St-Takla.org  >   books  >   fr-tadros-malaty  >   patristic-social-line
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الخط الاجتماعي عند آباء الكنيسة الأولى - القمص تادرس يعقوب ملطي

 127- من أراد أن يخاصمك ويأخذ ثوبك فاترك له الرداء أيضًا

 

St-Takla.org Image: A model for Men's royal clothing in ancient Rome - Archaeological Museum (Civico Museo Archeologico di Milano), Milan (Milano) Italy. It is located in the ex-convent of the Monastero Maggiore. - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 5, 2014. صورة في موقع الأنبا تكلا: نموذج لملابس رجل ملكي في روما القديمة - صور متحف آثار ميلانو (ميلان)، إيطاليا. وهو موجود في مكان دير سابق باسم الدير الكبير (موناستيرو مادجيوري). - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 5 أكتوبر 2014.

St-Takla.org Image: A model for Men's royal clothing in ancient Rome - Archaeological Museum (Civico Museo Archeologico di Milano), Milan (Milano) Italy. It is located in the ex-convent of the Monastero Maggiore. - Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, October 5, 2014.

صورة في موقع الأنبا تكلا: نموذج لملابس رجل ملكي في روما القديمة - صور متحف آثار ميلانو (ميلان)، إيطاليا. وهو موجود في مكان دير سابق باسم الدير الكبير (موناستيرو مادجيوري). - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، 5 أكتوبر 2014.

يقول القديس أغسطينوس:

[ينبغي أن تُفهم هذه الوصية على أنها تهتم بتهيئة القلب داخليًا في كل ما تملك. فما قيل عن الثوب والرداء لا يقصد به المعنى المحدود لهما بل يُقصد بهما كل ما نمتلكه في هذه الحياة.

إن كان هذا أمر الضروريات فكم بالأكثر ينبغي لنا أن نزدري بالكماليات؟!

ليتنا نحتقر كل تلك الأشياء التي نحسبها ملكًا لنا ويخاصمنا إخوتنا بسببها.. ليتنا ننقل ملكيتها إليهم.

قلنا إن هذه الوصية تنطبق على جميع ممتلكاتنا.. ولكن هل يعتبر العبيد من الممتلكات التي نقتنيها وبذلك تطبق الوصية عليهم؟

على المسيحي ألا يمتلك عبدًا بالطريقة التي يمتلك بها حصانًا أو منقولات ذهبية أو فضية، حتى لو كان ثمن هذه الممتلكات أغلى من ثمن العبد.

فإن كان المسيحي كسيد للعبد قد هذبه وأدبه بطريقة تقوده إلى خوف الله أفضل من معاملة السيد الذي يرغب في أخذه منه، فلا أظن أن أحدًا يتجاسر مزدريًا بالعبد، تاركًا إياه للسيد الآخر كما يترك الثوب. إذًا ينبغي للسيد أن يحب أخاه العبد كنفسه.

يجب أن نلاحظ بعناية أن كل ثوب tunic هو رداء garment، وليس كل رداء ثوبًا. فمن ثم كلمة "رداء" أعم من كلمة "ثوب". لذلك أظن أنه عندما قال الرب: "ومن أراد أن يخاصمك ويأخذ ثوبك فاترك له الرداء" كان يقصد أن من يرغب في أخذ الثوب ينبغي أن نترك له الملابس الأخرى[38].]

_____

الحواشي والمراجع لهذه الصفحة هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت:

[38] الموعظة على الجبل القديس أغسطينوس، ترجمة: القمص تادرس يعقوب ملطي، ك 1، ف59، 60.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/patristic-social-line/leave-both.html