الكتاب المقدس باللغة العربية + الإنجيل بكل اللغات + دراسات في كتاب مقدس + البحث في الكتاب المقدس الاجبية.. كتاب السبع صلوات | الأجبية باللغة العربية | الأجبية باللغة الإنجليزية | الفرنسية وصلات كل المواقع القبطية - سجل مواقع الكنائس القبطية الأرثوذكسية - دليل السايتات المسيحية الموقع باللغة الإنجليزية St-Takla.org in English ما الجديد؟ أخبار ويب سايت الأنبا تكلا وتحديثاته و الجديد المضاف به الإيمان | اللاهوت | العقيدة القبطية الأرثوذكسية | طقوس الكنيسة المسيحية في مصر ركن الأطفال - ترانيم - تلوين - ألعاب - قصص Saint Takla Dot Org Web Site - Homepage لوجو موقع القديس الأنبا تكلا هيمانوت (سانت تكلا دوت أورج)- الإسكندرية - جمهورية مصر العربية | الموقع الرسمي | بطريركية الأقباط الأرثوذكس Coptic Orthodox Church راسلنا - اتصل ان | اكتب لنا رأيك - أضف موقعاً - الأفكار - المقترحات... إرسل كروت و بطاقات تهنئة مسيحية و قبطية إلى أصدقائك في كل المناسبات اتصل بنا.. رأيك يهمنا - العنوان - التليفونات - الخريطة - الدعم الفني الفوري سنوات مع إيميلات الناس | أسئلة و أجوبة في الكتاب المقدس، الشباب والأسرة، الإيمان واللاهوت والعقيدة، الروحيات، ويب سايد سانت تكلا الصفحة الرئيسية من الموقع الرسمي للأنبا تكلاهيمانوت الحبشي القس بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية - بطريركية الأقباط الأرثوذكس معرض الصور: السيد المسيح - السيد العذراء - القديسين - الأنبا تكلا هيمانوت - الكهنة - الكتاب المقدس - الخدمات الوسائط المتعددة: ترانيم - ألحان - عظات - أجبية مسموعه - ملفات ميدي - فيديوهات - تسبحة نصف الليل - قداسات قسم التحميل: أشكال برنامج وين آمب | خطوط قبطية | ترانيم | برامج متنوعة، وبرامج مسيحية | أيقونات | معرض الصور تاريخ الكنيسة القبطية الأرثوذكسية عبر العصور | التاريخ المسيحي مكتبة كتب قبطية أرثوذكسية | الكتب المسيحية في مختلف المجالات و المواضيع | كتب بطاركة، أساقفة، كهنة، علمانيين  

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب النقد الكتابي: مدارس النقد والتشكيك والرد عليها (العهد القديم من الكتاب المقدس) - أ. حلمي القمص يعقوب

 1680- هل ما جاء في المزمور (22): "ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ" (مز 22: 16) ترجمة خاطئة، الهدف منها إثبات صلب المسيح، وأن الأصل العبري جاء فيه: "وكلتا يديَّ مثل الأسد"؟

 

س 1680: هل ما جاء في المزمور (22): "ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ" (مز 22: 16) ترجمة خاطئة، الهدف منها إثبات صلب المسيح، وأن الأصل العبري جاء فيه: "وكلتا يديَّ مثل الأسد"؟

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

 ج: 1- أصل الكلمة في العبري "كآرو" أي ثقبوا، وليس " كآري" أي الأسد، كما جاءت في التنخ tanakh اليهودي (العهد القديم) حيث تُرجمت الآية: "لأنه أحاط بي كلاب. جماعة أشرار أحاطوا بي كأسد يدي ورجلي". بينما جاءت في الترجمة السبعينية، وترجمة أكيلا سنة 125م، وأيضًا ترجمة سيماخوس لليونانية والفولجاتا والسريانية، وعشــرات الترجمــات الإنجليزية " ثقبوا"، وأيضًا تم اكتشاف مخطوطة للمزمور (22) ضمن مخطوطات وادي قمران ترجع إلى الفترة من (50 - 68م) وأكدت هذه الحقيقة.

 

 2ــ جاء في موقع "مسيحيو الشرق لأجل المسيح": "ظل نُقَّاد التركيب النصي في حيرة لأن الترجمة اليهودية للنص حرفيًا تقول: "مثل الأسد يديَّ ورجليَّ" وليس: "مثل الأسد حول يديَّ ورجليَّ "، فليس في النص أي حروف وصل أو جر.. مما أثار المزيد من الشك أن الكلمة في أول الجملة هيَ فعل وليس اسم.

عند الترجمة الحرفية للنص المازوري.. يظهر النص كالآتي: لأنه أحاطت بي كلاب، جماعة أشرار أحاطوا بي كأسد يديَّ ورجليَّ. فيكون: جماعة الأشرار كالأسد أحاطوا بي يديَّ ورجليَّ.. لا معنى لهذا الكلام، لأنه لو الكلمة كانت: كأسد، لتطلبت يديَّ أن تُسبَق بحرف جر مثل: أحاطوا بي كأسد بيديَّ ورجليَّ.. ولكن هذا الحرف غير موجود في العبرية، لذلك نجد أن الجملة مفتقرة إلى المعنى والتركيب اللغوي الصحيح إن صدقنا على كلمة كأسد.

فلنقرأ الآن إن كانت الترجمة الصحيحة " ثقبوا" فكيف ستكون الجملة..؟ لأنه أحاطت بي كلاب. جماعة أشرار أحاطوا بي ثقبوا يديَّ ورجليَّ.. بإمكان أي قارئ بسيط الآن أن يقارن بين الترجمتين الحرفيتين ويقرّر أيهما المفهومة، وأيهما الصحيحة من التركيب اللغوي.

فلا يسعنا سـوى أن نعيـد قـول "J.J.M. Roberts": "أن العــدد الموجــود فــي المزامير عند تبديــل كلمـة ثقبــوا بكلمـة كأســد، يصبــح غيــر مفهـوم، ولا معنــى له" J.J.M.Roberts, Vetus Testamentum, Vol 23. P 247))".

 

 3ــ قال "البابا أثناسيوس الرسولي" في القرن الرابع الميلادي: "بعدما سمعت النبوات الخاصة بموته تسأل: ماذا يُقال عن صلبـه..؟ " ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ. أُحْصِي كُلَّ عِظَامِي" (مز 22: 16). هذا عن موت يتحقق برفع الشخص وتعليقه على شجرة، لا يمكن أن يتحقق إلاَّ بالصليب. أيضًا ثقب اليدين والرجلين لا يتم بموت آخر غير الصليب" (238).

ويقول "القديس جيروم": "وَهُـوَ مَجْرُوحٌ لأَجْلِ مَعَاصِينَا" (إش 53: 5). ويقول المزمور "ثَقَبُوا يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ"، لكي يشفــي جراحاتنـا بجرحه. "مَسْحُوقٌ" أي "ضعيف"لأَجْلِ آثَامِنَا" (إش 53: 5) لكي يخلصنا من الإهانة باحتماله الإهانة" (239).

 

  الذين يقولون أن النص تم تغييره إلى " ثَقَبُوا" ليثبتوا صلـب السيد المسيح، هل يظنون أن هذه الآية تمثل الإثبات الوحيد لصلب المسيح؟!! فليراجعوا النبوات العديدة التي تتحدث عن قصة الصلب بأدق التفاصيل، والأمور التي تشير للصليب والمصلوب، ونبوات السيد المسيح عن الصلب قبل وقوعه، والقرائن التاريخية والأثرية والفنية.. إلخ. مما تتحدث عن حقيقة الصلب، وتم عرض هذه الأمور باستفاضة في كتابنا: "أسئلة حول الصليب".

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

 (238) أورده القمص تادرس يعقوب - تفسير المزامير جـ 3 ص 363.

 (239) المرجع السابق ص 363.

إرسل هذه الصفحة لصديق

بطريركية الأقباط الأرثوذكس - موقع القديس تكلا هيمانوت بالإسكندرية - الصفحة الأولى من موقع الأنبا تكلاهيمانوتكتاب مدارس النقد والتشكيك والرد عليها في االعهد القديم من الكتاب المقدس

Like & share St-Takla.org


© موقع الأنبا تكلا هيمانوت الحبشي القس: الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - الإسكندرية - مصر / URL: https://st-takla.org / اتصل بنا على:

https://st-takla.org/books/helmy-elkommos/biblical-criticism/1680.html