St-Takla.org  >   books  >   fr-maximos-samuel  >   st-paul
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب شخصية معلمنا بولس الرسول - القس مكسيموس صموئيل

60- سر الميرون (التثبيت) في عصر بولس الرسول

 

ثانيًا: سر الميرون " التثبيت" (المسحة المقدسة)

* هو عطية الروح القدس إذ تشترك إرادتنا مع الروح القدس في الحياة مع الله ف تعتمد حياتنا على ذراعنا البشري لكن عملنا هو استجابة لعمل الروح القدس فينا.

* كما أنه سر منفصل عن المعمودية وقد مارسته الكنيسة الأولى بوضع أيدي الرسل وبعد ذلك صار يتمم بمسحة الميرون المقدسة، ميرون كلمة يونانية قبطية معناها " دهن " أو " طيب ".

* " توبوا وليعتمد كل واحد منكم على اسم يسوع المسيح لغفران الخطايا، فتقبلوا عطية الروح القدس" (أع 38:2).

* " وأما المسحة التي أخذتموها منه ثابتة فيكم ولا حاجة بكم إلى أن يعلمكم أحد بل كما تعلمكم هذه المسحة عينها كل شيء وهي حق" (1 يو 2: 27،20).

← انظر كتب أخرى للمؤلف هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت.

St-Takla.org Image: Consecrating the Holy Chrism (Mairoun oil) at the time of Pope Cyril VI, 1967 (image 6) - (Seen in the photo too: Aghabios II, Bishop of Dairout, Senbo and Koskam, Assiout, Egypt). صورة في موقع الأنبا تكلا: عمل الميرون المقدس في عهد البابا كيرلس السادس، 1967 م. (صورة 6) - (ويظهر بالصورة كذلك الأنبا أغابيوس الثاني أسقف ديروط وصنبو وقسقام، أسيوط، مصر).

St-Takla.org Image: Consecrating the Holy Chrism (Mairoun oil) at the time of Pope Cyril VI, 1967 (image 6) - (Seen in the photo too: Aghabios II, Bishop of Dairout, Senbo and Koskam, Assiout, Egypt).

صورة في موقع الأنبا تكلا: عمل الميرون المقدس في عهد البابا كيرلس السادس، 1967 م. (صورة 6) - (ويظهر بالصورة كذلك الأنبا أغابيوس الثاني أسقف ديروط وصنبو وقسقام، أسيوط، مصر).

St-Takla.org                     Divider   فاصل موقع سانت تكلا دوت أورج للكنيسة المسيحية

* أمثلة:-

(1) أهل السامرة:-

* " ولما سمع الرسل الذين في أورشليم أن السامرة قد قبلت كلمة الله أرسلوا إليهم بطرس ويوحنا اللذين لما نزلا صليا لأجلهم لكي يقبلوا الروح القدس. لأنه لم يكن قد حل بعد على أحد منهم، غير أنهم كانوا معتمدين باسم الرب يسوع حينئذ وضعا الأيادي عليهم فقبلوا الروح القدس" (أع 8: 14-17).

 

(2) أهل أفسس:-

* وجد بولس مؤمنين معتمدين بمعمودية يوحنا فقط. ولما أفهمهم أن معمودية يوحنا كانت للتوبة فقط " اعتمدوا باسم الرب يسوع. ولما وضع بولس يديه عليهم حل الروح القدس عليهم" (أع 19: 1-6).

* وقد أشار بولس الرسول إلى سر التثبيت بقوله " ولكن الذي يثبتنا معكم في المسيح وقد مسحنا هو الله الذي ختمنا أيضًا وأعطى عربون الروح في قلوبنا" (2 كو 1: 22،21).

* فالبمعمودية نشترك مع المسيح في موته وننال البنوة وبالروح القدس نحيا الحياة اللائقة بنا كبنين وكلا الأمرين لازم لخلاصنا.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/books/fr-maximos-samuel/st-paul/chrism.html