St-Takla.org  >   Full-Free-Coptic-Books  >   FreeCopticBooks-015-Church-Fathers-Sayings  >   002-St-Augustine
 

مكتبة الكتب المسيحية | كتب قبطية | المكتبة القبطية الأرثوذكسية

أقوال آباء الكنيسة الأرثوذكسية

أقوال القديس أوغسطينوس عن الغضب هو شهوة الانتقام

 

St-Takla.org         Rembrandt van Rijn 1606-1669, Harmensz, Netherlands - One of the artist's earliest prints belongs to a series of etchings in which he portrayed himself with a range of extreme facial expressions. Here he has depicted himself in an angry mood. He appears to have turned his head with sudden violence, giving the picture a sense of spontaneity. Rembrandt s face is partly shaded. His unkempt hair and swarthy fur coat accentuate the dark look on his face صورة: للفنان رامبران فان ريجين، لوحة لنفسه وهو غاضب - حفر قوالب - 1630

St-Takla.org Image: Rembrandt van Rijn 1606-1669, Harmensz, Netherlands - One of the artist's earliest prints belongs to a series of etchings in which he portrayed himself with a range of extreme facial expressions. Here he has depicted himself in an angry mood. He appears to have turned his head with sudden violence, giving the picture a sense of spontaneity. Rembrandt s face is partly shaded. His unkempt hair and swarthy fur coat accentuate the dark look on his face

صورة في موقع الأنبا تكلا: للفنان رامبران فان ريجين، لوحة لنفسه وهو غاضب - حفر قوالب - 1630

وما هي الكراهية؟ إنها غضب مزمن فالغضب هو القذى وأما الكراهية فهي (الخشبة) فأحيانا ننظر إلى غضب أخينا كخطية يرتكبها بينما نحتفظ نحن في قلوبنا بالكراهية لذلك يقول السيد المسيح لماذا تنظر القذى الذي في عين أخيك وأما الخشبة التي في عينيك فلا تفطن لها.

كيف تنمو القذى لتصير خشبة؟ إنها تنمو بعدم استئصالها سريعا فإذ تتركون الشمس تشرق وتغرب على غيظكم تجعلونه يؤمن وإذ تروونه بالشكوك الشريرة تجعلونه يتنفس ويصير خشبة.

يثير فينا أفكار التجديف.

كثيرًا ما يثير فينا الغضب تلك الأفكار لماذا لا ينتقم الله لنا من الأشرار؟ وقد يؤدي هذا إلى الشك في عناية الله وعدله مما قد يؤدي بنا إلى التجديف على اسمه. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات و التفاسير الأخرى).

+ لماذا الغضب؟! لماذا تجدف أو تكاد تجدف بسبب هذا الغضب؟!

كف عن الغضب وأترك السخط (مز8:98).

ذلك الرجل المجري مكائد ألست تعرف إي أين بجرك هذا الغضب؟!

إنك على وشك أن تقول عن الله أنه ظالم هذا ما يجرك إليه الغضب إنك تقول انظر لماذا ينجح الله هذا الرجل ويشقي ذاك انظر ما يلده الغضب ابعد عنك تلك الآراء الشريرة حتى إذا ما رجعت إلى صوابك تستطيع أن تقول تعكرت من الغضب عيناي (مز7:6).

وأي عين هذه التي تعكرت سوي عين الإيمان.

أنت تؤمن بالمسيح, لماذا؟ بماذا وعدك؟

إن كان قد وعدك بالسعادة في هذا العالم إذن فلتذمر عليه نعم تذمر عليه عندما تجد الأشرار ينجحون لكن أي سعادة وعد بها سوي القيامة من الأموات..؟!

ماذا كان يصيب المسيح في هذه الحياة؟!

فهل تحتقر أيها الخادم والتلميذ ما تحمله ربك ومعلمك؟!


© st-takla.org موقع الأنبا تكلا هيمانوت: بوابة عامة عن عقيدة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مصر / إيميل:

الكتاب المقدس: بحث، تفاسير | القراءات اليومية | الأجبية | أسئلة | طقس | عقيدة | تاريخ | كتب | شخصيات | كنائس | أديرة | كلمات ترانيم | ميديا | صور | مواقع | اتصل بنا







External ads إعلانات خارجية



https://st-takla.org/Full-Free-Coptic-Books/FreeCopticBooks-015-Church-Fathers-Sayings/002-St-Augustine/Oghostinos-Quotes-115-Anger-4-Revenge.html