St-Takla.org  >   books  >   fr-tadros-malaty  >   god
 
St-Takla.org  >   books  >   fr-tadros-malaty  >   god

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب الله (سلسلة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية والعقائد "1") - القمص تادرس يعقوب ملطي

6- سرّ الله

 

تنير المسيحية قلب الإنسان فيدرك الحق الإلهي، وتسمو بنفسه لتشارك الحياة السماوية دون تجاهل لواقعة العمل على الأرض، فهي (دين سرائري). لكن قد يسأل أحد.

 

1-     "سر" في المسيحية لا يعني أن يتقبل المؤمن عقائد غامضة دون فهم، أو أن هذه العقائد غير مقبولة عقليًا؛ فعندما نتحدث عن الأسرار الإلهية الخاصة بجوهر الله وطبيعته وأعماله، إنما نعنى أن الله يعلن لنا عن هذه الأمور بكوننا كائنات عاقلة، واهبًا إيانا الاستنارة الإلهية التي تكشف لنا عن المعرفة الإلهية التي هي بحق فائقة السمو، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. تبقى عقولنا عاجزة عن استيعاب هذه الأسرار طبيعيًا دون تدخل نعمة الله وإعلانه. فالسرّ لا يضاد العقل الإنساني لكنه بدون معونة الله يبقى فائقًا بعيد الإدراك.

St-Takla.org Image: Creation: Sun, Moon and Stars, by God - illustration from "Communicating Christ" book, Bogota, Colombia صورة في موقع الأنبا تكلا: الله يخلق الشمس، القمر، النجوم: الخليقة - من صور كتاب توصيل المسيح، بوجوتا، كولومبيا

St-Takla.org Image: Creation: Sun, Moon and Stars, by God - illustration from "Communicating Christ" book, Bogota, Colombia

صورة في موقع الأنبا تكلا: الله يخلق الشمس، القمر، النجوم: الخليقة - من صور كتاب توصيل المسيح، بوجوتا، كولومبيا

خلقنا الله كائنات عاقلة لا كائنات بهيمية. وهو يعلن لنا عن ذاته وعن أعماله لا ليلغى عقولنا ولكن ليسمو بها، فتقبله طبيعتنا البشرية وتتعرف على أسراره.

"أعطيَ لكم أن تعرفوا سرّ ملكوت الله" (مر11:4). "إذ عرفنا بسرّ مشيئته حسب مسرته التي قصدها في نفسه" (أف 9:1).

الله الذي يحب البشر ككائنات عاقلة تحدث مع موسى "كما يكلم الرجل صاحبه" (خر 11:33) وهو يشتاق أن يدخل في حوار مع كل مؤمن.

اقتبس هنا بعض عبارات القديس إكليمنضس السكندري التي تعلن أن المسيحية تسمو بعقل الإنسان ولا تلغيه بالإيمان وبإعلان الله له، إنما تزيده حكمة.

[ترتفع النفس إلى الله، فتتدرب على الفلسفة الحقيقية وتسرع إلى قريبها في الأعالي، متخلية عن شهوات الجسد كما تترك التعب والخوف.]

[الإنسان الخالد هو تسبحه رائعة لله، يتأسس في البر حيث تنقش فيه أحكام الحق. لأنة أين يمكن أن يكتب الحق إلا في نفس حكيمة؟]

ويوضح القديس إكليمنضس أن المعرفة البشرية لازمة لفهم لكتب المقدسة لكن ليس بدون معونة الله.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

2-     يتهم البعض المسيحية بأنها تفتقر إلى البساطة؛ بمعنى آخر يتهمونها بالتعقيد لأنها تؤمن بثلاثة أقانيم في جوهر إلهي واحد. إنهم يتطلعون إلى هذه العقيدة كما لو كانت سرًا يمكن أن يفهم على انه نوع من تعدد الآلهة، لهذا يدعون انه لا حاجة إلى قبولها لكننا نلاحظ أن أغلب الديانات التي ترفض هذه العقيدة وفي نفس الوقت تؤمن باله واحد مطلق، هي نفسها تؤمن بأسرار إلهية كثيرة لا يستطيع العقل آن يستوعبها في ذاته، فتتحدث عن يدي الله ووجهه وعرشه... إلخ. بالرغم من إيمان الكل أن الله لا جسم له لكنه روح بسيط، ولا يمكن لعرش أن يحده. ومع هذا يقبلون هذه التعبيرات كأسرار في معتقداتهم، وان كان قبولها يمكن إساءة فهمها. بنفس الفكر نقول أن إيماننا بالثالوث القدوس هو سرّ أعلنه الله نفسه إلى البشر ويمكن للعقل أن يدركه بالنعمة الإلهية، ويتعرف على هذا الإيمان بكونه يؤكد وحدانية الله ويفسرها.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-tadros-malaty/god/secret.html