الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أسئلة حول ألوهية المسيح - أ. حلمي القمص يعقوب

37- لماذا سُمي السيد المسيح بالابن؟

 

ودعونا يا أحبائي نختتم هذه النقطة بسؤالين:

 

س22: لماذا سُمي السيد المسيح بالابن؟

ج: سُمي السيد المسيح بالابن للأسباب الآتية:

1- للتعبير على أنه من نفس طبيعة الآب، فكما أن ابن الطير هو طير، وابن الأسد هو أسد، وابن الإنسان هو إنسان. هكذا ابن الله هو الله، وقد فهم اليهود هذا " من أجل هذا كان اليهود يطلبون أكثر أن يقتلوه. لأنه لم ينقض السبت فقط بل قال أيضًا إن الله أبوه معادلًا نفسه بالله" (يو 5: 18) وقال اليهود لبيلاطس "لنا ناموس وحسب ناموسنا يجب أن يموت لأنه جعل نفسه ابن الله" (يو 19: 7) وإن تساءل أحد عن كيفية هذه الولادة الروحية، وكيف يكون الابن والأب اثنان وهما واحد في الجوهر، يرد عليه القديس أثناسيوس قائلًا "أنه بحق قيل {أنا والآب واحد} مضيفًا {أنا في الآب والآب فيَّ".. فهما واحد ولكن ليس مثل الشيء الواحد المنقسم إلى اثنين ويبقى واحدًا، ولا هما شيء واحد ذو اسمين حتى إن الواحد يكون في وقت ما أبًا ثم هو بذاته يصير في وقت آخر ابنه، فهذه هرطقة سابليوس، ولكنهما اثنان، لأن الآب هو آب وليس ابنًا، ولأن الابن ابن وليس أبًا، ولكن الطبيعة واحدة وكل ما للآب فهو للابن، ولكن ليس إن الابن إله آخر. لأنه ليس خارجًا عن الآب - بل إن الآب والابن هما طبيعة واحدة، وخواص واحدة للطبيعة الواحدة، ولاهوت واحد. فلاهوت الابن هو بذاته للآب، لذلك فهو غير منقسم لذلك يوجد إله واحد لا إله إلاَّ هو " {ضد الأريوسية رسالة (3) فصل (4)} (48).

St-Takla.org Image: Portrait of Jesus Christ صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة وجه السيد المسيح

St-Takla.org Image: Portrait of Jesus Christ

صورة في موقع الأنبا تكلا: لوحة وجه السيد المسيح

أما القديس غريغوريوس الناطق بالإلهيات فيقول "لا تنشغل في تأملك في كيفية ميلاد (ولادة) الابن من الآب لأن هذه ليس أمرًا في جانب الأمان، فتكريم هذه الحقائق التعليمية ينبغي أن يكون في صمت لأنه أمر عظيم وفائق أن ندرك الحقيقة والكيفية، فنحن لا نعرف إن كانت الملائكة نفسها تدرك هذا، فكم بالأقل نحن" (49).

 

2- للتعبير عن المحبة المتبادلة بين الآب والابن " الآب يحبُّ الابن" (يو 3: 35، 5: 20) وقال الكتاب عن السيد المسيح "ابن محبته" (كو 1: 13) " الابن الوحيد الذي هو في حضن الآب" (يو 1: 18) وقال الرب يسوع " أيها الآب.. لأنك أحببتني قبل إنشاء العالم" (يو 17: 24).

 

3- لأن الابن مولود من الآب مثلما يصدر الشعاع من الشمس، وبما أننا ندعو الشيء الصادر من شيء أنه مولود منه لذلك دُعي الابن مولود من الآب، أي ابن لآب، وهو ليس أقل منه في شيء من الكمالات الإلهية.

 

4- لأن لفظي الآب والابن من أسهل الألفاظ وأعمُّها، وهكذا نجد الله في محبته يقدم لنا أعمق الأسرار الإلهيَّة في أسهل وأبسط الألفاظ.

 

5- لأن الابن هو الذي أعلن لنا الآب الغير منظور، وتستطيع أن تقول إن الابن هو الله مُعلنًا، وعندما نرى إنسانًا له نفس صفات الأب الحميدة نقول عنه حقًا إن " هذا ابن لأبيه " وفي السيد المسيح رأينا كل الصفات الإلهية لذلك نحن نقبل اللقب الذي أطلقه عليه الإنجيل وارتضاه هو لنفسه وهو ابن الله الوحيد. (راجع كتابنا التجسد الإلهي ص 75).

 

والسؤال الثاني هو:-

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(48) أورده مكرم عزيز فهمي في كتابه ألوهية السيد المسيح والرد على الأريوسية ص 81.

(49) أورده مكرم عزيز فهمي في كتابه ألوهية السيد المسيح والرد على الأريوسية ص 8.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب أسئلة حول ألوهية المسيح

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: https://st-takla.org / اتصل بنا على:

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/divinity-of-christ/the-son.html