St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-024-Amir-Nasr  >   001-St-Mark-Fi-Hayatna-Al-Kanaseya
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب ناظر الإله الإنجيلي القديس مارمرقس الرسول في حياتنا الكنسية - أمير نصر

16- تاريخ مارمرقس

 

 لأن ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول هو كاروز مصر العظيم، ومؤسس كنيستنا، فإن تاريخ كنيسة الإسكندرية القبطية الأرثوذكسية، يتبارك ويتقدس ويتأصل عندما يسجل في أول تاريخه الحي والمقدس والشاهد لملكوت الله، بحروف من نور سيرة هذا العظيم في الرسل مار مرقس. لأن تاريخ مار مرقس الخاص والذي صنعه شخصيًا بكل ما فيه من الجهد الجبار والتعب، والعمل الكبير في الكرازة والتبشير، حتى نال إكليل الشهادة، هو نفسه تاريخ كنيسة الإسكندرية.

 ولأن القديس مار مرقس ضرورة تاريخية في حياتنا الكنسية، وحتمية لتاريخ كنيستنا نذكر بالتقدير البابا يوليانوس 11 (178-188) أنه أول من كتب سيرة كاروز مصر ومؤسس الكنيسة ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول. وكتب أيضًا سير الآباء البطاركة السابقين لقداسته. وعنه ومن بعده سجل اغلب كُتاب سير البطاركة وتاريخ كنيسة الإسكندرية، سيرة مار مرقس الرسول.

St-Takla.org         Image: St Mark - Michele Di Matteo - religious Painting Art - 1427 - Tempera on panel - Gallerie dell'Accademia, Venice صورة: القديس مرقس، لوحة للفنان الرسام ميشيل دي ماتيو سنة 1427، زخرفة على لوح، في جاليري أكاديمية الفنون الجميلة، البندقية

St-Takla.org Image: St Mark - Michele Di Matteo - religious Painting Art - 1427 - Tempera on panel - Gallerie dell'Accademia, Venice

صورة في موقع الأنبا تكلا: القديس مرقس، لوحة للفنان الرسام ميشيل دي ماتيو سنة 1427، زخرفة على لوح، في جاليري أكاديمية الفنون الجميلة، البندقية

ونذكر أيضا المتنيح الأرشيدياكون حبيب جرجس أستاذ الأجيال الذي اهتم بالتعليم الكنسي، وقام بتأسيس خدمة مدارس الأحد (التربية الكنسية)، وكان مديرًا للكلية الإكليريكية. حرص عن وعى وفهم مكانة وأهمية القديس مارمرقس، أن تكون سيرة كاروزنا العظيم من الكتب الأولى التي كتبها لتكون مناهج مدارس الأحد، والتعليم في الكنيسة، حتى ينشأ ويتربى أولاد الكنيسة على الانتماء لأبيهم في ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول. ولعل هذا يكون درسًا ومنهجًا في حياتنا، أن نقدم القديس مار مرقس في خدمتنا، ولأولادنا، ولكل الأجيال.

تعالوا نرى كيف تحفظ لنا الكنيسة سيرة القديس مار مرقس من خلال الصلوات التي للقديس مار مرقس.

 فتقول في الذكصولوجية الآدام: "....... عندما دخل إلى مدينة الإسكندرية وبشَّر فيها بالإنجيل. وآمن بالمسيح جموع كثيرة بتعاليمه المحيية الخارجة من فمه. أول من آمن إنيانوس وهو الذي صار له خليفة. أيضًا عندما رأوا مرقس وقد أشرق نوره وذاع في كل كورة مصر. فحسده الذين لم يؤمنوا به ثم أمسكوه في وسط الإسكندرية. وسحبوه في شوارعها يومين حتى جرى دمه. وأخيرًا لبس الإكليل الذي للشهادة وأكمل جهاده في آخر شهر برمودة. بصلوات مرقس الإنجيلي الرب يغفر لنا خطايانا."

وفى مديح آدام تقول: "قبل مجيء مرقس النور إلى أرض مصر، فمضى أولا إلى الإسكندرية وألقى شبكته فاصطاد نفوس كثيرة. وثبت أساس البيعة على الصخرة الغير المتزعزعة التي هي المسيح. فجره الكفرة يومين على الأرض حتى جرى دمه ونال أكليل الشهادة من يسوع المسيح الذي أحبه. وصارت الكنيسة تعيد له آخر شهر برمودة. وكانت شهادته بمدينة الإسكندرية وجميع كورة مصر. ودمه الطاهر الذي أهرق في الجهاد. وكنت فرحًا وهم يجرونك في وسط الشوارع حتى جرى دمك."

وفى الدفنار تقول: "......... أول من آمن إنيانوس، وهو صار خليفة من بعده، لما أبصروا مرقس وقد أشرق نوره، وانتشر في جميع كورة مصر، حسدوه الكفرة، وأمسكوه في مدينة الإسكندرية، وقد تحدثنا عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلاهيمانوت في أقسام أخرى. وسحبوه في أزقة المدينة يومين، إلى أن أسلم روحه، وأكمل جهاده في آخر يوم من شهر برمودة، وورث الحياة الأبدية، السلام لك يا أبانا مرقس الإنجيلي مفرق الأوثان.".

و في طرح الواطس تقول: "........ أيها السيد الإنجيلي شهيد المسيح، أيها الإنجيلي القديس مرقس الرسول، لما أتيت إلينا اليوم، أعطيت فرحًا لنفوسنا، لأننا كنا في الظلمة وظلال الموت، فأضأت علينا بإنجيلك، واحتملت العذاب، واحتملت أيضًا الضيق، وسحبوك في الشوارع حتى جرى دمك، صبرت إلى التمام حتى فضحت الوثنيين، واستحققت الإكليل الغير المضمحل من الملك المسيح، هذا الذي جاهدت على اسمه المبارك، أطلب من الرب عنا يا ناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول ليغفر لنا خطايانا".

ولاشك أن استشهاد القديس مار مرقس الرسول على أرض مصر، ودمه الطاهر الزكي الذي شربته تلك الأرض وتخضبت به، قد منحها مزيد من القداسة، وصارت هذه الدماء المقدسة هي بذار الإيمان، فصارت مصر أرضًا للقديسين. فضلا عن تأصيل الارتباط والانتماء لناظر الإله الإنجيلي مرقس الرسول، ولكنيسة الإسكندرية.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-024-Amir-Nasr/001-St-Mark-Fi-Hayatna-Al-Kanaseya/St-Marc-in-Our-Lives-16-History.html