St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr  >   003-3ebadat-Al-Shaitan
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب عبادات الشيطان وسلطان القديسين - أ. حلمي القمص يعقوب

40- الأهراميون

 

St-Takla.org         Image: Sekhmet (Sachmet, Sakhet, Sekmet, Sakhmet and Sekhet, Sachmis), Goddess of warfare, pestilence and the desert صورة: الإلهة سخمت (سيخميت، سيخمت، سخميت) في مصر القديمة، إلهة الحرب، الوباء والصحراء

St-Takla.org Image: Sekhmet (Sachmet, Sakhet, Sekmet, Sakhmet and Sekhet, Sachmis), Goddess of warfare, pestilence and the desert

صورة في موقع الأنبا تكلا: الإلهة سخمت (سيخميت، سيخمت، سخميت) في مصر القديمة، إلهة الحرب، الوباء و الصحراء

جاء عنهم في تحقيق صحفي لمجلة صباح الخير العدد 2106 بتاريخ 16- 5- 1996 م ما يلي:

"في الأربعينيات أغلقت مصر المحفل الماسوني العام بعد رفض أعضاء الجماعة خضوعه للأشراف الحكومي، وبعد أعوام..... اعتبر القانون المصري خروج الطائفة البهائية من روح دين الدولة... وفي نفس العام تقريبا بدأت حملة اعتقالات واسعة لأعضاء شهود يهوه المتطرفة... إلا أن هذا كله لم يمنع زيارة "جماعة القوة الروحية" أو مقدسي الأهرام" المتكررة للقاهرة، وإقامة طقوسهم عند الهرم الأكبر وسط شموع مضاءة ليلا. أنها طوائف غريبة وطقوس أغرب تجرى على الأرض المصرية.. مهد.. ولحد.. الأساطير !!!!

الساعة الواحدة بعد منتصف أحد ليالي الأسبوع قبل الماضي عقدت طائفة الأهراميين مؤتمرا لها في غرفة دفن الملك خوفو بالهرم الأكبر تحت عنوان "الموت.. الحياة... وما وراء الطبيعة"... قبل دخولهم الهرم تمتموا بلغة غير مفهومة مطالبين الطاقة الكامنة بالخروج...!! وهو ما يفعلونه سنويا... ورغم ذلك ومنذ سنوات طويلة لم تخرج تلك الطاقة حتى الآن، لذا فيستمر هؤلاء في محاولة إخراجها مكررين المحاولة بطقوسها كل سنة في نفس المكان.

تؤمن هذه الجماعة كمعتقد فعلى بأن عليهم تشكيل أرواحهم بعد الموت، أو تقمص هذه الروح لأي أدوار يريدونها، معتمدين في الأساس على اتصالهم بالطاقة الكامنة داخل الأهرامات، والهرم الأكبر بالذات. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). ويرجع اختيار هؤلاء لاماكن الآثار المصرية... "الهرم ومعبد السرابيوم بالكرنك" إلى اعتقادهم في أنها أماكن تسكنها طاقة كامنة تدخلهم في اتحاد مع أرواح كانت حية منذ آلاف السنين.

يروى بسام الشماع مرشد سياحي أنه جاء إلى مصر في مركب شمس منذ أربعة آلاف سنة، وأخذ يتصور أنه عقد حلفا مع أحد ملوك الفراعنة في طيبة في عهد الأسرة السادسة عشرة.

وتنقسم طقوس الأهراميين أو "جماعة ما وراء الطبيعة" إلى نوعين أحدهما صامت والأخر يضم بعض الترانيم الحزينة ذات النبرات الحادة مستخدمين إيقاعات معينة، وبعض الآلات الموسيقية "المثلث" لإصدار نغمات رتيبة أثناء التراتيل، وعادة ما يشعلون الشموع عند الهرم الذي يزورونه ليلا دون استخدام أي إضاءة كهربائية.

تتكرر هذه الطقوس كلها في معبد تحتمس الثالث بالكرنك، عند مذبح الإلهة "سخمت" (إلهة السحر والقوة) لدعوتها هي الأخرى بدخول الجسد واتصال الروح".


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr/003-3ebadat-Al-Shaitan/Satanism-040-Pyramids.html