St-Takla.org  >   books  >   fr-salaib-hakim  >   sanctity-chaste
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب القداسة في المسيحية بين المتبتلين - القمص صليب حكيم

19- إلمامة إجمالية حول حروب البتوليين

St-Takla.org Image: Saint Mary with Her parents: Saint Joachim and Saint Anne - 2016, painting, Coptic icon, used with permission - by Michael Magdy Badee صورة في موقع الأنبا تكلا: الطفلة القديسة مريم مع والديها: القديس يواقيم، القديسة حنة -2016، أيقونة قبطية، موضوعة بإذن - رسم الفنان مايكل مجدي بديع

St-Takla.org Image: Saint Mary with Her parents: Saint Joachim and Saint Anne - 2016, painting, Coptic icon, used with permission - by Michael Magdy Badee

صورة في موقع الأنبا تكلا: الطفلة القديسة مريم مع والديها: القديس يواقيم، القديسة حنة -2016، أيقونة قبطية، موضوعة بإذن - رسم الفنان مايكل مجدي بديع

تناولنا في هذا الباب حرب الأفكار وأنها أكثر إزعاجًا للذين يسيرون في طريق الروح ولكنها تقدم لهم فرصة للجهاد الذي يعطى طعما لحياتهم وأن أفضل وسيلة للارتياح منها هو إشغال وقت الفراغ والامتلاء الروحي.

وإذا سقط الإنسان فعليه الإسراع للاعتراف والتناول والابتعاد عن السطحية في العبادة والصمود وعدم اليأس من التوبة مع التمسك برجاء الخلاص بالمسيح. ثم قدمنا بعض إرشادات لمقاومة الأفكار أثناء الصلاة والاهتمام بتنظيم مواعيد للصلاة. أما عبادتنا الكنسية فمن يتفهم نظامها يستمتع بها بعيدًا عن أي شرود في الفكر. والحقيقة الهامة أن المسيحي هو آخر من يشرد ذهنه في الصلاة لأنه يعبد إلهًا معروفًا له وساكنًا فيه وليس إلهًا مجهولًا أو غيبيًا إلا أنه ينبغي تجنب الأمور التي تثقل الجسد أو النفس فتعيقها عن انطلاقها في العبادة. أما التركيز في قراءة الكتاب المقدس فيحتاج إلى الشعور بأهمية كلمة الله والاستعانة ببعض الشروح. كذلك الصور الروحية تحتاج إلى محبة أصحابها والنظر إليهم ككائنات روحية قائمة الآن في السماء أما توارد الأفكار الجسدية عند النوم أو عند الاستيقاظ فيراعى عدم التواجد في الفراش إلا للحاجة الفعلية للنوم ويحسن ملء الفترة السابقة للنوم بسماع أو قراءة الموضوعات الروحية.

والقداسة لها تأثيرها على نجاح الإنسان في حياته الدراسية والعملية، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. ولذلك يجب مقاومة أفكار الجسد أثناء المذاكرة بكل الوسائل الممكنة. ومن النافع للإنسان أن يتجنب العوامل التي تساعد على إحاطة الأفكار الشريرة به. وهى الانطواء والعزلة وسيطرة الكآبة أو الضيق والضجر المستمرين، ووقت الفراغ، والجهل ببعض الحقائق الأولية للحياة الأسرية.

ومن الأمور المساعدة على قداستنا الهروب من عثرة كلام زملاء العمل بكل الوسائل الممكنة وتعديل نظرتنا للجنس الآخر وتنفيذ بعض التداريب الروحية في ذلك. ولتجنب الأحلام الشريرة ينبغي العناية بتنقية القلب مع مراعاة بعض النصائح المتعلقة بالحياة الجسدية. أما العادات الجنسية فتحتاج للاجتهاد للهروب منها بل ومن عدم معرفتها أصلًا. واتباع التداريب الروحية يساعد على التخلص منها. ولا يصح أن ينحرف الإنسان نحو الخطايا الجسدية لأي تبريرات يضعها لنفسه. ويجب أن يتيقظ الإنسان لبدايات الخطية فيهرب من فخاخ إبليس التي ينصبها له.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/books/fr-salaib-hakim/sanctity-chaste/wars.html