الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب أسئلة حول ألوهية المسيح - أ. حلمي القمص يعقوب

 127- قال السيد المسيح "الآب يحبُّ الابن. وقد دفع كل شيء في يده"، "كل شيء قد دُفِع إليَّ من أبي" فهل معنى هذا أن الآب أعظم من الابن؟

 

س88: قال السيد المسيح " الآب يحبُّ الابن. وقد دفع كل شيء في يده" (يو 3: 35) " كل شيء قد دُفِع إليَّ من أبي" (مت 11: 27) فهل معنى هذا أن الآب أعظم من الابن؟

 

St-Takla.org Image: Jesus Christ talking to the elders in the Jewish Temple, by Fahmy Eshak صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يتحدث مع الشيوخ في الهيكل اليهودي، رسم الفنان فهمي إسحق

St-Takla.org Image: Jesus Christ talking to the elders in the Jewish Temple, by Fahmy Eshak

صورة في موقع الأنبا تكلا: السيد المسيح يتحدث مع الشيوخ في الهيكل اليهودي، رسم الفنان فهمي إسحق

ج: 1- قول السيد المسيح هذا يعبر عن المحبة المتبادلة بين الآب والابن، والرضى الكامل، فالإبن لم يغتصب شيئًا لنفسه عنوة، بل سرَّ الآب أن يُدفَع له كل شيء، حتى الدينونة فقد أعطاها للإبن، فالآب لا يدين أحدًا لأنه قد أعطى الدينونة للإبن الذي سُفك دمه من أجل البشرية، وهذا القول يوضح تمامًا أن الابن لم يدعي الألوهية، ولم يغتصب ماليس له، ولم يحسب إختطافًا أو سرقة أن يكون مساويًا للآب.

 

2- يقول القديس أثناسيوس "ولكي لا يضل أحد، عندما يرى أن الابن له كل ما للآب، بسبب المماثلة التامة ووحدة الذات التي له مع الآب، ويعتبر أن الابن هو الآب مثل ضلال سابليوس. لذلك فقد قال "أُعطي لي"، " أخذتُ"، " دُفِع إليَّ " لكي يظهر أنه ليس هو الآب، بل كلمة الآب، الابن الأزلي، الذي بسبب مماثلته للآب، فإذ ما له هو له أزليًا من الآب، وبسبب أنه الابن فإن له من الآب ما هو له أزليًا. لأن " أُعطي " و" دُفِع " وما يشابهها لا تقلل من ألوهية الابن، بل بالحري تظهره أنه الابن الحقيقي.. فالمخلص نفسه يقول {لأنه كما إن الآب له حياة في ذاته كذلك أُعطي الابن أن تكون له حياة في ذاته} (يو 5: 26) والآن بقوله قد " أُعطي " هو يعني أنه ليس هو الآب. ولكن بقوله " كذلك " يُظهر مماثلة الابن الطبيعية والذاتية للآب، فلو إن الآب في وقت ما لم تكن له حياة، فمن الواضح إن الابن أيضًا لم تكن له حياة في وقت ما، لأنه كما يكون للآب، كذلك يكون للابن أيضًا.

 .. لأنه كما في حالة الشعاع، إن كان الشعاع نفسه يقول (النور قد أعطاني أن أضيئ كل الأمكنة، وأنا لست أضئ من نفسي، بل كما يريد النور) مع هذا فبقوله هذا هو لا يعني أنه في وقت ما لم يكن يضئ، بل هو يعني أنني خاص بالنور وكل ما للنور هو لي، بل وأكثر من ذلك ينبغي أن نفكر عن الابن.." (148).

 وقال القديس أثناسيوس أيضًا "ولكن حتى قبل أن يقول، كل شيء دُفِع إليَّ، كان هو رب كل شيء {لأن كل شيء به كان} (يو 1: 3) وأيضًا {يوجد رب واحد. الذي به كل الأشياء} (1 كو 8: 6) وحينما طلب المجد، كان هو كما هو "رب المجد" كما يقول بولس {لأنهم لو عرفوا لما صلبوا رب المجد} (1 كو 2: 8) إذ هو يملك ذلك المجد الذي طلبه حينما قال {المجد الذي كان لي عندك قبل كون العالم} (يو 17: 5)" (149).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(148) المقالة الثالثة ضد الأريوسيين ص 68 - 70.

(149) المقالة الثالثة ضد الأريوسيين ص 74، 75.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب أسئلة حول ألوهية المسيح

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: https://st-takla.org / اتصل بنا على:

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/divinity-of-christ/love-the-son.html