St-Takla.org  >   books  >   nagwa-ghazaly  >   old-testament-1
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب محاضرات في العهد القديم (الجزء الأول) - أ. نجوى غزالي

74- ظهور ثلاثة رجال لإبراهيم، والوعد الإلهي

 

الوعد النهائي

v في (تك 18: 1- 15) [وظهر له الرب عند بلوطات ممرا وهو جالس في باب الخيمة وقت حر النهار. فرفع عينيه ونظر وإذا ثلاثة رجال واقفون لديه فلما نظر ركض لاستقبالهم من باب الخيمة وسجد إلى الأرض. وقال يا سيد أن كنت قد وجدت نعمة في عينيك فلا تتجاوز عبدك. ليؤخذ قليل ماء واغسلوا أرجلكم واتكئوا تحت الشجرة. فاخذ كسرة خبز فتسندون قلوبكم ثم تجتازون لأنكم قد مررتم على عبدكم فقالوا هكذا نفعل كما تكلمت... سألوه [وقالوا له أين سارة امراتك فقال ها هي في الخيمة. فقال إني ارجع إليك نحو زمان الحياة ويكون لسارة امرأتك ابن وكانت سارة سامعة في باب الخيمة وهو وراءه.]

ثلاثة رجال: سجد وقال لهم يا سيد خاطبهم بالمفرد وهنا قالوا له أين سارة ثلاثة ثم قال إني أرجع نحو زمان الحياة ويكون لسارة ابن.

 

اختلفت الآراء حول الثلاثة رجال:

§ بعض من الآباء قالوا أنه الثالوث القدوس.

§ والبعض قال أنه الرب ومعه ملاكين.

§ والبعض قال أن الثلاثة ملائكة دعي أسم الرب على أحدهم لكونه نائبًا وممثلًا لله.

§ القديس أمبرسيوس والقديس كبريانوس قالوا أنه ظهورًا لله مثلث الأقانيم ولذلك كان يسجد للثلاثة، فالذين سألوا أين سارة ثلاثة والذي أجاب بزمان الحياة واحد فيكون ظهورًا للثالوث القدوس.

 

St-Takla.org Image: God's three messengers to Abraham (image 1) - from "Standard Bible Story Readers" book, Lillie A. Faris. صورة في موقع الأنبا تكلا: ظهور الرجال الثلاثة لإبراهيم (صورة 1) - من كتاب "قراء قصص الكتاب المقدس الأساسية"، ليلي أ. فارس.

St-Takla.org Image: God's three messengers to Abraham (image 1) - from "Standard Bible Story Readers" book, Lillie A. Faris.

صورة في موقع الأنبا تكلا: ظهور الرجال الثلاثة لإبراهيم (صورة 1) - من كتاب "قراء قصص الكتاب المقدس الأساسية"، ليلي أ. فارس.

§ لكن الرأي الذي تقول به الكنيسة أنه الرب يهوه ومعه ملاكين:

والدليل علي ذلك أن الملاكين ذهبا إلي سدوم وقالا سبب حضورهما [لأننا مهلكان هذا المكان إذ قد عظم صراخهم أمام الرب فأرسلنا الرب لنهلكه (تك 19: 1، 13).

§ القديس يوستينوس قال {أن الذي ظهر لإبراهيم هو الله الكلمة القائم بالظهورات في العهد القديم مع ملاكين}، القديس هيلاري قال {إن ضيوف إبراهيم كانوا ثلاثة، واحدًا منهم فقط هو الذي يجب له العبادة وقد استطاع إبراهيم أن يميزه بتوجيه الكلام له باعتباره سيده وهو السيد المسيح ابن الله} يعني أقنوم الابن القائم بالظهورات.

 

ولماذا لا يكون الثالوث القدوس؟

1- لأن الآب لم يره أحد قط: كما يقول يوحنا البشير في (يو 1: 18) " اَللَّهُ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ قَطُّ. اَلاِبْنُ الْوَحِيدُ الَّذِي هُوَ فِي حِضْنِ الآبِ هُوَ خَبَّرَ." ومرة أخرى يقول ومن رآني فقد رأى الآب في (يو 14: 9، 10).

وفي (يو10: 30) " أنا والآب واحد "، الابن الوحيد الذي في حضن الآب هو خبر هذا عن الابن.

 

2- الثالوث ليس فيه انفصال

أما سجود إبراهيم فكان سجود إكرام للضيف، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. لأنه لم يكن يعلم أولًا أنه الله وحدث أنه سجد لبني حث لما أشتري منهم مغارة المكفيلة للشكر (تك 23: 7) أما (تك 18: 3) وقال يا سيد ميز الشخص أنه الرب فسجد له.

v الثلاثة كانوا الرب ومعه ملاكين والملاكان بعد المقابلة ذهبا إلي سدوم وبقى إبراهيم واقفًا أمام الرب (تك 18: 22) وتشفع من أجل سدوم وعبارات كثيرة في نفس الأصحاح تثبت أنه الرب.

(تك 18: 13) فقال الرب لإبراهيم لماذا ضحكت سارة.

(تك 18: 17)" فَقَالَ الرَّبُّ: "هَلْ أُخْفِي عَنْ إِبْرَاهِيمَ مَا أَنَا فَاعِلُهُ "

(تك 18: 20) " وَقَالَ الرَّبُّ: "إِنَّ صُرَاخَ سَدُومَ وَعَمُورَةَ صعد إلى..."

(تك 18: 22) ".... وَأَمَّا إِبْرَاهِيمُ فَكَانَ لَمْ يَزَلْ قَائِمًا أَمَامَ الرَّبِّ".

وعرفه إبراهيم أنه الديان العادل إذًا كونهم ينفصلون دليل علي أنهم ليسوا الثالوث القدوس (تك 18: 25).

وفي (تك 19: 13) "لأَنَّنَا مُهْلِكَانِ هذَا الْمَكَانَ، إِذْ قَدْ عَظُمَ صُرَاخُهُمْ أَمَامَ الرَّبِّ، فَأَرْسَلَنَا الرَّبُّ لِنُهْلِكَهُ"، أي الثالوث القدوس، وقد قال بهذا الرأي القديس أغسطينوس والقديس إيلاريون.

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

X ولم يستفِد لوط شيئًا من الأرض المُعْشِبَة سدوم.. وكان يتباطأ في الخروج والملاكان يستعجلانه ومسكوا أيديهم (تك 19: 15، 16).

وللأسف امرأته صارت عمود ملح فقد نظرت إلي الوراء وذهب لوط إلي مدينة صغيرة هي صوغر ولم يقلب الرب المدينة الاّ بعد أن دخل هذه المدينة أما عن بنتيه فقد ارتكبتا إثمًا مع ابيهما وأنجبا موآب وأبن عمى وكانا من الشعوب التي أتعبت إسرائيل في كل التاريخ.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/nagwa-ghazaly/old-testament-1/abraham-three-men.html