بلعام.. وفي (عد 27: 22) "فعل موسى كما أمره الرب اخذ يشوع واوقفه قدام العازار الكاهن وقدام كل الجماعه ووضع يده عليه وأوصاه كما تكلم الرب".

§ كأن الناموس يعلن لشعب الله خلال العمل الكهنوتي الحاجة إلى يشوع (يسوع) كقائد جديد يدخل بهم إلى أرض الموعد. يشوع خلَّصَ شعب الله بقدرة الله، والرب يسوع المسيح خلَّصَ شعبه بقدرتهِ.

§ أعطاه الله القوة ليدخل بالشعب إلى كنعان وأعطاه النصرة على كل الشعوب الكنعانية وكل ملوك الأرض وقسَم الأرض أيضًا على الأسباط (يش 15-19).

§ مات يشوع عمرة 110 سنة منهم 44 في مصر و40 في البرية و26 في قيادة الشعب في كنعان وتقسيم الأرض.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagwa-ghazaly/old-testament-2/book-of-joshua.html