St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr  >   003-3ebadat-Al-Shaitan
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

كتاب عبادات الشيطان وسلطان القديسين - كنيسة القديسين مارمرقس والبابا بطرس - سيدي بشر - الإسكندرية

30- البوذية

 

س 16 – ما هي مبادئ "البوذية" التي أسسها بوذا؟

وهل انجرفت البوذية في العبادات الشيطانية؟

وهل تنتقل قوة السحر بمجرد اللمس أو الفكر أو النظر؟

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

ج – تأسيس البوذية:

سميت "البوذية" نسبة إلى بوذا الذي أسسها وكان اسمه "سيدهارتا" Siddhattha الذي ولد عام 563 ق.م.، ومات 384 ق.م.... واعتقد بوذا أن مصدر الشر والشقاء والألم هو الشهوات لذلك نادى بأن طريق الخلاص هو البعد عن الشهوات والسلوك في حياة الزهد والتقشف، كما أنكر بوذا وجود الله وتصور أنه لا يوجد إلا روح عالم يتغلغل في كل شيء... ظل بوذا يلقى تعاليمه شفاهة، وانتشرت البوذية دون أن يكون لها كتابا مكتوبا حتى القرن الأول الميلادي.

St-Takla.org Image: Gautama Buddha statue صورة في موقع الأنبا تكلا: جاوتاما بودا أو تمثال بوذا

St-Takla.org Image: Gautama Buddha statue - Sanskrit: सिद्धार्थ गौतम

صورة في موقع الأنبا تكلا: جاوتاما بودا أو تمثال بوذا

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

انقسام البوذية:

انقسمت البوذية منذ القرن الأول الميلادي إلى سكان الشمال وسكان الجنوب، وكل منهما أخذ بجمع عظات بوذا وكلماته وحكمته ويسجل كل منهما كتاباته عن البوذية، ومما يذكر أن بوذا قد ركز على المساواة بين الناس وإلغاء الطبقات في المجتمع. كما أنه نهى عن السرقة والكذب وشرب الخمر، وقتل أي كائن حي، واشتهاء النساء ولاسيما نساء الآخرين. كما حض على التأمل والحكمة.

St-Takla.org                     Divider of Saint TaklaHaymanot's website فاصل - موقع الأنبا تكلاهيمانوت

انحراف البوذية:

انحرفت البوذية عن المبادئ التي وصفها بوذا، وأنحرف الرهبان البوذيون نحو ممارسة السحر والشعوذة وتحضير الأرواح والتنجيم والعرافة وتطوير القدرات الخارقة، ويقول أحد الرهبان البوذيين " أن تحضير الأرواح حقيقي هو علم رائع.. فمن الممكن من خلال تحضير الأرواح الاتصال بأحبائنا الذين رحلوا". [ص142 الظلمة الآتية على العالم].

ويشترط في تلاميذ الراهب البوذي الطاعة العمياء، والاقتناع بإمكانية الاتصال بالأرواح عن طريق ألهتهم الهندوسية أو عن طريق الراهب البوذي سواء في حياته أو بعد مماته، قال "موكنانتدا" لتلاميذه أنهم سوف يلتقون بدون توقع مع كثير من الآلهة الهندوسية وأرواح الموتى.... سلك الرهبان البوذيون في السحر حتى أن بعضهم مثل "راجنييش" و"موكتانينا" و"ساى بابا" و"دافرى جون" استطاعوا أن ينقلوا قوة السحر إلى تلاميذهم عن طريق اللمس أو النظر أو الفكر... (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). وقد ظهرت إحدى الأرواح الشريرة في شكل راهب بوذي، وكانت تشجع تلاميذه على الانتحار... كما أن بعض قادة البوذية تعرضوا للجنون خلال فترة من حياتهم مثل ما حدث مع "ماهيربابا وراماكريشنا وموكتاتندا ورود رانذا ودافرى جون".

إحدى الأشخاص ويدعى "تاك بروك" تخرج من جامعة فيرجينيا، وقرأ كثيرا عن العبادات الهندوسية ثم سافر إلى الهند 1969 م.، وتتلمذ على يد راهب الهند الأول "ساثيا ساى بابا" الذي كان يصنع المعجزات (طبعا بقوة الشيطان) فشعر براحة عظيمة حتى أنه قال "كانت هذه الفترة تبدو بالنسبة لي وكأنني أعيش في جنة عدن ولكن بدون حية"... وبعد مرور سنتين أكتشف أن كل هذه الأمور الشيطانية فأعترف قائلا:"لقد أدكت أن "ساى بابا" الذي أصبحت أراه الآن من خلال المعجزات التي يقوم بها إنما هو ضد المسيح... لذلك هربت من الهند وفي داخلي أدراك بأن هناك شر... شر أغواني وجذبني لحافة الدمار، ولو لم أسلم حياتي إلى المسيح... لكنت الآن ميتا روحيا وكان مصيري الهلاك الأبدي".

لقد وضع 54 راهب بوذي تحت الفحص، وكانت النتيجة أن 90% (حتى المتزوجين) قد انحرفوا في علاقات جنسية مع واحدة أو أكثر من تلميذاتهم، والبعض فيهم شواذ جنسيا.... وفي تقرير أذاعته وكالة الاسوشيتدبرس في 2- 6- 1996 م. أعلنت فيه أن الراهب البوذي "برم باراما هنا" البالغ من العمر 38 عاما أدين بارتكاب ثمانية جرائم جنسية غير شرعية، وقد مارس الجنس مع فتاة عمرها ثماني سنوات لمدة سبعة عشر شهرا... وفي جريدة سان فرانسيسكوا نشر مقال عن الراهب البوذي "دافرى جون" الذي أغتصب إحدى تلميذاته وسجنها، فرفعت عليه قضية تعويض بمبلغ 45 مليون دولار... وقالت عضوة أخرى أن المكرسات كن يؤمرن بأن تصور لهن أفلام إباحية داعرة. لقد حللوا الشر، حتى أنهم يقولون على لسان إلههم الهندوسي "أن الإنسان الذي يعرفني كما أنا لا يفقد شيئا مهما عمل، حتى ولو قتل أمه أو أباه، حتى ولو سرق أو صلب النساء بغرض الزنا، فمهما عمل من شرور فأنه لا يخاف لأنه يعرفني كما أنا" [185 الظلمة الآتية على العالم].

وللأسف فأن الذين يؤمنون بالبوذية في العالم يصل عددهم إلى 470 مليون شخص.


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا

https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-021-Sts-Church-Sidi-Beshr/003-3ebadat-Al-Shaitan/Satanism-030-Bozzy.html