St-Takla.org  >   books  >   fr-maximos-samuel  >   st-paul
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب شخصية معلمنا بولس الرسول - القس مكسيموس صموئيل

30- كرازة بولس الرسول في كورنثوس

 

St-Takla.org Image: Ruins of the temple of Apollo in Corinth, where the temple of Aphrodite is located. صورة في موقع الأنبا تكلا: أطلال معبد أبوللو في كورنثوس، حيث معبد أفروديت.

St-Takla.org Image: Ruins of the temple of Apollo in Corinth, where the temple of Aphrodite is located.

صورة في موقع الأنبا تكلا: أطلال معبد أبوللو في كورنثوس، حيث معبد أفروديت.

الكرازة في كورنثوس (أع 18)

* ذهاب معلمنا بولس من أثينا إلى كورنثوس:-

o ترك معلمنا بولس مدينة أثينا إذ عهد بالكنيسة إلى ديونسيوس الأريوباغي.

o هو في تركه لأثينا كأنه ترك معهد علمي كبير وجاء إلى سوق كبير حيث تتسم كورنثوس بالغنى كما بالفساد الأخلاقي.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* صداقته وعمله كصانع خيام في كورنثوس:-

o وجد يهوديا آمن بربنا يسوع هو وزوجته اسمه أكيلا وزوجته بريسكلا كانا لهما نفس مهنته وهي صناعة الخيام إذ كان اليهود مهما كان عملهم وغناهم يعلموا أولادهم مهنة شريفة يستخدموها عند الضرورة.

o أوضح معلمنا لوقا سبب مجيء أكيلا وبريسكلا إلى كورنثوس أن كلوديوس قيصر الإمبراطور طرد اليهود من روما وكان ذلك عام 49 م. حيث حكم كلوديوس من عام 41 - 54 م. ومات مسمومًا، وكان المسيحيون يعتبرهم البعض شعبة تابعة لليهود.

o كان أكيلا وبريسكلا لهما منزل في روما حيث أتيا وفي كورنثوس وفي أفسس، وقد أوضح الرسول صداقتهما به في عدة رسائل (2تي4: 19؛ 1كو16: 9).

o وقد كان معلمنا بولس كعادته يعمل طوال الأسبوع ويكرس يومي السبت والأحد للكرازة في المجامع وبين اليهود.

o وكان مبدأه "من لا يعمل لا يأكل" (2تي3: 10)، كان من حقه أن يأكل من الكرازة بالإنجيل لكنه تنازل عن حقه متعففا عن هذا وقد اشتغل بهذه المهنة في رحلاته في أفسس (أع20: 34) وفي تسالونيكي (2تس3: 9، 10).

o وقد عمل حتى رهبان البرية بهذا المبدأ إذ كانوا يعملون بجانب حياة التأمل حتى لا يكونوا كسالى خاملين.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* الكرازة في مجمع كورنثوس:-

كان معلمنا بولس يحاجج اليهود كل سبت في المجامع ومعهم اليونانيين أي الدخلاء اليونانيين. وإذ كان الرسول منحصرا بالروح أي منشغلا بالكرازة بين اليهود ليؤكد لهم من النبوات وكتب العهد القديم بأن المسيا هو ربنا يسوع جاء إليه من تسالونيكي تيموثاوس وسيلا.

← انظر كتب أخرى للمؤلف هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

St-Takla.org Image: The city of Corinth is under these ruins, with the temple of Apollo at the top (with its seven pillars), which was established in the 6th century BC. صورة في موقع الأنبا تكلا: تقع مدينة كورنثوس تحت ظلال تلك القلعة الصخرية بمستوياتها المختلفة. ففي أعلاها يقوم مبعد أبوللو ذو الأعمدة السبعة (أنشئ في القرن السادس قبل الميلاد).

St-Takla.org Image: The city of Corinth is under these ruins, with the temple of Apollo at the top (with its seven pillars), which was established in the 6th century BC.

صورة في موقع الأنبا تكلا: تقع مدينة كورنثوس تحت ظلال تلك القلعة الصخرية بمستوياتها المختلفة. ففي أعلاها يقوم مبعد أبوللو ذو الأعمدة السبعة (أنشئ في القرن السادس قبل الميلاد).

* مقاومة اليهود وذهاب الرسول إلى الأمم:-

إذ كان اليهود يقاومون كلام معلمنا بولس في المجمع نفض معلمنا بولس ثيابه وقال لهم دمكم على رؤوسكم وأنه بريء منهم إذ أنه بذل كل ما يستطيع عمله وأنهم صاروا مثل التراب ولم يمسكوا في الثياب التي تمثل الكنيسة وذاهب للأمم حتى يغيروا على ما وصلوا إليه (رو11: 12، 14).

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* الانتقال إلى بيت يوستس:-

o كان هناك رجل أممي اسمه يوستس بيته ملاصق للمجمع كان مضيافا لليهود ولبعض الأمميين جاء معلمنا بولس إلى بيته وأصبح بيته هو مقر بولس للكرازة للأمم.

o بل أيضًا رئيس المجمع كريسبس آمن بربنا يسوع واعتمد وهذا أهاج اليهود إذ كان يجب عليهم أن يقتدوا به (1كو1: 14)، بل وكثير من الكورنثوسيين آمنوا واعتمدوا.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* ظهور الرب لمعلمنا بولس:-

§ إذ اشتدت المقاومة لكن ازدادت النعمة جدا فقد ظهر ربنا يسوع لمعلمنا بولس في رؤيا في الليل قائلا " لا تخف " أي لا تخف من مقاومة اليهود ومن فساد أهل كورنثوس الأمميين ولا تسكت عن الكرازة والسبب أن الرب معه إذ عاش معلمنا بولس في معية ربنا يسوع إذ كان يؤازره في كل شيء وفي شهادته له في كل مكان.

§ وأيضًا قد رأى معلمنا بولس رؤى كثيرة بالإضافة لرؤياه وهو داخل دمشق عند تحوله للمسيحية (أع 9) ومعاينته الفردوس في رجمه في لسترة وفي كورنثوس وأيضًا في قيصرية في سجنه إذ أعلمه أنه سيشهد له في روما أيضًا.

§ وأعلمه ربنا يسوع أن له شعبا كثيرا في هذه المدينة دليل على أن عمل النعمة هو الأساس في الكرازة فأقام هناك سنة وستة أشهر يعلم بكلمة الله وهذه ثاني أكبر مدة يقضيها معلمنا بولس في كرازته إذ في رحلته الثالثة مكث في أفسس 3 سنوات.

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* معلمنا بولس في أخائية:-

o كان غاليون رئيس أي والي على الجزء الجنوبي من بلاد اليونان وهي أخائية وعاصمتها كورنثوس، وكان قد تعين جديدا عام 52 م..

o اسمه الحقيقي ماركوس إينوس نوڤاتوس لكن لأن الخطيب المشهور غاليون تبناه فأخذ اسمه، كان أخ للفيلسوف سينيكا وقد وصفه سينيكا بالوداعة والحكمة واللطف.

o كعادة اليهود حب الثورات والهمجية قاموا بغيرة بلا عقل على معلمنا بولس ليشكوه أمام كرسي الولاية، وكانت تهمتهم لمعلمنا بولس أن معلمنا بولس يستميل الناس لعبادة الله بخلاف الناموس أي يفهم الناموس بطريقة تختلف عن طريقتهم وفهمهم.

St-Takla.org Image: Ancient baptistery at Saint Paul the Apostle Church in Corinth. صورة في موقع الأنبا تكلا: المغطس الأثري بكنيسة القديس بولس الرسول بكورنثوس.

St-Takla.org Image: Ancient baptistery at Saint Paul the Apostle Church in Corinth.

صورة في موقع الأنبا تكلا: المغطس الأثري بكنيسة القديس بولس الرسول بكورنثوس.

o لأن الرومان يعترفوا بالديانة اليهودية بجانب ديانتهم الرومانية فيكون معلمنا بولس مخالف للاثنين.

o لكن العجيب أن معلمنا بولس كان ينوي أن يتكلم لكن الله جعل الوالي يتكلم.

o فقال لهم الوالي إن كان بولس ظلم أحد أو عمل شيئا رديا أو بخبث عمل هذه الأشياء لكان يحتملهم ويقيم دعواهم لكن إن كانت أمور تتعلق بتفسير ناموسكم بواسطة طريقة مخالفة فهو ليس قاضيًا لهذه الأمور بل يحكموا فيها هم فالمسألة مسألة تفسير للناموس لإثبات أن المسيا هو المسيح يسوع فهي مسألة تخص الناموس وأسماء أي اسم ربنا يسوع فيقضوا فيها هم وليس الوالي.

o فطردهم من كرسي الولاية بحكم سلطانه كوالي.

o فأخذ اليونانيون رئيس مجمع اليهود سوستانيس لأنه آمن بربنا يسوع وصار شريكًا لمعلمنا بولس (1كو1: 1، 2)، وضربوه عند كرسي الولاية فلم يهتم غاليون بهذا الأمر فالصمت أحيانًا يرد الغضب منكسرًا، أيضًا فرغوا ثورتهم على سوستانيس الذي احتمل بصبر إهانتهم وضربهم بفرح.

 

St-Takla.org Image: The royal palace of the ruler in Corinth, where Saint Paul the Apostle stood in front of Gallio. صورة في موقع الأنبا تكلا: بلاط الوالي بكورنثوس، حيث وقف بولس الرسول أمام غاليون.

St-Takla.org Image: The royal palace of the ruler in Corinth, where Saint Paul the Apostle stood in front of Gallio.

صورة في موقع الأنبا تكلا: بلاط الوالي بكورنثوس، حيث وقف بولس الرسول أمام غاليون.

 


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-maximos-samuel/st-paul/corinth.html