St-Takla.org  >   articles  >   fr-ibrahim-anba-bola  >   great-lent
 

مكتبة المقالات المسيحية | مقالات قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

مقال الراهب القمص إبراهيم الأنبا بولا - تأملات الصوم الكبير 2019

18- عهدًا للأمناء

 

عين الرب: على أمناء الأرض ليجلسهم معه (مز 101: 6) بل ويعمل عهداً مع كل من يصون عهده ويحفظه ويغرسه في أبنائه. وكانت هناك عهودٌ مختلفة على مر السنين مع أمناء كثيرين، وكأنه يتدرج بفكرنا وحواسنا. وكانت كل هذه العهود رمزاً وإشارةً لمفهوم العهد الجديد الذي بدأه في خميس العهد. في عُجالة نختار ونتكلم عن بعضهم:

1– مع نوح

St-Takla.org Image: A look from over the cliff at the waterfalls and a rainbow shows - Monastery of Debre Libanos, from St-Takla.org's Ethiopia visit, Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008 صورة في موقع الأنبا تكلا: نظرة من فوق الجرف، و قوس قزح يظهر من رذاذ الماء الساقط - من ألبوم صور دير ديبراليبانوس في عيد نقل جسد الأنبا تكلاهايمانوت، مايو 2008 - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، من رحلة موقع الأنبا تكلا إلى إثيوبيا، إبريل - يونيو 2008

St-Takla.org Image: A look from over the cliff at the waterfalls and a rainbow shows - Monastery of Debre Libanos, from St-Takla.org's Ethiopia visit, Photograph by Michael Ghaly for St-Takla.org, April-June 2008

صورة في موقع الأنبا تكلا: نظرة من فوق الجرف، و قوس قزح يظهر من رذاذ الماء الساقط - من ألبوم صور دير ديبراليبانوس في عيد نقل جسد الأنبا تكلاهايمانوت، مايو 2008 - تصوير مايكل غالي لموقع الأنبا تكلاهيمانوت، من رحلة موقع الأنبا تكلا إلى إثيوبيا، إبريل - يونيو 2008

 لأنه كان أميناً... "وسار نوح مع الله" (تك 6: 9) ورأى الله فيه: "لأني إياك رأيت باراً لدىَّ في هذا الجيل" (تك 7: 1) فقال له الله: "نهاية كل بشر قد أتت أمامي. لأن الأرض امتلأت ظلماً منهم. فها أنا مهلكهم" (تك 6: 13) "ولكن أقيم عهدي معك فتدخل الفُلك أنت وبنوك" (تك 6: 18) وأغلق الرب عليه (تك 7: 16) الفلك (= الكنيسة – المعمودية).

 

2– مع إبراهيم:

لقد أطاع الله وخرج معه واستجاب لكلامه بدون أن يراه، كما ذكرنا أيضًا هنا في موقع الأنبا تكلا هيمانوت في مواضِع أخرى. وكأنه رجع لأول عهدٍ، عهد الحب بين آدم وحواء والله كان يمشي معهم ببساطة ويتكلم ويدخل معهم في حوار، هكذا أبونا إبراهيم بعد طول السنين قال له: " أنا الله القدير سر أمامي وكن كاملاً فأجعل عهدي بيني وبينك وأكثَّرك كثيراً جداً" (تك 17: 1) وتكون آباً لجمهورٍ من الأمم... وأقيم عهدي بيني وبينك، وبين نسلك من بعدك في أجيالهم عهداً أبدياً "(تك 17: 4 - 6) لأني عَلمت أنك توصي بنيك (تك 17: 7-8) احفظ عهدي (تك 17: 9) كن كاملاً (تك 17: 1) بأن يختن منكم كل ذكر (تك 17: 10) (ختان القلب والعين والأذن عن الشر – قطع الشر).

 

3 – مع موسى:

" فصعد موسى إلى الله، فناداه الرب... قُل للشعب... أنتم رأيتم ما صنعت بالمصريين. وأنا حملتكم على أجنحة النسور وجئت بكم إلىَّ... فالآن إن سمعتم لصوتي وحفظتم عهدي تكونون لي خاصة من بين جميع الشعوب" (خر 19: 3 – 5) وكأنه دخل بنا إلى كلمة الله خلال وصاياه وحقوقه وأوامره، بعد أن قال الرب لموسى: "قدسهم اليوم وغداً... ليكونوا مُستعدين لليوم الثالث (رمزاً للقيامة)... انزل أمام عيون جميع الشعب وأتكلم ويسمعوا (خر 19: 10، 11) الله الكلمة تجسد واقترب منَّا لنسمع صوته.

 

4 – معنا:

"لا تخل تقدمتك من ملح عهد إلهك ، على جميع قرابينك تُقرب ملحاً" (لا 2: 13) الملح على التقدمة يحفظه من الفساد، وكأنه يقول لنا: تقرب منِّى بلا رياء. قدم ذبيحة حبك بملحٍ؛ لأن الملح إشارة إلى طهارة العبادة ونقاوة القلب... ليكن كلامكم مملح بملح (كو4: 6) لأننا نحن ملح الأرض (مت 5: 13) وبهذا يتكلم الناس البسطاء معاً ليكن بيننا عيش وملح... لندخل في عهدٍ معاً بالحب والإخاء والوفاء.

 

5 – مع كل الأمناء:

St-Takla.org Image: The Lord told Moses, ‘I am going to rain down bread from heaven for six days each week. On the sixth day people should gather twice as much. On the seventh day there will be no bread from heaven as it is a special day for them to rest.’ (Exodus 16: 4-5) - "Moses: food & water in the desert" images set (Exodus 15:22 - 17:7): image (14) - Exodus, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media صورة في موقع الأنبا تكلا: "فقال الرب لموسى: «ها أنا أمطر لكم خبزا من السماء. فيخرج الشعب ويلتقطون حاجة اليوم بيومها. لكي أمتحنهم، أيسلكون في ناموسي أم لا. ويكون في اليوم السادس أنهم يهيئون ما يجيئون به فيكون ضعف ما يلتقطونه يوما فيوما»" (الخروج 16: 4-5) - مجموعة "موسى: طعام وشراب البرية" (الخروج 15: 22 - 17: 7) - صورة (14) - صور سفر الخروج، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

St-Takla.org Image: The Lord told Moses, ‘I am going to rain down bread from heaven for six days each week. On the sixth day people should gather twice as much. On the seventh day there will be no bread from heaven as it is a special day for them to rest.’ (Exodus 16: 4-5) - "Moses: food & water in the desert" images set (Exodus 15:22 - 17:7): image (14) - Exodus, Bible illustrations by James Padgett (1931-2009), published by Sweet Media

صورة في موقع الأنبا تكلا: "فقال الرب لموسى: «ها أنا أمطر لكم خبزا من السماء. فيخرج الشعب ويلتقطون حاجة اليوم بيومها. لكي أمتحنهم، أيسلكون في ناموسي أم لا. ويكون في اليوم السادس أنهم يهيئون ما يجيئون به فيكون ضعف ما يلتقطونه يوما فيوما»" (الخروج 16: 4-5) - مجموعة "موسى: طعام وشراب البرية" (الخروج 15: 22 - 17: 7) - صورة (14) - صور سفر الخروج، رسم جيمز بادجيت (1931-2009)، إصدار شركة سويت ميديا

 بعد أن حَدَّث موسى كل الشعب بكلام الرب وأحكامه (خر 24: 3) كتب موسى جميع أقوال الرب، وبكَّر في الصباح وبنى مذبحاً للرب باثني عشر حجراً (أسباط إسرائيل) وأرسل فتيان فاصعدوا مُحرقات وذبائح وأخذ موسى نصف الدم... والنصف الآخر رشه على المذبح، وأخذ كتاب العهد وقرأ في مسامع الشعب. فقالوا: "كل ما تكلم به الرب نفعل (بعد هذا الاتفاق) ثم أخذ موسى (نصف الدم المحفوظ) ورش على الشعب، وقال: "هوذا دم العهد الذي قطعه الرب معكم على جميع هذه الأقوال (خر 24: 4 – 8) فصعد موسى والشيوخ ورأوا الله كما رآه يوحنا الرائي (رؤ 4: 3) فرأوا الله وأكلوا وشربوا (خر 24: 11).

St-Takla.org                     Divider فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

أخي: ألا ترى معي أن هذه صورة واضحة للعهد الجديد، نسمع كلام الله في الرسائل والإنجيل، ونتفق معه على وعوده ونقول: آمين أمام دم العهد الذي على المذبح ثم نشربه بدل أن يُرش على الشعب، فنرى الله ونأكل ونشرب.

 

 هكذا كنيستنا تربط بتناغم واتفاق بين كلام الله وكلمة الله المتجسد. فكل من تمسك بكلامه وحفظ أقواله: يقول لنا الرب:

* "ها أنا أقطع عهداً قدام جميع شعبك، أفعل عجائب لم تخلق في كل الأرض وفي جميع الأمم، فيرى جميع الذي أنت في وسطه فعل الرب. إن الذي أنا فاعله معك رهيب" (خر 34: 10).

باختصار شديد جداً، العجائب التي لم تخلق في كل الأرض هي: بقوة كلمة الله قيد الشيطان وانتصر على أعدائنا. والأمر الرهيب الذي يفعله معنا: أنه بكلام الله نرعب الأعداء فيهربوا مِنَّا بكلمة الله الثابتة فينا.

 

* إن تمسكنا بالله وبكلمته وبحضرته: تابوت عهد الرب (الذي يظهر فوقه ويحمل عصا قوة كلمته، وخبز الحياة المن النازل من السماء وكلمة الله المكتوبة على لوحيّ حجر) راحلٌ أمامهم مسيرة ثلاثة أيام ليلتمس لهم منزلاً (عد 10: 33) وكأنه يشير إلى موت وقيامة الرب خلال مسيرة ثلاثة أيام في بطن الأرض، يأخذنا معه، كما قال: "حيث أكون أنا يكون معي خادمي" (يو 12: 26) المتمسك بكلامي.

 

* بل أكثر شيء نجنيه من حفظنا لكلام الله كما قال: "إليه نأتي (المسيح الكلمة والآب بنفسه والروح القدوس) وعنده نصنع منزلاً" (يو 14: 23)

هكذا تُعلمنا كنيستنا بالصلاة بالأجبية (نُكلمه) بقراءة الكتاب المقدس (نسمعه) وبالتناول من أسراره (نمسكه) فيكون لنا عهداً أبدياً!!

* وقد لخص إشعياء كل هذا بهذه الآية: " أما أنا (الآب) فهذا عهدي معهم (المؤمنين كل التائبين) ، قال الرب: روحي (الروح القدس) الذي عليك (الابن) وكلامي (الكتاب المقدس) الذي وضعته في فمك لا يزول من فمك ولا من فم نسلك (التلاميذ والرسل) ، ولا من فم نسل نسلك (نحن المؤمنين به) ، قال الرب، من الآن (التجسد) وإلى الأبد" (إش 59: 21).

 

* وفسر بولس هذا قائلاً: بدء عهد النعمة يسند لعهد أعظم ، لمواعيد أفضل ، لخدمة أفضل (راجع عب 8: 6) هذا هو العهد، أجدد وصاياي في قلوبهم ، فيتمسكون بأفكارهم ويفتخرون بمصدر لذاتهم وراحتهم الذي هو إلههم (راجع عب 8: 10).

 

فليتك تتمتع بفيض النعم الجديدة، نعمة الأسرار الإلهية التي تنال بها مغفرةً ونمو وتمتع.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/articles/fr-ibrahim-anba-bola/great-lent/promise.html