St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 712- هل صوم موسى أربعين يومًا (خر 34: 28) يعد أسطورة؟ ولماذا أصرَّ الله على صعود موسى للجبل ثانية، ولم يعطه الوصايا في خيمة الاجتماع؟

 

يقول ليوتاكسل " ولسنا نعلم ما الذي حال دون إصدار الطبعة الثانية للوصايا من خيمة الاجتماع، هل كانت الوسائل التكنولوجية اللازمة لذلك موجودة على قمة جبل سيناء فقط، حتى وجد موسى نفسه مُرغمًا على صعوده مرة أخرى"(1).

ويقول ناجح المعموري " ويؤسس القائد موسى مع المكان صلة روحية ويضفي عليه قداسة خاصة وينسج أسطورته الفردية، أسطورة الصيام لمدة أربعين نهارًا وليلة، حتى يتسلم لوحي الحجر واللذين كتبهما الإله بإصبعه"(2).

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

St-Takla.org Image: Moses was on Mount Sinai for 40 days and nights and the people below wondered if he would ever come back. (Exodus 32) - "Moses and the golden calf" images set (Exodus 32): image (1) - Exodus, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: قضى موسى فوق الجبل أربعون يومًا وليلة، واحتار الشعب في إمكانية رجوعه (الخروج 32) - مجموعة "موسى والعجل الذهبي" (الخروج 32) - صورة (1) - صور سفر الخروج، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: Moses was on Mount Sinai for 40 days and nights and the people below wondered if he would ever come back. (Exodus 32) - "Moses and the golden calf" images set (Exodus 32): image (1) - Exodus, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: قضى موسى فوق الجبل أربعون يومًا وليلة، واحتار الشعب في إمكانية رجوعه (الخروج 32) - مجموعة "موسى والعجل الذهبي" (الخروج 32) - صورة (1) - صور سفر الخروج، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

ج: قال الكتاب عن موسى النبي " وكان هناك عند الرب أربعين نهارًا وأربعين ليلة لم يأكل خبزًا ولم يشرب ماء" (خر 34: 28) وتكرر الخبر في (تث 9: 9). ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي صام فيها موسى أربعين يومًا متواصلة، فقد سبق وصام مثل هذه المرة من قبل " وكان موسى في الجبل أربعين نهارًا وأربعين ليلة" (خر 24: 18). وموسى النبي ليس هو الوحيد الذي صام هذه المدة المتواصلة، بل صام مثلها إيليا النبي أيضًا " فقام وأكل وشرب وسار بقوة تلك الأكلة أربعين نهارًا وأربعين ليلة إلى جبل حوريب" (1 مل 19: 8) وصام السيد المسيح كإنسان دون أي تدخل من اللاهوت " فبعد ما صام أربعين نهارًا وأربعين ليلة جاع أخيرًا" (مت 4: 2) وفي تاريخ الكنيسة نلتقي ببعض القديسين الذين صاموا أيضًا أربعين يومًا، وبلا شك أنه عندما تكون الروح نشيطة فأنها تستطيع أن تحمل الجسد الجائع، فكم وكم عندما يعيش موسى في الحضرة الإلهية أربعين يومًا.. تُرى هل كان موسى يشعر بالجوع أو بأي احتياج وسط هذا المجد الذي يخلب العقول؟!!

 

2- يقول القمص تادرس يعقوب " نقول مع العلامة ترتليان {صام موسى وإيليا أربعين يومًا وعاشا مع الله وحده} أي صار طعامهما المشبع.. إذ كان موسى عند الرب لم يحتاج إلى خبز وماء، إذ كان الرب هو شبعه وسر ارتوائه"(3).

 

3- كان يليق بالوصايا الإلهية السامية أن يتسلمها موسى النبي على الجبل علامة السمو والرقي كما أن الجبل يتميز بالهدوء، فلا يوجد ما يشغل الإنسان، حتى قال البعض أن مجرد نظر القفر يميت في القلب الحركات العالمية والأهواء الجسدية، وتسلم موسى الوصايا بعد صوم طويل، والصوم بلا شك يساعد الروح على السمو، وما أختاره الله هو بلا شك أفضل بما لا يقاس من تفكير ليوتاكسل أو غيره، وكل ما تصل إليه يد الإنسان من تقدم علمي هو نعمة من نعم الله على الإنسان الذي خلقه عاقلًا مبتكرًا.

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) التوراة كتاب مقدَّس أم جمع من الأساطير ص 185.

(2) أقنعة التوراة ص 133.

(3) تفسير سفر الخروج ص 165، 224.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/712.html