St-Takla.org  >   books  >   helmy-elkommos  >   biblical-criticism
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 538- كيف يدعو يوسف أرض الكنعانيين بأنها أرض العبرانيين "لأني قد سُرقت من أرض العبرانيين" (تك 40: 15)؟ ولو كانت هذه الأرض أرض العبرانيين لما احتاجوا إلى وعد إلهي للاستيلاء عليها؟(1)

 

ج: 1- سبق الإشارة إلى هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت (راجع مدارس النقد والتشكيك جـ 1 ص 216، 217) ونقول هنا أن يوسف دعى أرض كنعان بأرض العبرانيين لأن الآباء البطاركة الأولين إبراهيم وإسحق ويعقوب عاشوا في تلك الأرض، وكان لهم شأنًا عظيمًا، كقول لعازر الدمشقي عن إبراهيم "الرب قد بارك مولاي جدًا فصار عظيمًا. وأعطاه غنمًا وبقرًا وفضة وذهبًا وعبيدًا وإماء وجمالًا وحميرًا" (تك 24: 35) وقال الكتاب " وزرع إسحق في تلك الأرض فأصاب في تلك السنة مئة ضعف وباركه الرب. فتعاظم الرجل وكان يتزايد في التعاظم حتى صار عظيمًا جدًا" (تك 26: 12، 13) وكان ليعقوب وبنيه مكانة في هذه الأرض " وكان خوف الله على المدن التي حولهم" (تك 35: 5).

 

St-Takla.org Image: So with severe famine everywhere, Joseph opened up the storehouses and distributed grain to the Egyptians. (Genesis 41: 56) - "Joseph rules in Egypt" images set (Genesis 41:47-57): image (8) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "وكان الجوع على كل وجه الأرض، وفتح يوسف جميع ما فيه طعام وباع للمصريين. واشتد الجوع في أرض مصر" (التكوين 41: 56) - مجموعة "يوسف يحكم في مصر" (التكوين 41: 47-57) - صورة (8) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: So with severe famine everywhere, Joseph opened up the storehouses and distributed grain to the Egyptians. (Genesis 41: 56) - "Joseph rules in Egypt" images set (Genesis 41:47-57): image (8) - Genesis, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "وكان الجوع على كل وجه الأرض، وفتح يوسف جميع ما فيه طعام وباع للمصريين. واشتد الجوع في أرض مصر" (التكوين 41: 56) - مجموعة "يوسف يحكم في مصر" (التكوين 41: 47-57) - صورة (8) - صور سفر التكوين، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

2- يقول أحد الآباء الرهبان بدير مارمينا العامر "سكن إبراهيم الخليل وأبناؤه أرض العبرانيين من قبل يوسف بعشرات السنين، وجاء في (تك 14: 13) أن إبراهيم العبراني كان ساكنًا عند بلوطات مَمرا الأموري. لقد سُميت الأرض بأرض العبرانيين بسبب سكن إبراهيم العبراني فيها"(2).

 

3- يقول الأستاذ توفيق فرج نخلة " قال يوسف لأني قد سُرقت من أرض العبرانيين، فقد كان يعقوب ونسله قد ملكوا مساكنًا وحقولًا في أرض كنعان في حبرون وشكيم وبئر سبع، وسُمي إبراهيم ونسله بالعبرانيين، ودعى إبراهيم بالعبراني (تك 14: 13) لكن يوسف لم يقصد أن أرض كنعان كانت ملكًا للعبرانيين، بل أراد أن يحدد المكان الذي سُرق منه، وهو أرض كنعان التي سكنها العبرانيون منذ أن هاجر إليها إبراهيم (السنن القويم في تفسير العهد القديم) "(3).

 

4- يقول الدكتور ملاك شوقي إسكاروس " لقد سجل موسى النبي ما قاله يوسف، وكان يوسف يعبر عن الواقع، لأن إبراهيم وقتما عبر نهر الفرات وسكن في أرض كنعان دُعي بإبراهيم العبراني (تك 14: 13) كما دعت زوجة فوطيفار يوسف بالعبد العبراني (تك 39: 17) ودُعي أخوة يوسف بالعبرانيين (تك 43: 32).

وقال يوسف "سُرقت من أرض العبرانيين" ليُعرّف رئيس السقاة المكان الذي أتى منه، ولاسيما أن إبراهيم وقبيلته قد عاشوا في هذه الأرض منذ وقت طويل، وكان يشار إليهم بالبنان لما كان لهم من شأن عظيم" (تك 24: 35) وكان إبراهيم يخوض الحروب مع الملوك الجبابرة ويفوز عليهم بالانتصار، وكان صاحب عهود وتحالفات مع أمراء وملوك البلاد (تك 14: 1 - 24) وتعاظم إسحق جدًا، حتى قال عن نفسه " إنه الآن قد أرحب لنا الرب وأثمرنا في الأرض" (تك 26: 22) وكان إسحق صاحب حلف مع ملك جيرار (تك 26: 26-30) وعاش يعقوب في هذه الأرض وكان خوف الله على المدن التي حولهم (تك 35: 5)"(4).

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

(1) البهريز جـ 1 س294، ومحمد قاسم - التناقض في تواريخ وأحداث التوراة ص 93.

(2) من إجابات أسئلة سفر التكوين.

(3) من إجابات أسئلة سفر التكوين.

(4) من إجابات أسئلة سفر التكوين.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/538.html